Search
728 x 90

لا حكومة… بل سلسلة ازمات

لا حكومة… بل سلسلة ازمات

بين أزمة وأخرى، يغرق لبنان في أزمة جديدة أكثر صعوبة وخطورة. فلم يكد يواجه أزمة مسيّرات حزب الله فوق حقل كاريش الاسرائيلي حتى برز تهديد رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد بأن “أنشطة حزب الله تعرض لبنان ومواطنيه للخطر، وأن إسرائيل ليس لديها مصلحة في التصعيد لكن عدوان الحزب غير مقبول ويمكن أن يؤدي بالمنطقة بأسرها إلى تصعيد لا داعي له”.
في هذه الأثناء، اثار استجواب راعي أبرشية حيفا والأراضي المقدسة المارونية النائب البطريركي المطران موسى الحاج في مركز الأمن العام في الناقورة، عاصفة من الردود الشاجبة، ولا سيما انه اتّهم بالعمالة. وقد اعلن رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد ان “التعامل مع العدو خيانة وطنية وجريمة، والمتعامل لا يمثل طائفة” في حين قال البطريرك الماروني الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ان “ما حصل اعتداء واهانة للبطريركية المارونية وله شخصياً “.
قضائياً، حرب النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان القاضية غادة عون على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة لم تنته فصولها بعد، وهي داهمت مكتبه في مصرف لبنان قبل ان تنسحب بأمر من المحامي العام الاستئنافي في بيروت الرئيس رجا حاموش.
مالياً، السفير الفرنسي المكلف تنسيق الدعم الدولي للبنان بيار دوكان في لبنان مشدداً على الاتفاق مع صندوق النقد الدولي.
اقليمياً، قمة رئاسية تجمع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مع نظيريه التركي رجب طيب إردوغان والروسي فلاديمير بوتين في أول لقاء ثلاثي على مستوى الرؤساء منذ عام 2019. وايران تعلن التوصل إلى مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي فيما وزير الخارجية العراقية فؤاد حسين يكشف ان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان طلب استضافة لقاء بين وزير الخارجية السعودية ونظيره الإيراني في بغداد.
ووزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف في القاهرة في مستهل جولة افريقية تقوده الى إثيوبيا وأوغندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية.
اما في سوريا، فغارات اسرائيلية على مواقع ايرانية في محيط منطقة السيدة زينب، وأخرى جوية تركية لمناطق في محافظة دهوك تثير ازمة بين تركيا والعراق.
دولياً، روسيا وأوكرانيا توقعان اتفاقا بشأن استئناف تصدير الحبوب عشية قصف روسي لميناء اوديسا الاوكراني.

ازمة في الناقورة

 استجواب راعي أبرشية حيفا والأراضي المقدسة المارونية النائب البطريركي المطران موسى الحاج في مركز الأمن العام في الناقورة،
– توقيف راعي أبرشية حيفا والأراضي المقدسة المارونية النائب البطريركي المطران موسى الحاج في مركز الأمن العام في الناقورة لمدة 8 ساعات، واخضاعه للتحقيق والتفتيش الدقيق، ومصادرة كل ما كان يحمله من أدوية ومساعدات اضافة الى هاتفه الخلوي الخاص (18 تموز)
– اجتماع استثنائي في الديمان: لم تكن تظن البطريركيّة المارونية أنه يمكن أن تصل الى زمن يتمّ فيه التعرّض لأسقف من دون أي اعتبار لشخصه ودوره ورسالته ومن دون العودة الى مرجعيته (20 تموز) – المجمع الدائم لسينودوس اساقفة الكنيسة المارونية: استغراب صمت الدولة ومطالبة وزير العدل باتخاذ الاجراءات المسلكية اللازمة بحق من تثبت مسؤوليته، ومطالبة مدعي عام التمييز بإحالة القاضي فادي عقيقي الى التفتيش القضائي وتنحيته، كما بوقف المسرحية الامنية القضائية السياسية (21 تموز)- البطريرك الماروني الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي: قالوا إننا عملاء لكننا لن نتخلى عن قلبنا ونرفض القلب الحجر (23 تموز)
– رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل: هل في ذهن أحد ان يعتبر مطراناً عميلاً لأنه يحاول مساعدة عائلات تمّ افقارها على يدّ منظومة سلبت اموال كل اللبنانيين؟ وبأي خانة يوضع تهريب الزعماء-العملاء اموالهم الى الخارج وسرقة أموال المودعين وتعب عمرهم؟ وبأي خانة توضع حماية ومكافأة العقل المدبّر والحاكم لأكبر عملية سطو جماعي بتاريخ لبنان والبشرية؟ (20 تموز)
– عضو تكتل الجمهورية القوبة النائب شوقي الدكاش في الديمان: لا البطريرك الراعي ولا الكنيسة المارونية يمكن أن تمارس عليهما الضغوط “القوات اللبنانية” ستكون خلف صاحب الغبطة ومجلس المطارنة في كل خطوة سيتخذونها (20 تموز)
– رئيس تيار المردة سليمان فرنجيه: إما القاضي أخذ قراره من تلقاء نفسه أو أن هناك طابورا خامسا يحاول تخريب الأمور (21 تموز)
– مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية بالإنابة القاضي فادي عقيقي: الأموال التي كان ينقلها المطران موسى الحاج والتي بلغت نحو 460 ألف دولار هي ليست ملك الكنيسة إنّما مصدرها من عملاء مقيمين في إسرائيل يعمل غالبيتهم لصالح العدو في الأراضي المحتلة وهي تخضع للأحكام القانونية اللبنانية المتعلّقة بكلّ ما يدخل لبنان من الأراضي المحتلة وتطبق على كلّ قادم منها. غير صحيح أنّه جرى توقيف المطران الحاج في الناقورة إنّما خضع لآلية التفتيش المعتمدة على هذا المعبر أسوة بكلّ العابرين بمن فيهم ضباط الأمم المتحدة (21 تموز)
– رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط : المعالجة الهادئة افضل من هذا الضجيج (21 تموز)
– المطران موسى الحاج في بعبدا (22 تموز)
– وزير العدل في حكومة تصريف الاعمال هنري خوري من الديمان: أرسلت كتاباً إلى مدعي عام التمييز القاضي غسان عويدات للاطلاع على المعلومات كافة المتعلقة بالملف والمتوافرة حتى الساعة، لكن لم أحصل على جواب حتى الآن. صلاحيات وزير العدل محدودة فأنا لا أحقّق ولا أصدر أحكاماً (22 تموز)
– السفير السعودي لدى لبنان وليد البخاري في الديمان (22 تموز)

– رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد: التعامل مع العدو خيانة وطنية وجريمة، والمتعامل لا يمثل طائفة (23 تموز)

– البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي: إذهبوا وابحثوا عن العملاء في مكان آخر! تعلمون انتم أين هم ومن هم. ما حصل اعتداء واهانة للبطريركية المارونية ولي شخصياً (24 تموز)
– المفتي الجعفري​ الممتاز ​الشيخ أحمد قبلان: لشريك الوطن والعيش المشترك ​البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، لا نريد الإنزلاق للعبة عواطف تمزق البلد وتأخذه للمجهول (24 تموز)
– متروبوليت بيروت للروم الارثوذكس المطران الياس عودة: ما جرى مع المطران موسى الحاج غير مقبول ويُنذر بوجود نهج جديد في التعامل الأمنيّ والقضائيّ يؤدّي إلى تداعيات خطيرة على مستوى الوطن (24 تموز)
– عضو تكتّل “الجمهوريّة القويّة” النّائب ​جورج عقيص: سنتقدم باقتراح قانون يقضي بعدم جواز محاكمة المدنيين أمام “العسكرية” (24 تموز)

كاريش وحزب الله

استثمار اسرائيل لحقل كاريش لم تنته تداعياته بعد،
– رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد خلال جولة جوية فوق منصة كاريش: أنشطة حزب الله تعرض لبنان ومواطنيه للخطر. إسرائيل ليس لديها مصلحة في التصعيد لكن عدوان الحزب غير مقبول ويمكن أن يؤدي بالمنطقة بأسرها إلى تصعيد لا داعي له. مخزونات الغاز الخاصة بإسرائيل في منصة كاريش يمكن أن تسهم في حل أزمة الطاقة في العالم. ويمكن للبنان الإستفادة من مخزونات الغاز في مياهه عبر المفاوضات التي ينبغي إتمامها في أسرع وقت (19 تموز)
– وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس: دولة لبنان وقادتها يدركون أنهم إذا اختاروا طريق النار فسوف يتضررون ويحترقون بشدة (19 تموز)
– نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب: الوسيط الأميركي آموس هوكستين سيزور لبنان بعد أقلّ من أسبوعين (21 تموز)

مسيّرات حزب الله – تابع،
– المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي أفيخاي أدرعي: الجيش الاسرائيلي رصد مسيّرة “درون” من الأراضي اللبنانية نحو الأراضي الإسرائيلية، وسيدو انها مرتبطة بحزب الله. ووحدات المراقبة الجوية تابعت المسيرة طيلة الحادث وأسقطتها (18 تموز)
“النيويورك تايمز”: وحدة سرية تابعة لـ”حزب الله” مسؤولة عن هجمات ضد يهود في بوينس آيرس خلال تسعينات القرن الماضي قتل فيها العشرات (22 تموز) – الموساد الإسرائيلي:“حزب الله” وليس إيران هو المسؤول الوحيد عن الهجومين على المؤسسات اليهودية والإسرائيلية في بوينس آيرس في الأرجنتين في تسعينيات القرن الماضي واللذان أسفرا عن مقتل العشرات. ويعود الهجوم الأول الذي قتل فيه 29 شخصا عام 1992 إلى تفجير السفارة الإسرائيلية. أما الهجوم الثاني، فاستهدف مقراً للجالية اليهودية عام 1994، ما أسفر عن مقتل 86 شخصاً (23 تموز)

لا حكومة

تشكيل الحكومة في عنق الزجاجة،
– مفتي الجمهورية الشيخ عبداللطيف دريان: استمرار تعطيل تشكيل الحكومة ربما يكون مقدمة لتعطيل انتخاب رئيس للجمهورية وهنا تقع الطامة الكبرى (18 تموز)
– المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم: الدولة تسقط بشكل متسارع. دخلنا الاستحقاق الرئاسي من أعرض الأبواب والكل ينخرط في السباق إلى سدة الرئاسة فيما يبدو أن تشكيل الحكومة صار مؤجلاً بسبب عوامل الاستعصاء السياسية (21 تموز)
– رئيس تيار المردة سليمان فرنجية: من يريد تشكيل الحكومة يجب أن يقوم بكل الصيغ لتشكيلها وليس طرح أمور لعدم التشكيل (21 تموز)
– باسيل: لدينا لوم على حلفائنا الذين سمّوا ميقاتي ولا نية لديه لتشكيل حكومة (22 تموز)

دوكان وصندوق النقد

السفير الفرنسي المكلف تنسيق الدعم الدولي للبنان بيار دوكان في لبنان وتأكيد اممي على الاتفاق مع صندوق النقد الدولي،
– لقاء دوكان والهيئات الاقتصادية: عرض للوضع الاقتصادي والاجتماعي وخطة التعافي الاقتصادي والمالي للانتهاء من المفاوضات مع صندوق النقد الدولي (18 تموز)
– احاطة المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان يوانا فرونِتسكا ووكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام جان بيار لاكروا الى مجلس الامن حول التقرير الأخير للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش حول تنفيذ القرار 1701: لبنان يقف على مفترق طرق بين النهوض أو الانهيار. لاتفاق لبناني مع صندوق النقد. الوقت ينفد (21 تموز)

رئيس مجموعة العمل الإميركية للبنان إد غبريال في لبنان،
– الوفد الأميركي في عين التينة – رئيس المجلس النيابي نبيه بري: لم يعد من وقت للمماطلة والتأخير في ترسيم الحدود البحرية والسماح للشركات التي رست عليها المناقصات بمباشرة عملها، ولا مبرر على الاطلاق لهذا التأخير او المنع (18 تموز)
– وفي بعبدا – رئيس الجمهورية العماد ميشال عون: لحكومة جديدة تتابع المفاوضات مع صندوق النقد وعدم التأخير في الترسيم (18 تموز)
– وفي معراب – جعجع: نصرالله مستمرّ بنغمة توازن الرعب الزائفة (20 تموز)
– لقاء وفد مجموعة العمل برئاسة السفير ادوارد غابريال مع جمعية الصناعيين اللبنانيين – غابريال: الاتفاق مع صندوق النقد وترسيم الحدود يجب ان يكونا من أولويات الدولة اللبنانية (21 تموز)

في هذه الأثناء،
– البنك الدولي التصنيف الجديد لاقتصادات الدول حول العالم: لبنان اصبح من فئة الدول ذات الدخل المتوسط الأدنى (1,086$-4,255$)، بعد أن كانت من الدول ذات دخل متوسط أعلى (4,256$-13,205$) منذ ما يقرب من 25 عامًا (22 تموز)

الحرب على رياض سلامة

حرب النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان القاضية غادة عون على حاكم مصرف لبنان لم تنته فصولها بعد،
– مداهمة قوّة من أمن الدولة منزل حاكم مصرف لبنان رياض سلامة في الرابية، من دون العثور عليه. ثم اقتحام مدعي جبل لبنان القاضية غادة عون مصرف لبنان على رأس قوة من امن الدولة، ووصولها إلى الطابق حيث مكتب الحاكم، وخروجها معلنة: أتت إشارة من القاضي رجا حاموش لإخلاء المكان (19 تموز)
المحامي العام الاستئنافي في بيروت الرئيس رجا حاموش: رفض إعطاء إشارة لجهاز أمن الدولة لاقتحام مصرف لبنان، كما رفض أن يأذن للقاضية غادة عون الآتية من جبل لبنان لتقتحم في شارع الحمرا في بيروت (19 تموز)
– نقابة موظفي مصرف لبنان: الإضراب والإقفال التام لمدة 3 أيام إتاحةً للعقلاء للتدخل حمايةً للمؤسسة. بسبب قيام مجموعة من جهاز امن الدولة بالدخول إلى حرم مصرف لبنان، وقيام القاضية غادة عون ومرافقيها، بالدخول إلى حرم المصرف بطريقة غير مألوفة من دون مراعاة الاصول القانونية المعتمدة (19 تموز)
– ميقاتي: مداهمة المصرف المركزي بهذا الشكل الاستعراضي ليست الحل (19 تموز)
– القاضية غادة عون: هل اصبح تطبيق اشارة قضائية “فولكلور”؟ هل محاولة توقيف احدهم مدعى بوجه بجرائم عدة هي “فولكلور”؟ وهل يجب على القضاء ان يأخذ الأذن السياسي ليتصرف في ملف فيه ادلة توفر شبهة بحق احدهم؟ ربما للاسف وصف البعض هذا فولكلورا لانه في لبنان مستحيل محاسبة من ساهم في انهيار البلد اذا كان صاحب نفوذ خاصة اذا كانت ملاحقته ستفتح ملفات كثيرة. إذا كان هذا هو المنطق فالأفضل على القضاء ان يعتزل لانه يستحيل على القاضي إعمال ضميره في هكذا وضع فيحاسب من يسرق دراجة ويغض الطرف عمن يسرق بلد (19 تموز)
– الحزب التقدمي الاشتراكي: كيف تتحرك تحقيقات بمجرد طلب سياسي ما؟

في الموازاة،
– استماع المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري الى رئيس دائرة المناقصات جان العلية على خلفية الاخبار المقدم في حقه من مجلس شورى الدولة – العلية: سأتقدم بواسطة المحامي بإخبار منفصل بموضوع مزايدة السوق الحرة (19 تموز)

ازمات بالجملة

معيشياً، استمرار ازمة الخبز وسلسلة ازمات تتبعها،
– وزير الاقتصاد أمين سلام: اتفاق البنك الدولي هو لإنهاء الدعم عن الطحين، ويضمن وصول القمح إلى لبنان ما بين 6 و 9 أشهر. وقد يصل سعر ربطة الخبز إلى 30 ألف ليرة وسيكون هناك بطاقات تمويلية للأسر الفقيرة لشراء الخبز عبرها – نقابة اصحاب المخابز العربية في بيروت وجبل لبنان: ازمة الخبز التي امتدت لاكثر من خمسين يوما ولا زالت حتى اليوم وسوء الإدارة من وزارة الاقتصاد والتجارة اوصلتنا الى هذه النتيجة (18 تموز) – استقالة رئيس نقابة المخابز العربية في بيروت وجبل لبنان علي ابراهيم من منصبه: لا يسعني ان اكون شاهد زور على ما يحصل في هذا القطاع – نقيب أصحاب الأفران في جبل لبنان أنطوان سيف: بين وصول بواخر القمح بداية الأسبوع المقبل وتحويل مصرف لبنان الأموال الى الخارج لدفع ثمن القمح في ظل الإضراب، وفحوصات عينات من القمح، سيستغرق الأمر أسبوعاً. ومن اليوم حتى حينه الأكيد أن الأزمة متّجهة إلى حالة أسوأ (20 تموز) – “تجمّع الأفران الصغيرة والمخابز في الجنوب”: الطحين مفقود (21 تموز) – سلام: كميات من القمح ستدخل خلال 10 أيام (22 تموز) – يتم العمل حالياً على قرض جديد لاعطاء البطاقة التمويلية التي ستغطي 500 الف عائلة لبنانية وسيصبح الدعم مباشرة لمن يحتاج لشراء الخبز (23 تموز)
– توقيف النائب العام الاستئنافي في الجنوب القاضي رهيف رمضان كل اصحاب المولدات في صور وعددهم 8، على خلفية عدم التزامهم بالتسعيرة الرسمية لوزارة الطاقة، وذلك بعد توقيفه عددا كبيرا من اصحاب المولدات في صيدا للسبب نفسه (18 تموز)
– وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال النائب جورج بوشكيان: منع فيه استيراد البرغل إلا بإجازة مسبقة من وزير الصناعة (21 تموز)
– اسعار المحروقات: تراجع بـ2000 ليرة لصفيحة البنزين بنوعَيه 95 و98 أوكتان، و4 آلاف ليرة للمازوت، وألف ليرة للغاز (22 تموز)
– المديرية العامة للأمن العام: تجديد استثنائي يدوي لجوازات السفر اللبنانية المنتهية الصلاحية لزيارة الأماكن المقدسة في العراق (22 تموز)

وفي الموازاة،
– وزير الطاقة والمياه وليد فياض: مستعدون للتعاون مع الجزائر لتأمين النفط والغاز لـ “كهرباء لبنان” (22 تموز)
– باسيل: القرار السياسي الأميركي هو الذي يمنع وصول الكهرباء والغاز إلى لبنان وأتوجه إلى السيد نصرالله ووزارة الطاقة لطلب الفيول الإيراني المجاني و”بكرا بصير عنا 10 ساعات كهربا” (22 تموز)

اضراب موظفي القطاع العام الى تفاقم،
– اجتماع في السراي للبحث في ملف الاضراب المفتوح الذي ينفذه الموظفون والعاملون في القطاع العام – ميقاتي: تلبية مطالب القطاع العام دفعة واحدة مستحيلة ( 18 تموز)
– وزير الصناعة في حكومة تصريف الاعمال جورج بوشكيان: لا يقبل الموظفون بالصيغة المرحلية التي طرحناها كجسر عبور الى حين اقرار الموازنة التي ستتغير الامور في ضوئها. طرحنا اقصى المستطاع في هذه المرحلة ونطلب منهم ان يتحملونا شهرين بعدما تحملونا كثيراً لأن همهم هاجسنا (19 تموز)
– توقيع رئيس الجمهورية ميشال عون مرسوماً لاعطاء مساعدة اجتماعية مؤقتة لجميع العاملين في القطاع العام مهما كانت مسمياتهم الوظيفية والمتقاعدين الذين يستفيدون من معاش تقاعد، واعطاء وزارة المال سلفة خزينة من اجل تمكينها سداد هذه المساعدة. اما قيمة المساعدة الاجتماعية فـ 100% من الراتب وتُحتسب على اساس الراتب او الاجر او اساس المعاش التقاعدي على الا تقل قيمة المساعدة عن مليوني ليرة شهرياً لمن في الخدمة ومليون و700 الف للمتقاعدين وان لا تزيد عن 6 ملايين ليرة للذين في الخدمة و5 ملايين و100 الف ليرة للمتقاعدين (20 تموز)
– تجمع إتحاد المدارس الخاصة: لتسليم مفاتيح المدارس إن لم توضع خطة إنقاذ (21 تموز)
– وزير الاعلام زياد المكاري: مساعيّ لم توفّق في اختراق جدار الازمة المستحكمة، ولا في تلافي القرار المرّ. وبناء عليه، تبدأ الوكالة الوطنية للاعلام اعتبارا من منتصف هذه الليلة اضرابا مفتوحاً بعدما لمس العاملون فيها- ولمست معهم- استحالة الوصول الى مركز العمل لمتابعة رسالتهم التي ما استعفوا من ادائها يوماً (21 تموز)
– وزير المال في حكومة تصريف الأعمال يوسف الخليل: 72 ساعة حاسمة لحسم إضراب موظفي القطاع العام (22 تموز)

وبالنسبة الى زيادة رواتب القضاة،
– مجلس القضاء الاعلى ومكتب مجلس شورى الدولة ومكتب ديوان المحاسبة، تعقيباً على ما يُثار حول موضوع رواتب القضاة: حل مؤقت للرواتب، الذي لا يتناسب بتاتاً مع ما هو مستحق لكل قاضٍ، بإنتظار الحلول العامة والنهائية التي تطال جميع السلطات والجهات والمرافق (18 تموز)
– المساعدون القضائيون: توقف عن العمل من دون استثناءات حتى 5 آب (18 تموز)
– وزير العمل مصطفى بيرم: تم إيقاف زيادة رواتب القضاة (18 تموز)

اما في ما يتعلق بالنيران المشتعلة في اهراءات القمح في مرفأ بيروت،
– الحملة التضامنية لحماية اهراءات المرفأ: دعوة المعنيين الى تحمل مسؤولياتهم فورا وإخماد النيران والتراجع عن قرار الهدم (18 تموز)
– نائب رئيس المجلس النيابي الياس بو صعب من مجلس النواب: ناشدت وزير العدل تشكيل الهيئة عامة ومن دونها سيبقى ملف المرفأ القضائي مكربجاً (21 تموز)
– وزير الداخلية والبلديات بسام مولوي فوج اطفاء بيروت والدفاع المدني القيام فورا بعملية التبريد لاهراءات القمح في مرفأ بيروت بطريقة لا تهدد سلامة الاشخاص ولا تشكل خطرا على الاهراءات (21 تموز)
– ميقاتي: لمراقبة الأهراءات وعدم الاقتراب من الحرائق (22 تموز)

في هذه الأثناء، بدء انتشار “جدري القرود” في لبنان،
– وزارة الصحة: رصد 4 حالات إصابة بفيروس جدري القرود في لبنان (1 في بيروت و 3 في جبل لبنان). والإبلاغ عن 20 حالة يشتبه إصابتها بفيروس جدري القرود (22 تموز)

قمة روسية- ايرانية – تركية

اقليمياً، قمة روسية- ايرانية – تركية في طهران،
– قمة رئاسية تجمع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مع نظيريه التركي رجب طيب إردوغان وبوتين في أول لقاء ثلاثي على مستوى الرؤساء منذ عام 2019 ضمن إطار “عملية أستانا للسلام” الرامية لإنهاء النزاع السوري المندلع منذ 2011 (19 تموز)
– الرئيس الإيراني: الضغوط والعقوبات الاقتصادية جعلت الوضع أكثر صعوبة في سوريا وهي تهدف لتحقيق أهداف سياسية (19 تموز)
– بوتين: ننسق مع إيران وتركيا لحل الأزمة السورية وخفض العنف وعلى السوريين تقرير مصيرهم بلا أي تدخل خارجي (19 تموز)
– اردوغان: ما ننتظره من روسيا وإيران هو دعمهما في مواجهة الإرهاب في شمال شرق سوريا – خامنئي: العملية المحتملة لأنقرة في الشمال السوري ستعود بالضرر على سوريا، ستعود بالضرر على تركيا، وستعود بالضرر على المنطقة (19 تموز)
– مرشد الثورة الايرانية علي خامنئي خلال لقائه بوتين: يجب طرد الأميركيين من شرق الفرات في سوريا. ان التعاون الطويل الأمد بين إيران وروسيا يعود بفائدة عميقة على البلدين. هناك العديد من التفاهمات والعقود بين البلدين، بما في ذلك في مجالي النفط والغاز، يجب أن تتم متابعتها وتنفيذها بالكامل (19 تموز)
– بوتين: إيران وروسيا تخططان لأساليب جديدة لاستخدام العملات الوطنية في التبادل التجاري بينهما (19 تموز)
– البيت الأبيض: زيارة بوتين لإيران دليل على عزلته وعزلة روسيا. وسنواصل فرض عقوبات جديدة على روسيا وسنعلن الأسبوع المقبل عن حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا (19 تموز)

… والملف النووي الايراني يبدو انه يتجه نحو الحلحلة،
– الخارجية الإيرانية: قدراتنا النووية سلمية ولا نسعى لامتلاك أسلحة دمار شامل (20 تموز)
– المخابرات البريطانية: إيران لا تريد إحياء الاتفاق النووي (21 تموز)
– إيران: التوصل إلى مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي (22 تموز)
– الخارجية القطرية: وزير الخارجية أكد لنظيره الإيراني دعم قطر محادثات الاتفاق النووي مع مراعاة مخاوف كل الأطراف (22 تموز)

لقاء ايراني- سعودي

– مستشار المرشد الإيراني رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية كمال خرازي: إيران ترحب بتصريح المملكة العربية السعودية بمد يد الصداقة ومستعدون للحوار وإعادة العلاقات معهم إلى حالتها الطبيعية. واستعداد السعوديين لإعادة العلاقات إلى حالتها الطبيعية محط ترحيب من قبل طهران. والدعوة الى حوار إقليمي بحضور دول مهمة مثل السعودية وتركيا ومصر وقطر ودولاً أخرى بالمنطقة. الحل الوحيد للأزمات الإقليمية هو تشكيل منتدى حوار إقليمي لحل الخلافات السياسية والأمنية (18 تموز)
– الخارجية الإيرانية: أولويتنا السياسية الخاصة بالعلاقات مع جيراننا غير مرهونة بالاتفاق النووي أو رغبات واشنطن (22 تموز)

– وزير الخارجية العراقية فؤاد حسين: ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان طلب استضافة لقاء بين وزير الخارجية السعودي ونظيره الإيراني في بغداد. وقد عُقدت خمسة اجتماعات سرية بين السعودية وإيران على المستوى الأمني حتى الآن (23 تموز)

وعلى الهامش،
– إيران تُوقّع أوّل اتفاقية طويلة الأمد مع العراق في مجال الكهرباء (19 تموز)
– إعتقال 3 إيرانيين في تركيا بشبهة تحضير “هجوم على إسرائيليين” (22 تموز) – وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية “إرنا”: استجواب يد الله خدمتي من قبل عناصر من “البلطجية والأوباش” داخل ايران، وهو أحد العناصر التابعة للحرس الثوري الإسلامي – قناة “إيران إنترناشيونال” الدولية الناطقة بالفارسية: فيديو لاعترافات يد الله خدمتي وهو مسؤول بارز في الحرس الثوري الإيراني، وتم استجوابه من قبل عملاء الموساد داخل إيران. وهو اعترف بالمشاركة في نقل أسلحة من إيران إلى كل من “سوريا والعراق ولبنان واليمن”، كما أكد خدمتي حسب الفيديو بأنه من منتسبي “الوحدة اللوجستية” للحرس الثوري بقيادة علي أصغر نوروزي (23 تموز)
– محكمة الاستئناف البلجيكية تعلق مؤقتا معاهدة تسليم المطلوبين مع إيران (22 تموز)

وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف في القاهرة في مستهل جولة افريقية تقوده الى إثيوبيا وأوغندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية،
– لقاء لافروف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ومن ثم نظيره المصري سامح شكري (24 تموز)
لافروف: يجب الحفاظ على وحدة الأراضي السورية (24 تموز)
وزير الخارجية المصرية: نؤكد على ضرورة التوصل لتسوية سياسية ودبلوماسية للأزمة الأوكرانية (24 تموز)

اما في اليمن،
– وزير خارجية اليمن يستنكر الهجوم الحوثي على قرية “خبزة” الذي أوقع ضحايا بينهم نساء وأطفال (21 تموز)

اما في التطبيع الاسرائيلي- العربي،
– زيارة رسمية لرئيس الأركان الإسرائيلي الجنرال أفيف كوخافي إلى المملكة المغربية (19 تموز)

… والرياض سمحت للطيران الإسرائيلي باستخدام اجوائها نحو البلدان كافة، ورئيس الامارات في فرنسا،
– الرئيس الإماراتي محمد بن زايد آل نهيان في باريس – لقاء الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون – بن زايد: فرنسا صديق وحليف استراتيجي لدولة الإمارات. تميزت علاقاتنا التاريخية بالمواقف الثابتة والتعاون المثمر في العديد من المجالات (18 تموز)

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في باريس،
– الرئيس الفلسطيني: الشرعية الدولية لا ينبغي أن يكون لها معايير متعددة ونريد محاسبة قتلة شيرين أبو عاقلة (20 تموز)
– ماكرون: لا بد من وضع حد لسياسة الاستيطان والإجراءات أحادية الجانب التي تهدد قيام دولة فلسطينية (20 تموز)

وفي الملف السوري، غارات اسرائيلية على مواقع ايرانية،
– أردوغان: هجومنا على سوريا سيبقى في جدول أعمالنا حتى معالجة مخاوفنا الأمنية (20 تموز)
– الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على 10 شخصيات عسكرية سورية (21 تموز)
– غارة اسرائيلية على محيط منطقة السيدة زينب –– وزارة الدفاع السورية: استشهاد 3 عسكريين سوريين وإصابة 7 آخرين في عدوان إسرائيلي بالصواريخ على محيط مدينة دمشق (22 تموز) – المرصد السوري: الغارة دمرت مستودع أسلحة للإيرانيين – وسائل إعلام إسرائيلية: قتلى من حزب الله في الهجوم الاسرائيلي على مخازن أسلحة قرب دمشق (22 تموز)
– الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على 10 سوريين متهمين بتجنيد مرتزقة لروسيا (22 تموز)

– قصف صاروخي شنته فصائل مقاتلة قرب حفل لمناسبة افتتاح كنيسة آيا صوفيا في مدينة السقيلبية في ريف حماة الشمالي الغربي (24 تموز)

 في العراق، قصف تركي وبوادر ازمة بين البلدين،
– سلطات أمنية يمنية: القبض على قادة بارزين في داعش في محافظة حضرموت (18 تموز)

– هجوم استهدف أحد المنتجعات السياحية في محافظة دهوك في كردستان أسفر عن وفاة وإصابة مدنيين… والعراق يتهم تركيا ( 20 تموز)
– الخارجية العراقية تطالب تركيا بسحب قواتها بشكل كامل من العراق (21 تموز)

– هجوم بمسيرتين مفخختين على قاعدة بامرني التركية في قضاء العمادية (22 تموز)

– هجوم بمسيّرتين مفخختين على قاعدة بامرني التركية في قضاء العمادية – قصف جوي تركي لمناطق في قضاء العمادية الحدودي شمالي محافظة دهوك (22 تموز)
– الخارجية العراقية: لا وجود لاتفاقية أمنية وعسكرية مع تركيا تسمح لها بالتوغل في أراضينا، واستقدام القائم بأعمال سفارتها في أنقرة إلى بغداد. مجلس الأمن سيعقد جلسة الثلاثاء لبحث الهجوم التركي على دهوك (23 تموز)

وفي الموازاة،
– الرئيس التركي رجب طيب أردوغان: الشرط الذي وضعه مجلس النواب الأميركي بعدم استخدام طائرات F-16 التي ستبيعها واشنطن لأنقرة في انتهاك المجال الجوي لليونان ليس ملزماً (20 تموز)

الحبوب الاوكرانية

ملف اوكرانيا والحرب الروسية عليها باتت تتمحور حول الأهداف العسكرية البعيدة المدى، وقصف روسي لميناء اوديسا الاوكراني غداة توقيع “اتفاق الحبوب”،
– وزير الدفاع الروسي: الأولوية لتدمير الصواريخ والمدفعية الأوكرانية بعيدة المدى بأسلحة عالية الدقة – بوتين: روسيا تواجه صعوبات كثيرة بسبب العقوبات لكنها لن تستسلم (18 تموز) – لافروف: الأهداف الجغرافية للعمليات الخاصة في أوكرانيا تغيرت من لوهانسك ودونيتسك إلى مناطق أخرى. التسليح الأميركي ـ البريطاني لأوكرانيا يدفع لمواجهة روسية ـ أوروبية (20 تموز) – الكرملين: تصنيف واشنطن لنا كدولة إرهابية خطوة سلبية للغاية (21 تموز)
– نائب وزير الدفاع الأوكراني: بفضل الأسلحة الغربية يمكننا استهداف المواقع الروسية في شبه جزيرة القرم وتدمير القطع البحرية الروسية في البحر الأسود واستعادة شبه جزيرة القرم (19 تموز)
– واشنطن تتّهم موسكو بالسعي لضمّ مزيد من الأراضي الأوكرانية – الخارجية الأميركية: لن نسمح بإستمرار عمليات ضمّ روسيا للأراضي في أوكرانيا دون ردّ أو عقاب (20 تموز)
– وزارة الدفاع البريطانية: نخطط لإرسال 50000 قذيفة مدفعية ومئات الأسلحة المضادة للدبابات لأوكرانيا (21 تموز)
– رئيس بيلاروسيا: الغرب مسؤول عن الحرب في أوكرانيا وليس روسيا (21 تموز)
– زيلينسكي: المساعدات العسكرية الغربية لنا أقل مما يجعلنا قادرين على النصر (22 تموز)
– القوات الانفصالية في خيرسون: إنشاء قاعدة عسكرية روسية دائمة في المدينة (22 تموز)

– أوكرانيا: بوتين بصق في وجه الأمم المتحدة وتركيا بهجومه على أوديسا – وزير دفاع تركيا: أبلغتنا روسيا أن لا علاقة لها بالقصف على أوديسا – ادانة اوروبية وأممية للضربات الروسية على ميناء أوديسا الأوكراني – سفير الولايات المتحدة الأميركية في أوكرانيا: يجب محاسبة روسيا على هجومها على أوديسا بعد اتفاق الحبوب (23 تموز)

– وزير الصحة الأوكرانية يتهم روسيا بتدمير 127 مستشفى منذ بداية الحرب (24 تموز)

بين الحبوب والغاز

اتفاق روسي- اوكراني برعاية تركية بشأن الحبوب الاوكرانية،
– الكرملين: لدى روسيا وإيران القدرات للتعاون من أجل تقليل تداعيات العقوبات المفروضة عليهما (18 تموز) – الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين: تقدم في المحادثات حول تصدير الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود، وشكر نظيره التركي رجب طيب أردوغان (19 تموز) – وزير خارجية الاتحاد الأوروبي: إستئناف تصدير الحبوب من أوكرانيا مسألة حياة أو موت (18 تموز) – بوريل: حظرنا الذهب الروسي وهو أهم صادرات موسكو بعد الطاقة للحد من قدرتها على تمويل عدوانها على أوكرانيا (21 تموز)
– فرانس برس: المفوضية الأوروبية اقترحت على الدول الأعضاء الإفراج عن بعض أموال المصارف الروسية المجمدة، بموجب عقوبات الاتحاد الأوروبي، بهدف دعم تجارة المنتجات الزراعية والغذائية، بما في ذلك القمح والأسمدة. و الدول الأعضاء تريد أن توضح تماما أنه لا يوجد في العقوبات ما يعرقل نقل الحبوب من روسيا أو أوكرانيا (19 تموز)
– روسيا وأوكرانيا توقعان اتفاقا بشان استئناف تصدير الحبوب (22 تموز)
– أوكرانيا: الثقة بالأمم المتحدة وليس بروسيا بعد توقيع اتفاق الحبوب (22 تموز)
– لافروف: سنفي بالتزاماتنا تجاه تصدير الحبوب واستخدام أميركا وحلفائها الغذاء بمغامرات جيوسياسية غير مقبول. أحدث حزمة عقوبات أوروبية على روسيا سيكون لها نتائج كارثية على الاقتصاد العالمي (22 تموز)
– مساعدة وزير الخارجية الأميركية: اتفاق الحبوب بين روسيا وأوكرانيا ما كان ليتم لولا شعور الكرملين بالضغط الدولي – السفير الأميركي لدى الأمم المتحدة: سنحاسب روسيا إذا أخلت باتفاق تصدير الحبوب (22 تموز)
– بوريل: إتفاقية اسطنبول لإخراج الحبوب الأوكرانية خطوة في الاتجاه الصحيح وندعو إلى تنفيذها بسرعة (22 تموز)
– غوتيريش: هناك بارقة أمل لإنهاء أزمة الغذاء واتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية سيكون له تأثير كبير على فقراء العالم (22 تموز)

اما ملف الغاز الروسي فإلى تأزم،
– بوتين: هناك خطر يتمثل في إمكان وقف تشغيل المعدات بعد عودتها من كندا وبالتالي توقف “نورد ستريم 2”. وشركة الغاز الروسية العملاقة غازبروم ستفي بالتزاماتها “كاملة” (20 تموز)
– وزير خارجية المجر: لن نستطيع تلبية احتياجاتنا من الغاز بدون روسيا (21 تموز)
– المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف: رفض الابتزاز الذي وجهه الغرب إلى موسكو في قضية الغاز (21 تموز)
– الكرملين: بوتين وولي عهد السعودية أكدا أهمية زيادة التعاون في إطار أوبك + (21 تموز)

في الموازاة،
– رئيس كبرى الشركات الأوكرانية للصلب يتهم روسيا بسرقة الإنتاج المتوجه إلى أوروبا وبريطانيا (22 تموز)

انضمام السويد وفنلندا الى الناتو الى مزيد من التعقيد،
– إردوغان يهدد مجدداً بعرقلة انضمام السويد وفنلندا للـ”ناتو” (18 تموز)
– السفير الروسي لدى فنلندا: روسيا ستتّخذ تدابير لأمنها حال ظهور قواعد الناتو في هذا البلد (18 تموز)

وفي المقابل،
– الاتحاد الأوروبي يبدأ مفاوضات ضم ألبانيا وشمال مقدونيا إلى عضويته (19 تموز)
– مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية: اعلان سوريا قطع علاقتها الديبلوماسية مع أوكرانيا عملاً بمبدأ “المعاملة بالمثل” (20 تموز)

في هذه الأثناء،
– السفارة الروسية في الهند: احتجاز سفينة شحن روسية في ميناء كوتشي الهندي كانت تنقل شحنة عسكرية للقوات الهندية (19 تموز)

اما في تطورات سريلانكا،
– الرئيس السريلانكي الموقّت يعلن حالة الطوارئ في البلاد (18 تموز)
– زعيم المعارضة في سريلانكا يعلن انسحابه من الانتخابات الرئاسية (19 تموز)

في المتفرقات الدولية، موجة حر قوية تضرب اوروبا مثيرة العديد من الحرائق،
– إجلاء 16 الف شخص من جنوب غرب فرنسا بسبب حرائق الغابات – الحرائق تصل إلى حقول الحبوب في إسبانيا – المفوضية الأوروبية: ما يقارب نصف أراضي الاتحاد الأوروبي معرضة لخطر الجفاف (18 تموز) – إعلان حال استنفار قصوى في شرق لندن لمواجهة الحرائق – ارتفاع عدد الذين تم اجاؤهم من فرنسا الى 32 الفاً (19 تموز)– منظمة الصحة العالمية: وفاة أكثر من 1700 شخص جراء موجة الحر في إسبانيا والبرتغال (22 تموز)
– منظمة الصحة العالمية: أول تفشّي لفيروس جديد في القارة الأفريقية يحمل اسم “ماربورغ”، وينتمي إلى عائلة فيروس “إيبولا” الذي ينتقل من الحيوانات. والفيروس قادر على قتل المصاب خلال 3 أيام وفرص النجاة منه ترتفع إذا اتبع الناس وسائل الوقاية (18 تموز) –  أعلى مستوى من التأهب في محاولة لاحتواء تفشي جدري القردة الذي أصاب حتى الآن حوالى 17 ألف شخص في 74 بلدا (23 تموز)
– نتائج اقتراع حزب المحافظين في بريطانيا: ريشي سوناك 118 صوتاً وبيني موردونت 92 صوتاً وليز تراس في المركز الثالث بـ86 صوتاً (19 تموز)
– بايدن: استضافة قمة أميركية ـ إفريقية في واشنطن منتصف كانون اول المقبل (20 تموز) – اصابة بايدن بفيروس كورونا (21 تموز)
– رئيس الوزراء الإيطالي يقدم استقالته بعد انسحاب 3 أحزاب من التحالف ويدعو إلى انتخابات مبكرة – الرئيس الإيطالي يحلّ البرلمان بعد تقديم الحكومة استقالتها (21 تموز)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

1 التعليق

  • رحيمه
    تموز 27, 2022, 10:18 م

    مشاء الله خبر اكثر من رائع ومجهود كبير
    شكرا لكم

    الرد

أحدث المقالات