Search
728 x 90



  • “معاً للإنقاذ”: تراجع الدولار وارتفاع البنزين

    “معاً للإنقاذ”: تراجع الدولار وارتفاع البنزين

    في سرعة قياسية لم تتجاوز اصابع اليد الواحدة، أًقرّ البيان الوزاري لحكومة “معاً للإنقاذ”، فتأرجح الدولار بين التراجع بضعة آلاف وبين التراجع النسبي فيما ارتفعت صفيحة البنزين والمازوت مع بقاء طوابير السيارات امام المحطات المقفلة.
    وإذ وقعت وزارة المال عقد التدقيق الجنائي مع شركة Alvarez & Marsalـ استلمت من صندوق النقد الدولي حوالي مليار و135 مليون دولار أميركي بدل حقوق السحب الخاصة (SDR) عن عامي 2009 و 2021.
    اما ملف التحقيقات في انفجار 4 آب، فبات اكثر تعقيداً مع مغادرة رئيس الحكومة السابق حسان دياب الى الولايات المتحدة الاميركية غداة احالة قاضي التحقيق العدلي طارق البيطار على النيابة العامة التمييزية مذكرة إحضاره في 20 ايلول وتبليغ منزله من قبل امن الدولة. هذا في وقت تغيّب الوزير السابق يوسف فنيانوس عن الحضور امام البيطار واصدار مذكرة توقيف غيابية بحقه.
    في هذه الأثناء، عاد نيترات الامونيوم للبروز من بوابة البقاع بعد ضبط 21 طناً منه مماثلة لتلك التي كانت في مرفأ بيروت، وذلك غداة دخول صهاريج النفط الايراني آتية من سوريا برّاً. وقد نفت الحكومة اللبنانية ان تكون الشحنة بطلب منها كما ادّعت الخارجية الايرانية.
    في الموازاة، غاب ملف لبنان عن اجتماع ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس.
    اقليمياً، الرئيس السوري بشار الأسد في الكرملين ولقاؤه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي اعلن ان مشكلة سوريا الأساسية هي الوجود غير الشرعي لقوات أجنبية على أراضيها. اما الأمم المتحدة فأكدت ان العنف في سوريا يزداد والوضع ليس آمنا لعودة آمنة وكريمة للاجئين.
    وفي الملف النووي الايراني، تحوّل إسرائيلي لافت بعد اعلان تل أبيب استعدادها لقبول العودة للاتفاق النووي.
    دولياً، توتر فرنسي -استرالي- بريطاني على خلفية الغاء صفقة غواصات تقليدية ابّان الاعلان عن معاهدة امنية ثلاثية تحت اسم “اوكوس” وتشكيل تحالف امني استراتيجي في منطقة المحيطين الهندي والهادئ يضم كلا من اميركا وبريطانيا واستراليا، مما أثار حفيظة الصين.

  • ماذا سيفعل المجتمع الدولي حيال الاستهانة بضغوطه ؟

    ماذا سيفعل المجتمع الدولي حيال الاستهانة بضغوطه ؟

    تنفتح الازمة المصيرية التي تطبق على لبنان بعد اعتذار الرئيس سعد الحريري عن تشكيل الحكومة على غموض كبير يصعب معه إلقاء الأحكام مسبقاً ورمي التوقعات المتسرعة قبل اتّضاح القليل مما يمكن ان تذهب اليه الأوضاع في ظل ما يعتقد بأنه سيكون نشوء ازمة حكومية أسوأ من الازمة التي أدت الى اعتذار الحريري .

  •     “منع انهيار لبنان” : مؤشرات واقعية ام وهمية ؟

        “منع انهيار لبنان” : مؤشرات واقعية ام وهمية ؟

      ثمة صورة نمطية سائدة عن اللبنانيين منذ اندلاع شرارة الحرب الاهلية او حرب الآخرين على ارضهم ، باعتبار ان تعريف الحرب لا يزال حتى الان عرضة للانقسام بين هذين التعريفين ، بأنهم يؤخذون بأساطير سياسية سرعان ما تصبح لديهم بمثابة حقائق غير قابلة للجدل .

  • لبنان وفرنسا : محاذير وحسابات الحسم بالعقوبات

    لبنان وفرنسا : محاذير وحسابات الحسم بالعقوبات

    تبدو الازمة اللبنانية في مجمل وجوهها وتداعياتها البالغة الخطورة مقبلة على محك مفصلي شديد الأهمية في الفترة القريبة الطالعة من خلال سباق حاد بين محاولات خارجية لرفع الضغوط الى ذروتها على المسؤولين والسياسيين اللبنانيين لتشكيل حكومة جديدة ومناورات داخلية تهدف الى المضي في توظيف تعطيل تشكيل الحكومة حتى تحقيق مكاسب سياسية لم تنجز بعد .

  • المجتمع الدولي يخشى استنزافه ورقة العقوبات

    المجتمع الدولي يخشى استنزافه ورقة العقوبات

    فرض العقوبات سيف ذو حدّين، وورقة لا يمكن استعمالها سوى مرة واحدة فيما لبنان يواجه استحقاقات جوهرية في مسيرته الوطنية، ابرزها الانتخابات النيابية والرئاسية المقبلة التي قد يجري تعطيلها لأكثر من سبب.

أحدث المقالات