Search
728 x 90

ختام العهد: ترسيم… وفراغ

ختام العهد: ترسيم… وفراغ

أقفل العهد ستة أعوام من ولايته على غياب الانتخابات الرئاسية وتعذر تشكيل الحكومة العتيدة في ظل فراغ غير مسبوق في ظروفه الدستورية التي ترافقت مع رسالة من رئيس الجمهورية ميشال عون الى المجلس النيابي دعاه فيها الى نزع التكليف عن الحكومة. وهذا ما رفضه رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي قائلاً ان “الرسالة تفتقر الى اي قيمة دستورية” وان الحكومة ستتابع القيام بواجباتها الدستورية كافة.
والظروف الاستثنائية الخطرة التي تضع البلاد على كف عفريت، لم تمنع تراشقاً كلامياً سبق مغادرة الرئيس عون القصر الجمهوري مختتماً عهده، وذلك بين رئيسي المجلس النيابي نبيه بري والمكلف تشكيل الحكومة نجيب ميقاتي من جهة وعون والتيار الوطني الحر من أخرى، على خلفية رفض تسلّم حكومة تصريف الأعمال ادارة البلد، كما دعوة بري للحوار. فأعلن عون “ان ليس للرئيس بري حق القيام بحوار ذلك انه لا يختصر موقع رئيس الجمهورية”، كما غرّد رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ” يتحضرون بعد 31 تشرين الأول لبيع ما تبقى من صلاحيات لنجيب ميقاتي ونبيه بري”… مما حدا بحركة “امل” للقول “من نكد الدهر ان تصبح الدعوة الى الحوار جريمة والنعق في أبواق الشرذمة والتفرقة والفراغ فضيلة”.
في الموازاة، كان لافتاً في توقيته اجتماع رئيس تيار المستقبل سعد الحريري مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.
في المقلب الآخر، وافق كل من لبنان واسرائيل على مضمون الرسالة الأميركية عن نتائج المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود الجنوبية وتم توقيعها في 27 تشرين الأول 2022 بعد يوم من بدء انتاج الغاز في حقل كاريش البحري.
وإذ سارع الرئيس ميشال عون الى التأكيد ان الأمر “عمل تقني ليست له أي ابعاد سياسية او مفاعيل تتناقض مع سياسة لبنان الخارجية”، شدد الامين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصر الله ان ” المهمة انتهت، والحديث عن التطبيع والاعتراف بإسرائيل لا صحة له لأن الترسيم لا ‏يعتبر معاهدة”.
في المقابل، قالت اسرائيل “ليس كل يوم تعترف دولة معادية بدولة إسرائيل في اتفاق مكتوب أمام المجتمع الدولي، والاتفاق يحد من نفوذ حزب الله وإيران في لبنان”.
في الموازاة، لفّ لغط كبير رفض استقبال دمشق وفداً لبنانياً للبحث في ترسيم الحدود البحرية بحجة وصول ” كتاب لبنان لتحديد موعد متأخراً”.
اقليمياً، وتزامناً مع اتفاق الترسيم، منح البرلمان العراقي الثقة لحكومة رئيس الوزراء الجديد محمد شياع السوداني، في وقت استمرت احتجاجات ايران بعد مقتل الشابة مهسا اميني في ظل اتهام طهران واشنطن بالوقوف خلفها.
دولياً، ريشي سوناك اول رئيس وزراء بريطاني من اصول هندية، ويوميات الحرب الروسية- الاوكرانية تتأرجح بين التهديد النووي والكرّ والفرّ على ساحة المعارك.

فراغ رئاسي

فشل الانتخابات الرئاسية يتجه نحو تثبيت فراغ مرفق بجدل دستوري عقيم بفعل دعوة رئيس الجمهورية مجلس النواب الى نزع التكليف عن الحكومة،
– جلسة رابعة لانتخاب رئيس للجمهورية: 50 ورقة بيضاء و39 صوتا لمعوض و10 لعصام خليفة (24 تشرين الأول)
رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع: لن نتخلى عن معوّض و”ما رح نفتح شمبانيا” مع انتهاء عهد عون (24 تشرين الأول) – جعجع عن دعوة بري للحوار: فليحصل الحوار ضمن جلسة لا تنتهي الا بانتخاب رئيس (28 تشرين الأول)
النائب ميشال معوض: لم أطالب بالخروج من المحور الإيراني للدخول إلى المحور الأميركي واستقلالية قراري هي الأساس (25 تشرين الأول)
– النائب وضاح صادق: التغييريون يجب أن يكونوا سياديين ولهذا انا انتخبت معوض ولم أنتخبه من قبل لأنني اتّبعت سابقا قرار التكتل والآن أصبحت خارجه وانتخاب ادّه كان خطأ (25 تشرين الأول)
– لقاء “اللقاء الديمقراطي” و”الاعتدال الوطني” – النائب اكرم شهيب: توافق في موضوعي الرئاسة وتكوين السلطة (25 تشرين الأول)
– لقاء النائب فؤاد مخزومي والسفير السعودي وليد البخاري – النائب سامي الجميّل: المشاورات مستمرة مع المخزومي مواكبةً للاستحقاق الرئاسي (25 تشرين الأول)
– لقاء رئيس حزب الوطنيين الأحرار النائب كميل شمعون، والنائب ميشال معوض – معوض: لا لرئيس تسووي وأمدّ يدي لكل أفرقاء المعارضة (26 تشرين الأول)
الرئيس ميشال عون: الحكومة الحالية لا تتمتّع بالثقة ولا يُمكنها أن تحكم أنا على وشك توقيع مرسوم قبول إستقالتها “ورح أعطيهم فرصة” حتى نهاية الولاية لتشكيل حكومة وفق معايير موحّدة. ليس للرئيس بري حق القيام بحوار بل له حق اطلاق التشاور بين الفئات، حتى لو كان ذلك في نهاية الولاية ذلك انه لا يختصر موقع رئيس الجمهورية. ترسيم الحدود البحرية الجنوبية هو هديتي الى اللبنانيين قبل مغادرتي الرئاسة (27 تشرين الأول) – عون: من أخطائي أنني لم أدخل بصفقات وسمسرات. ولا نصّ قانونياً يمنع قبول استقالة الحكومة (28 تشرين الأول) – العقوبات الاميركية لا تمنع جبران باسيل من الترشح للرئاسة “ونحن نمحوها” بمجرد انتخابه (29 تشرين الأول)

– معلومات عن لقاء جمع مساء في 26 تشرين الأول، الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ورئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل، تناول موضوعي رئاسة الجمهورية والشغور على مستوى الرئاسة والحكومة (28 تشرين الأول) إصدار مرسوم قبول استقالة الحكومة لا يزال قائماً والعقوبات الأميركية لا تمنع باسيل من الترشّح للرئاسة (29 تشرين الأول)

– النائب اشرف ريفي: لن أشارك في اي طاولة حوار حول انتخاب رئيس (29 تشرين الأول)

رئيس الجمهورية العماد ميشال عون: رسالة الى مجلس النواب ودعوته الى نزع التكليف عن الحكومة، في ما هو من أعطاه اياه، كي يصار فوراً الى تكليف سواه واصدار مراسيم التشكيل فور ذلك تجنباً للفراغ – وللمودّعين في بعبدا: وقعت مرسوم استقالة الحكومة وأترك خلفي بلداً مسروقاً (30 تشرين الأول)

– رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي: الحكومة ستتابع القيام بواجباتها الدستورية كافة ومن بينها تصريف الاعمال وفق نصوص الدستور والانظمة التي ترعى عملها ما لم يكن لمجلس النواب رأي مخالف. والمرسوم الذي قبل استقالة الحكومة، المستقيلة اصلا بمقتضى احكام الدستور، يفتقر الى اي قيمة دستورية (30 تشرين الأول)

– تسلّم بري من الرئيس نجيب ميقاتي بعد تبلغه مرسوم الإستقالة من رئيس الجمهورية، رسالة يبلغه فيها متابعة الحكومة لتصريف الاعمال والقيام بواجباتها الدستورية كافة. ثم تسلم بري رسالة من الرئيس عون موجهة للمجلس النيابي بواسطة رئيسه، يدعو فيها الى عقد جلسة للمجلس لاتخاذ التدبير المناسب (30 تشرين الأول)

تراشق بين التيار وعون وميقاتي وبري

… وتراشق كلامي بين الرئيس المكلف نجيب ميقاتي ورئيس المجلس النيابي نبيه بري من جهة، ورئاسة الجمهورية ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل من أخرى،
– ميقاتي في بعبدا (25 تشرين الأول)
– رئيس الجمهورية ميشال عون: ما يجري في تشكيل الحكومة يناقض مبدأ وحدة المعايير (25 تشرين الأول) – عون: إصدار مرسوم قبول استقالة الحكومة لا يزال قائماً. ولن نترك حكومة تصريف الأعمال تدير البلد  (29 تشرين الأول) – أوساط ميقاتي: توقيع مرسوم قبول استقالة الحكومة هو “لزوم ما لا يلزم” ويعتبر كأنه لم يكن ولا يغير من الواقع شيئًا، ودعوة لمراجعة ما قاله المرجع الدستوري إدمون رزق بوصفه هذا الأمر بالخيانة العظمى (29 تشرين الأول)
– باسيل: من يظن أن حكومة تصريف الأعمال ستتولى صلاحيات الرئاسة هو مخطئ، فهذا مس بالدستور، وهي هيئة دستورية فاقدة لشرعيتها وميثاقيتها، ورئيسها يريد بالتحدي حكومة تأخذ صلاحيات رئيس الجمهورية وأخذ البلد إلى فتنة. هذه مجزرة دستورية لن نسمح بها وسنواجهها بكل ما أوتينا من قوة. لسنا معنيين ولا نريد المشاركة ولن نعطي ثقة (25 تشرين الأول) – باسيل من بكركي: هناك إرادة واضحة وأمر مخطط له مسبقاً من قبل ميقاتي وبدعم من بري والخارج وبعض المرجعيات لحصول الفراغ الحكومي ووضع اليد على المقام الاول في الجمهورية اللبنانية أي الرئاسة (28 تشرين الأول) – باع اليوضاسيون صلاحيات الرئيس باتفاق الطائف، وامتنعوا لليوم عن تنفيذ احسن ما فيه. وهم يتحضرون بعد 31 تشرين الأول لبيع ما تبقى من صلاحيات لنجيب ميقاتي ونبيه بري (2 تشرين الأول)
– رئيس الحكومة نجيب ميقاتي: أسف لكلام باسيل الانفعالي، ولا لإطلاق الاتهامات والمواقف جزافاً. الانسب في هذا الظرف الصعب هو التعاضد لدرء الاخطار الداهمة عن الوطن، والتعاون بين اعضاء مجلس النواب ومنهم السيد باسيل لانتخاب رئيس جديد للبلاد ووضع الامور مجدداً في اطارها الديموقراطي الطبيعي ، ليس الا (25 تشرين الأول) – ميقاتي: مقبلون على مرحلة جديدة عنوانها الابرز أننا لن نتحدى احدا ولن نقف بوجه اي أمر يخدم لبنان واهله (29 تشرين الأول)

– حركة “امل”: من نكد الدهر ان تصبح الدعوة الى الحوار جريمة والنعق في أبواق الشرذمة والتفرقة والفراغ فضيلة. يا عيب الشوم (29 تشرين الأول) – النائب علي حسن خليل: باسيل مسؤول عن كل النكسات التي مر بها البلد (29 تشرين الأول)

– نائب الأمين العام لـ”حزب الله” نعيم قاسم: نؤيد دعوة رئيس مجلس النواب نبيه بري من أجل الحوار لتقريب وجهات النظر علّنا نسرّع في الوقت لان انتخاب رئيس (30 تشرين الأول)

في هذه الأثناء،

– لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الرئيس سعد الحريري في أنقرة بعيداً عن الإعلام (28 تشرين الأول)

انجاز الترسيم

توقيع اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين لبنان واسرائيل،
– المحكمة العليا الاسرائيلية ترفض الالتماسات ضد الترسيم مع لبنان (23 تشرين الأول)
– بحث الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ في واشنطن مع الوسيط الأميركي آموس هوكستين، اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع لبنان (25 تشرين الأول) – بايدن خلال استقباله الرئيس الإسرائيلي: اتفاق دائم لترسيم الحدود البحرية بين إسرائيل ولبنان تطلّب شجاعة من الطرفين (26 تشرين الأول)
– إسرائيل تمنح “إنيرجين” الإذن لبدء إنتاج الغاز من كاريش (25 تشرين الأول) – شركة “إنرجيان”: بدء انتاج الغاز في حقل كاريش البحري (26 تشرين الأول)
– “رويترز”: حكومة تصريف الأعمال توافق على التنازل عن 40% من حصة “توتال إنرجيز” في كونسورتيوم لاستشكاف الرقعة 9 في المياه البحرية اللبنانية إلى شركة “داجا 215” (26 تشرين الأول)
– المنسق الرئاسي الخاص آموس هوكستين في بيروت – عشاء عند نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب (26 تشرين الأول)
– رئيس جمهورية العماد ميشال عون موقعاً رسالة تحمل موافقة لبنان على مضمون الرسالة الأميركية عن نتائج المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود الجنوبية التي سلمه إياها المبعوث الخاص للرئيس الأميركي الوسيط آموس هوكستين والتي تؤكد ان “لبنان حصل على الحقول المحددة في المنطقة الاقتصادية الخالصة اللبنانية كاملة والتي كان اودعها الأمم المتحدة العام 2011 واعتمدت في المرسوم الرقم 6433 – رئيس الجمهورية ميشال عون: إنجاز ملف ترسيم الحدود البحرية الجنوبية عمل تقني ليست له أي ابعاد سياسية او مفاعيل تتناقض مع السياسة الخارجية التي ينتهجها لبنان في علاقاته مع الدول – هوكستين: من المهم اننا وصلنا اليوم الى هذا الإنجاز. ولا تكمن الأهمية فيه فقط بل بما سيحدث بعد اليوم – هوكستين في كل من السراي وعين التينة ولقاءان مع رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي ورئيس المجلس النيابي نبيه بري: بغض النظر عن نتائج الانتخابات وبغض النظر عمن سيكون الرئيس المقبل للبنان انا متأكد ان هذا التفاهم آمن ومحمي ويجب ان يطبق من سائر الاطراف (27 تشرين الأول)
– مصادقة الحكومة الإسرائيلية على اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع لبنان – رئيس وزراء اسرائيل يائير لبيد: هذا إنجاز سياسي، فليس كل يوم تعترف دولة معادية بدولة إسرائيل في اتفاق مكتوب أمام المجتمع الدولي بأسره – المتحدث باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان: اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع لبنان هو اتفاق دولي ملزم، والاتفاق يحد من نفوذ حزب الله وإيران في لبنان (27 تشرين الأول) – رئيس الوزراء الإسرائيلي: اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع لبنان ضربة كبيرة لحزب الله (28 تشرين الأول)
– خرق زورق اسرائيلي المياه الاقليمية اللبنانية لجهة الطفافاف والعلامات البحرية، يؤدي الى تأخير توجه الوفد اللبناني لتسليم رسالة الاتفاق (27 تشرين الأول)
– مراسم التوقيع على اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين لبنان واسرائيل في رأس الناقورة بحضور الوسيط الاميركي آموس هوكستين، السفيرة الاميركية لدى لبنان دوروثي شيا والوفدين اللبناني (المدير العام لرئاسة الجمهورية أنطوان شقير، مفوض الحكومة لدى اليونيفيل العميد منير شحادة، عضو مجلس إدارة هيئة النفط وسام شباط ورئيس مركز الاستشارات القانونية في وزارة الخارجية والمغتربين السفير احمد عرفة) والاسرائيلي (27 تشرين الأول)
– تسلّم رئيس الجمهورية ميشال عون من المدير العام لرئاسة الجمهورية أنطوان شقير المستند الرسمي لتسلم هوكستين رسالة رئيس الجمهورية بالموافقة على الصيغة النهائية لمصلحة المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية، والرسالة إلى ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة جوانا فرونيكا التي تتضمن تأكيد الاحداثيات المرتبطة بالحدود البحرية اللبنانية لإيداعها في الأمم المتحدة (27 تشرين الأول)

ردود فعل محلية على الترسيم،
– وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بو حبيب: حكومة تصريف الأعمال ستستمر في عملها بعد انتهاء ولاية رئيس الجمهورية. وشركة “توتال” ستبدأ العمل في حقل قانا للتنقيب عن الغاز بعد توقيع اتفاق الترسيم (26 تشرين الأول)
– الرئيس ميشال عون: أغادر رئاسة الجمهورية بعدما قدمت الى اللبنانيين هدية ترسيم الحدود البحرية الجنوبية. وتمني ان يواصل من سيخلفني في قصر بعبدا استكمال الانجازات التي تحققت، خصوصاً في مجال التدقيق الجنائي وغيره من الخطوات الاصلاحية (27 تشرين الأول)
– وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال وليد فياض: إحتمال بأن تتنازل شركة توتال الفرنسية عن جزء من حقل قانا بعد استكمال عمليات الإستكشاف (27 تشرين الأول)
– الامين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصر الله: الحديث عن التطبيع والاعتراف بإسرائيل لا صحة له لأن الترسيم لا ‏يعتبر معاهدة إنما اتفاق على الحدود البحرية (27 تشرين الأول)
رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط: لماذا تغيب الجيش من ابرام الاتفاق حول الترسيم الذي يثبت الهدنة ويؤكدها. واين هي الشركة الوطنية للنفط واين هو الصندوق السيادي. ان تحركات المسؤولين في هذا الشأن تثير الريبة وكأن الموضوع هندسة مالية اضافية مصيرها الضياع والهدر (27 تشرين الأول)

… وردود فعل دولية ايضاً،
البنك الدولي: التعاون الدولي مهم لخدمة التطورات التي ستحصل بعد ترسيم الحدود البحرية وبدء التنقيب عن الغاز والنفط (26 تشرين الأول)
– الرئيس الاميركي جو بايدن: هذا الاتفاق التاريخي سیؤمّن مصالح كل من إسرائیل ولبنان، وسیمھد الطریق لمنطقة أكثر استقرارا وازدھارا (27 تشرين الأول)
– الأمين العام للأمم المتحدة يرحب بتوقيع اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل – المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان يوانا فرونتسكا: إنجاز تاريخي على مستويات عدة. وأمل أن يكون بمثابة خطوة لبناء الثقة من شأنها تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة وتأمين المنافع الاقتصادية لكلا البلدين (27 تشرين الأول)
– الخارجية الألمانية: الاتفاق بين لبنان وإسرائيل خطوة كبيرة نحو مزيد من الاستقرار في المنطقة (27 تشرين الأول)
– اليونيفيل: نهنئ لبنان وإسرائيل على التسوية البحرية التاريخية التي ستفيد السكان على جانبي الخط الأزرق (27 تشرين الأول)

– الاتحاد الأوروبي يرحب بالترسيم “التاريخي”: مستعدّون لتطوير شراكاتنا مع لبنان وإسرائيل (28 تشرين الأول)

لا ترسيم سورياً

في الموازاة،
– رفض دمشق استقبال الوفد اللبناني للبحث في مسألة ترسيم الحدود البحرية بين البلدين – السفير السوري علي عبد الكريم علي من بعبدا: الموعد لم يلغ انما قيل انه يتفق عليه لاحقا، لان كتاب لبنان لتحديد موعد وصل متأخراً (25 تشرين الأول)

– رئيس مجلس النواب الياس بو صعب ابلغ رئيس الجمهورية التوصل الى صيغة لتعديل الحدود البحرية مع قبرص وفق المرسوم 6433 و اعتماد النقطة 23 جنوبا. والصيغة تعتمد شمالا خط الوسط بين لبنان وقبرص ، على ان تحدد نقطة الالتقاء بعد ان يتفق عليها لبنان وسوريا (28 تشرين الأول)

وفد من الكونغرس الأميركي في بيروت،
– وفد من الكونغرس الاميركي وتاسك فورس فور ليبانون في الخارجية ولقاء وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بوحبيب: تمني الاسراع في انتخاب رئيس جديد للجمهورية وتشكيل حكومة جديدة للعمل على تحسين الاوضاع، ومطالبة بتسريع التحقيقات في انفجار المرفأ وتأمين التيار الكهربائي – وفد الكونغرس في كليمنصو: لانتخاب رئيس بسرعة وتنفيذ الاصلاحات (26 تشرين الأول)
– وفد من منظمة “مجموعة العمل الاميركي من اجل لبنان” في دار الفتوى، ولقاء مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى – السفير إدوارد غابرييل: مسؤولية المجلس النيابي عدم الوصول إلى فراغ رئاسي (27 تشرين الأول)

تقسيط العودة

عودة النازحين بالتقسيط البطيئ،
– “هيومن رايتس ووتش”: تركيا أعادت مئات اللاجئين السوريين إلى بلدهم قسرا (24 تشرين الأول)
– المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم: آلية لعودة النازحين السوريين الطوعية الى بلادهم. اعادة النازحين واجب وطني ولن نخضع للضغوطات (25 تشرين الأول)
– بدء العودة الطوعية لنازحين سوريين ووضع الأمن العام اللبناني 17 مركز تسجيل للعودة الطوعية، وقد بلغت أعداد الراغبين في العودة نحو 500 ألف نازح، فيما الرقم الرسمي للنازحين السوريّين الذين دخلوا بطريقة شرعية أو غير شرعية هو مليونان و80 ألف نازح، ونحو 540 ألف سوريّ عادوا طوعاً إلى بلادهم منذ بدء الخطة عام 2017 (26 تشرين الأول)

مالياً، تراجع سعر صرف الدولار بعد قرار لمصرف لبنان، 
– مصرف لبنان: بيع الدولار حصراً عبر “صيرفة” إبتداءً من الثلاثاء (24 تشرين الأول)
– نائب رئيس الحكومة سعادة الشامي: ليس هناك من خطة منصفة لجميع المودعين وسيكون هناك ضرر ولكن القانون الذي يُعمل عليه سيُحدد التعامل مع الودائع (24 تشرين الأول)
– بري يوقع نص قانون تعديلات السرية المصرفية ويرسله إلى السراي (24 تشرين الأول)
– وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الاعمال أمين سلام: اجراءات قرض البنك الدولي للقمح اكتملت وبلحاج طمأننا (24 تشرين الأول)
– اقتحام وفيق كالو مصرفاً في صيدا واحتجازه المودعين الموجودين داخله لبعض الوقت (24 تشرين الأول)
– نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا فريد بلحاج في السراي الحكومي وعين التينة ووزارة المال: إصلاحات الكهرباء لا تزال بعيدة. البنك الدولي سيقدّم 300 أو500 مليون دولار للتغطية الاجتماعية (25 تشرين الأول) –  بلحاج والمدير الإقليمي لدائرة الشرق الأوسط في البنك الدولي جان كريستوف كاريه في بعبدا – رئيس الجمهورية ميشال عون: دعم البنك الدولي دليل ثقة بلبنان على رغم الظروف الاقتصادية (26 تشرين الأول)

في الموازاة،
– تقدّم النائب علي حسن خليل بشكوى إلى هيئة التفتيش القضائي، بحقّ رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي سهيل عبود، “لشلّه عمل المجلس ورفضه تطبيق القانون (24 تشرين الأول)

الشأن الحياتي اليومي

الشأن الحياتي يتمحور حول تأرجح سعر المحروقات،
– تراجع في اسعار المحروقات: بنزين 95 أوكتان: 699000 ليرة لبنانيّة (-58000) – بنزين 98 أوكتان: 715000 ليرة لبنانيّة (- 59000) – المازوت: 845000 ليرة لبنانيّة ( – 71000) (24 تشرين الأول) – ارتفاع في اسعار المحروقات: صفيحة البنزين 95 أوكتان: 702000 ليرة (+ 49000) – صفيحة البنزين 98 أوكتان: 718000 ليرة (+ 50000) – صفيحة المازوت: 851000 ليرة (+ 62000) – قارورة الغاز: 416000 ليرة (+ 18000) (26 تشرين الأول)
– ابلاغ وزارة المالية وزارة الطاقة والمياه، عن موافقتها على رفع تعرفة الكهرباء (26 تشرين الأول)
– وزير الطاقة وليد فياض: وصول باخرة محملة بـ30 ألف طن من الفيول وحمولتها قد ترفع التغذية بالكهرباء إلى 3 ساعات يومياً (26 تشرين الأول) – وزارة الطاقة والمياه: تأمين ثلاث مناقصات لشراء كل من مادتي الفيول اويل Grade A et Grade B ومادة الغاز أويل لصالح مؤسسة كهرباء لبنان بعد تأمين التمويل اللازم لشراء مشتقات النفط لتشغيل معامل انتاج الطاقة التابعة لمؤسسة كهرباء لبنان وصولاً الى معدل تغذية يومي بين 8 و10 ساعات (28 تشرين الأول)
– وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الاعمال أمين سلام: تسعيرة جديدة للخبز الأبيض: ربطة حجم صغير على الا يقل وزنها عن 340 غراما 10,000 ل.ل. كحد اقصى.- ربطة حجم وسط على الا يقل وزنها عن 835 غراما 17,000 ل.ل – ربطة حجة كبير على الا يقل وزنها عن 10107 غرام 21,000 ل.ل (28 تشرين الأول)

السلاح المتفلت والتهريب مستمران،
– الجمارك تضبط 160 ألف حبّة كبتاغون متّجهة إلى سلطنة عمان (25 تشرين الأول)
– إشكال وإطلاق نار في مخيم “عين الحلوة” (25 تشرين الأول)

ازمة طاقة عالمية

ازمة الطاقة عالمية وتبدأ من اوروبا، محور زيارة الرئيس الاسرائيلي الى واشنطن،
– أول زيارة للرئيس الإسرائيلي الى الولايات المتحدة: سنناقش موضوع الغاز والتهديد الايراني (25 تشرين الأول)
– بلينكن: نقف مع إسرائيل لمواجهة أنشطة إيران التي تثير الرعب والاضطراب في المنطقة (25 تشرين الأول)
– وزير الطاقة السعودية: الرياض الطرف الأكثر نضجا في خلافها مع واشنطن (25 تشرين الأول)
– البنك الدولي: نتوقع ارتفاع أسعار الغاز في أوروبا 4 أضعاف بحلول 2024 (26 تشرين الأول)

احتجاجات ايران

في الداخل الايراني، استمرار الاحتجاجات الطالبية بعد مقتل مهسا اميني،
– إيران إنترناشونال: قوات الباسيج تشتبك مع الطلاب المحتجين في جامعة شريف الصناعية في طهران (23 تشرين الأول) – رويترز: الأمن الإيراني يعتدي بالضرب على طالبات مدارس ثانوية في طهران (24 تشرين الأول) – تجمع ايرانيين أمام ضريح مهسا أميني في الذكرى الأربعين لوفاتها رغم التهديدات – انقطاع الإنترنت عن سقز حيث مدفن مهسا أميني بعد اشتباكات مع المحتجين، واطلاق النار عليهم وعشرات الاعتقالات (26 تشرين الأول) – مسيرات في طهران وفي عدة مدن تنديداً بالعمليّة الإرهابيّة الأخيرة التي حصلت في شيراز – الأمن الإيراني يطلق النار على المتظاهرين في زاهدان ويخلف قتلى (28 تشرين الأول)
– وزير الخارجية الأميركية: ملتزمون بدعم الشعب الإيراني في مطالبته بحرياته الأساسية (26 تشرين الأول) – الخارجية الأميركية: واشنطن ترفض مساعي قادة إيران لخنق حرية التعبير – وزارة الخزانة الاميركية فرضت عقوبات على مؤسسة إيرانية لرصدها مكافأة لمن يقتل سلمان رشدي (28 تشرين الأول)
– الرئيس الايراني ابراهيم  رئيسي: الاحتجاجات أعمال الشغب وتمهد لهجمات إرهابية – مقتل أحد أفراد الحرس الثوري خلال أعمال شغب في طهران (27 تشرين الأول) – إيران: فريق الاستخبارات الأميركية طلب أداء دور أكبر في أعمال الشغب التي حصلت في بعض مدن كردستان إيران (28 تشرين الأول) – قائد الحرس الثوري اللواء حسين سلامي: أميركا لن تتمكّن من فعل أي شيء تجاه إيران التي لن يستسلم شعبها (29 تشرين الأول)

في الموازاة، الملف النووي الى عنق الزجاجة،
– إيران تعلن نيّتها إنشاء مجمع نووي شامل في محافظة فارس (25 تشرين الأول)
– مقتل عنصرين من الحرس الثوري في زاهدان بإطلاق نار من قبل مجهولين (25 تشرين الأول)
– الخزانة الأميركية تعلن حزمة عقوبات جديدة ضد إيران (26 تشرين الأول)
– وزيرة الخارجية الألمانية: سنفرض قيود دخول إضافية لأعضاء المنظمات الإيرانية المدرجة في قوائم الاتحاد الأوروبي (26 تشرين الأول)
– الخارجية الإيرانية تعلن عن فرض عقوبات على 20 شخصية وكياناً أوروبياً (26 تشرين الأول)

في هذه الأثناء،
– مسؤولون إسرائيليون: دمّرنا 90 في المئة من البنية التحتية العسكرية الإيرانية في سوريا (23 تشرين الأول)
– الإخبارية السورية: معلومات أولية تشير إلى أن الانفجارات التي سمعت في سماء دمشق وريفها ناتجة عن اعتداء إسرائيلي (24 تشرين الأول)

الملف الفلسطيني- الاسرائيلي،
اقتحام اسرائيلي لمدينة نابلس – رئيس الوزراء الإسرائيلي: سنواصل ضرب الإرهاب في جنين ونابلس وفي كل مكان تنمو فيه معاقله (25 تشرين الأول)
– الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية: نواجه تصعيداً إسرائيلياً خطيراً ضدّ الشعب الفلسطيني وعلى إسرائيل أن تنهي حصارها لنابلس فورا وأن تسحب قواتها (25 تشرين الأول)

وفي العراق، حلحلة سياسية بعد أشهر من الأزمة،

– رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد شياع السوداني يطلب عقد جلسة برلمانية لمنح الثقة لحكومته (25 تشرين الأول)

– البرلمان العراقي يمنح الثقة لرئيس الوزراء محمد شياع السوداني وفريقه الحكومي الجديد (27 تشرين الأول)

– رئيس الوزراء العراقي يعقد أول اجتماع مع تشكيلته الحكومية (28 تشرين الأول)

في المتفرقات الاقليمية،
– الرئاسة الجزائرية: ولي العهد السعودي أكد للرئيس الجزائري عدم نيته حضور القمة العربية في الجزائر في 1 و2 تشرين الثاني، امتثالاً لنصائح وتوصيات الأطباء بتجنب السفر (23 تشرين الأول)
– تصنيف سفارة الجمهورية اليمنية في بيروت ميليشيا الحوثي منظمة ارهابية وذلك في قرار وزعه مجلس الدفاع الوطني في الجمهورية اليمنية رقم (1) لسنة 2022 (24 تشرين الأول)
– التحالف: المنحة النفطية السعودية ستشغل أكثر من 70 محطة كهرباء في اليمن (26 تشرين الأول)
– التحضير للقمة العربية بنسختها الحادية والثلاثين في الجزائر يومي 1 و2 تشرين الثاني المقبل (26 تشرين الأول)
– إشتباك بالأيدي داخل مجلس النواب العراقي أثناء جلسة منح الثقة للحكومة (27 تشرين الأول)
– رئيس وزراء اليونان: مستعدون لمد يد الصداقة لتركيا (27 تشرين الأول)
– صندوق النقد الدولي: توصلنا إلى اتفاق مع مصر على قرض بقيمة 3 مليارات دولار (27 تشرين الأول)

خطر الحرب النووية

حرب روسيا على اوكرانيا والسلاح النووي،
– وزارة الدفاع الروسية: رئيس أركان الجيش الروسي فاليري غيراسيموف أجرى مباحثات مع نظيره الأميركي وبحث احتمال استخدام أوكرانيا قنبلة قذرة (24 تشرين الأول)
الخارجيّة الأميركيّة: روسيا ستواجه عواقب إذا استخدمت القنبلة القذرة أو قنبلة نوويّة (24 تشرين الأول) – بايدن يحذر من استخدام روسيا لسلاح نووي تكتيكي: سيكون خطأ جسيماً (25 تشرين الأول)  –  البيت الأبيض: واشنطن ستواجه أي تهديد روسي برد حاسم – وزير الدفاع الأميركي: الخطر النووي يصدر أيضا عن الصين وروسيا وكوريا الشمالية وإيران وتنظيمات إرهابية (27 تشرين الأول)
– البابا فرنسيس يناشد السياسيين تفادي مخاطر نشوب حرب نووية بسبب أوكرانيا (25 تشرين الأول)
– ريا نوفوستي: مندوب روسيا بالأمم المتحدة أبلغ الأمين العام أن استخدام كييف قنبلة قذرة سيعتبر عملا إرهابيا نوويا (25 تشرين الأول)
– الخارجية البريطانية: بيع إيران للمسيرات انتهاك لقرارات مجلس الأمن ومثال آخر على سلوك إيران المزعزع للاستقرار (25 تشرين الأول) – زيلينسكي: روسيا تستخدم نحو 400 مسيرة إيرانية في هجماتها على كييف – وزير الخارجية الإيرانية: ننفي الاتهامات بشأن استخدام روسيا مسيرات إيرانية وندعو لاجتماع تقني مع أوكرانيا (26 تشرين الأول)
– رئيسة المفوضية الأوروبية: أوكرانيا تحتاج إلى 3.5 مليار يورو خلال شهر، وسنقف إلى جانب أوكرانيا على المدى الطويل ومتى تحتاج (25 تشرين الأول)
– بوتين: روسيا ليست بحاجة إلى توجيه ضربة نووية لأوكرانيا ولا جدوى من ذلك سواء على الصعيد العسكري أو السياسي (27 تشرين الأول)

وفي الميدانيات الأوكرانية،
– أوكرانيا: استعدنا 4 قرى في شمال شرق البلاد وأجبرنا القوات الروسية على التراجع (24 تشرين الأول) – السيطرة على طريق رئيسي يربط منطقتين تحت سيطرة روسيا شرق البلاد (28 تشرين الأول) – وزارة الدفاع الأوكرانية: أسقطنا أكثر من 300 طائرة مسيّرة إيرانية الصنع خلال الفترة الأخيرة (28 تشرين الأول)
– البنتاغون: أوكرانيا ستستلم منظومة “ناماس” الصاروخية خلال أسبوعين (24 تشرين الأول)
– رئيس الوزراء المجري: سلسلة عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد روسيا قنبلة تهدد الاقتصاد (24 تشرين الأول)

– انقطاع الكهرباء في العاصمة كييف بسبب تضرر مولدات الطاقة (28 تشرين الأول)
– الخارجية الروسية: 70 سفينة أوكرانية في البحر الأسود لم تمتثل لقواعد الملاحة البحرية – الأمن الروسيّ: إحباط هجوم إرهابيّ في إقليم ستافروبول والقبض على 4 أوكرانيّين (28 تشرين الأول) – سفير روسيا لدى الولايات المتحدة: ندعو واشنطن لإعادة كل الأسلحة النووية المنتشرة في الخارج إلى أراضيها (29 تشرين الأول)
– بريطانيا تنفي الاتهامات الروسية بضلوعها في تفجير خط الأنابيب نورد ستريم (29 تشرين الأول)

– بلينكن: الولايات المتحدة ستقدم 275 مليون دولار مساعدات عسكرية لأوكرانيا (28 تشرين الأول)

مشكلة تايوان – الصين مستمرة،
– وزارة العدل الأميركية: اتهام ضابطي استخبارات صينيين بالسعي لرشوة موظف حكومي أميركي وسرقة وثائق تتعلق بالادعاء الفيدرالي على شركة مقرها الصين – وزير العدل الأميركي: الصين جندت عملاء مخابرات للتجسس على الولايات المتحدة وعرقلة نظام العدالة الأميركي (24 تشرين الأول)
– الصين تنتقد الاتفاق الدفاعي بين أستراليا واليابان: لا حاجة لتكتلات عسكرية بالمحيط الهادئ (25 تشرين الأول)
– وزارة الدفاع التايوانية: 7 طائرات حربية صينية تجاوزت خط وسط مضيق تايوان (25 تشرين الأول)
– الرئيس الصيني: نرغب في العمل مع أميركا لإيجاد طرق لتحقيق المنفعة المتبادلة (27 تشرين الأول) – الخارجية الصينية: واشنطن تروج أخبارا زائفة بشأن السياسة النووية الصينية ونحن دولة مسؤولة في استخدام هذا السلاح (28 تشرين الأول)
– لافروف لنظيره الصيني: روسيا مستعدة لتعزيز العلاقات مع الصين على جميع المستويات – وزير الخارجية الصينية: سندعم روسيا بقوة للتغلب على الصعوبات وتعزيز مكانتها كقوة عظمى (28 تشرين الأول)

في المقابل،

– الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية تندد بشدة بالتجارب الصاروخية التي أجرتها كوريا الشمالية (28 تشرين الأول)

في المتفرقات الدولية،
– لقاء البابا فرنسيس والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في الفاتيكان (24 تشرين الأول)
– ريشي سوناك رئيساً لوزراء بريطانيا وزعيما لحزب المحافظين بعد انسحاب بيني موردونت (24 تشرين الأول) – قصر باكنغهام: الملك تشارلز الثالث يقبل استقالة رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس – ريشي سوناك: قبلت تكليفي من الملك تشارلز الثالث بتشكيل حكومة جديدة في بريطانيا – جيمس كليفرلي سيحتفظ بحقيبة الخارجية وبن والاس سيبقى في منصبه وزيرا للدفاع في حكومة ريشي سوناك (25 تشرين الأول) – الملك تشارلز يعزل الأمير هاري من منصب قائد البحرية (28 تشرين الأول)
– وزير الخارجية الأميركية: الوقت حان لإنهاء الحكم العسكري في السودان (25 تشرين الأول)
– الوكالة الدولية للطاقة: انبعاثات الكربون في العالم ستصل ذروتها في عام 2025 (27 تشرين الأول)

– الناطق باسم رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي: زوجها بول تعرض لاعتداء عنيف على يد مهاجم اقتحم منزلهما في سان فرنسيسكو (28 تشرين الأول)

– سبوتنيك: أرمينيا تعلن استعدادها تمديد عمل قوات حفظ السلام الروسية في قره باغ لمدة 20 عاما (29 تشرين الأول)

– إيلون ماسك: تشكيل “مجلس إشراف على المحتوى” لتويتر (29 تشرين الأول)
– رصد المتحور الفرعي “إكس بي بي”، من سلالة أوميكرون المتحوّر من فيروس كورونا، في عدة عينات إيجابية (29 تشرين الأول)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات