Search
728 x 90



  • لا حكومة… بل سلسلة ازمات

    لا حكومة… بل سلسلة ازمات

    بين أزمة وأخرى، يغرق لبنان في أزمة جديدة أكثر صعوبة وخطورة. فلم يكد يواجه أزمة مسيّرات حزب الله فوق حقل كاريش الاسرائيلي حتى برز تهديد رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد بأن “أنشطة حزب الله تعرض لبنان ومواطنيه للخطر، وأن إسرائيل ليس لديها مصلحة في التصعيد لكن عدوان الحزب غير مقبول ويمكن أن يؤدي بالمنطقة بأسرها إلى تصعيد لا داعي له”.
    في هذه الأثناء، اثار استجواب راعي أبرشية حيفا والأراضي المقدسة المارونية النائب البطريركي المطران موسى الحاج في مركز الأمن العام في الناقورة، عاصفة من الردود الشاجبة، ولا سيما انه اتّهم بالعمالة. وقد اعلن رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد ان “التعامل مع العدو خيانة وطنية وجريمة، والمتعامل لا يمثل طائفة” في حين قال البطريرك الماروني الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ان “ما حصل اعتداء واهانة للبطريركية المارونية وله شخصياً “.
    قضائياً، حرب النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان القاضية غادة عون على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة لم تنته فصولها بعد، وهي داهمت مكتبه في مصرف لبنان قبل ان تنسحب بأمر من المحامي العام الاستئنافي في بيروت الرئيس رجا حاموش.
    مالياً، السفير الفرنسي المكلف تنسيق الدعم الدولي للبنان بيار دوكان في لبنان مشدداً على الاتفاق مع صندوق النقد الدولي.
    اقليمياً، قمة رئاسية تجمع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مع نظيريه التركي رجب طيب إردوغان والروسي فلاديمير بوتين في أول لقاء ثلاثي على مستوى الرؤساء منذ عام 2019. وايران تعلن التوصل إلى مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي فيما وزير الخارجية العراقية فؤاد حسين يكشف ان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان طلب استضافة لقاء بين وزير الخارجية السعودية ونظيره الإيراني في بغداد.
    ووزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف في القاهرة في مستهل جولة افريقية تقوده الى إثيوبيا وأوغندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية.
    اما في سوريا، فغارات اسرائيلية على مواقع ايرانية في محيط منطقة السيدة زينب، وأخرى جوية تركية لمناطق في محافظة دهوك تثير ازمة بين تركيا والعراق.
    دولياً، روسيا وأوكرانيا توقعان اتفاقا بشأن استئناف تصدير الحبوب عشية قصف روسي لميناء اوديسا الاوكراني.

  • لبنان وسريلانكا “الى الحضيض”

    لبنان وسريلانكا “الى الحضيض”

    تبدو سريلانكا في الايام الاخيرة بمثابة الغيوم السوداء التي ترتسم في افق سماء لبنان على رغم آلاف الكيلومترات التي تبعد بينهما وتنذر بأن ما بدأ الاعلان عنه في سريلانكا لن يتأخر في الانسحاب على لبنان الذي يواجه فصولاً مماثلة للجزيرة التي اعلنت اخيراً افلاسها.

  • حقل كاريش: حبس انفاس بين التهديدات

    حقل كاريش: حبس انفاس بين التهديدات

    حبس لبنان أنفاسه بين وصول كبير مستشاري وزارة الخارجية الأميركية لأمن الطاقة آموس هوكشتاين الى لبنان يومي 13 و14 حزيران الحالي في ما يتعلق بترسيم الحدود البحرية، وبين تهديد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله اننا “قادرون على منع اسرائيل في كاريش”.
    وكان لافتاً توقيت غارتين اسرائيليتين على مطار دمشق الدولي ومحيطه في غضون اسبوع واحد، استهدفت الأخيرة منهما منظومات تقنية متصلة بعمليات تطوير صواريخ “حزب الله”، وفق ما قالت اسرائيل.
    وإذ بدت الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس الحكومة العتيد مؤجلة الى ما بعد زيارة هوكشتاين، استكمل المجلس النيابي انتخاب اعضاء لجانه النيابية ورؤسائها.
    مالياً، تم تعيين ممثل دائم لصندوق النقد الدولي في لبنان، هو فريديركو ليما الذي يصل إلى بيروت في 21 حزيران.
    اقليمياً، تترنّح مفاوضات فيينا وهي على شفير الانهيار بعد اصدار الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارا يدين ايران، وهو الأول من نوعه منذ حزيران 2020.
    اما دولياً، فحرب الحبوب الاوكرانية امضى سلاح في يد روسيا الى جانب الغاز.

  • برلمان جديد: تغييريون دخلوا وتقليديون غابوا

    برلمان جديد: تغييريون دخلوا وتقليديون غابوا

    برلمان جديد قديم أدخل 8 سيدات اليه و14 وجهاً تغييرياً فيما غابت وجوه تقليدية لأول مرة منذ 1992، وبقيت أخرى ثابتة عبر الأجيال.
    انتخابات نيابية شابها الكثير من الخروقات وفق مراقبيها الاوروبيين والعرب واللبنانيين، وشحّذت الخلافات السياسية السابقة تحت عنوان من يملك الأكثرية النيابية وما هي الكتلة المسيحية الأكثر تمثيلاً لطائفتها.
    وفيما بدأت معركة رئاسة المجلس النيابي، رشحت كتلة التنمية والتحرير الرئيس نبيه بري الذي أكد على الحوار مع الجميع، فيما اعلن الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله “لا يوجد فريق سياسي في البلد يمكن أن يدّعي أنه يملك الأغلبية النيابية”.
    معيشياً، ارتفاع جنوني للدولار وعودة طوابير محطات الوقود والأفران وفقدان ادوية الامراض المزمنة، فيما تعرفة الاتصالات الخلوية والثابتة الى ارتفاع بدءاً من تموز.
    دولياً، تقديم السويد وفنلندا رسمياً طلب انضمامهما الى حلف شمال الاطلسي “الناتو” اعاد خلط الأوراق على ساحة الحرب الروسية- الاوكرانية. والرئيس الاميركي جو بايدن في اليابان.
    والعالم يوشك ان يكون اسير مرض جديد هو “جدري القرود” الذي بدأ بالإنتشار بأوروبا وكندا فيما سجلت اسرائيل اول اصابة.

أحدث المقالات