Search
728 x 90



  •     “منع انهيار لبنان” : مؤشرات واقعية ام وهمية ؟

        “منع انهيار لبنان” : مؤشرات واقعية ام وهمية ؟

      ثمة صورة نمطية سائدة عن اللبنانيين منذ اندلاع شرارة الحرب الاهلية او حرب الآخرين على ارضهم ، باعتبار ان تعريف الحرب لا يزال حتى الان عرضة للانقسام بين هذين التعريفين ، بأنهم يؤخذون بأساطير سياسية سرعان ما تصبح لديهم بمثابة حقائق غير قابلة للجدل .

  • بلد غابات الاعلام والالوان

    بلد غابات الاعلام والالوان

    ” لبنان الكبير في المئوية الاولى . بيت من دون سياج” هو العنوان لكتاب اصدره حديثاً الدكتور داود الصايغ عن دار سائر المشرق.هو فعل ايمان بلبنان وبالصيغة اللبنانية بعدما خصص الكاتب كل كتاباته ومنشوراته على مدى سنوات طويلة من العطاء للبنان وتجربته ونظامه كما حاجة العالم اليه. وهذه المقدمة للكتاب تكشف اقتناعه بأن لبنان وبفضل عمق جذور الانسان فيه اقوى من كل عواصفه الداخلية والخارجية.
    وينشر موقع beirutinsights فصولاً من الكتاب الذي يكشف فيه داود الصايغ تاريخ لبنان الذي عاشه عن كثب مشاركاً في احداث مهمة فيه خلال مراحل مختلفة.

  • الأحوال الشخصية في لبنان: فضاء عصيّ على الدولة والقانون

    الأحوال الشخصية في لبنان: فضاء عصيّ على الدولة والقانون

    انكفأت الدولة وراء الحياد القانوني السلبي المستمر منذ عقود في موضوع حماية النساء من العنف. وسلمت الامر الى الطوائف في أنظمة الأحوال الشخصية التي أدت إلى عدم انسجام التشريعات مع مقاربات حقوق الإنسان ومفاهيمها.

  • المادة 95 صندوق باندورا… تفتح باب المجهول

    المادة 95 صندوق باندورا… تفتح باب المجهول

    رسالة واحدة من رئيس الجمهورية الى المجلس النيابي تطالب بتفسير المادة 95 من دستور الطائف كانت كفيلة بإحداث زلزلة في الاوساط السياسية، مطلقة العنان لتكهنات واجتهادات يكاد لا يكون اي افق لها، بدءاً باهتزاز المناصفة المعتمدة بين الطوائف وصولاً الى الخوف من تعديل دستوري يطيح بالطائف، وحتى من انشاء هيئة تأسيسية تنسف الدستور من اساسه، وذلك في ظل تحليلات ربطت التعثر الحكومي الداخلي بالتطورات الاقليمية، ولا سيما الايرانية والسورية منها. 
    منحيان متباعدان – ان لم يكونا متناقضين- يقاربان هذا الطلب منطلقين من احقية طلب رئيس الجمهورية تفسير اي مادة دستورية في المجلس النيابي. 
    المنحى الاول يفسّره لموقع beirutinsights المرجع الدستوري النائب والوزير السابق إدمون رزق، أحد صائغي التعديلات الدستورية وفق اتفاق الطائف، معتبراً ان المادة 95 تفترض انسحاب المناصفة على كل الفئات الوظيفية الى حين الغاء الطائفية السياسية التي لم يحن بعد وقت الغائها.
    وهذا ما لا يوافقه به الخبير في الشؤون الدستورية النائب السابق د. صلاح حنين الذي يؤكد لـ beirutinsights ان المادة 95 في غاية الوضوح ولا تحتاج الى تفسير، اذ انها حصرت المناصفة بوظائف الفئة الاولى فقط، محذراً من اعتماد النصاب العادي في جلسة التفسير الدستوري. 

  • النظام الاقوى من دولته ومن كل نظام !

    النظام الاقوى من دولته ومن كل نظام !

    حادثة قبرشمون كشفت حقيقة لا تبدو قابلة للتبدل في لبنان وهي ان النظام العميق الوحيد الذي يحكم البلاد هو نظام القوة الطائفية لا النظام الدستوري الضعيف المتهالك بفعل الانتهاكات الدائمة التي اصابته وتصيبه وتحوله ورقة تين واهية للنظام.

أحدث المقالات