Search
728 x 90



  • الرئاسة المسيحية: معضلة البقاء

    الرئاسة المسيحية: معضلة البقاء

    لا تحديّ مطروحاً في الواقع محلياً او خارجياً، على الاقل علناً، بالنسبة الى هوية رئاسة الجمهورية لجهة بقائها للطائفة المسيحية وتحديداً المارونية على رغم بعض النظريات التي تبرز بين وقت وآخر حول تبادل السلطات من دون ان يكتسب الامر اي جدية تذكر. ولكن لم يحصل مرة لم تكن هذه الرئاسة موضوع تحد خطير يضع مرتكزات البلد كله في خطر.

  • الرهان على الفاتيكان منعاً لسقوط لبنان

    الرهان على الفاتيكان منعاً لسقوط لبنان

    صباح الاحد في 30 ايار الماضي أطل البابا فرنسيس في صلاة “الأنجيلوس” في الفاتيكان، وقال: “سأجتمع في الأول من تموز بالممثلين الأساسيين للجماعة المسيحية في لبنان. ونخصص ذاك اليوم للتفكير بالأوضاع المقلقة في البلاد، وللصلاة معاً من أجل نعمة السلام والاستقرار. وأعقد نيتي لتتدخل عناية والدة الله المبجّلة جداً في مقام سيدة حريصا في لبنان”. وتوجه إلى للمصلين في الساحة قائلاً: “من هذه اللحظة أطلب منكم متابعتي في التحضيرات لهذا الحدث بالصلاة التضامنية، وتمني مستقبل هادئ لهذا البلد الحبيب”، كما نقل موقع الفاتيكان.

  • لا مقارنات بعد الآن في زحف الكارثة

    لا مقارنات بعد الآن في زحف الكارثة

    لبنان الان امام نوع مستجد وغريب من مزيج أزمات وكوارث يصعب جداً معها التكهن بما سيؤول اليه ولا يمكن الاستدلال بتجارب الماضي لتوقع خلاصاتها .

  • لبنان المشرّع على كل الاحتمالات

    لبنان المشرّع على كل الاحتمالات

    بعد تجميد كل المبادرات او مراوحتها مكانها، وآخرها مبادرة البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، هل يمكن ان يُترك لبنان لمصيره الأسود بلا حكومة انقاذ بعدما طوى عاماً من المآسي، بدأ بالانهيار المالي والاقتصادي المضطرد ولم ينته، لا بانفجار 4 آب ولا بوقف التدقيق الجنائي وبوادره الخجولة لمحاربة الفساد، ناهيك عن استفحال فيروس كورونا؟

أحدث المقالات