Search
728 x 90



  • اوبك بلاس: لا مصلحة اميركية بانقسامات اضافية

    اوبك بلاس: لا مصلحة اميركية بانقسامات اضافية

    أثار قرار منظمة الدول المصدرة للبترول “أوبك” والدول المنتجة للنفط المتحالفة معها “أوبك بلاس” خفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يومياً غضباً في واشنطن نظراً لما له من تداعيات سياسية واقتصادية سلبية على الولايات المتحدة وحلفائها والدول المستهلكة للنفط على حد سواء.

  • لبنان وسريلانكا “الى الحضيض”

    لبنان وسريلانكا “الى الحضيض”

    تبدو سريلانكا في الايام الاخيرة بمثابة الغيوم السوداء التي ترتسم في افق سماء لبنان على رغم آلاف الكيلومترات التي تبعد بينهما وتنذر بأن ما بدأ الاعلان عنه في سريلانكا لن يتأخر في الانسحاب على لبنان الذي يواجه فصولاً مماثلة للجزيرة التي اعلنت اخيراً افلاسها.

  • حبوب اوكرانيا سلاح موسكو الجديد؟

    حبوب اوكرانيا سلاح موسكو الجديد؟

    بين اتهام روسيا بسرقة مخزون الحبوب في اوكرانيا – وهذا ما نفته موسكو التي اشترطت رفع العقوبات الغربية عنها للسماح بشحن الحبوب الاوكرانية بحراً – وبين تأكيد الاتحاد الاوروبي ان العقوبات الغربية على روسيا لا تستهدف الغذاء، يبقى العالم اسير الخوف من مواجهة ازمة غذاء اذ ان كييف تُعدّ رابع أكبر مصدر للحبوب في العالم فيما الممرات البحرية رهن الألغام التي زرعتها روسيا من جهة، واوكرانيا من أخرى لحماية نفسها من اي هجوم بحري روسي محتمل، في وقت تبدو الممرات البرّية غير ملائمة لنقل اطنان الحبوب الاوكرانية التي كانت دول كثيرة تستوردها من كييف.
    فهل العالم امام ازمة غذاء؟

  • الكارثة اللبنانية بلا فرامل ولو لجم الدولار ظرفياً

    الكارثة اللبنانية بلا فرامل ولو لجم الدولار ظرفياً

    اتخذت التطورات المالية والاقتصادية الأخيرة، وتحديداً في الأسبوعين اللذين اعقبا اجراء الانتخابات النيابية في لبنان، دلالات وابعاداً بالغة الخطورة لجهة تظهير الرسم البياني المحدث لتطور مراحل الانهيار الزاحف في لبنان.

  • فتنة الروبل

    فتنة الروبل

    انها “فتنة الروبل” التي تهدد وحدة الاتحاد الاوروبي.
    الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعلن ربط توريد الغاز الروسي الى ما وصفه بالدول “غير الصديقة” بالعملة الروسية بدلاً من اليورو والدولار، وهما العملتان اللتان يجب تسديد بهما ثمن الطاقة الروسية وفق العقود الموقعة بين شركة “غازبروم” ومن ورائها موسكو، والدول المستفيدة.
    القرار الروسي جاء رداً على العقوبات الغربية بحق موسكو اثر غزوها اوكرانيا، ومن بينها فصل المصارف الروسية عن نظام “سويفت” المالي العالمي.
    لماذا؟ وبماذا تستفيد روسيا؟

أحدث المقالات