Search
728 x 90



  • جولة اولى لصندوق النقد… واستعار للفضائح

    جولة اولى لصندوق النقد… واستعار للفضائح

    جولة اولى من المفاوضات مع صندوق النقد الدولي بدأت بغياب حاكم مصر لبنان رياض سلامة وتزامناً مع استعار فضائح التلاعب بسعر صرف الدولار والفيول المغشوش وتهريب المازوت والطحين المدعومين الى سوريا.
    واذ نقلت معلومات عن وزير المال غازي وزني استعداد لبنان لتلبية طلب صندوق النقد بتعويم الليرة بعد تلقي الدعم الخارجي، كشف الاول رغبة الحكومة في خفض عدد المصارف التجارية من 49 إلى نحو النصف.
    وفيما اكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله ان الحل لمنع التهريب هو التعاون الثنائي بين الحكومتين اللبنانية والسورية والجيشين اللبناني والسوري نظراً الى تداخل الحدود بين الدولتين، برز سؤال عن تشكيل ملف التهريب مدخلاً للتطبيع مع سوريا.
    في هذه الاثناء، سُجّل هجوم مثلث الاضلع على الحكم، اطلقه رئيس تيار المردة سليمان فرنجيه في حرب غير مسبوقة على خلفية اتهام سركيس حليس في فضيحة الفيول المغشوش، وتبعه كل من النائب شامل روكز ورئيس الكتائب سامي الجميل.
    اما عدّاد فيروس كورونا فسجل 902 اصابة في ظل اقفال البلد لأربعة ايام. والاصابات في العالم تجاوزت الـ 4649079 والوفيات 309047 في وقت برز تحذير اوروبي من هجمات لداعش يستغل فيها الجائحة.

  • خطة الحكومة اللبنانية للتعافي المالي: إنقاذ أم إغراق؟

    خطة الحكومة اللبنانية للتعافي المالي: إنقاذ أم إغراق؟

    أقــرّت الحكومــة اللبنانيــة فــي اجتماعها في 30 نيســان خطة “التعافي المالــي”، وتبع ذلك اجتماع بعــد أيام في المقرّ الرئاسي في بعبدا مع رؤساء كتل نيابية لعرضها ومناقشتها. والخطة تحملُ مسمَّيات مختلفة فهي تارة برنامج للتعافي المالــي وطــوراً خطــة إصلاحيــة وإنقاذية وأحيانًــا اقتصادية. لكن بعيدًا عن التســميات وعن بعض الاختلافــات في الارقام بين النســخة الاصلية باللغة الانكليزية وتلك المترجمة للعربية، تحتوي الخطة على تدقيق دفتري للخســائر المالية الحاصلة في لبنان منذ عقود، وهذا التشخيص هو الاول من نوعه منذ تدهور الوضع النقدي والمالي.

  • خطة عون – دياب : الإنقاذ حقاً ام رؤوس المعارضة ؟

    خطة عون – دياب : الإنقاذ حقاً ام رؤوس المعارضة ؟

    ماذا وراء خطة الحكومة المالية والاقتصادية الانقاذية؟
    هل مرّت مروراً سلساً اقله لجهة إقرارها وإعلان سريان مفاعيلها بدءاً بآخر يوم من نيسان، ام ان موجات انتقادها او تبيّن نقاط الضعف فيها في المرصاد، ناهيك عن توظيف الحراك الشعبي الاحتجاجي الواسع الذي عاد بقوة الى المسرح الداخلي أخيراً؟

  • لبنان المختبئ في المنازل : رب ضارة نافعة !

    لبنان المختبئ في المنازل : رب ضارة نافعة !

    لعلها من المفارقات التي تميز واقع لبنان ان تنطبق عليه في أزمان الازمات الداخلية والخارجية معايير خاصة به لا تشبه سواها مما تعرفه الدول حتى المأزومة بحروب واضطرابات . 

  • لبنان: تعليق السداد… ومفاوضات مع الدائنين

    لبنان: تعليق السداد… ومفاوضات مع الدائنين

    بتعليق سداد مستحقات لبنان المقبلة، واجه مجلس الوزراء اللبناني بالإجماع استحقاق اليوروبوندز في 9 آذار، مترافقاً مع مفاوضات مع الدائنين ليصبح عدم الدفع منظماً، ومرفقاً ببرنامج اصلاحي، إن نفذ قد يبلسم القليل القليل من الازمة المالية والاقتصادية.
    وإن كان الوقت مبكراً للحكم على هذه الخطوة التي توّجت اسبوعاً من الخضّات المالية والمصرفية والصحية، فإن الشارع استبقها تجمعاً في اكثر من منطقة. وقد اتى قرار النائب العام المالي القاضي علي إبراهيم بمنع التصرف بأصول 20 مصرفاً – بعد الاستماع الى افادات 15 رئيس مجلس ادارة مصرف – ليشكل خضّة خطرة في القطاع المصرفي. علماً ان تجميد النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات لهذا القرار تزامن مع نفي كل من رئيسي الجمهورية والمجلس النيابي اي صلة لهما بقرار ابراهيم، في مقابل معلومات عن تعهد المصارف بسلسلة خطوات لتسهيل اعمال المودعين، ستعلن عنها الثلثاء في 10 آذار.
    في هذه الاثناء، انتقلت ازمة فيروس كورونا من مرحلة “الاحتواء” الى “الانتشار” رافعة عدد الاصابات المعروفة الى 28. وسُجّل اول خرق للنأي الحكومي بالنفس عن ازمات المنطقة في زيارة وزير السياحة والشؤون الاجتماعية رمزي مشرفية الى دمشق للبحث في موضوع اللاجئين السوريين.
    اقليمياً، وقف اطلاق نار روسي- تركي في ادلب في ظل ابتزاز تركي للأوروبيين بفتح الحدود للمهاجرين غير الشرعيين، واول اهتزاز لاتفاق واشنطن- طالبان في افغانستان.

أحدث المقالات