Search
728 x 90



  • صفقة القرن بين الصراع الوجودي والدعوة إلى التوطين

    صفقة القرن بين الصراع الوجودي والدعوة إلى التوطين

    “صفقة القرن” أثبتت أن الصِّراع في فلسطين وجودي، ولا يقتضي تسخيفه حدوديّاًً، وأعادت فتح باب النقاش حول مخاطر توطين اللاَّجئين الفلسطينيين.
    فهل يقوم رفض لبنان لأي شكل من أشكال التوطين انطلاقاً من خوف على ديموغرافيته وتوازناته الطائفية؟ او لقناعته بأن أي طرح لإبقاء الشتات الفلسطيني ودمجه بالمجتمعات التي هجّر اليها اغتيال لهويته ونحر للعدالة الدولية؟

  • فلسطين جديدة… بريشة اميركية

    فلسطين جديدة… بريشة اميركية

    خطف اعلان الرئيس الاميركي دونالد ترامب والى جانبه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ما يطلق عليه “صفقة القرن ” الاضواء المحلية والخارجية . ففيما ان التأزم اللبناني اخذ بعده هذا الاسبوع في جلسة اقرار للموازنة حيث تبنى رئيس الحكومة الجديدة الموازنة التي كانت اعدتها الحكومة السابقة واقرت بغالبية 49 صوتا فقط في ظل تحصين وراء جدران عازلة على نحو غير مسبوق لمجلس النواب، فإن ” خطة السلام” المفترضة اعادت الايحاء بإمكان التفاف القوى السياسية اللبنانية على اختلافها على موقف موحد من هذا الموضوع. اذ ان لبنان المعني بموضوع رفض توطين الفلسطينيين على ارضه شهد مواقف اجمعت على عودة الفلسطينيين واعطائهم حقوقهم وتالياً اعتبار “صفقة القرن” مجحفة وغير عادلة. وذلك فيما بقي موضوع اعداد البيان الوزاري عالقاً بالمراوحة لكن مشاركة الحكومة الجديدة في اجتماع لمجلس الوزراء العرب حول صفقة القرن بدا امتحاناً اول على طريق موقف الحكومة الجديدة.
    اما المسألة العالمية الاخرى التي نافست الاعلان عن صفقة القرن فكان تفشي فيروس الكورونا من الصين وانتشار مخاوف بإصابات تطاول دولا اخرى بعيداً منها مما خلق حالاً من الذعر في انحاء العالم.

  • الالتباس القاتل وعمل اللاّجئين الفلسطينيّين!

    الالتباس القاتل وعمل اللاّجئين الفلسطينيّين!

    من عطّل إدراج وثيقة “الرؤية اللبنانية – الفلسطينية الموحدة لقضايا اللجوء الفلسطيني في لبنان”، التي وقّعتها عام 2017 الأحزاب اللبنانيّة على طاولة الحوار الوطني، على جدول أعمال مجلس الوزراء بعدما طلب رئيس الحكومة ذلك مرّتين منذ العام 2018، ولأي غايات؟

  • صفقة القرن والصراع الوجودي أين الديبلوماسيّة اللبنانيّة؟

    صفقة القرن والصراع الوجودي أين الديبلوماسيّة اللبنانيّة؟

    “صفقة القرن” صفعة جديدة للانتلجنسيا الدَّوليّة والعربية، للأمم المتّحدة وجامعة الدول العربيّة، للمرجعيّات المسيحيّة والإسلاميّة واليهوديّة.
    الديبلوماسية اللبنانية مدعوة لإعداد ملف تفاوضي متكامل لرفع الصوت حيال ما يريده لبنان ويراه ويناضل من أجله. والأولويّة لتفكيك دوغماتيّات هشّة بغية التأسيس لاشتباك ديبلوماسي متماسك مع الساعين لفرض التوطين وإجهاض حق العودة.

أحدث المقالات