Search
728 x 90



  • الشوائب التي فاقمت الشكوك حول مصير المبادرة الفرنسية

    الشوائب التي فاقمت الشكوك حول مصير المبادرة الفرنسية

    لا تشبه المبادرة الفرنسية التي اطلقها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون من قصر الصنوبر عقب انفجار مرفأ بيروت في آب من العام الماضي الكثير من المبادرات الغربية والعربية التي عرف لبنان عشرات منها بعد اندلاع الحرب فيه في العام 1975 وصولاً الى اتفاق الطائف وبعد اتفاق الدوحة وما بينها من وساطات مثل مؤتمر سان كلو في فرنسا لأطراف النزاع من معسكري 14 آذار و8 آذار آنذاك.

  • النار لامست الجنوب بين الخط الازرق والاحمر… والاقتصاد يكتوي

    النار لامست الجنوب بين الخط الازرق والاحمر… والاقتصاد يكتوي

    كادت النار ان تمتد الى الجنوب مطلع الاسبوع مع قصف حزب الله ملالة اسرائيلية في الجانب الاسرائيلي من الحدود رداً على اغتيال عنصرين من الحزب في سوريا خلال قصف اسرائيلي لموقع تابع للحرس الثوري الايراني. واذ ردّت تل ابيب بقصف حقول مارون الراس اللبنانية، لم يسجل سقوط اي ضحية من الجانبين في وقت هدد الامين العام لحزب الله بسقوط الخطوط الحمر على الحدود. وهذا ما نفاه رئيس الحكومة سعد الحريري مؤكداً كما رئيس المجلس النيابي نبيه بري التمسك بالقرار 1701.
    وفيما ادّعى الناطق باسم الجيش الإسرائيلي افيخاي ادرعي وجود مصنع لإنتاج وتطوير الصواريخ الدقيقة في بلدة النبي شيت البقاعية، متهماً إيران بتوريط لبنان في حرب لا يريدها اللبنانيون، يحضر ملف لبنان في لقاء وزاري رباعي روسي – فرنسي في موسكو الاثنين، وفي الزيارة التي يقوم بها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو الى موسكو منتصف الأسبوع المقبل.
    في هذه الاثناء، سعى الرئيس نبيه بري الى تذليل التوتر بين حزب الله والحزب التقدمي الاشتراكي عبر لقاء القيادتين في 7 ايلول في عين التينة.
    اقليمياً، خروق عدة لهدنة ادلب من جانب النظام السوري وفصائل المعارضة بعدما اعلنت موسكو وقفاً لإطلاق النار وافق عليه النظام. وامن الملاحة في مضيق هرمز هاجس كل الدول من دون استثناء في ظل اعلان طهران تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي وتحذير البرلمان الايراني روحاني من اي مفاوضات مع واشنطن خلال مشاركته في اعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.
    اما دولياً فبريطانيا تتأرجح بين بريكست بلا اتفاق او تأجيل الخروج من الاتحاد الاوروبي بعدما خسر بوريس جونسون الاكثرية في مجلس العموم.

  • 4 استراتيجيات دفاعية… هل انتهت صلاحيتها؟ (2)

    4 استراتيجيات دفاعية… هل انتهت صلاحيتها؟ (2)

    اربعة طروحات مختلفة للإستراتيجية الدفاعية قدمها كل من التيار الوطني الحر، والقوات اللبنانية، والحزب التقدمي الاشتراكي والرئيس ميشال سليمان بين العامين 2008 و 2012. فهل لا تزال قابلة للتنفيذ في ظل التطورات الاقليمية المتسارعة والتقلبات التي شهدتها الساحة المحلية في السنوات الاربع الاخيرة، مما لم يترك سوى فسحة ضيقة لمقاربتها ؟

  • حزب الله في عين عاصفة لاهاي… وحال الحكومة “مقفلة عالآخر”

    حزب الله في عين عاصفة لاهاي… وحال الحكومة “مقفلة عالآخر”

    حزب الله في عين عاصفة المحكمة الدولية الخاصة بلبنان فيما التوتر بالخط الاحمر بين الحزب التقدمي الاشتراكي والتيار الوطني الحر. اما الحكومة، فحالها “مقفلة على الآخر” كما قال الرئيس نبيه بري. في هذه الاثناء، التحذيرات الدولية تمطر تحذيراً من اي عملية عسكرية في ادلب.

  • صلاحيات اي رئاسة الاقوى… وإدلب في طهران

    صلاحيات اي رئاسة الاقوى… وإدلب في طهران

    صلاحيات اي رئاسة الاقوى، الاولى ام الثالثة؟
    سجال اشعلته التشكيلة الحكومية التي قدمها الرئيس سعد الحريري الى رئيس الجمهورية في ظل استمرار الكلام على خطورة الوضع الاقتصادي.
    وفي طهران، قمة ثلاثية تركية- روسية- ايرانية مصير ادلب محورها، واتفاق على القضاء على داعش وجبهة النصرة في سوريا.

أحدث المقالات