Search
728 x 90



  • هل تهريب الكبتاغون الى السعودية متعمد ؟

    هل تهريب الكبتاغون الى السعودية متعمد ؟

    من المستفيد من تهريب الكبتاغون الى المملكة العربية السعودية، وهل تصدير الكبتاغون اليها مقصود بهدف تعميق شبه القطيعة القائمة بين الدولتين على المستويات الرسمية؟

  • سقوط الحل الداخلي ولبنان امام خطر اشتعال الفوضى

    سقوط الحل الداخلي ولبنان امام خطر اشتعال الفوضى

    قد لا يغدو من المبالغات ان يتصاعد الخوف بقوة غير مسبوقة من انزلاق لبنان نحو فوضى اجتماعية وامنية خطيرة في وقت غير بعيد ابداً في ظل ما سجلته تطورات الازمة المالية الخانقة التي يعاني منها . ذلك ان ازمة المحروقات الحادة التي اشتد اوراها في الأسبوع الماضي بدت بمثابة الفتيل التي دفع بالبلاد خطوات موغلة جداً الانزلاق في هوة الانهيار الكبير الذي طالما شكل الهاجس الأكبر منذ بدء الازمة المالية قبل عامين .

  • اي قوة شرائية للبطاقة التمويلية… او الانتخابية؟

    اي قوة شرائية للبطاقة التمويلية… او الانتخابية؟

    في ظل غياب اي خطة شاملة لمعالجة التدهور المالي والاقتصادي، أُقرّت البطاقة التمويلية في مراحلها الأولى في اللجان النيابية المشتركة، وسط اسئلة كثيرة تطرح نفسها بديهياً، الا وهي شعبوية البطاقة، ومفعولها الانتخابي البحت قبل اقل من سنة من الانتخابات النيابية المتوقعة. هل مصدر التمويل هو حكراً مصرف لبنان واحتياطه الالزامي، اي اموال المودعين في ظل جفاف خزينة الدولة؟ كيف سيتم التفاوض مع الجهات المانحة، ولا حكومة في الأفق والحكومة الراهنة مستقيلة؟ ما هو سقف سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية لتحديد نوعية العائلات المحتاجة، خصوصاً ان الدولار يحلّق وارتفاع الأسعار جنوني؟ من يقرر عدد العائلات المحتاجة للبطاقة؟ كيف يتم ضمان عدم خرق المنصة الالكترونية لتسجيل العائلات المحتاجة؟ اقرار المساعدات لن يتم قبل 3 اشهر على الأقل، فمن يضمن قيمة البطاقة الشرائية يومها في ظل ارتفاع الأسعار الجنوني بعد رفع الدعم المتوقع؟
    الخبير الاقتصادي د. ايلي يشوعي يؤكد لموقع beirutinsights انه يؤيد عنوان مساعدة العائلات الأكثر فقراً، وينتظر الآلية التي ستُعتمد ليحكم عليها.

  • لبنان القضيّة إلى المقاومة المدنيّة!

    لبنان القضيّة إلى المقاومة المدنيّة!

    الآن وهنا وجعٌ غير مسبوق. الإنهيارات الاقتصاديّة – الاجتماعيّة تنسحِب يأساً من إمكان صمود لبنان الكيان والهُويّة. بات هذا اليأس معمّماً إلى حدّ القبول بالتأقلم مع فتاتٍ قدّ تقدّمه المنظومة الحاكِمة على شكلٍ إغاثيّ من باب المؤسّسات الرسميّة التي تحتلّها، أو من باب منصّاتٍ أُخرى مشبوهة. كذا في الغِذاء، والدواء، والطّبابة. حتّى ذاك اللّقاح تعرّض لاستغلال خبيث. لقاحٌ لكورونا، إستحال فيروساً من نوعٍ سرطانيّ. باسمِ بناء الدولة اغتيلت الدولة. وتحت رعاية حُكمِ الأقوياء المفترضين، من كلّ الطوائف، سُلِّم الشعب اللّبنانيّ إلى جينوسيد مُمَنهج. في المُحصِّلة أمسينا في زنزانةٍ نقتات فيها من نُتفٍ يُمنُّ علينا بها من اختاروا استعبادنا واذلالنا.

  • هل وكيف تترجم معادلة العصا والجزرة الأوروبية ؟

    هل وكيف تترجم معادلة العصا والجزرة الأوروبية ؟

    ليس واضحاً بعد تماماً كيف ستكون عليه صورة الواقع الذي سيتجه اليه لبنان في ظل تطور جانب مهم وبارز من موقف المجتمع الدولي ولا سيما منه الموقف الأميركي – الأوروبي المتمثل في جعل العقوبات المتنوعة الوجه الضاغط المقابل لعروض الدعم المالي في معادلة العصا والجزرة سعياً الى استعجال تشكيل حكومة جديدة في لبنان .

أحدث المقالات