Search
728 x 90



  • بريكست باتفاق او من دون اتفاق… هذا ما يعنينا

    بريكست باتفاق او من دون اتفاق… هذا ما يعنينا

    مع بريكست او من دون بريكست، لا تُحسد بريطانيا التائهة بين خياراتها على وضعها، اكان سياسياً ام اقتصادياً. 
    انظار العالم شاخصة اليها. ما هي الطريق التي ستسلكها، وما هي انعكاسات خياراتها التي لا تتعدى الثلاثة على علاقاتها الدبلوماسية والتجارية الخارجية؟ لبنان الذي سبق واختبر اخيراً موقفاً بريطانياً متقدماً حيال عدم التمييز بين الجناحين السياسي والعسكري لحزب الله – رغم تأكيد وزير الدولة للشؤون الخارجية البريطانية اليستير بيرت خلال زيارته بيروت ان ما من تبدل في موقف المملكة البريطانية من دعم الحكومة والجيش اللبنانيين- ينظر الى البريكست بعين الريبة.
    موقع beirutinsights استوضح الوزير السابق، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والمغتربين النيابية، عضو كتلة التحرير والتنمية النائب ياسين جابر المطلّع على السياسة البريطانية، لقراءة تبعات هذا الواقع وتأثيره على لبنان نظراً الى علاقاته الدبلوماسية الرفيعة في هذا المضمار، اكان لجهة الدبلوماسية البريطانية الراهنة والمستقبلية، ام الانعكاسات الاقتصادية على الاسواق اللبنانية.

  • 207 ضحايا بالجو والرصاص… وروحاني في بغداد

    207 ضحايا بالجو والرصاص… وروحاني في بغداد

    حزب الله والنازحون السوريون عنوانا الاسبوع. في الاول، رفعت اسرائيل السقف حيال الحزب متقدمة بشكوى الى مجلس الامن في ما اعتبرته اكتشافاً لخلية للحزب في الجولان. وفي الثاني ظهّر مؤتمر بروكسل 3 تناقض المواقف الرسمية بين بعبدا والسراي الحكومي حيال ظروف عودة النازحين.
    اقليمياً ودولياً، زيارة تاريخية للرئيس الايراني حسن روحاني الى العراق قبيل اعلان الخارجية الاميركية زيارة الوزير مايك بومبيو إلى بيروت والقدس والكويت بين 19 و23 آذار.
    وفي الموازاة، مأساتان، الاولى تمثلت بسقوط 157 ضحية في تحطم طائرة “بوينغ 737 ماكس 800” اثيوبية، والثانية بقضاء 50 شخصاً في إطلاق نار ارهابي على مسجدين في نيوزلندا.
    اما في بريطانيا فلا اتفاق حول خطة البريكست.

  • بيان وزاري بسرعة البرق … وزيارة تاريخية للبابا للامارات

    بيان وزاري بسرعة البرق … وزيارة تاريخية للبابا للامارات

    على ايقاع خطابين للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، لم يفصل بينهما اكثر من 48 ساعة، اكد في الاول ان الحكومة ليست حكومة حزب الله، ووزير الصحة ليس حزبياً، وفي الثاني ان “اي حرب على ايران سنكون جزءاً منها” مقترحاً سلسلة خطوات اقتصادية وعسكرية وصحيّة بين البلدين، أُقرّ البيان الوزاري بسرعة قياسية لم تتعدّ الايام الثلاثة، وتمحور حول الاصلاحات الاقتصادية والاجتماعية والادارية مكررا بيان الحكومة السابقة في ما يتعلق بالمقاومة والنأي بالنفس، على ان تكون جلسة الثقة الثلثاء في 12 شباط. 
    وفيما بدأت تتوالى زيارات ديبلوماسية خارجية الى بيروت، هدأ السجال الناري الحريري- الجنبلاطي على خلفية التشكيلة الحكومية.
    اقليمياً، البابا فرنسيس في زيارة تاريخية الى الامارات. 

أحدث المقالات