Search
728 x 90



  • اذا اعتذر الحريري … من يمسك بانفجار حارق !

    اذا اعتذر الحريري … من يمسك بانفجار حارق !

    بعد زهاء ثمانية اشهر من تكليف الرئيس سعد الحريري تشكيل “حكومة المهمة” المستندة الى المبادرة الفرنسية التي حظيت بموافقة اجماعية للقوى اللبنانية الممثلة في مجلس النواب، بلغت الازمة السياسية التي أجهضت مهمة الحريري وحالت دون ولادة حكومته ذروة تهدد بتحول الازمة الى مسالك أخرى بالغة الخطورة .

  • الشوائب التي فاقمت الشكوك حول مصير المبادرة الفرنسية

    الشوائب التي فاقمت الشكوك حول مصير المبادرة الفرنسية

    لا تشبه المبادرة الفرنسية التي اطلقها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون من قصر الصنوبر عقب انفجار مرفأ بيروت في آب من العام الماضي الكثير من المبادرات الغربية والعربية التي عرف لبنان عشرات منها بعد اندلاع الحرب فيه في العام 1975 وصولاً الى اتفاق الطائف وبعد اتفاق الدوحة وما بينها من وساطات مثل مؤتمر سان كلو في فرنسا لأطراف النزاع من معسكري 14 آذار و8 آذار آنذاك.

  • الدول العربية ترفض تغيير اتفاق الطائف

    الدول العربية ترفض تغيير اتفاق الطائف

    رسالة عربية واضحة بشقّين، تعبّر عن الاهتمام بلبنان ورفض اي محاولة قسرية لتغيير اتفاق الطائف، كما العمل على عدم مكافأة من يعتبر انه معرقل لتشكيل الحكومة، أكان الوزير السابق جبران باسيل ام حزب الله.

  • لبنان وفرنسا : محاذير وحسابات الحسم بالعقوبات

    لبنان وفرنسا : محاذير وحسابات الحسم بالعقوبات

    تبدو الازمة اللبنانية في مجمل وجوهها وتداعياتها البالغة الخطورة مقبلة على محك مفصلي شديد الأهمية في الفترة القريبة الطالعة من خلال سباق حاد بين محاولات خارجية لرفع الضغوط الى ذروتها على المسؤولين والسياسيين اللبنانيين لتشكيل حكومة جديدة ومناورات داخلية تهدف الى المضي في توظيف تعطيل تشكيل الحكومة حتى تحقيق مكاسب سياسية لم تنجز بعد .

  • السباق الأخطر بين حكومة انقاذية والانهيار الشامل

    السباق الأخطر بين حكومة انقاذية والانهيار الشامل

    يتأرجح لبنان بخطورة عالية عند نقطة التوغل الذي قد يكون قاتلاً فعلاً في حصول انهيار شامل هذه المرة على كل الصعد وفي كل المجالات المالية والاقتصادية والاجتماعية بما سيؤدي حتماً الى انهيار امني لا مفر منه في مثل هذا الاحتمال .

أحدث المقالات