Search
728 x 90

مراسلة سويسرية وحروب كلامية… وبايدن في البيت الأبيض

مراسلة سويسرية وحروب كلامية… وبايدن في البيت الأبيض

على وقع المراسلة السويسرية التي تسلّمها لبنان للمساعدة في التحقيق حول تحويلات مالية تخصّ حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وشقيقه ومساعدته، دخل لبنان حرب بيانات وتراشق كلامي بين القصر الجمهوري وبيت الوسط، الى جانب حرب بتسريبات عن مصادر هذا الفريق او ذاك، كما سجالات سياسية جانبية أخرى.
وإذ بدا تحرك رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب تجاه عين التينة وبعبدا وبيت الوسط فقاعة صابون في معمعة تعذر التشكيل الحكومي، أكدت رئاسة الجمهورية ان رئيس الجمهورية ميشال عون لم يطلب الثلث المعطل، وباسيل وحزب الله لا يتدخلان في التأليف، في وقت كثر الكلام عن جبهة معارضة يسعى رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع الى تشكيلها… من دون أفق عملاني حتى هذه الساعة.
اقليمياً، تسريب معلومات عن لقاء سوري- اسرائيلي ومفاوضات سرية بين الطرفين فيما عادت ساحة العراق الى التفجيرات تزامناً مع دخول الرئيس الـ 46 للولايات المتحدة الأميركية جو بايدن الى البيت الأبيض.
اما في روسيا فالمعارض الروسي الكسي نافالني عاد الى واجهة الأحداث بعد اعتقاله في مطار موسكو وتوقيف عشرات المؤيدين له في تظاهرات في مدن روسية عدة.

بايدن سيد البيت البيض

الرئيس الديمقراطي جو بايدن يُنصّب رئيساً لأميركا وترامب يغادر البيت الأبيض من دون تسليمه الرئاسة،
– اغلاق مبنى الكونغرس بعد حريق بالقرب منه (18 كانون الثاني)
– وزير الدفاع الأميركي بالوكالة كريستوفر ميلر: سنقوم بإجراء فحص أمني لعناصر الحرس الوطني المنتشرين في واشنطن (18 كانون الثاني)
– مصادر أمنية أميركية: ارتفاع عدد الحرس الوطني المستبعدين من مهمة حماية حفل تنصيب بايدن إلى 12 عنصرا لارتباطهم بجماعات متطرفة (19 كانون الثاني)
– FBI: معرفة هوية من صنع القنابل اليدوية ووضعها قرب الكونغرس في 6 كانون الثاني أولوية قصوى قبل حفل تنصيب بايدن (19 كانون الثاني)
– ترامب يدعو الأميركيين للصلاة من أجل نجاح بايدن (19 كانون الثاني)
– مرشح بايدن للخارجية أنتوني بلينكن: سنعمل على اتفاق نووي أكثر تشددا مع إيران، وسنتشاور منذ البداية مع حلفائنا في الشرق الأوسط، بمن فيهم اسرائيل ودول الخليج قبل العودة الى الاتفاق النووي مع ايران (19 كانون الثاني)
– الرئيس الأميركي دونالد ترامب: منح ملك البحرين حمد بن عيسى وسام الاستحقاق برتبة قائد أعلى تقديرًا لدوره في دعم الاستقرار الإقليمي والعالمي، علماً انه كان منح العاهل المغربي محمد السادس وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى، لقراره تطبيع العلاقات مع إسرائيل (19 كانون الثاني) – البيت الأبيض: ترامب يصدر عفواً عن 73 شخصاً (20 كانون الثاني)
– بايدن: سنكون شريكاً قوياً وموثوقاً من أجل السلام واستعادة دور أميركا في العالم يشكل أولوية (20 كانون الثاني)
– المتحدثة باسم البيت الأبيض: بايدن سيترك مهمة تحديد تفاصيل محاكمة ترامب لأعضاء الكونغرس (21 كانون الثاني)
– البيت الأبيض: إدارة بايدن تسعى لتشديد القيود النووية على إيران – وزارة الأمن الداخلي الاميركية تعلّق عمليات ترحيل المهاجرين غير الشرعيين لمدة 100 يوم (21 كانون الثاني) (21 كانون الثاني)
– مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان: سنعمل عن كثب مع حلفائنا الأوروبيين في القضايا المشتركة (22 كانون الثاني)
– ترامب يرفض الانضمام إلى”نادي الرؤساء السابقين” (23 كانون الثاني)

وفي المواقف الدولية من تنصيب بايدن، ارتياح معمم في الدول الصديقة،

– الكرملين: تحسن العلاقات الأميركية – الروسية يعتمد على بايدن (20 كانون الثاني) – الخارجية الروسية: نأمل بردّ من إدارة بايدن على مقترحاتنا بشأن العلاقات بين البلدين (21 كانون الثاني)
– رئيسة المفوضية الأوروبية: أوروبا لديها صديق في البيت الأبيض من جديد بعد 4 سنوات طويلة (20 كانون الثاني)
– ماكرون لبايدن: مرحباً بعودتك إلى اتفاق باريس للمناخ (20 كانون الثاني)
– روحاني: اليوم تنتهي حقبة طاغية آخر، ودعوة بايدن إلى العودة إلى الاتفاق النووي (20 كانون الثاني) – ظريف: أمام الإدارة الأميركية الجديدة خياران إما السياسيات الفاشلة للإدارة السابقة أو سياسات تحقق السلام (22 كانون الثاني)
– نتنياهو: أتطلع للعمل مع بايدن وهاريس للتعامل مع التحديات المشتركة وفي مقدمتها التهديد الإيراني (20 كانون الثاني)
– البابا فرنسيس: نصلي كي يوجه الله جهود الرئيس الأميركي جو بايدن لتعزيز التفاهم والمصالحة والسلام في الولايات المتحدة والعالم آملاً في أن يعمل لمجتمع تسوده العدالة والحرية واحترام الحقوق (20 كانون الثاني)
– وزير الخارجية السعودية: متفائلون بعلاقة ممتازة مع أميركا تحت إدارة بايدن (21 كانون الثاني)

في هذه الأثناء،
– إخلاء المحكمة الأميركية العليا بعد تهديد بوجود قنبلة (20 كانون الثاني)

تحقيق مع سلامة

… الأخبار المحلية تصدرها خبر تحقيق سويسري في تحويلات مالية لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة ومقربين منه،
– وكالة فرانس برس عن مصدر قضائي: تسلّم القضاء اللبناني مراسلة من السلطات السويسرية تتضمن طلب مساعدة بتحقيق جنائي تجريه بشأن تحويلات مالية تخصّ حاكم مصرف لبنان رياض سلامة ومقرّبين منه. وتتطرق المراسلة إلى تحويلات بقيمة 400 مليون دولار، تخصّ سلامة وشقيقه ومساعدته ومؤسسات تابعة للمصرف المركزي، بينها شركة طيران الشرق الأوسط وكازينو لبنان (19 كانون الثاني)
“واشنطن بوست”: التحقيق الذي بدأه المدعي العام السويسري في قضايا مرتبطة بالمصرف المركزي اللبناني بدأ بناء على طلب من الحكومة اللبنانية التي تبحث في تقارير عن مليارات الدولارات غادرت لبنان بعدما منعت البنوك التحويلات للخارج. والمدعي العام السويسري طلب مساعدة قانونية من السلطات اللبنانية (19 كانون الثاني)
– وزيرة المهجرين في حكومة تصريف الأعمال غادة شريم: في موضوع المراسلة القضائية السويسرية، سيستمع القاضي عويدات الى سلامة كما سيطلب معلومات من هيئة التحقيق الخاصة بشخص رئيسها وسيم منصوري الذي فوضه الحاكم نفسه في26 ت2 الماضي. المطلوب نقل الوقائع كما هي، فالموضوع تجاوز الحسابات اللبنانية الطائفية والسياسية والكل بانتظار خطوات القضاء (20 كانون الثاني)
– سلامة: كل الإدعاءات عن تحاويل مالية مزعومة إلى الخارج سواء باسمي أو باسم شقيقي أو باسم معاونتي إنما هي فبركات وأخبار كاذبة لا أساس لها وستكون موضع ملاحقة قضائية بحق كل من نشرها (19 كانون الثاني) – لقاء والمدعي العام التمييزي غسان عويدات، حيث قدّمت له كل الأجوبة عن الأسئلة التي حملها عن المدّعي العام السويسري، وجزمت له بأن أي تحاويل لم تحصل من حسابات لمصرف لبنان أو من موازناته، والاحتفاظ لنفسي بحق الملاحقة القانونية في وجه جميع الذين يصرّون على نشر الإشاعات المغرضة والإساءات التي تطالني شخصياً كما تسيء إلى سمعة لبنان المالية (21 كانون الثاني)

لا حكومة… وجبهة معارضة؟

تشكيل الحكومة متوقف وسعي “قواتي” لتشكيل جبهة معارضة،

– رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط : نظرية الرئيس القوي هي أكبر مصيبة على لبنان والمسيحيين (18 كانون الثاني)
– جعجع: الشعب اللبناني يتعرّض لأكبر جريمة متمادية، والخلاص بالانتخابات (18 كانون الثاني) – هدف اتصالاتنا تكوين جبهة إنقاذ معارضة لإجراء انتخابات نيابية مبكرة (21 كانون الثاني)
– أمل: تشكيل حكومة مهمة انقاذية تفعّل عمل السلطة التنفيذية (18 كانون الثاني) – عضو كتلة التنمية والتحرير النائب انور الخليل بعد لقائه الراعي: نشاركه رأيه بضرورة تأليف حكومة المهمة الانقاذية (19 كانون الثاني)
– تكتل لبنان القوي للحريري: للخروج من حال المراوحة والتواصل مع عون (19 كانون الثاني)
– دياب في بيت الوسط وعين التينة فبعبدا: نحاول تدوير الزوايا. عون مستعد لإعادة تفعيل التشكيل وبري للمساعدة والحريري منفتح (19 كانون الثاني)
– مستشار رئيس الجمهورية الوزير السابق سليم جريصاتي كما السفير المصري في لبنان ياسر علوي في بكركي (21 كانون الثاني)
– “الوفاء للمقاومة”: الواقع المأزوم يتطلب تأليف حكومة في أسرع وقت (21 كانون الثاني)
– المردة: تصحيح عيوب الطائف لا يعني تعديله أو الخروج عن المناصفة> المؤتمر التأسيسي “ولدنة” وهناك جهل قاتل للتاريخ (22 كانون الثاني)
– المجلس السياسي في التيار الوطني الحر : زمن الوصاية الخارجية قد انتهى ومن الوهم ان يحاول البعض استبداله بهيمنة داخلية (23 كانون الثاني) – النائب بلال عبدالله رداً: يكفيكم حرب التحرير وقتل أهل بيروت وحرب الألغاء وعزل لبنان عن محيطه والعالم (24 كانون الثاني)

… وسجال متفجر بين بعبدا وبيت الوسط اطاح بأي امل بتقارب وجهات النظر بين الفريقين،
– رئاسة الجمهورية: عون لم يطلب الثلث المعطل، وباسيل وحزب الله لا يتدخلان في التأليف. وقصر بعبدا لا يزال بانتظار ان يأتيه رئيس الحكومة المكلف بطرح حكومي يراعي معايير التمثيل العادل عملا بأحكام الدستور (22 كانون الثاني)
– مصادر مقربة من بيت الوسط: رسالة الرئيس الحريري الى من يعنيهم الأمر واضحة لم تتبدل. حكومة بمعيار الدستور والمصلحة الوطنية والقواعد التي حددتها المبادرة الفرنسية وخلاف ذلك دوران في حلبات الإنكار – نائب رئيس المستقبل مصطفى علوش: بالنسبة لـ”شريط العار” الذي ظهر فيه رئيس الجمهورية، فليس الحريري من يحتاج للاعتذار بل موقع الرئاسة هو من اهان نفسه بالكلام الفارغ – المستشار الاعلامي للرئيس المكلف سعد الحريري حسين الوجه: اذا كانت الظروف ضاغطة جداً للتأليف فالأجدى بمن يعنيهم الأمر السير بطرح الحريري، وهل نحن امام بيان من بعبدا ام نفي من باسيل؟ (22 كانون الثاني)
– رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط: الصهر الكريم يريد الثلث المعطل لكي إذا حدث شيء لعمّه، والأعمار بيد الله، أن تكون السلطة بيده في الحكومة التي بحسب الدستور هي التي تحكم بإنتظار إنتخاب رئيس جمهورية جديد، وهذا هو الأمر بكل وضوح”. هناك غرف سوداء، هناك سليم جريصاتي والمدام عون، هم الذين يحكمون ويتحكمون بالقضاء، وهناك غرف عسكرية غريبة عجيبة (22 كانون الثاني)

في هذه الأثناء،
– بري: لبنان يرزح تحت حصار غير معلن، نرفض التوطين ومتمسكون بالمقاومة وبحقوق لبنان السيادية (18 كانون الثاني)

اما في المواقف الدولية،
– كوبيش: هل ستحرك الإدارة الاميركية الجديدة الأطراف لتشكيل حكومة جديدة؟ (19 كانون الثاني)
– وزير الخارجية السعودية: لبنان لن يزدهر من دون إصلاح سياسي ونبذ “حزب الله” (21 كانون الثاني)
– مدير دائرة المشرق في البنك الدولي ساروج كومار جاه : البنك الدولي يشعر بقلق كبير وبمسؤولية كبيرة في المساعدة على تشكيل الحكومة، لكن الامور تزداد سوءاً يوماً بعد يوم. جزء كبير من الشعب اللبناني وصل الى تحت خط الفقر، ونحن لا نزال ملتزمين بالنقاشات مع القيادات السياسية في لبنان في هذا الاطار لإيجاد الحلول (22 كانون الثاني)

وفي الموازاة،
– الجيش الإسرائيلي: إسقاط طائرة مسيرة أطلقت باتجاه إسرائيل انطلاقا من الأراضي اللبنانية (22 كانون الثاني)

بين القوات والكتائب

عقم تشكيل الحكومة ترافق وسجال بين القوات اللبنانية والكتائب اللبنانية،
– القوات اللبنانية: سامي الجميل يتصرّف انطلاقًا من شعور وموقف شخصي بحت، كما عادته، على القوات اللبنانية في محاولة لإحباط مسعاها لتشكيل جبهة معارضة جدّيّة في البلاد (19 كانون الثاني)
– النائب فريد هيكل الخازن ردا على رد القوات على الكتائب: أنتم أتيتم بعون رئيسا وعليكم تحمل كل النتائج لأنها مسؤوليتكم بالرغم من كل تبريراتكم من مثلكم يجب أن يخجل ويصمت وأنا لست 8 آذار. استقلاليتي هي وسام على صدري (19 كانون الثاني)
– النائب شوقي الدكاش: أنا لست 8 آذار، انا مستقل. السيد فريد الخازن احترم عقول الكسروانيين واللبنانيين (19 كانون الثاني)
– جهاز الإعلام في حزب الكتائب اللبنانية: أن خلاف حزب الكتائب اللبنانية مع قيادة حزب القوات كما مع باقي أحزاب وشخصيات المنظومة السياسية في لبنان، هو خلاف على الخيارات أولا وعلى الأداء ثانيا، وفي الحالتين، هو اختلاف عميق في مقاربة كل الملفات منذ اتفاق التسوية التقاسمي المصلحي العام 2016، والذي ما زال اللبنانيون يدفعون ثمنه حتى اليوم (19 كانون الثاني)

… كما بين النائب وائل ابو فاعور ووزيرة الطاقة السابقة ندى بستاني،
– النائب وائل ابو فاعور: اعلنت وزيرة سابقة للطاقة أن شركة كهرباء لبنان اعترضت على قرار قاضي الامور المستعجلة بإعطاء الكهرباء لمستشفى راشيا. ما هي صفة الوزيرة السابقة لإعلان ذلك باسم شركة الكهرباء إلا الوصاية السياسية لـ “التيار الوطني الحر” على شركة الكهرباء التي يلوذ مديرها العام بصمت القبور والتي من المفترض ان تكون مؤسسة مستقلة إداريا وسياسيا؟ وكيف يسمح وزير الطاقة الحالي بهكذا ازدراء؟ سنتابع المعركة معكم ومع عهدكم العفن البائس البائد على كل المستويات. عمرنا أكثر من 400 سنة ويمكننا أن ننتظر بعد سنتين (20 كانون الثاني)

باخرة “مشبوهة” ثانية

وفيما التحقيقات في انفجار 4 آب في مرفأ بيروت تراوح مكانها، خطر ثان يتهدد بيروت او طرابلس وفق النائب جورج عقيص،
– عضو تكتل الجمهورية القوية النائب جورج عقيص: الباخرة MSC MASHA 3 الآتية من الصين تتحضر للرسو في احد الموانئ اللبنانية (بيروت او طرابلس) لتفريغ 10 مستوعبات من مواد كيماوية من مادة الصوديوم سالفايد لنقلها بالترانزيت عبر الاراضي اللبنانية الى سوريا. وعلى ما يبدو وافقت وزيرة الدفاع على تفريغ الباخرة وطلبت من وزارة الاشغال العامة والنقل منع تفريغ مستوعبات المواد الكيماوية (20 كانون الثاني)
– وزير الاشغال العامة والنقل: السماح بإدخال تلك الباخرة شرط عدم إنزال المستوعبات التي تحتوي مادة الصوديوم سالفايد واخضاع باقي المستوعبات لآلية التأكد من محتوياتها التي (20 كانون الثاني)
– وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الاعمال زينة عكر : تسلم مراسلة من وزارة الأشغال العامة والنقل بتاريخ 18 كانون الأول 2021 تتعلق بإستيراد مواد كيميائية إلى سوريا عبر المرافئ البحرية اللبنانية لنقلها الى أراضيها عبر الترانزي” بواسطة الباخرة “3 MSC MASHA” القادمة من الصين، والتي تحمل على متنها 10 مستوعبات تحوي مادة الصوديوم سالفايد و350 مستوعباً محملاً بضائع لتجار لبنانيين (20 كانون الثاني)
– وقع رئيس الجمهورية مرسوم سلفة بـ٥٠ مليار ليرة لاستكمال دفع تعويضات للمتضررين من انفجار مرفأ بيروت وطلب الى قائد الجيش العماد جوزيف عون الاسراع في توزيعها على المستفيدين وفق الالية التي وضعتها قيادة الجيش ومحافظة بيروت (22 كانون الثاني)

وفي الموازاة، بصيص نور في العتمة،
– وزيرة العدل في حكومة تصريف الأعمال ماري كلود نجم: تعويض مستحق للدولة اللبنانية يفوق 250 ألف دولار في دعوى مقدمة أمام الهيئة التحكيمية في المركز الدولي لتسوية منازعات الإستثمار في واشنطن (19 كانون الثاني)
فلتان السلاح

اما السلاح المتفلت فيسرح ويمرح، فيما مكافحة التهريب خجولة،
– اشتباكات في محلة الليلكي بين افراد من آل حجولا وافراد من آل مشيك (18 كانون الثاني)
– ضبط الجمارك اللبنانية – مفرزة العبودية الحدودية شاحنتين محملتين ‏بالمازوت (حوالى ١٢٠٠٠ ليتر) وأخرى محملة بالغاز (خزان مخفي في الصندوق) كان يراد ‏ادخالها تهريباً الى الأراضي السورية من الحدود الشمالية‎ (19 كانون الثاني)
– مخابرات الجيش: دهم مصنع لحبوب الكبتاغون والمخدرات في بلدة بوداي ـــ البقاع، وتوقيف عدد من الأشخاص وضبط كمية كبيرة من المخدرات وآلات تصنيع حبوب الكبتاغون بعد اشتباكات مسلحة (21 كانون الثاني)
– اطلاق نار في التبانة وسقوط 4 جرحى (21 كانون الثاني)

الوفيات ارقام غي مسبوقة

اصابات كورونا في لبنان تتخطى السقوف السابقة،وتمديد الإقفال العام الى 8 شباط، 
– وزارة الصحة: 3144 إصابة و53 حالة وفاة (18 كانون الثاني) – 61 حالة وفاة و4359 اصابة (19 كانون الثاني) – 4332 اصابة بكورونا و64 حالة وفاة (20 كانون الثاني) – 67 وفاة و4594 إصابة (21 كانون الثاني) 3220 اصابة جديدة بكورونا و57 حالة (22 كانون الثاني) – 4176 اصابة و52 حالة وفاة (23 كانون الثاني)
– هارون: خلافاً لما تم تداوله الأوكسيجين متوفّر والمعامل تلبي كلّ المستشفيات (18 كانون الثاني)
رئيس لجنة الصحة النائب عاصم عراجي: فقدنا السيطرة على انتشار كورونا، وقوة الفيروس تتراجع بعد تلقي 70% من الموجودين في لبنان اللقاح (19 كانون الثاني)
– وزير التربية: تنظيم التعليم عن بعد لغاية 15 شباط (19 كانون الثاني)
– البنك الدولي يوافق على 34 مليون دولار لدعم حملة لقاحات كورونا في لبنان (20 كانون الثاني)
– اشكال أمام مطار بيروت الدولي بين عناصر من الجيش وسائقي تاكسي المطار الذين قطعوا الطريق أمام قاعة الوصول احتجاجا على نقل باصات تابعة للفنادق المواطنين والوافدين الى لبنان بعد حجرهم في هذه الفنادق (20 كانون الثاني)
– تحويل مصرف لبنان مبلغ 18 مليون دولار للخارج لشراء اللقاح COVAX الخاص بفيروس كورونا، كما تحويل الاموال المطلوبة الى المستشفيات (21 كانون الثاني)
– المجلس الاعلى للدفاع يمدد الاغلاق الكامل حتى 8 شباط – عون: الاستمرار بالإجراءات والتشدد في تطبيقها (21 كانون الثاني)
– احتجاجات في طرابلس رفضاً للإقفال وللوضع المعيشي المتردي (22 كانون الثاني)
– تمديد تعليق جلسات المحاكم والأعمال في الدوائر القضائية حتى 8 شباط (23 كانون الثاني)

اما في العالم،
– خبراء أوفدتهم منظمة الصحة العالمية الى الصين: كان بإمكان بكين ومنظمة الصحة التحرك بشكل أسرع في أزمة كوفيد-19 (18 كانون الثاني)
– الولايات المتحدة تطالب الصين بالسماح لفريق منظمة الصحة العالمية بالوصول للمرضى السابقين في ووهان وبيانات المختبرات والسجلات الطبية (18 كانون الثاني)
– المفوضية الأوروبية تحذر من 3 سلالات جديدة لكورونا تتفشى بسرعة (19 كانون الثاني)
– الصين تفرض إغلاقا جزئيا في 5 مقاطعات بالعاصمة بكين بعد تسجيل إصابات بكورونا (20 كانون الثاني)
– تأجيل جديد لانتخابات اللجنة الاولمبية الى 25 شباط 2021 (21 كانون الثاني) – طوكيو تنفي وجود أي نية لإلغاء الأولمبياد (دورة الألعاب الأولمبية) في صيف 2021 (22 كانون الثاني)
– المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض يدعو لتدابير مشددة لمواجهة سلالة كورونا المتحورة (21 كانون الثاني)
– إسرائيل: إغلاق مطار بن غوريون لأسبوعين لمنع دخول سلالات جديدة (24 كانون الثاني)

وفي السباق على اللقاح،
– وكالة تاس: روسيا تقول إن لقاحها الثاني ضد كورونا فعال بنسبة 100% وفقا لنتائج التجارب السريرية (19 كانون الثاني)
– حريق في أكبر معهد لإنتاج اللقاح في الهند والعالم Serum Institute of India وإنتاج اللقاحات المضادة لكوفيد-19 لم يتأثر (21 كانون الثاني)
– روسيا: اختبارات اللقاح المشترك بين “سبوتنيك V” و”استرازينيكا” قد تبدأ في السعودية قريباً (21 كانون الثاني)

تهديد ايراني لترامب

الشأن الاقليمي يبدأ من الملف الايراني وتهديد ايراني للرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب،
– ظريف: سياسة إيران مع بايدن ستكون خطوة مقابل خطوة ولن نقبل باتخاذ إجراءات مقابل بيان أو توقيع (18 كانون الثاني)
– الخارجية الإيرانية: وضعنا ترمب ووزير خارجيته مايك بومبيو على لائحة للعقوبات لدورهم في جرائم إرهابية ضد إيران ومواطنيها (19 كانون الثاني)
– انفجار في منشأة بتروكيماويات في خرسان، شمال شرق إيران (22 كانون الثاني)
– المرشد الإيراني علي خامنئي: الثأر لمقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني من الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (22 كانون الثاني) – مجلس الأمن القومي الأميركي: تهديدات مرشد إيران استفزازية وغير مقبولة (23 كانون الثاني)

… وفي العراق، تفجيران انتحاريان يهزان بغداد،
– تفجيران انتحاريان في وسط بغداد وسقوط اكثر من 35 قتيلاً و100 جريح (21 كانون الثاني)
وزير الخارجية الإيرانية: العمليات الإرهابية في العراق تتقاطع مع أهداف نتنياهو في مرحلة تنصيب بايدن ورحيل ترامب (21 كانون الثاني)
– رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي يصدر أوامر بتغييرات كبرى في الأجهزة الأمنية (21 كانون الثاني)
– زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر: لن نسمح بعودة الإرهاب والتفجير والمفخخات والأحزمة الناسفة (21 كانون الثاني)
– قصف جوي تركي يستهدف مواقع لحزب العمال الكردستاني شمالي أربيل (22 كانون الثاني)
– 11 قتيلا سقطوا في هجوم لتنظيم الدولة بمحافظة صلاح الدين (23 كانون الثاني)

اما في اليمن،
– التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن: اعتراض وتدمير زورق مفخّخ في جنوب البحر الأحمر واعتراض وتدمير طائرة مسيّرة مفخّخة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية (22 كانون الثاني)

الى ذلك،
– الرئيس المصري في عمان في زيارة رسمية للأردن (18 كانون الثاني)
– تنظيم داعش فجر قنبلة على جانب طريق في شمال شبه جزيرة سيناء، ما أسفر عن مقتل أحد أفراد قوات الأمن المصرية وإصابة ثلاثة (22 كانون الثاني)

لا لقاءات سورية – اسرائيلية

في الملف السوري، قصف اسرائيلي ونفي اي لقاءات سورية – اسرائيلية،
– وزارة الخارجية السورية تنفي حصول لقاءات سورية ـ إسرائيلية في أي مكان (18 كانون الثاني)
– لافروف: على واشنطن عدم استخدام القوة ضد مواقع النظام السوري (18 كانون الثاني)
– انفجار في الشركة السورية للغاز في حمص (19 كانون الثاني)
– قصف اسرائيلي في محيط محافظة حماة – دمشق: مقتل 4 مدنيين في القصف (22 كانون الثاني)
– المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون: لم نحرز أي تقدم في ملف المفقودين والمختطفين (22 كانون الثاني)

وفي الموازاة،
– روسيا: إحباط هجوم إرهابي في جمهورية بشكيريا الروسية، غربي البلاد، تورطت فيه “هيئة تحرير الشام” في سوريا (22 كانون الثاني)

اما في تونس،
– وزارة الداخلية التونسية: توقيف 632 شخصًا من المتورطين في أعمال تخريب (18 كانون الثاني)
– الأمم المتحدة: نراقب التطورات في تونس عن كثب وندعو إلى ضبط النفس كما نحث المتظاهرين على التعبير عن آرائهم بشكل سلمي (18 كانون الثاني)

تركيا وقوة الردع

وفي التوتر الشرق الاوسطي،
– الوفدان التركي واليوناني يستأنفان محادثاتهما في مقر الناتو (18 كانون الثاني)
– أردوغان: تركيا باتت في موضع تحدد من خلاله التوازنات الإقليمية والدولية (19 كانون الثاني) – تركيا مضطرة للتمتع بأقصى درجات قوة الردع في سبيل ضمان أمنها القومي والدفاع عن حقوق أصدقائها (23 كانون الثاني)
– برلمان اليونان: التصويت على توسيع نطاق المياه الإقليمية للبلاد إلى 12 ميلا بدلا من 6 (20 كانون الثاني)
– الاتحاد الأوروبي: على أردوغان تحويل أقواله لأفعال وإظهار حسن النية (21 كانون الثاني)

وفي الداخل التركي،
– أردوغان: إجراء انتخابات مبكرة قبل حزيران 2023 غير وارد (22 كانون الثاني)

وفي الأخبار الاقليمية المتفرقة، قوارب الموت لا تزال تحصد الضحايا،
– غرق 43 مهاجرا على الأقل في مياه المتوسط قبالة سواحل ليبيا بعد تحطم قاربهم (20 كانون الثاني)

نافالني الى السجن

دولياً، قضية المعارض الروسي اليكسي نافالني عادت الى الواجهة بعد عودته الى موسكو وتوقيفه،
– قرار قضائي بوضع المعارض الروسي أليكسي نافالني في الحجز حتى 15 شباط بعد توقيفه في مطار موسكو – نافالني: دعوة الروس للنزول إلى الشارع ضد النظام، في فيديو نُشر قبل بضع دقائق من صدور الحكم بحقه (18 كانون الثاني)
– آلاف المتظاهرين في موسكو دعماً للمعارض الروسي أليكسي نافالني واعتقال عدد منهم (23 كانون الثاني)
– الخارجية الأميركية: ندعو السلطات الروسية لإطلاق سراح جميع المحتجزين وللإفراج الفوري وغير المشروط عن نافالني، والحكومة الروسية تقمع حق مواطنيها في التجمع السلمي (23 كانون الثاني)
– الخارجية الروسية تدعو واشنطن لتقديم توضيحات حول نشر سفارتها في موسكو معلومات على موقعها تحدد “مسارات” تظاهرات المعارضة الروسية (23 كانون الثاني)

وفي المتفرقات الدولية،
– وزارة العدل الأميركية: القبض على جندي في الجيش الأميركي لمحاولته مساعدة تنظيم “داعش” على نصب كمين للقوات الأميركية (19 كانون الثاني)
– انفجار في مدريد ناجم عن الغاز وسقوط قتيلين (20 كانون الثاني)
– وزير خارجية بريطانيا في الخرطوم يعرض مبادرة لحل النزاع الحدودي مع إثيوبيا (21 كانون الثاني)
– إفريقيا الوسطى تُعلن فرض حالة الطوارئ بعد محاولة مُسلّحة للإطاحة برئيس البلاد (21 كانون الثاني)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات