Search
728 x 90



  • خطة الحكومة الانقاذية بين الدونكيشوتية وانعدام الواقعية

    خطة الحكومة الانقاذية بين الدونكيشوتية وانعدام الواقعية

    اذا كانت الخطة المالية والاقتصادية للدولة يوماً تاريخياً في تاريخ لبنان – كما قال رئيس الجمهورية ساعة اقرارها رسمياً في مجلس الوزراء- فهل هي ترقى الى مستوى معالجة الازمة المالية في بلد مفلس رفض دفع ديونه الخارجية وطلب الاستعانة بصندوق النقد الدولي بعدما كان اعلن سابقاً انه يبغي استشارته فقط، وذلك في ظل رفض للخطة من الاركان الاساسية المعنية بها اي المصارف اللبنانية الى جانب جزء من الطبقة السياسية؟
    ما مصير هذه الخطة التي وصفها لموقع beirutinsights الخبير الاقتصادي والاستاذ الجامعي د .ايلي يشوعي بأنها “خطة- حلم دونكيشوتية”، و الباحث الاقتصادي والاستراتيجي البروفسور جاسم عجاقة بأنها “غير واقعية بلا حل سياسي جدّي”. 

  • “اليوروبوندز” سياسة اختلطت بالمال… وسيف مصلت

    “اليوروبوندز” سياسة اختلطت بالمال… وسيف مصلت

    بين السندان والمطرقة وجد لبنان نفسه.
    سندان استحقاق دين “اليوروبوندز” الخارجي الداهم الذي يدور جدل حول قدرة المصرف المركزي على تسديده، ومطرقة اعادة هيكلة الدين والوقوع بين براثن صندوق النقد الدولي وشروطه الاقتصادية والمالية القاسية… او عدم التسديد مع ما يترتب على ذلك من سيناريوهات كارثية على لبنان وفق اجماع ثلاثة خبراء ماليين واقتصاديين، نائب حاكم مصرف لبنان سابقاً د.غسان العياش والدكتور ايلي يشوعي والبروفسور جاسم عجاقة ، استوضحهم موقع beirutinsights.
    في الحالات الثلاث الصورة قاتمة وقاتمة جداً، فكيف اذا اختلطت السياسة بالمال وتحوّل الاستحقاق الى سيف مصلت على رقبة الحكومة اللبنانية في ظل اصطفافات اقليمية حادة ولعبة دولية لا يستطيع لبنان المنهك اقتصادياً ومالياً الوقوف في وجهها؟

  • ثقة بهفوات كثيرة … و”يوروبوند” داهم

    ثقة بهفوات كثيرة … و”يوروبوند” داهم

    لم يكد يمر “قطوع” جلسة الثقة الحكومية بنصابها “المهتز” الذي تراشق مسؤوليته الحزب التقدمي الاشتراكي وتيار المستقبل والقوات اللبنانية حتى طفت على السطح الازمة المالية الداهمة باستحقاق 1.2 مليار دولار من سندات “اليوروبوند” في 9 آذار المقبل.
    واذ ارتفعت اصوات مطالبة بعدم تسديد السندات، طلب لبنان رسمياً من صندوق النقد الدولي أن يرسل وفدا فنيا للمساعدة في وضع خطة مالية واقتصادية ونقدية شاملة لإنقاذه في وقت اشترط المجتمع الغربي مجدداً الاصلاحات والنأي بالنفس لتقديم المساعدة.
    وفيما بدت الساحة السياسية تغلي بتراشق البيانات والتغريدات، وآخرها لمناسبة احياء ذكرى اغتيال الرئيس رفيق الحريري، استمرت التحركات الشعبية التي تشوبها الاشكالات ولا سيما في وسط بيروت.
    اقليمياً، ادلب السورية على ايقاع القصف والعمليات العسكرية، و”صفقة القرن” في مجلس الامن في وقت تبنى مجلس الشيوخ الأميركي قراراً يقيّد تحركات ترامب في اتخاذ إجراء عسكري ضد إيران.

  • لماذا نحتاج إلى خطّة طوارئ لإنقاذ قطاع الطاقة في لبنان؟

    لماذا نحتاج إلى خطّة طوارئ لإنقاذ قطاع الطاقة في لبنان؟

    جوانب اربعة يجب ان توليها الحكومة العتيدة الاهتمام من اجل إحداث صدمة إيجابية في قطاع الطاقة في لبنان ، بحيث تواكب مطالب الشعب وتطلّعاته.

  • محاربة الفساد وتعزيز الحوكمة: المدخل الأساسي للإصلاح الاقتصادي

    محاربة الفساد وتعزيز الحوكمة: المدخل الأساسي للإصلاح الاقتصادي

    من الضروري أن يبدأ لبنان عمليّة ضبط مالي كبيرة وإصلاحات هيكليّة لاحتواء الدَين العامّ والعمل على زيادة النمو. أمّا الاستمرار بالسلوك الاقتصادي الحالي وإبقاء الأمور كما هي فبات مستحيلًا ولم يعد خياراً.

أحدث المقالات