Search
728 x 90



  • فراغ رئاسي… وشرعية لميقاتي

    فراغ رئاسي… وشرعية لميقاتي

    في الأسبوع الأول لانتهاء عهد العماد ميشال عون، تثبيت الفراغ الرئاسي رسمياً وتثبيت دستورية حكومة الرئيس المكلف نجيب ميقاتي المستقيلة خلال جلسة قراءة رسالة رئيس الجمهورية امام المجلس النيابي، بحيث ان هذا الأخير اكد ضرورة المضي قدماً وفق الأصول الدستورية من قبل رئيس الحكومة المكلف للقيام به بمهامه كحكومة تصريف أعمال.
    واذ اعلن رئيس المجلس النيابي نبيه بري الغاء الدعوة للحوار بين الكتل النيابية للوصول لرئيس توافقي، عيّن موعد جلسة جديدة لانتخاب رئيس جديد للجمهورية من دون أي أفق على ما يبدو.
    في هذه الأثناء، كان لافتاً في توقيته ومشاركته احياء السفارة السعودية في بيروت الذكرى 33 لاتفاق الطائف، في اعادة تثبيت للإتفاق وللدور السعودي في آن في مقابل وجود العلاقات الايرانية – السعودية في مهب الاحتجاجات الطالبية في الداخل الايراني اثر قتل مهسا اميني واتهام طهران الرياض بأنها تغذي التمرد.
    في الموازاة، اتفاق ترسيم الحدود في مهب فوز رئيس الحكومة الاسرائيلية السابق بنيامين نتنياهو فيما لبنان مطمئن ولا سيما بعد اعلان الخارجية الأميركية مواصلة دعم إتفاق الترسيم، علماً ان كبيرة الديبلوماسيّين في شؤون الشّرق الأوسط في واشنطن باربارا ليف رجّحت ان يضطر لبنان إلى تحمّل المزيد من الألم قبل أن يشكّل حكومة جديدة، مع احتمال تفكّك كامل للدّولة.
    اقليمياً، البابا فرنسيس في البحرين للمشاركة في ملتقى الحوار بين الشرق والغرب.
    دولياً، المسيّرات الايرانية تلعب دوراً مهماً في الحرب الروسية على اوكرانيا.

  • اوبك بلاس: لا مصلحة اميركية بانقسامات اضافية

    اوبك بلاس: لا مصلحة اميركية بانقسامات اضافية

    أثار قرار منظمة الدول المصدرة للبترول “أوبك” والدول المنتجة للنفط المتحالفة معها “أوبك بلاس” خفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يومياً غضباً في واشنطن نظراً لما له من تداعيات سياسية واقتصادية سلبية على الولايات المتحدة وحلفائها والدول المستهلكة للنفط على حد سواء.

  • القطب الشمالي : ساحة مواجهة غربية مع روسيا والصين

    القطب الشمالي : ساحة مواجهة غربية مع روسيا والصين

    سلط اعلان الولايات المتحدة عزمها على تعيين سفير لشؤون منطقة القطب الشمالي بدلاً من منصب المنسق الأميركي لشؤون القطب الشمالي الضوء على جانب آخر من الصراع الجاري مع كل من روسيا والصين حول مصادر الطاقة على نحو لم يكن لافتاً للاهتمام من قبل.

  • ادوية السرطان والدولار وآمال التشكيل… تتبخر

    ادوية السرطان والدولار وآمال التشكيل… تتبخر

    كل شيئ يتبخر في لبنان.
    الآمال بتشكيل حكومة عتيدة رغم زيارة ثانية لرئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي الى بعبدا، بعد رفض رئيس الجمهوية ميشال عون التعديلات التي قدمها الأول على تشكيلة 29 حزيران.
    هبة من الادوية السرطانية اختفت بسحر ساحر من مستودعات وزارة الصحة.
    مدخرات اللبنانيين في ظل تحليق سعر صرف الدولار ليلامس الـ 34 الف ليرة لبنانية.
    في المقابل، بقيت لهجة حزب الله التصعيدية ثابتة عبر تأكيد الأمين العام لـ “حزب الله” السيد حسن نصرالله اننا “رايحين على التصعيد” اذا لم يعط الوسيط الاميركي الدولة اللبنانية ما تطالب به سواء وُقّع الاتفاق النووي أو لم يُوقّع… كما اعلان الحرس الثوري الإيراني ان “حزب الله في ذروة العظمة والقوة اليوم ويمتلك أقوى قوّة برّية في المنطقة “.
    وفي وقت لاحت في الأفق ازمة حكومية بين وزير المهجرين عصام شرف الدين من جهة، ورئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي ووزير الشؤون الاجتماعية هكتور حجار من أخرى، على خلفية صلاحية معالجة ملف النازحين السوريين، بدت كرة الأزمات المعيشية تكبر في ظل استمرار ازمتي الكهرباء والماء وتأرجح اسعار المحروقات صعوداً ونزولاً فيما الصرخة تعلو في كل القطاعات من دون استثناء.
    اقليمياً، تحبس المنطقة انفاسها في انتظار الرد الغربي على الطروحات الايرانية حيال الاتفاق النووي في ظل تأكيد مستشار الوفد الإيراني المفاوض في فيينا محمد مَرَندي “إننا الآن أقرب للاتفاق من أي وقت مضى، وتم حل القضايا العالقة” فيما نفت واشنطن تقديم اي تنازلات.
    في الموازاة، استعادت انقرة وتل ابيب العلاقات الدبلوماسية الكاملة بينهما.
    وفي الأخبار الدولية، تحذير متكرر من كارثة نووية في محطة زابوريجيا وتقاذف مسؤولية قصفها بين موسكو وكييف

  • حسابات ورهانات على وقع انتخابات الكونغرس

    حسابات ورهانات على وقع انتخابات الكونغرس

    الانقسام السياسي في الداخل الاميركي بين الجمهوريين والادارة الديمقراطية يثير انتظاراً وقلقاً في انعكاساته على السياسة الخارجية.

أحدث المقالات