Search
728 x 90



  • صراع غير محسوم لبنانياً: الرهان على الخارج ام الفراغ؟

    صراع غير محسوم لبنانياً: الرهان على الخارج ام الفراغ؟

    تزداد حالة المخاوف من سقوط لبنان مجدداً في تجربة شغور رئاسي بعد انتهاء ولاية الرئيس ميشال عون على رغم الآمال التي اثارها صدور البيان الثلاثي عن وزارء خارجية الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا والمملكة العربية السعودية في نيويورك قبل أيام في امكان تشكيل ضغط خارجي يتيح انتخاب رئيس جديد للبنان قبل نهاية تشرين الأول المقبل.

  • واشنطن والرياض وباريس : ضغوط لاستحقاقات في موعدها

    واشنطن والرياض وباريس : ضغوط لاستحقاقات في موعدها

    سلط اجتماع عقد الأربعاء في 21 ايلول الجاري على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الضوء بقوة على موقف ثلاثي اجتمع خلاله ممثلون من الولايات المتحدة الأميركية، والجمهورية الفرنسية، والمملكة العربية السعودية من اجل مناقشة الملف اللبناني.

  • الاهتزاز الامني يعزز فرضية انتخاب قائد الجيش رئيساً!

    الاهتزاز الامني يعزز فرضية انتخاب قائد الجيش رئيساً!

    شكلت الاقتحامات المتوالية لفروع المصارف في لبنان انذاراً ليس بانعكاس التردي الاقتصادي اضطربات امنية كانت مرتقبة منذ وقت طويل، بل انذاراً مخيفاً في اتجاه اساسي الا وهو سقوط آخر معالم التماسك الهش الذي يمسك بهيكل الدولة بفوضى امنية تتجلى في ظواهر عدة من بينها اقتحام المصارف والاعتداءات على الناس وزيادة نسبة السرقات والخطف والابتزاز.

  • ماذا وراء “اقتحام” العامل الأمني المشهد اللبناني؟

    ماذا وراء “اقتحام” العامل الأمني المشهد اللبناني؟

    بدأ البعد الأمني في واقع المرحلة الانتقالية التي يجتازها لبنان قبيل أسابيع من موعد نهاية ولاية الرئيس ميشال عون يثير الكثير من علامات الاستفهام لجهة ما اذا كان يجري توظيف جوانب من الازمة الكبيرة التي تطبق على لبنان في اتجاهات معينة ام ان الاهتراء والمعاناة والتفكك تدفع بالبلاد نحو متاهات جديدة من التأزم.

  • تمديد التفاوض وتأجيل التنقيب يضعفان فرص التصعيد

    تمديد التفاوض وتأجيل التنقيب يضعفان فرص التصعيد

    أعلن آموس هوكستين، الوسيط الأميركي في محادثات حل النزاع الحدودي البحري بين إسرائيل ولبنان في زيارته في 8 ايلول أن المفاوضات حققت ” تقدماً جيداً جداً”. ومع ان هوكستين لم يسهب في الحديث عن التقدم ولم يفعل ذلك اي من المسؤولين السياسيين ، فإن بدا ان الزيارة تتصل بضخ استمرارية في عملية التفاوض بين اخذ ورد من الجانبين اللبناني والاسرائيلي على نحو يقلص او يبعد احتمال نشوء توتر كان ذهب اليه “حزب الله” برفع سقف تهديداته ولم يعد يستطيع التراجع عنها من خلال الربط الذي احدثه بين التقدم في المفاوضات وعدم اتاحة المجال امام اسرائيل للتنقيب في حقل كاريش.

أحدث المقالات