Search
728 x 90



  • “أسبوع الحسم” يتأرجح بين ارقام كورونا والازمات المعيشية

    “أسبوع الحسم” يتأرجح بين ارقام كورونا والازمات المعيشية

    أسبوع ارجأت رئاسة الجمهورية الاستشارات النيابية “بناء على طلب بعض الكتل” كما قالت. وأسبوع يستغله رئيس الحكومة المرجح للتسمية سعد الحريري للتواصل ووفد من تيار المستقبل مع كل الافرقاء السياسيين من دون استثناء.
    التحركات هذه اثارت حفيظة اكثر من طرف ولا سيما رئيس التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع. الأول توجه الى الحريري قائلاً: انت يا شيخ سعد سياسي بكرا بدك تجيب ملائكة وزراء؟. والثاني اعلن ” ليس في علمنا ان ماكرون عيّنه ليقوم بفحص الكتل ومدى التزامها بالمبادرة الفرنسية”. اما الثالث فأكد ” لن نسمي لا الحريري ولا سواه”.
    في هذه الأثناء بدأت اول جولة من مفاوضات اتفاق اطار ترسيم الحدود بين لبنان واسرائيل مرفقة بجدل بين رئاستي الجمهورية والحكومة واستياء من الثنائي الشيعي، في وقت زار مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر على هامشها مختلف القيادات السياسية باستثناء باسيل، وتوضيح من السفارة الأميركية لبيان رئاسة الجمهورية بعد لقاء شينكر حول ” دور رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في استخدام الشفافية لتغيير نموذج الحكم”.
    وفيما يعيش اللبنانيون اسوأ ازماتهم المعيشية مع مرور سنة على انتفاضة 17 تشرين، من فقدان الادوية وتهريبها والمحروقات واستفحال ارتفاع الأسعار وتحديد مصرفياً سقف السحوبات بالليرة، سجل عدّاد كورونا ارقاماً مخيفة وسط عجز استشفائي مروع، مما حدا بوزارة الداخلية لإقفال بلدات بأكملها.
    اقليمياً اول رحلة مباشرة بين المنامة وتل ابيب ووفد مشترك اميركي – اسرائيلي في البحرين والامارات.
    دولياً، الحملة الانتخابية الاميركية محتدمة ووقف النار في ناغورنو كاراباخ هش، فيما شهدت فرنسا جريمة مروعة نفذها طالب شيشاني قاطعاً رأس مدّرس عرض صوراً للنبي محمد قال المجرم انها مسيئة.

  • اسرائيل تكسب اليانصيب في التنافس مع ايران وتركيا!

    اسرائيل تكسب اليانصيب في التنافس مع ايران وتركيا!

    تشهد المنطقة متغيرات جوهرية حيث تتصارع اسرائيل وايران وتركيا من اجل تكبير حجم نفوذها فيما ان الولايات المتحدة وروسيا تديران كل من جانبها اوركسترا تمنع تجاوز الحدود التي يمكن السماح بها في كل الاحوال.

  • اتفاق على الترسيم، و”صواريخ في الضاحية”… وكورونا في البيت الأبيض

    اتفاق على الترسيم، و”صواريخ في الضاحية”… وكورونا في البيت الأبيض

    خرق الاعلان عن اتفاق اطار لترسيم الحدود البحرية في كل من بيروت وواشنطن واسرائيل والذي اطلق عليه وزير الخارجية الاميركية مايك بومبيو صفة ” الاتفاق التاريخي “، المناخ السوداوي في بيروت الذي اعقب اجهاض المبادرة الفرنسية الانقاذية.
    وفيما استبق الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله الاتفاق بنفي ما اورده الرئيس الفرنسي امانويل ماكرون من اتهامات للحزب باجهاض مبادرته، فهو حدد شكل الحكومة العتيدة عبر التأكيد “يجب أن نكون في الحكومة لحماية ظهر المقاومة كي لا تتكرر في لبنان حكومة 5 أيار 2008. وهل نوافق على حكومة يمكن أن توقّع على كل شروط صندوق النقد الدولي من دون أي نقاش؟” فاستبعد في آن حكومة المستقلين مذكراً بأحداث 5 ايار، ومحدداً مجدداً شروط التفاوض مع صندوق النقد الدولي… المتوقف اساساً.
    وتزامناً مع اعلان لبنان اتفاق الإطار للتفاوض مع إسرائيل بشأن ترسيم الحدود البحرية، خرجت اسرائيل مرتين بمعلومات قالت انها عن ثلاثة مواقع لانتاج مواد تستخدم في مشروع الصواريخ الدقيقة في الضاحية الجنوبية من بيروت، فيما نظّم حزب الله جولة اعلامية في الجناح والاوزاعي بعد اقل من ساعتين على الاعلان الاسرائيلي.
    وفيما بدا ان المبادرة الفرنسية مؤجلة وتركت اهل السلطة في بيروت في ارباك كلي ازاء كيفية مقاربة موضوع تأليف الحكومة، سرت معلومات عن تغييرات اجراها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في فريق “خلية لبنان”. في المقابل جرى الحديث عن سلسلة اتصالات لنائب وزير الخارجية الروسية والمبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين في الشرق الاوسط وافريقيا ميخائيل بوغدانوف مع كل من الرئيس سعد الحريري، ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ورئيس الحزب “الديمقراطي اللبناني” النائب طلال ارسلان.
    وإذ حلّقت اصابات فيروس كورونا في لبنان، جاعلة وزارة الداخلية تعزل 111 بلدة على مجمل الأراضي اللبنانية، دخل الفيروس الى داخل البيت الأبيض مصيباً الرئيس الاميركي دونالد ترامب وزوجته، غداة مناظرة بينه وبين المرشح الديمقراطي جو بايدن.
    اقليمياً، وفاة أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، والشيخ نواف الأحمد الصباح خلفاً له.
    والحرب والسلم تجاورا ايضاً دولياً: معارك طاحنة بين اذربيجان وارمينيا حول اقليم ناغورني كراباخ، واتفاق سلام وقعته الحكومة السودانية مع فصائل مسلحة من الجبهة الثورية في جوبا، يستند الى نظام فيدرالي يضم 8 أقاليم سودانية.

أحدث المقالات