Search
728 x 90



  • ماراتون جديد لتأليف حكومة لبنانية

    ماراتون جديد لتأليف حكومة لبنانية

    هل ان الغرب بات جاهزاً او مستعداً لدفع ثمن الحكومة ؟ وهل البحث في سبل مقاربة الوضع اللبناني تجنباً للمزيد من الانهيار ومنع سقوطه كلياً في ايدي طهران سيؤتي بثماره؟

  • ميقاتي رئيساً للحكومة؟ … وماذا عن التشكيل؟

    ميقاتي رئيساً للحكومة؟ … وماذا عن التشكيل؟

    الى الاثنين اتجّهت الأنظار، موعد الاستشارات النيابية الملزمة التي رفعت اسهم الرئيس نجيب ميقاتي كرئيس حكومة محتمل، خصوصاً بعد دعم رؤساء الحكومة السابقين الذين دعوا لحكومة اختصاصيين غير حزبين، تكون منسجمة متضامنة تحظى بثقة اللبنانيين والمجتمعين العربي والدولي.
    و فيما تحدد كل من كتلة المستقبل و”الوفاء للمقاومة” وحركة ” امل” الموقف النهائي قبيل موعد الاستشارات، فإن كتلة التيار الوطني الحر سرّبت نيّتها عدم تسميته رئيساً للحكومة فيما لم يعرف اذا كانت مناورة لابتزازه مسبقاً حول شروط رئيس الكتلة جبران باسيل في الوقت الذي اعلن حزب القوات اللبنانية انه لن يسمّي أحداً.
    وفيما استمرت الأزمات المعيشية على وتيرتها الانهيارية سُجّل توقيع وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الاعمال ريمون غجر عقداً في بغداد لاستيراد مليون طن من الفيول لكنه لن يحلّ مشكلة افتقاد المازوت.
    وإذ حددت باريس الرابع من آب، تاريخ انفجار مرفأ بيروت، موعداً للمؤتمر الدولي لمساعدة اللبنانيين، بدت العريضة النيابية التي تدعو إلى نقل قضية الانفجار من القضاء العدلي إلى المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء، بالتقلص بعد سحب 5 نواب توقيعهم كلامياً فيما تمّ تسريب اتجاه المحامي العام التمييزي لإنتزاع صلاحية المحقق العدلي بملاحقة المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم.
    هذا، وابقت اميركا على حال الطوارئ المتعلقة بلبنان. واكد الرئيس الأميركي جو بايدن ان “بعض النشاطات المستمرة مثل نقل الأسلحة الى حزب الله تستخدم لتقويض سيادة لبنان، تشكل تهديداً استثنائياً للأمن القومي والسياسة الخارجية الاميركية”.
    في هذه الأثناء، عادت الصواريخ لتجد طريقها من جنوب لبنان الى اسرائيل التي حمّلت المسؤولية “للدولة اللبنانية التي تسمح بتنفيذ الأعمال الإرهابية من أراضيها”.
    وفي المقابل، كثفت اسرائيل قصفها لمواقع تابعة لإيران وحزب الله والنظام السوري في سوريا. وطال صاروخان منطقتي جبيل وعكار.
    اقليمياً، بدت مفاوضات فيينا انها تتجه نحو التعثّر بعد اعلان الحكومة الايرانية ان مجلس الأمن القومي رفض مسودة الاتفاق التي تم التفاوض عليها في فيينا. وفي الداخل الايراني، التظاهرات محتدمة جنوب غرب البلاد على خلفية انقطاع المياه والكهرباء. اما في الملف العراقي، فرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في واشنطن، في 26 تموز الجاري.
    دولياً، طالبان تحسّن مواقعها وسيطرتها في افغانستان بعد الانسحاب الاميركي.

  • هكذا يفركون أيديهم متفرجين على تآكل العهد !

    هكذا يفركون أيديهم متفرجين على تآكل العهد !

    لا يشفع كثيراً بأوضاع القوى السياسية اللبنانية كلها ومن دون استثناء احتلال واقع العهد وتياره السياسي برئاسة صهر رئيس الجمهورية جبران باسيل الواجهة الدائمة لمشهد الصخب والفوضى والتخبط على نحو يومي، اذ ان واقع القوى السياسية بمجملها بات يشبه واقع الدولة المنهارة في ظل انهيار لم يعرف لبنان مثيلاً له في كل تاريخه .

  • في الـ 18 طارت الحكومة…  جمود في الداخل ودبلوماسية من الخارج

    في الـ 18 طارت الحكومة… جمود في الداخل ودبلوماسية من الخارج

    … وفي اللقاء الثامن عشر بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري طارت الحكومة العتيدة على خلفية توجيه قصر بعبدا رسالة – جدول للرئيس ” السابق” وفق ما جاء فيها من اجل ملء فراغات الاسماء بعدما حدد عون الحصص في تجاوز معلن وصريح للدستور. واستكمل الكباش بعد عشاء للحريري الى مائدة البطريرك الماروني في ذكرى تنصيبه بطريركا اثار حفيظة الفريق العوني.
    في الموازاة، سُجّل تمايز لافت بين موقفي حزب الله وحركة امل حيال هوية الحكومة على اثر خطاب للسيد حسن نصرالله وجه فيه انتقادات لجميع الافرقاء بمن فيهم حليفه الشيعي مستثنياً ميشال عون. فبينما كان الامين العام للحزب اكد على حكومة تكنوسياسية، دعا المكتب السياسي لحركة امل الى حكومة إختصاصيين غير حزبيين.
    وفي موازاة الشلل الداخلي، حركة دبلوماسية لافتة، ابطالها سفراء السعودية وليد بخاري، والولايات المتحدة دوروثي شيا وفرنسا آن غريو والكويت عبد العال القناعي وروسيا ألكسندر روداكوف… فرد عليها المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني حسين أمیر عبد اللهیان قائلاً ان أميركا وفرنسا ‏والسعودية لا تريد “حكومة قوية” في لبنان .
    شيا طالبت بالتوصل الى تسوية لتشكيل الحكومة مؤكدة ” كفى المطالبة بكل شيئ” في وقت اعلن مساعد وزير الخارجية الأميركية السابق لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر أن الوزير جبران باسيل والرئيس ميشال عون يتمسكان بثلث معطل في الحكومة الجديدة بسبب تطلعات باسيل الشخصية لضمان ان يكون الرئيس المقبل للبنان.
    ناقوس الخطر دقّه ايضاً كل من الاتحاد الاوروبي وجامعة الدول العربية والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس في وقت حذرت منظمة “الفاو” وبرنامج الأغذية العالمية من أن تؤدي الأزمة الاقتصاديّة إلى ارتفاع مستوى الاضطرابات وأعمال العنف.
    في هذه الأثناء، وكأن لبنان لا يكفيه خضَات، رافق جدل وغموض زيارة وزير الصحة حمد حسن الى سوريا لتأمين الاوكسيجين منها بعد اعلانه نفاذ الكمية من مستشفيات لبنان… في وقت نفى رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي علمه بوجود أزمة.
    اقليمياً، اسفرت الانتخابات النيابية الاسرائيلية المبكرة الرابعة في خلال سنتين الى فوز رئيس الحكومة الحالي بنيامين نتنياهو من دون تأمينه الأكثرية التي ستسمح له بتشكيل الحكومة العتيدة.
    وفي اليمن، مبادرة سلام سعودية رفضها الحوثيون الذي واصلوا توجيه مسيّراتهم المفخخة الى المملكة السعودية.
    وفي طهران، توقيع معاهدة إستراتيجية للتعاون المشترك صينية- ايرانية مدتها 25 عاماً.
    دولياً، تستعيد واشنطن دورها الأطلسي عبر الزيارة الاولى لوزير الخارجية الاميركية انتوني بلينكن الى الناتو.

  • دولار الـ 10452 الفاً يشعل لبنان… والبابا فرنسيس يضيئ عتمة العراق

    دولار الـ 10452 الفاً يشعل لبنان… والبابا فرنسيس يضيئ عتمة العراق

    دولار الـ 10452 الف ليرة لبنانية و”ما فوق” أشعل ويشعل لبنان من شماله الى جنوبه ووسطه قطعاً للطرق وحرقاً للدواليب فيما تدنى درك التراشق السياسي بالبيانات والتغريدات الى مستوى غير مسبوق، ولا سيما بين التيار الوطني الحر وتيار المستقبل الذي صوّب رئيسه الرئيس المكلف سعد الحريري لأول مرة على حزب الله قائلاً ان “الحزب يناور لاطالة ازمة الفراغ بانتظار ايران”، وذلك ردّاً على ما جاء على لسان نائب امينه العام الشيخ نعيم قاسم مؤكداً ان ” المطلوب سعودياً لا يتحمّله لا الحريري ولا غيره وهو مواجهة حزب الله”.
    حزب الله طرح أيضاً معادلة “بأن يحرّك رئيس الحكومة مسألة عدد الوزراء ويقبل رئيس الجمهورية عدم وجود الثلث المعطّل” فلاقاه رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط لافتاً الى أنه ” مع التسوية وغير متمسك بصيغة 18 وزيراً”. اما رئيس حكومة تصريف الأعمال حسّان دياب فأعلن ان “الوضع قد يطرح أمامه خيار الاعتكاف، وقد يلجأ اليه”.
    في الموازاة، هجوم من قناة العالم الايرانية على بكركي فيما الانهيار معمّم على كل المستويات المعيشية والمالية، بالتزامن مع تواصل الحملة على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة عبر تسريب أخبار عن عقوبات أميركية ستشمله، ونفتها الخارجية الاميركية.
    حملة ثانية ايضاً على تيار المستقبل عبر إستدعاء قاضي التحقيق في المحكمة العسكريّة فادي صوّان، المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان للمثول أمامه في ملف يعود عمره لنحو سنتين ويتعلق بأذونات حفر آبار ارتوازيّة ورخص بناء مخالفة للقوانين.
    اقليمياً، أنارت زيارة البابا الفرنسية التاريخية للعراق عتمة بلد مشلّع بالحروب والتهجير والإرهاب. فالتقى المرجعية الشيعية العليا علي السيستاني في النجف، وترأس لقاء الاخوة ، فيما تصعّدت وتيرة الصواريخ الحوثية على السعودية والعمليات العسكرية في مأرب اليمنية غداة التراجع الدولي عن مشروع قرار ينتقد إيران أمام الوكالة الدوليّة للطاقة الذريّة.
    في هذه الاثناء، يجول وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف الاسبوع المقبل على الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر.

أحدث المقالات