Search
728 x 90



  • الاتفاق النووي اقرب من اي وقت مضى!

    الاتفاق النووي اقرب من اي وقت مضى!

    الاتفاق النووي اقرب من اي وقت مضى!

    هذه العبارة التي استخلصها المراقبون لتطور المواقف وتبادل المسودات النهائية خلال الايام العشرة الاخيرة وردت في الواقع على لسان مستشار الوفد الإيراني المفاوض في محادثات فيينا النووية محمد مرندي الذي قال أن ” لدينا فرصة كبيرة للعودة للاتفاق النووي” معتبراً أن “الضمانات شرط رئيسي للعودة إلى الاتفاق” ومضيفاً ” إننا الآن أقرب للاتفاق من أي وقت مضى، وتم حل القضايا العالقة، وهناك احتمال كبير للعودة للاتفاق النووي”.

  • الاستحقاق الرئاسي جدّياً … الى الأيام العشرة الأخيرة؟

    الاستحقاق الرئاسي جدّياً … الى الأيام العشرة الأخيرة؟

    بدا طبيعياً ان يثير اللقاء الذي جمع الزعيم الدرزي وليد جنبلاط والرجلين البارزين في قيادة “حزب الله” حسين خليل المعاون السياسي للامين العام للحزب ووفيق صفا المسؤول الأمني، الكثير من اللغط والجدل والتعليقات في وسط سياسي متعطش لأي تطور جديد وسط غموض سياسي داخلي كثيف عند مشارف احدى اخطر مراحله المفصلية.

  • لا حكومة… بل سلسلة ازمات

    لا حكومة… بل سلسلة ازمات

    بين أزمة وأخرى، يغرق لبنان في أزمة جديدة أكثر صعوبة وخطورة. فلم يكد يواجه أزمة مسيّرات حزب الله فوق حقل كاريش الاسرائيلي حتى برز تهديد رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد بأن “أنشطة حزب الله تعرض لبنان ومواطنيه للخطر، وأن إسرائيل ليس لديها مصلحة في التصعيد لكن عدوان الحزب غير مقبول ويمكن أن يؤدي بالمنطقة بأسرها إلى تصعيد لا داعي له”.
    في هذه الأثناء، اثار استجواب راعي أبرشية حيفا والأراضي المقدسة المارونية النائب البطريركي المطران موسى الحاج في مركز الأمن العام في الناقورة، عاصفة من الردود الشاجبة، ولا سيما انه اتّهم بالعمالة. وقد اعلن رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد ان “التعامل مع العدو خيانة وطنية وجريمة، والمتعامل لا يمثل طائفة” في حين قال البطريرك الماروني الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ان “ما حصل اعتداء واهانة للبطريركية المارونية وله شخصياً “.
    قضائياً، حرب النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان القاضية غادة عون على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة لم تنته فصولها بعد، وهي داهمت مكتبه في مصرف لبنان قبل ان تنسحب بأمر من المحامي العام الاستئنافي في بيروت الرئيس رجا حاموش.
    مالياً، السفير الفرنسي المكلف تنسيق الدعم الدولي للبنان بيار دوكان في لبنان مشدداً على الاتفاق مع صندوق النقد الدولي.
    اقليمياً، قمة رئاسية تجمع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مع نظيريه التركي رجب طيب إردوغان والروسي فلاديمير بوتين في أول لقاء ثلاثي على مستوى الرؤساء منذ عام 2019. وايران تعلن التوصل إلى مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي فيما وزير الخارجية العراقية فؤاد حسين يكشف ان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان طلب استضافة لقاء بين وزير الخارجية السعودية ونظيره الإيراني في بغداد.
    ووزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف في القاهرة في مستهل جولة افريقية تقوده الى إثيوبيا وأوغندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية.
    اما في سوريا، فغارات اسرائيلية على مواقع ايرانية في محيط منطقة السيدة زينب، وأخرى جوية تركية لمناطق في محافظة دهوك تثير ازمة بين تركيا والعراق.
    دولياً، روسيا وأوكرانيا توقعان اتفاقا بشأن استئناف تصدير الحبوب عشية قصف روسي لميناء اوديسا الاوكراني.

  • سباق بين المزيد من الانهيار وجهود تجميده

    سباق بين المزيد من الانهيار وجهود تجميده

    ترافق اعلان صندوق النقد الدولي تعيين ممثل دائم بعد شغور منصب الممثل المقيم في لبنان على مدى 11 سنة، وهو إحدى ابرز الدلالات على الدفع الذي تمارسه بعض الدول التي تخشى من المزيد من انهيار لبنان وتداعيات ذلك على دول المنطقة واستقرارها مع الاعلان عن عودة الوسيط الاميركي عاموس هوكشتاين الذي يتولى الوساطة بين لبنان واسرائيل حول الحدود البحرية، في اعطاء المؤشرات على الضغط على لبنان من اجل تنفيذ ما يتصل بسبل انقاذه.

  • الضغط المطلوب بقوة لانتخاب رئيس جديد

    الضغط المطلوب بقوة لانتخاب رئيس جديد

    استثمرت الدول المهتمة بلبنان حتى الان الكثير من الاهتمام وليس فقط المساعدات للشعب وللمؤسسات من اجل بقاء هذه الاخيرة وتماسك الكيان اللبناني بالحد الادنى في اطار تمرير المرحلة الصعبة جدا اقليمياً ودولياً.

أحدث المقالات