Search
728 x 90



  • جبران باسيل من يخدم : “العونية” ام “الحزب” المأزوم؟

    جبران باسيل من يخدم : “العونية” ام “الحزب” المأزوم؟

    تعمق المناورات السياسية المتصاعدة والتي يملأ عبرها رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل فراغ الانتظار في مرحلة الفراغ الرئاسي التي بدأت في الأول من تشرين الثاني الحالي الانطباعات كما المعطيات التي ترجح ان يمر لبنان مجدداً بمدة فراغ طويلة قبل ان تكتمل الظروف الداخلية والخارجية وتتقاطع على انتخاب الرئيس الجديد للبنان.

  • الازمة الرئاسية الى تفاقم ..الفولكلور الشكلي والتخبط الجماعي

    الازمة الرئاسية الى تفاقم ..الفولكلور الشكلي والتخبط الجماعي

    تتجه ازمة الفراغ الرئاسي في لبنان نحو مزيد من التعقيد والتفاقم في ظل انعقاد خمس جلسات انتخابية عقيمة لمجلس النواب لم تبدل حرفاً في مسار الانسداد الذي يواجهه الاستحقاق الرئاسي منذ مرور نهاية المهلة الدستورية وانتهاء ولاية الرئيس السابق ميشال عون في نهاية تشرين الأول المنصرم.

  • فراغ رئاسي… وشرعية لميقاتي

    فراغ رئاسي… وشرعية لميقاتي

    في الأسبوع الأول لانتهاء عهد العماد ميشال عون، تثبيت الفراغ الرئاسي رسمياً وتثبيت دستورية حكومة الرئيس المكلف نجيب ميقاتي المستقيلة خلال جلسة قراءة رسالة رئيس الجمهورية امام المجلس النيابي، بحيث ان هذا الأخير اكد ضرورة المضي قدماً وفق الأصول الدستورية من قبل رئيس الحكومة المكلف للقيام به بمهامه كحكومة تصريف أعمال.
    واذ اعلن رئيس المجلس النيابي نبيه بري الغاء الدعوة للحوار بين الكتل النيابية للوصول لرئيس توافقي، عيّن موعد جلسة جديدة لانتخاب رئيس جديد للجمهورية من دون أي أفق على ما يبدو.
    في هذه الأثناء، كان لافتاً في توقيته ومشاركته احياء السفارة السعودية في بيروت الذكرى 33 لاتفاق الطائف، في اعادة تثبيت للإتفاق وللدور السعودي في آن في مقابل وجود العلاقات الايرانية – السعودية في مهب الاحتجاجات الطالبية في الداخل الايراني اثر قتل مهسا اميني واتهام طهران الرياض بأنها تغذي التمرد.
    في الموازاة، اتفاق ترسيم الحدود في مهب فوز رئيس الحكومة الاسرائيلية السابق بنيامين نتنياهو فيما لبنان مطمئن ولا سيما بعد اعلان الخارجية الأميركية مواصلة دعم إتفاق الترسيم، علماً ان كبيرة الديبلوماسيّين في شؤون الشّرق الأوسط في واشنطن باربارا ليف رجّحت ان يضطر لبنان إلى تحمّل المزيد من الألم قبل أن يشكّل حكومة جديدة، مع احتمال تفكّك كامل للدّولة.
    اقليمياً، البابا فرنسيس في البحرين للمشاركة في ملتقى الحوار بين الشرق والغرب.
    دولياً، المسيّرات الايرانية تلعب دوراً مهماً في الحرب الروسية على اوكرانيا.

  • “منتدى الطائف”: رسالة العودة السعودية والتوازن الداخلي

    “منتدى الطائف”: رسالة العودة السعودية والتوازن الداخلي

    اتسم انعقاد منتدى لاحياء الذكرى الـ 33 لاتفاق الطائف الشهير الذي وضع نهاية لحرب أهلية – خارجية في لبنان وعليه استمرت 15 عاماً نظمته السفارة السعودية في بيروت، الكثير من الدلالات والإيحاءات لكن ابرزها اطلاقاً كان في توقيته المتصل بنهاية عهد الرئيس ميشال عون اكثر منه حتى في موعد الذكرى نفسها.

  • التكيف مع الفراغ الطويل بعد ضجيج الرحيل العوني

    التكيف مع الفراغ الطويل بعد ضجيج الرحيل العوني

    رغم كل الضجيج المفتعل الذي اثاره الرئيس المنتهية ولايته في منتصف ليل 31 تشرين الأول ميشال عون وصهره رئيس التيار العوني جبران باسيل في اليومين الأخيرين من ولاية عون لم يحدث هذا الصخب أي تبديل في وقائع سيناريو تدخل البلاد في نفقه مع الأول من تشرين الثاني تحت ظل الفراغ الرئاسي الجديد وسلطة انتقالية هي حكومة تصريف الاعمال.

أحدث المقالات