Search
728 x 90



  • اميركا وروسيا: التفاهمات على حالها في الجولان وجنوب لبنان

    اميركا وروسيا: التفاهمات على حالها في الجولان وجنوب لبنان

    احدث التلاقي غير المباشر وعلى الارجح غير المقصود كذلك في الموقفين الاميركي والروسي من عملية عسكرية تركية شمال سوريا هدد بها الرئيس التركي رجب الطيب اردوغان تحت ذريعة تخليص تل رفعت ومنهج من الارهابيين، حيث رفضت واشنطن الاولى العملية فيما عبرت موسكو عن مخاوفها من حدوث تدهور امني خطير في المنطقة، تفاؤلاً بأن المواجهة غير المباشرة الجارية في اوكرانيا لن تطيح بكل التفاهمات المحتملة. اذ يعد الابتزاز التركي لكل من دول الناتو من جهة وروسيا من جهة اخرى في سوريا ابرز الامتحانات التي برزت في الاسابيع الاخيرة للعب على وتر المواجهة القائمة في اوكرانيا.

  • حقل كاريش: حبس انفاس بين التهديدات

    حقل كاريش: حبس انفاس بين التهديدات

    حبس لبنان أنفاسه بين وصول كبير مستشاري وزارة الخارجية الأميركية لأمن الطاقة آموس هوكشتاين الى لبنان يومي 13 و14 حزيران الحالي في ما يتعلق بترسيم الحدود البحرية، وبين تهديد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله اننا “قادرون على منع اسرائيل في كاريش”.
    وكان لافتاً توقيت غارتين اسرائيليتين على مطار دمشق الدولي ومحيطه في غضون اسبوع واحد، استهدفت الأخيرة منهما منظومات تقنية متصلة بعمليات تطوير صواريخ “حزب الله”، وفق ما قالت اسرائيل.
    وإذ بدت الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس الحكومة العتيد مؤجلة الى ما بعد زيارة هوكشتاين، استكمل المجلس النيابي انتخاب اعضاء لجانه النيابية ورؤسائها.
    مالياً، تم تعيين ممثل دائم لصندوق النقد الدولي في لبنان، هو فريديركو ليما الذي يصل إلى بيروت في 21 حزيران.
    اقليمياً، تترنّح مفاوضات فيينا وهي على شفير الانهيار بعد اصدار الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارا يدين ايران، وهو الأول من نوعه منذ حزيران 2020.
    اما دولياً، فحرب الحبوب الاوكرانية امضى سلاح في يد روسيا الى جانب الغاز.

  • حبوب اوكرانيا سلاح موسكو الجديد؟

    حبوب اوكرانيا سلاح موسكو الجديد؟

    بين اتهام روسيا بسرقة مخزون الحبوب في اوكرانيا – وهذا ما نفته موسكو التي اشترطت رفع العقوبات الغربية عنها للسماح بشحن الحبوب الاوكرانية بحراً – وبين تأكيد الاتحاد الاوروبي ان العقوبات الغربية على روسيا لا تستهدف الغذاء، يبقى العالم اسير الخوف من مواجهة ازمة غذاء اذ ان كييف تُعدّ رابع أكبر مصدر للحبوب في العالم فيما الممرات البحرية رهن الألغام التي زرعتها روسيا من جهة، واوكرانيا من أخرى لحماية نفسها من اي هجوم بحري روسي محتمل، في وقت تبدو الممرات البرّية غير ملائمة لنقل اطنان الحبوب الاوكرانية التي كانت دول كثيرة تستوردها من كييف.
    فهل العالم امام ازمة غذاء؟

  • لبنان على شفير خسارة نفطه… وهو غارق في أزماته

    لبنان على شفير خسارة نفطه… وهو غارق في أزماته

    • حزيران 5, 2022

    سرق أضواء نهاية الأسبوع وصول الباخرة Energean Power ، الى حقل كاريش الاسرائيلي، وهي احدث وحدة في العالم لإنتاج وتصنيع وتخزين الغاز الطبيعي المسال، مما ينذر ان تل ابيب على مشارف بدء التنقيب عن النفط فيما لبنان غارق بأزماته السياسية العبثية والمعيشية الخانقة. وكشفت خبيرة النفط والغاز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لوري هايتايان ان “تل ابيب ستحتاج الى شهرين او ثلاثة اشهر لبدء الانتاج فيكون لبنان خسر اكبر ورقة للتفاوض” حينها.
    وفيما الأنظار مشدودة محلياً الى الاستشارات النيابية الملزمة واسم رئيس الحكومة العتيد بعد تأمين الرئيس نبيه بري في المجلس النيابي بأصوات لم تتعدّ الـ 65 صوتاً و40 ورقة بيضاء، والنائب الياس بو صعب نائباً للرئيس بـ 65 صوتاً في دورة ثانية نال فيها النائب غسان سكاف 60 صوتاً… سجلت اسعار المحروقات ارتفاعاً مضطرداً فيما سعر صرف الدولار شهد تقلبات حادة صعوداً ونزولاً.
    في هذه الأثناء، اكد حاكم مصرف لبنان رياض سلامه ان لا برامج تعافي في العالم تعاقب المودعين، ونحقق في ما اذا كان من مستفيدين من تعثر لبنان عن سداد ديونه.
    اقليمياً، ايران تتوعد بالثأر لاغتيال القائد في الحرس الثوري الايراني صياد خدائي ، واسرائيل تصّعد لهجتها فيما اكد مفوض الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل ان العودة للاتفاق النووي مع إيران تتضاءل.
    هذا، في وقت تضاربت المعلومات حول زيارة مرتقبة للرئيس الاميركي جو بايدن لاسرائيل وفلسطين في 23 و24 حزيران الجاري، على ان يزور بعدها المملكة العربية السعودية التي سبق وزارها هذا الأسبوع وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف حيث التقى اعضاء مجلس التعاون الخليجي.
    في الموازاة، تحذير روسي – اميركي من عملية تركية شمال سوريا فيما اكدت انقرة ان المنطقة الآمنة التي تريد تأمينها ستكون على طول الحدود بعمق 30 كلم.
    دولياً، تزامناً مع قرار الاتحاد الأوروبي الاستغناء جزئيا عن النفط الروسي ووقف موسكو ضخ الغاز لكثير من الشركات الاوروبية ، أقرّت أوبك+ زيادة إنتاج النفط بـ 648 ألف برميل يومياً.
    في المقابل، بدا ان الحبوب هي ميدان المعركة الثاني المستجد في الحرب الاوكرانية.

  • ما هي المعايير لحفظ ماء الوجه لزعماء الحروب؟

    ما هي المعايير لحفظ ماء الوجه لزعماء الحروب؟

    • حزيران 5, 2022

    بين ردود الفعل الدولية على اعلان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن نظيره الروسي فلاديمير  بوتين ارتكب “خطأ استراتيجياً وأساسياً” بمهاجمته أوكرانيا وهو اليوم “معزول” لكن “من دون اهانته، وبين حرب اسرائيل على الفلسطينيين، او الحرب الاميركية في العراق، او جرائم الحرب التي ارتكبها النظام السوري… معايير مختلفة في مقاربة الجرائم.

أحدث المقالات