Search
728 x 90



  • في الـ 18 طارت الحكومة…  جمود في الداخل ودبلوماسية من الخارج

    في الـ 18 طارت الحكومة… جمود في الداخل ودبلوماسية من الخارج

    … وفي اللقاء الثامن عشر بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري طارت الحكومة العتيدة على خلفية توجيه قصر بعبدا رسالة – جدول للرئيس ” السابق” وفق ما جاء فيها من اجل ملء فراغات الاسماء بعدما حدد عون الحصص في تجاوز معلن وصريح للدستور. واستكمل الكباش بعد عشاء للحريري الى مائدة البطريرك الماروني في ذكرى تنصيبه بطريركا اثار حفيظة الفريق العوني.
    في الموازاة، سُجّل تمايز لافت بين موقفي حزب الله وحركة امل حيال هوية الحكومة على اثر خطاب للسيد حسن نصرالله وجه فيه انتقادات لجميع الافرقاء بمن فيهم حليفه الشيعي مستثنياً ميشال عون. فبينما كان الامين العام للحزب اكد على حكومة تكنوسياسية، دعا المكتب السياسي لحركة امل الى حكومة إختصاصيين غير حزبيين.
    وفي موازاة الشلل الداخلي، حركة دبلوماسية لافتة، ابطالها سفراء السعودية وليد بخاري، والولايات المتحدة دوروثي شيا وفرنسا آن غريو والكويت عبد العال القناعي وروسيا ألكسندر روداكوف… فرد عليها المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني حسين أمیر عبد اللهیان قائلاً ان أميركا وفرنسا ‏والسعودية لا تريد “حكومة قوية” في لبنان .
    شيا طالبت بالتوصل الى تسوية لتشكيل الحكومة مؤكدة ” كفى المطالبة بكل شيئ” في وقت اعلن مساعد وزير الخارجية الأميركية السابق لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر أن الوزير جبران باسيل والرئيس ميشال عون يتمسكان بثلث معطل في الحكومة الجديدة بسبب تطلعات باسيل الشخصية لضمان ان يكون الرئيس المقبل للبنان.
    ناقوس الخطر دقّه ايضاً كل من الاتحاد الاوروبي وجامعة الدول العربية والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس في وقت حذرت منظمة “الفاو” وبرنامج الأغذية العالمية من أن تؤدي الأزمة الاقتصاديّة إلى ارتفاع مستوى الاضطرابات وأعمال العنف.
    في هذه الأثناء، وكأن لبنان لا يكفيه خضَات، رافق جدل وغموض زيارة وزير الصحة حمد حسن الى سوريا لتأمين الاوكسيجين منها بعد اعلانه نفاذ الكمية من مستشفيات لبنان… في وقت نفى رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي علمه بوجود أزمة.
    اقليمياً، اسفرت الانتخابات النيابية الاسرائيلية المبكرة الرابعة في خلال سنتين الى فوز رئيس الحكومة الحالي بنيامين نتنياهو من دون تأمينه الأكثرية التي ستسمح له بتشكيل الحكومة العتيدة.
    وفي اليمن، مبادرة سلام سعودية رفضها الحوثيون الذي واصلوا توجيه مسيّراتهم المفخخة الى المملكة السعودية.
    وفي طهران، توقيع معاهدة إستراتيجية للتعاون المشترك صينية- ايرانية مدتها 25 عاماً.
    دولياً، تستعيد واشنطن دورها الأطلسي عبر الزيارة الاولى لوزير الخارجية الاميركية انتوني بلينكن الى الناتو.

  • “حقوق المسيحيين” نحو الانقلاب على الدستور!

    “حقوق المسيحيين” نحو الانقلاب على الدستور!

    هل فقد شعار استعادة او الدفاع عن حقوق المسيحيين وهجه بعدما استنفذ اهدافه ولم يعد يجد صدى له في الداخل او في الخارج؟ وما هو أقصى ما يمكن ان يستعيده المسيحيون من حقوق؟

  • حرب اهلية من دون حرب

    حرب اهلية من دون حرب

    “حرب اهلية من دون حرب”

    هذه العبارة قالها البطريرك الماروني بشارة الراعي لصحيفة ” النهار” واصفا الواقع التعجيزي الانهياري للبلد من دون اي اهتمام للسلطة بهذا الواقع وفي ظل صراع محموم على هذا السلطة يخشى كثيرون انه يذكر بالفترة التي سبقت اغتيال الرئيس رفيق الحريري من خلال صراع سلطوي حاد كان يضع كل من النظام السوري ورئيس الجمهورية انذاك اميل لحود الذي مدد له هذا النظام نصف ولاية رئاسية قسراً في مقابل الحريري الاب.

  • طار صوان وخلفه بيطار… والحكومة لم “تحطّ”

    طار صوان وخلفه بيطار… والحكومة لم “تحطّ”

    بعد أكثر من ستة اشهر على انفجار مرفأ بيروت، عادت التحقيقات الى خانة الصفر مع كف يد المحقق العدلي فادي صوان وتعيين رئيس محكمة الجنايات في بيروت القاضي طارق البيطار خلفاً له.
    وفيما اشتدت حملة التراشق بالبيانات وبالتغريدات بين التيارين الازرق والبرتقالي، متعديّة كل الحدود المقبولة سياسياً وأخلاقياً، جال رئيس الحكومة المكلف على قطر وابو ظبي عشية تأكيد رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ان ” من دون رضى رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المكلف وموافقتهما لا تشكّل الحكومة. اما الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله رأى ان “حكومة من 20 أو 22 وزيرا قد تكون مدخلا لحل”.
    في هذه الأثناء دخلت روسيا على خط التشكيل الحكومي عبر تأكيد المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى الشرق الاوسط ودول افريقيا نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف دعم موسكو لحكومة مهمة لا يكون لأي طرف فيها ثلثاً معطلاً.
    اما التدويل الذي حملت لواءه بكركي فأثار اكثر من رد فعل ابرزها من حزب الله حيث أكد نائب الأمين العام لحزب الله نعيم قاسم “لن نخضع للحماية الدولية، والحل محور الممانعة” في وقت كان نصر الله اعتبر ان “أي كلام عن قرار دولي تحت الفصل السابع هو دعوة إلى الحرب واحتلال لبنان”.
    اقليمياً، تبادل “اسرى” بين دمشق وتل ابيب برعاية روسية وصفقة “تحت الطاولة” لتزويد سوريا بلقاحات كورونا.
    ايرانياً، البيت الأبيض يعلن قبول عرض اوروبي للتوسط في الحوار مع إيران فيما سُجّل هجوم على مطار اربيل الكردي العراقي واستمرار الهجمات الحوثية على المملكة العربية السعودية، والرئيس الاميركي الجديد جو بايدن يتصل لأول مرة برئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو.

  • مراسلة سويسرية وحروب كلامية… وبايدن في البيت الأبيض

    مراسلة سويسرية وحروب كلامية… وبايدن في البيت الأبيض

    على وقع المراسلة السويسرية التي تسلّمها لبنان للمساعدة في التحقيق حول تحويلات مالية تخصّ حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وشقيقه ومساعدته، دخل لبنان حرب بيانات وتراشق كلامي بين القصر الجمهوري وبيت الوسط، الى جانب حرب بتسريبات عن مصادر هذا الفريق او ذاك، كما سجالات سياسية جانبية أخرى.
    وإذ بدا تحرك رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب تجاه عين التينة وبعبدا وبيت الوسط فقاعة صابون في معمعة تعذر التشكيل الحكومي، أكدت رئاسة الجمهورية ان رئيس الجمهورية ميشال عون لم يطلب الثلث المعطل، وباسيل وحزب الله لا يتدخلان في التأليف، في وقت كثر الكلام عن جبهة معارضة يسعى رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع الى تشكيلها… من دون أفق عملاني حتى هذه الساعة.
    اقليمياً، تسريب معلومات عن لقاء سوري- اسرائيلي ومفاوضات سرية بين الطرفين فيما عادت ساحة العراق الى التفجيرات تزامناً مع دخول الرئيس الـ 46 للولايات المتحدة الأميركية جو بايدن الى البيت الأبيض.
    اما في روسيا فالمعارض الروسي الكسي نافالني عاد الى واجهة الأحداث بعد اعتقاله في مطار موسكو وتوقيف عشرات المؤيدين له في تظاهرات في مدن روسية عدة.

أحدث المقالات