Search
728 x 90



  • القطيعة الخليجية الى تفاقم… ومحاولة اغتيال الكاظمي

    القطيعة الخليجية الى تفاقم… ومحاولة اغتيال الكاظمي

    لم تسهم، لا لقاءات قمة غلاسكو ولا التصريحات الكثيرة، في حلحلة ازمة القطيعة الخليجية للبنان، لا بل زاد الطين بلّة حديث مسرب لوزير الخارجية والمغتربين عبد الله بو حبيب، اذ نُقل عنه قوله ان المملكة العربية السعودية تملي شروطاً مستحيلة من خلال مطالبة الحكومة بالحد من دور حزب الله.
    واذ زاد تصلّب حزب الله تصلباً حيال الرياض وقاضي التحقيق في انفجار مرفأ بيروت طارق بيطار، لم تثمر مناشدة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي لوزير الاعلام جورج قرداحي تحكيم ضميره، لا بل سارع هذا الأخير الى التأكيد “انني لن أستقيل وموقفي لم يتغير”.
    في هذه الأثناء برز الموقف الاميركي بالإمتناع عن الخوض في الخلاف اللبناني- سعودي في وقت اكدت الخارجية الفرنسية ضرورة إبقاء لبنان خارج الأزمات الإقليمية الأوسع، كما يزور وفد من جامعة الدول العربية بيروت للبحث في ازمة لبنان مع دول الخليج.
    في الموازاة، كفّت محكمة الاستئناف يد المحقّق العدلي طارق بيطار بشكل موقت الى حين بتّ الدعوى التي قدّمها وكلاء الدفاع عن الوزير السابق يوسف فنيانوس.
    مالياً، بدء المناقشات مع صندوق النقد الدولي تزامناً مع نفاذ قانون تعديل قانون الانتخاب حكماً بعد رفض رئيس الجمهورية العماد ميشال عون إصداره وعدم توقيعه.
    اقليمياً، تصدرت التطورات محاولة اغتيال رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي بثلاث طائرات مسيّرة، تم اسقاط اثنتين منها فيما استهدفت الثالثة منزله في المنطقة الخضراء، وذلك غداة تظاهرات اتسّمت بالعنف لجماعات موالية لإيران رافضة لنتائج الانتخابات النيابية.
    وفي الملف الايراني، اعلنت طهران استئناف المحادثات النووية في 29 تشرين الثاني في وقت سُجّل توتر اميركي- ايراني في بحر عُمان.
    دولياً، اعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين شبه جزيرة القرم “جزءاً من روسيا إلى الأبد”.

  • المستشارون اصدق انباء من الرؤساء

    المستشارون اصدق انباء من الرؤساء

    ما هو فحوى الازمة الحكومية الراهنة؟ هل هي مشكلة حقوق المسيحيين او الثلث المعطل او حقائب وزارية، ام هي انتظارات اللحظات الحاسمة لالتفات الادارة الاميركية جدياً الى الاولويات الايرانية؟

  • بكركي: نواجه حالة انقلابية… ولقاح كورونا “غب الطلب”

    بكركي: نواجه حالة انقلابية… ولقاح كورونا “غب الطلب”

    الى بكركي التي تلّقت جرعة دعم شعبية، توجهت الأنظار في نهاية اسبوع مثقل بالجمود الحكومي السياسي وبالفضائح الطبية.
    من الصرح البطريركي الذي شهد حشداً شعبياً داعماً لطروحاته، شدد البطريرك مار بشارة بطرس الراعي على “اننا نواجه حالة انقلابية”، داعياً الى عدم السكوت عن تعدد الولاءات وعن السلاح غير الشرعي وغير اللبناني ومصادرة القرار الوطني والانقلاب على الدولة والنظام، وعن عدم تأليف الحكومة وعدم اجراء الاصلاحات، وعن سرقة الأموال وفشل الطبقة السياسية وتسييس القضاء ونسيان شهدائنا. فأكد ان “ما نريده من المؤتمر الدولي ان يثبّت الكيان اللبناني المعرّض للخطر وأن يعلن حياد لبنان، وان يحول دون توطين الفلسطينيين وان يعيد اللاجئين السوريين سالمين الى ديارهم”.
    موقف بكركي الرافض للعيش في “ساحات القتال الدائم” جاء غداة فضيحة طبية انكشفت بتلقيح 22 شخصاً بين نواب وموظفين في المجلس النيابي، كما رئيس الجمهورية واللبنانية الأولى و10 من دائرتهما اللصيقة في القصر الجمهوري، وذلك من دون علم اللجنة الوطنية للقاح كورونا وموافقتها، لا بل بقرار منفرد من وزير الصحة الذي برر الأمر بأنه اتى تقديراً لجهود النواب الذين اجتمعوا 7 ايام متتالية لإقرار قانون الاستخدام الطارئ للقاح.
    اقليمياً، اولى الضربات الاميركية في عهد الرئيس جو بايدن ضد فصائل عراقية موالية لإيران على الحدود السورية- العراقية في وقت تكثفت الاعتداءات على المنطقة الخضراء في بغداد وعلى السعودية تزامناً مع اتصال سعودي بالرئيس الاميركي جو بايدن. في هذه الأثناء، تم الكشف عن تقرير للإستخبارات الأميركية حول عملية قتل الصحافي المعارض السعودي جمال خاشقجي يدين ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.
    اما في ارمينيا، فمحاولة انقلاب عسكرية وإقالة رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة.

  • ايران : جعجعة المواقف من دون طحين

    ايران : جعجعة المواقف من دون طحين

    على رغم ان ايران اخذت حذرها من الاقدام على اي عمل استفزازي قبل انتهاء ولاية الرئيس دونالد ترامب بحيث تعطيه مجالاً لتنفيذ ضربة عسكرية ضدها تلزم الادارة الديموقراطية التي تخلفه او يؤثر العمل الاستفزازي على اي انفتاح اميركي يتمثل بعودة واشنطن الى الاتفاق النووي، الا انه بدا في الايام الاخيرة الفاصلة عن نهاية السنة ان ايران باتت مطمئنة الى ان اي عمل لن ينفذ ضدها اياً تكن المواقف او الاعمال التي تدعمها.

أحدث المقالات