Search
728 x 90



  • انتخابات الخارج والداخل: هل من تغيير؟

    انتخابات الخارج والداخل: هل من تغيير؟

    مترافقة مع مستوى متدن في الخطاب الانتخابي قلّ نظيره، تمّت الانتخابات النيابية في الداخل بإشكالات عدة ونسب اشتراك متدنية حتى كتابة هذا الملخص، وفي الخارج بمشاركة لافتة، وسط ارتفاع مستوى الرشاوى حيال ناخبين على الاراضي اللبنانية، قابعين تحت خط الفقر ولا يستطيعون تأمين رغيف الخبز لعائلاتهم.
    وفيما يتبادر الى الذهن سؤال عن نسبة التغيير التي قد تحملها هذه الانتخابات بقانونها النسبي وبالصوت التفضيلي المعروفة سلفاً نتائجه، كان لافتاً توقيع الحكومة مرسوم زيادة غلاء المعيشة قبل 4 ايام من موعد 15 ايار، بحيث اضاف مليون و325 ألف ليرة على الحد الأدنى لأجور العاملين في القطاع الخاص.
    كما تجدر الاشارة الى قرار قاضي الامور المستعجلة في المتن رالف كركبي بفض الاختام عن ابواب شركة مكتف فورا، مع اعتراض المحامية العامة الاستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون على القرار، في وقت تمت تخلية سبيل رجا سلامة الموقوف منذ قرابة الشهرين بجرم تبييض الأموال والاثراء غير المشروع، لقاء كفالة مالية قدرها 100 مليار ليرة لبنانية مع الحجز على عقاراته ومنعه من السفر.
    واعلن لبنان ارجاء زيارة البابا فرنسيس الى بيروت لأسباب صحية، علماً انه هو من كان اعلن عن الزيارة فيما الفاتيكان لم يعلن لا عنها، ولا عن ارجائها. لكن كان لافتاً اعلان الفاتيكان عن زيارة مقبلة للبابا الى كندا في تموز المقبل فيما عزا لبنان سبب ارجاء زيارة بيروت الى الوضع الصحي للبابا، مما رجح وجود اسباب اخرى ومنعاً لتوظيف الزيارة في غير اهدافها.
    في هذه الاثناء، زيارتان رسميتان لإيران وسوريا، الاولى قام بها وزير الثقافة محمد وسام المرتضى والثانية وزير الطاقة وليد فياض.
    اقليمياً، أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني في طهران بعد 3 اشهر على زيارة الرئيس الايراني ابرهيم رئيسي الى الدوحة فيما توفي رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وانتخب بالإجماع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مكانه.
    في الملف الفلسطيني- الاسرائيلي، استشهاد الصحافية شيرين ابو عاقلة في قناة الجزيرة في جب جنين، والتحقيق يشير الى مسؤولية اسرائيل.
    وفي نهاية الأسبوع، تحدثت مصادر اوروبية عن نجاح الوساطة مع ايران لاستئناف المفاوضات حول الاتفاق النووي.
    اما دولياً، فحرب اوكرانيا على حالها من الاستنزاف مع تصعيد لهجة روسيا حيال امكان انضمام فنلندا الى حلف “الناتو”.

  • اوكرانيا تحت النار الروسية

    اوكرانيا تحت النار الروسية

    اختصرت الحرب الروسية على اوكرانيا كل الأخبار العالمية وسط ادانة غربية شاملة لهجوم موسكو على كييف بعد اعتراف الاولى باستقلال جمهوريتي دونتسك ولوغانيسك عن الثانية، واقتصار الدعم الاميركي والاوروبي على فرض العقوبات وتقديم الأسلحة من دون اي تدخل عسكري مباشر.
    وإذ دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجيش الاوكراني للإستيلاء على السلطة طالباً من اوكرانيا الاستسلام، وافقت اوكرانيا على اجراء مفاوضات مع بيلاروسيا على الحدود بين الدولتين فيما ابدى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون استعداد بلاده لمنح اللجوء للقيادة الأوكرانية التي رفضته.
    وكما العادة كان للبنان “قرص في كل عرس” عبر بيان لوزارة الخارجية دان “الاجتياح الروسي لأوكرانيا” مما اثار سخط موسكو والأفرقاء الداعمين لها محلياً فيما رحبت فرنسا والمانيا بهذه الخطوة.
    محلياً ايضاً، الانتخابات النيابية العتيدة الشغل الشاغل لكل الافرقاء.
    وبعد ايام على اطلاق حزب الله مسيّرتين باتجاه اسرائيل، حذّر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس حزب الله من “إجراء الحسابات الخاطئة” بالنسبة لإسرائيل، قائلاً ان الحساب قد يقدم إلى الدولة اللبنانية الصاع صاعين، في وقت ردّ الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله قائلاً ان موضوع الحرب مع لبنان يُضرَب له ألف حساب ولم يعد كإدخال فرقة موسيقية.
    اقليمياً، مفاوضات فيينا المتعلقة بالملف النووي الايراني تبدو على نار حامية، وروسيا تعلن ان التنسيق العسكري مع إسرائيل في سوريا قائم والعمل فيه جارٍ.

  • نصر الله يهدد، الحكومة معلقة والانتخابات في مهب الريح

    نصر الله يهدد، الحكومة معلقة والانتخابات في مهب الريح

    ان أسرعت احداث الطيونة- عين الرمانة في شيئ، ففي انكشاف هشاشة التماسك الحكومي كما عمق الانقسامات العمودية السياسية.
    فلا دعوة لمجلس الوزراء للإنعقاد في ظل تشدد الثنائي الشيعي في “تطيير” المحقق العدلي في جريمة انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق بيطار الذي لم يرهبه كمّ الضغوط المنهال عليه، لا بل حدد موعد استجواب الوزير السابق نهاد المشنوق والنائب غازي زعيتر في 29 تشرين الأول.
    في هذه الأثناء، صعّد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله من هجومه غير المسبوق على القوات اللبنانية ورئيسها سمير جعجع قائلاً له “لا تخطئ بالحسابات خذ علماً بأن الهيكل العسكري لحزب الله وحده يضم 100 ألف مقاتل. “قعدوا عاقلين وتأدبوا “. و”نطالب المسيحيين بالوقوف في وجه هذا القاتل والسفاح والمجرم، وذلك لتثبيت السلم الأهلي.”
    في المقابل، اعلن جعجع “إذا كان مفوض حزب الله لدى المحكمة العسكرية – اي مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية- طلب الاستماع لي، فعليه أن يستمع لأمين عام حزب الله قبلي.”
    في الموازاة، تراشق بيانات بين حركة “امل” والتيار الوطني الحر وتوتر ملحوظ على خلفية تسطير بلاغ بحث وتحر لمدة شهر بحق النائب السابق خالد ضاهر.
    انتخابياً، لم يكد مجلس النواب يقر الانتخابات النيابية في 27 آذار ويبقي على اقتراع المغتربين لـ 128 نائباً ويطيّر الكوتا النسائية، حتى أعاد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون القانون الى البرلمان، قائلاً ان “تقصير المهلة الدستورية لموعد اجراء الانتخابات سيمنع ناخبين من ممارسة حقهم الانتخابي”.
    وفي ظل تصاعد التوتر من كل حدب وصوب، اعلن مدير “ألفاريز أند مارسال” من بعبدا بدء التدقيق الجنائي في مصرف لبنان في وقت التهب الشارع من الجنوب الى اقصى الشمال بسبب ارتفاع جديد لأسعار المحروقات.
    كما سًجّلت زيارة كبير مستشاري وزارة الخارجية الأميركية لأمن الطاقة الوسيط الأميركي الجديد في عملية التفاوض غير المباشر في شأن ترسيم الحدود البحرية الجنوبية اموس هوكشتاين الى بيروت.
    اقليمياً، يبدو الانفتاح العربي جاداً على سوريا، اذ اًعلن عن تلقي ولي عهد أبوظبي اتصالا هاتفيا من الرئيس السوري بشار الأسد.
    دولياً، تنسيق اميركي- فرنسي وثيق، والتوتر في اوجه حول الغاز بين الاتحاد الاوروبي وروسيا.

  • بين صهاريج الحزب وعقوبات اميركا

    بين صهاريج الحزب وعقوبات اميركا

    التعليق الذي قدمه مسؤولون اميركيون حول استقدام ” حزب الله ” باخرة من المحروقات من ايران عبر سوريا  ان خطوة الحزب استعراضية ولا تحل مشكلة نقص المحروقات التي يواجهها لبنان بدا بالنسبة الى مراقبين سياسيين كثر تهرباً من اتخاذ موقف اساسي من خلال التقليل من اهمية الخطوة.

  • رئيسي يضع النظام الايراني على المحك

    رئيسي يضع النظام الايراني على المحك

    لم يحظ الخطاب الذي ادلى به الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي لدى تنصيبه الاسبوع المنصرم من مرشد الجمهورية علي خامنئي وتسلمه مهامه بالاهتمام الكبير المفترض داخلياً وخارجياً.

أحدث المقالات