Search
728 x 90



  • مراسلة سويسرية وحروب كلامية… وبايدن في البيت الأبيض

    مراسلة سويسرية وحروب كلامية… وبايدن في البيت الأبيض

    على وقع المراسلة السويسرية التي تسلّمها لبنان للمساعدة في التحقيق حول تحويلات مالية تخصّ حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وشقيقه ومساعدته، دخل لبنان حرب بيانات وتراشق كلامي بين القصر الجمهوري وبيت الوسط، الى جانب حرب بتسريبات عن مصادر هذا الفريق او ذاك، كما سجالات سياسية جانبية أخرى.
    وإذ بدا تحرك رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب تجاه عين التينة وبعبدا وبيت الوسط فقاعة صابون في معمعة تعذر التشكيل الحكومي، أكدت رئاسة الجمهورية ان رئيس الجمهورية ميشال عون لم يطلب الثلث المعطل، وباسيل وحزب الله لا يتدخلان في التأليف، في وقت كثر الكلام عن جبهة معارضة يسعى رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع الى تشكيلها… من دون أفق عملاني حتى هذه الساعة.
    اقليمياً، تسريب معلومات عن لقاء سوري- اسرائيلي ومفاوضات سرية بين الطرفين فيما عادت ساحة العراق الى التفجيرات تزامناً مع دخول الرئيس الـ 46 للولايات المتحدة الأميركية جو بايدن الى البيت الأبيض.
    اما في روسيا فالمعارض الروسي الكسي نافالني عاد الى واجهة الأحداث بعد اعتقاله في مطار موسكو وتوقيف عشرات المؤيدين له في تظاهرات في مدن روسية عدة.

  • اللُّقاح الأسود… وترياق السِّيادة!

    اللُّقاح الأسود… وترياق السِّيادة!

    لَم تكتفِ المنظومة السياسيّة في لبنان بانتهاك كرامة اللبنانيّات واللبنانيّين، ومصادرة مقدّراتهم، وسرقة أحلامهم، ورَهن مستقبلهم، وتدمير هويّة وطنهم بمعناها ورسوليّتها، بل هي أضافت إلى هذا، مرفوداً باغتيال السيادة، أضافت احتراف التفرُّج عليهم يموتون أو يهاجرون دون أن يرِفَّ لها جَفنٌ، إذ صمَّمت على عدم اعتماد أيّ سياسة عامّة وقائيّة أو مواكبة متكامِلة على المستويات الاستشفائيّة، والاقتصاديّة، والاجتماعيّة، في مواجهة جائحة كورونا.

  • “فيديو” طيّر التشكيل… وارقام كورونا تحلّق

    “فيديو” طيّر التشكيل… وارقام كورونا تحلّق

    فيديو سُرّب لحديث رئيس الجمهورية مع رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب عن رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، كان كفيلاً بإظهار هشاشة مفاوضات تشكيل الحكومة معيداً عجلتها الى خانة ما قبل الصفر، وضارباً بعرض الحائط بكل المبادرات، محلية كانت ام دولية.
    وإذ استمرّ سفر الرئيس الحريري الى ابو ظبي، على ان يجول مبدئياً على عدد من البلدان، كان التركيز المحلي على عدّاد كورونا الذي سجّل أعداداً مقلقة في ظل الأسبوع الأول من الاقفال العام في البلاد فيما أقرّ المجلس النيابي قانوناً للإستعمال الطارئ للقاحات كورونا.
    في هذه الأثناء، لم تخل السماء اللبنانية يوماً من الطلعات الاسرائيلية المكثفة، مسجلة غارات على مخازن أسلحة لإيران في دير الزور السورية عشية إدراج الاتحاد الأوروبي وزير الخارجية السورية فيصل المقداد على لائحة العقوبات.
    إقليمياً، شد الحبال الايراني – الاميركي في أوجه في ظل معلومات عن تركيب ايران أجهزة لإنتاج اليورانيوم في أصفهان كما تقرير سري للمفتشين الدوليين يقول إن إيران اتخذت خطوات لإنتاج محتمل لسلاح نووي.
    فلسطينياً، الرئيس محمود عباس يصدر مرسوماً بإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في أيار وتموز 2021 .
    دولياً، الولايات المتحدة الأميركية تحبس أنفاسها مع اقتراب العشرين من كانون الثاني، موعد تنصيب الديمقراطي جو بايدن رئيساً لها في ضوء معلومات للـ “إف بي آي” عن التخطيط لاحتجاجات مسلحة في الولايات الخمسين، خلال الأسبوع الذي يسبق التنصيب.

  • ديمقراطية واشنطن تهتز… وشرخ الرئاستين يتوسع في لبنان

    ديمقراطية واشنطن تهتز… وشرخ الرئاستين يتوسع في لبنان

    شكل اقتحام أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب مبنى الكونغرس الاميركي في أعقاب اعلان فوز الديمقراطي جو بايدن رئيساً رسمياً، حدث الأسبوع في ما يحمله من تبعات داخلية وخارجية عرّضت صورة الديمقراطية الاميركية الى تداعيات خطيرة وبشكل كبير .
    وإذ سعى مجلس النواب الاميركي الى بدء اجراءات عزل ترامب قبل تسليمه السلطة في 20 كانون الثاني تطبيقاً للتعديل 25 في الدستور خوفاً من أي عمل متهور من قبله يورّط واشنطن في الأيام الفاصلة عن انتهاء ولايته ، نقلت معلومات عن مصادر مقربة من نائب الرئيس الأميركى، أن مايك بنس “لا يستبعد تطبيق التعديل وعزل ترامب، ويفضل الاحتفاظ بهذا الخيار فى حال أصبح الأخير أقل توازنا عقلياً”.
    محلياً، ظهّر تصريح قائد سلاح الجو في الحرس الثوري الإيراني أمير علي حاجي عن ان ” كل الصواريخ الموجودة في غزة ولبنان تمت بدعم إيراني، وهي الخط الأمامي الايراني لمواجهة إسرائيل” حالة اعتراض قوية ضد استرهان ايران لبنان والتعدي على سيادته فيما اكتفت رئاسة الجمهورية بالقول ان ” لا شريك للبنانيين في حفظ استقلال وطنهم وسيادته على حدوده وأرضه وحرية قراره”، مما عُدّ رداً خجولاً حرصاً من الرئاسة على عدم احداث مشكلة بينها وبين حزب الله.
    في هذه الأثناء، لاحت عقوبات اميركية جديدة في الأفق، بعد كشف نائب مساعد وزير الخارجية الأميركية والمبعوث الخاص إلى سوريا جويل رايبرن عن لوائح تضمّ أسماء شخصيّات وكيانات لبنانية سيتمّ إدراجها على لوائح عقوبات قانون “قيصر”،
    توازياً، اندلع سجال بين الرئاستين الاولى والثانية على خلفية صلاحيات المجلس الدستوري، مكرسة الشرخ بينهما.
    اقليمياً، تمت المصالحة الخليجية في قمة العلا، حيث انعقد مجلس التعاون الخليجي في المملكة العربية السعودية بمشاركة امير قطر، خطوة فٌسرت انها لرصّ الصفوف استعداداً للإدارة الاميركة الجديدة والالتفاف على ايران.

  • لا من يسمع ولا من يرى…

    لا من يسمع ولا من يرى…

    22 يوماً على تكليف الرئيس سعد الحريري تشكيل الحكومة… والحكومة لا تزال معلقة على المطالب والمطالب المضادة فيما الوضع المعيشي الى مزيد من التدهور في ظل اقفال البلد لأسبوعين بسبب ارتفاع ارقام الاصابات بكورونا.
    لا تحذيرات المجتمع الغربية أثمرت ولا زيارة مستشار الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لشؤون الشرق الأدنى باتريك دوريل، لا بل معلومات مسرّبة – لم تنفها بعبدا- عن ان رئيس الجمهورية العماد ميشال عون طلب من الحريري في لقائه الأخير معه أن يتفاهم مع القوى السياسية قبل لقائه مجددا لمناقشة الملف الحكومي.
    وفيما اكدت السفيرة الاميركية دوروثي شيا “لن يكون هناك أي شيء مجاني بعد اليوم”، معلنة ان رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل بعلاقته مع حزب الله يغطي على سلاحه فيما الأخير يغطي على فساده، دافع الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله عن باسيل، معتبراً ان العقوبات عليه هي انتقاص من السيادة، و”نعبّر عن التزامنا في هذه العلاقة”.
    وكان لافتاً اول اتهام من نوعه يوجهه الديوان الملكي السعودي لـ”حزب الله” و”أنصار الله” بتهريب المخدرات الى المملكة.
    وبعد مئة يوم على انفجار مرفأ بيروت، سُجلت تغريدة للمثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة يان كوبيش الذي قال ان “مئة يوم من التحقيقات بمشاركة خبرات دولية مهمة، ورغم ذلك لا وضوح بعد ولا محاسبة ولا عدالة “.
    وفي موازاة انعقاد الجلسة الثالثة من مفاوضات اتفاق اطار ترسيم الحدود البحرية مع اسرائيل، وتشبث لبنان بحقه بمساحة بحرية تبلغ ٢٢٩٠ كلم٢، عُقد مؤتمر لعودة النازحين السوريين في دمشق بمشاركة لبنانية عبر وزير الشؤون الاجتماعية وبمقاطعة اوروبية وحضور اممي “مراقب.
    في هذه الأثناء، انتشرت معلومات عن اطلاق الصحافي الاميركي اوستين تايس الذي اختفى في سوريا عام 2012… من دون نتيجة ايضاً.
    في المقابل، توقفت معارك ناغورنو كاراباخ باتفاق لوقف النار مرفوض شعبياً في ارمينياً. ولا يزال الرئيس الاميركي دونالد ترامب رافضاً نتيجة الانتخابات رغم اعادة فرز الأصوات في اريزونا وتأكيد فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن فيها.

أحدث المقالات