Search
728 x 90



  • حروب معيشية ومصرفية… وانتخابية

    حروب معيشية ومصرفية… وانتخابية

    ثلاثة ملفات استحوذت على الاهتمام المحلي خلال الأسبوع: استمرار “حرب المصارف” في ظل سلسلة من القرارات القضائية، ابرزها قرار النيابة العامة التمييزية الرجوع عن قرار النيابة العامة الاستئنافية في جبل لبنان الذي قضى بمنع تحويل وشحن الاموال من عدد من المصارف الى خارج لبنان. اما الملف الثاني فإسقاط “الكابيتال كونترول” في اللجان النيابية المشتركة فيما وفد الصندوق الدولي يجول على الرؤساء الثلاثة مستفسراً. وتركز الملف الثالث على حماوة التحضير للانتخابات فيما كرّت سبحة الاعلان عن اللوائح الانتخابية في مختلف المناطق.
    في هذه الأثناء، التدهور المعيشي وصل الى مستوى غير مسبوق فيما سجلت اسعار الخبز والمحروقات ارتفاعاً مضطرداً، سينسحب قريباً على اسعار الاتصالات.
    اقليمياً، الملف النووي الايراني يشبه رقصة التانغو، خطوة الى الامام واثنتان الى الوراء فيما تم الاعلان عن الهدنة في اليمن ووقف العمليات العسكرية كافة على الحدود السعودية – اليمنية. كما فشل البرلمان العراقي الجديد، في انتخاب رئيس للجمهورية للمرة الثالثة على التوالي.
    دولياً حرب اوكرانيا لا تزال تتصدر الأخبار فيما فرضت موسكو دفع ثمن الغاز الروسي بالروبل بدلاً من العملات الأجنبية.

  • “جبهات” التوتير والاضطرابات … هل تضمر انقلاباً؟

    “جبهات” التوتير والاضطرابات … هل تضمر انقلاباً؟

    بدا بديهياً ان تتفاقم المخاوف وتتعاظم حيال الفترة الفاصلة عن موعد اجراء الانتخابات النيابية في لبنان في منتصف أيار المقبل بحيث بلغت الخشية مداها من ان تكون هذه الفترة مسرحاً مفتوحاً لآخر واخطر فصول الانهيار الذي يرزح لبنان تحت وطأته منذ ثلاث سنوات.

  • حرب المصارف تنافس معارك اوكرانيا حدّة

    حرب المصارف تنافس معارك اوكرانيا حدّة

    حرب على القطاع المصرفي شنتها النائبة العامة الاستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون مصدرة أخيراً قراراً بالحجز التنفيذي على أسهم وعقارات وموجودات فرنسبنك كما إشارة منع تصرف على أسهم مصرف “الاعتماد المصرفي”، مما حدا بالأول الى الاعلان عن اقفال كل فروعه وبجمعية المصارف الى اعلان الإضراب التحذيري في 21 و22 آذار 2022.
    كما اوقفت القاضية عون رجا سلامة شقيق حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بعد انتهاء التحقيق معه في قصر العدل. وإذ سارع مجلس الوزراء الى الاجتماع استثنائياً، أكد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ان لا ” لحماية المصارف او حاكم مصرف لبنان، بل نحن نحمي مؤسسات وبلدا”.
    اتفاق ثلاثي ايضاً بين رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس المجلس النيابي نبيه بري والرئيس ميقاتي على ان يكون اتفاق الاطار اساس التفاوض في ملف ترسيم الحدود البحرية مع اسرائيل.
    في هذه الأثناء شهد الأسبوع نهاية مهلة الترشيح للإنتخابات النيابية. وبلغ عدد المرشحين 1043 مرشحاً بينهم 155 مرشحة.
    اقليمياً، وفي زيارة لافتة في توقيتها، الرئيس السوري بشار الأسد في الامارات العربية المتحدة في اول زيارة لدولة عربية منذ اندلاع الأزمة السورية عام 2011. وواشنطن تعلن “الشعور بخيبة أمل عميقة وبقلق بسبب هذه المحاولة الواضحة لشرعنة بشار الأسد الذي لا يزال مسؤولا ومذنبا عن موت عدد لا يُحصى من السوريين”.
    زيارتان اقليميتان ايضاً، الأولى لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الى الامارات والسعودية والثانية للمستشار الالماني أولاف شولتس الى انقرة.
    دولياً، الحرب الروسية على اوكرانيا على حماوتها والرئيس الأميركي جو بايدن يصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بـ “مجرم حرب” في وقت قدمت واشنطن مساعدات عسكرية غير مسبوقة لأوكرانيا.
    وفي الموازاة، حذر بايدن نظيره الصيني شي جين بينغ من تداعيات وعواقب ستواجهها الصين في حال ساعدت روسيا.

  • مسيّرتان لحزب الله… و”الآتي أعظم”

    مسيّرتان لحزب الله… و”الآتي أعظم”

    في تطور لافت في توقيته وغداة اعلان الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان “لدينا صواريخ دقيقة وبدأنا بتصنيع المسيّرات”، اطلق حزب الله مسيّرتين نحو اسرائيل التي اسقطت احداهما فيما توعد رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله السيد هاشم صفي الدين ان “الآتي أعظم”.
    وكان حزب الله رعى مؤتمراً للمعارضة البحرينية في الضاحية الجنوبية متحدياً قرار المنع الذي اصدره وزير الداخلية والبلديات بسام المولوي. فوجه هذا الأخير كتاباً الى النيابة العامة التمييزية طالباً ملاحقة المنظمين والمتكلمين في المؤتمر، في سابقة هي الأولى من نوعها.
    في الموازاة، حضر الملف اللبناني على هامش مؤتمر الامن في ميونخ في المانيا عبر لقاء وزير الخارجية الفرنسية جان ايف لودريان بوزير الخارجية الاميركية انطوني بلينكن وهذا الأخير مع وزير الخارجية السعودية الأمير فيصل بن فرحان، كما في لقاء رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي مع وزير خارجية فرنسا جان ايف لودريان في ميونيخ.
    في هذه الأثناء، اصدرت المدعية العامة في جبل لبنان القاضية غادة عون مذكرة قضائية لجلب حاكم مصرف لبنان رياض سلامة الذي تغيّب عن حضور جلسة للإستماع اليه، ثم ادّعت على المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان بحجة منع عناصر قوى الامن دورية من امن الدولة من دخول منزل سلامة.
    وفيما التحضيرات للإنتخابات النيابية سارية مبدئياً عبر توقيع رئيس الجمهورية ميشال عون مرسومين لفتح اعتمادات لتغطيتها اشارت معلومات الى زيارة من يوم واحد يقوم بها مساعد وزير الخارجية الأميركية للشؤون الدبلوماسية جنتري سميث.
    اقليمياً، مفاوضات فيينا حول الاتفاق النووي الايراني تحمل ايجابيات وفق تأكيد واشنطن وبرلين لجهة امكان “التوصل إلى اتفاق خلال أيام إذا أظهرت إيران جدية في المحادثات”.
    في الموازاة، رئيس الوزراء الإسرائيليّ بيني غانتس في البحرين والرئيس التركي رجب طيب اردوغان في الامارات العربية المتحدة.
    دولياً، ملف اوكرانيا يتأرجح بين التفجير والتهديد فيما تشهد المناطق الانفصالية شرقي البلاد انتكاسات امنية خطيرة. وكان لافتاً قول نائبة الرئيس الاميركي كاميلا هاريس ان “انضمام اوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي يتطلب وقتاً”.

  • الموازنة ليست في الغد… وغالاغير: القرار قراركم

    الموازنة ليست في الغد… وغالاغير: القرار قراركم

    يبدو ان موازنة 2022 لن ترى النور قريباً بعدما رُحّلت الى جلسة حكومية تعقد في القصر الجمهوري الخميس المقبل، قبل احالتها الى اللجان النيابية ومن ثم ليقّرها المجلس النيابي. وإذ اكد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ان الكهرباء خارج الموازنة والحل المجتزأ لم يعد مقبولاً، سُجلت زيارة أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان للعلاقات مع الدول المطران بول ريتشارد غالاغير الذي شدد على ان “قرار نهوض لبنان هو قرار لبناني بحت، والتغيير آت.”
    وكانت لافتة رسالة لبنان الأولى من نوعها الى الأمم المتحدة منذ العام 2011، ممثلّة إعلاناً رسمياً صريحاً بنقل التفاوض بشأن الحدود البحرية اللبنانية الجنوبية من الخطّ 23 إلى الخطّ 29، مع الاحتفاظ بحق تعديل المرسوم رقم 6433 في حال المماطلة وعدم التوصّل إلى حلّ عادل، وذلك استباقاً لزيارة المبعوث الأميركي لشؤون الطاقة آموس هوكشتاين للبحث في ملف الترسيم.
    في هذه الأثناء، بدا التحضير للإنتخابات النيابية على نار حامية مع اعلان التحالفات والترشيحات في مختلف المناطق.
    اقليمياً، تعليق التفاوض بشأن الملف النووي الايراني في فيينا الى الأسبوع المقبل تزامناً مع قصف حوثي صاروخي على الامارات للمرة الثالثة خلال شهر.
    وإذ استمرت القنوات مفتوحة خليجياً- ايرانياً، زار وزير خارجية سلطنة عمان سوريا، في وقت اعلنت واشنطن عن مقتل زعيم تنظيم “داعش” أبو ابراهيم الهاشمي القريشي بغارات اميركية على سوريا.
    دولياً، تواصل تراشق الاتهامات بين روسيا والغرب حول قرب اجتياح روسيا لجارتها الاوكرانية. والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في موسكو وكييف لمحاولة حلحلة الوضع.

أحدث المقالات