Search
728 x 90

حرب الرئاسات محتدمة، وبوريل في بيروت، ورئيسي رئيساً

حرب الرئاسات محتدمة، وبوريل في بيروت، ورئيسي رئيساً

قبل ان تطأ قدما الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسية والأمنية نائب رئيس الاتحاد الاوروبي جوزيب بوريل بيروت، كانت حرب الرئاسات احتدمت بين عين التينة وبعبدا. فرئيس المجلس النيابي نبيه بري فتح النار على الرئيس ميشال عون مؤكداً ” ان طلب تسمية وزيرين غير دستوري. وليس من حقكم ان ترفضوا تسمية الحريري، قرار تكليفه ليس منكم”. فردت رئاسة الجمهورية بأن “بري أراد ان يؤكد ان الهدف الحقيقي للحملات التي يتعرض لها رئيس الجمهورية هو تعطيل دوره في تكوين السلطة التنفيذية ومراقبة عملها مع السلطة التشريعية، واقصاؤه بالفعل عن تحمل المسؤوليات التي القاها الدستور على عاتقه”.
بوريل الذي حمل العصا والجزرة في لقاءاته في بعبدا وعين التينة والسراي الحكومي وبيت الوسط واليرزة، شدد على تشكيل حكومة إصلاحات، وكرر وجوب اجراء انتخابات نيابية في موعدها في وقت عُقد مؤتمر في باريس لدعم الجيش اللبناني.
اما الأزمات المعيشية فاستفحلت من فقدان الأدوية من الصيدليات، الى افتقاد المستشفيات للمعدات الطبية، فطوابير السيارات امام محطات الوقود وتلال النفايات على الطرقات.
اقليمياً، انتخاب المتشدد ابراهيم رئيسي رئيساً للجمهورية الاسلامية الايرانية فيما هو يخضع للعقوبات الاميركية وتعتبر منظمة “العفو الدولية” انه انتهك حقوق الإنسان والأقليات خلال رئاسته للقضاء ودعم قتل المئات منهم نساء وأطفال خلال احتجاجات إيران 2019. وفي المقابل، تعهدت الولايات المتحدة بمواصلة المفاوضات النووية بعد الانتخابات الايرانية في وقت سحب البنتاغون 8 بطاريات باتريوت من دول بينها العراق والكويت والأردن والسعودية.
دولياً، اول قمة بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والاميركي جو بايدن.

بوريل في بيروت

الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسية والأمنية نائب رئيس الاتحاد الاوروبي جوزيب بوريل في بيروت،
– بوريل  من بعبدا: لحكومة إصلاحات ولانتخابات نيابية في موعدها- عون: التدقيق الجنائي الاساس والإصلاحات هي المعركة الأساسية التي ستخوضها الحكومة الجديدة فور تذليل العقبات الداخلية والخارجية من أمام تشكيلها. خصوصية الوضع اللبناني تتطلب مقاربة واقعية وتشاركية وميثاقية في تكوين السلطة التنفيذية (19 حزيران)
– بوريل في عين التينة – بري: العقبات التي تحول دون إنجاز الحكومة هي محض داخلية – لقاء مع دياب والحريري وقائد الجيش العماد جوزيف عون (19 حزيران)

حرب الرئاسات

تأليف الحكومة رهينة حملة بيانات وبيانات مضادة غير مسبوقة بين عين التينة وبعبدا،
– بري: حريصون جداً على احترام الدستور وتطبيقه ولن نسمح باستهدافه او تجاوزه او خرقه تحت أي مسميات. وتأكيد أن مبادرته في نسختها الثالثة للحل والخروج من المأزق الحالي تحظى بموافقة عربية واقليمية ودولية وغربية وفرنسيا – المكتب السياسي لحركة امل: تحذير من النتائج الكارثية لتعطيل “مبادرة لبنان” التي بناها الرئيس نبيه بري على ركائز المبادرة الفرنسية لتكون بوابة حكومة إصلاح تنقذ البلد وتضعه على سكة الخروج من أزماته (14 حزيران)
– رئاسة الجمهورية: إن المرجعيات والجهات التي تتطوع مشكورة للمساعدة في تأليف الحكومة، مدعوة الى الاستناد الى الدستور والتقيد بأحكامه وعدم التوسع في تفسيره لتكريس اعراف جديدة ووضع قواعد لا تأتلف معه، والمادة 53 من الدستور هي الممر الوحيد لتشكيل الحكومة (15 حزيران)
– اوساط المستقبل: بيان القصر هجومي ضد الرئيس نبيه بري وموقف المجلس الاسلامي الشرعي الأعلى. والرئيس ميشال عون يقفل الابواب في وجه المبادرات ويعلن انه لا يريد حكومة برئاسة الحريري لان اي تقدم في معالجة الملفات سينسب الى دور الحريري (15 حزيران)
– النائب قاسم هاشم: البعض يحاول خلق أعراف جديدة هي أبعد ما يكون من الدستور فيما المهم ان يلتقي المعنيون بتشكيل الحكومة بدل الاستمرار في تقاذف المسؤولية ورمي التهم جزافا (15 حزيران)
– بري: طلبكم تسمية وزيرين غير دستوري. والبلد ينهار، والمؤسسات تتآكل، والشعب يتلوى مع رفض مبادرة وافق عليها الغرب والشرق وكل الاطراف اللبنانية الا طرفكم الكريم. ليس من حقكم ان ترفضوا تسمية الحريري، قرار تكليفه ليس منكم، والمجلس النيابي قال كلمته مدوية جواب رسالتكم اليه. المطلوب حل وليس ترحالا والمبادرة مستمرة (16 حزيران)
– رئاسة الجمهورية: كأن البيان الصادر عن الرئيس بري أراد ان يؤكد ما بات مؤكداً بأن الهدف الحقيقي للحملات التي يتعرض لها رئيس الجمهورية هو تعطيل دوره في تكوين السلطة التنفيذية ومراقبة عملها مع السلطة التشريعية، واقصاؤه بالفعل حيناً، وبالقول احياناً، عن تحمل المسؤوليات التي القاها الدستور على عاتقه. لم تكن هناك حاجة لبيان الرئيس بري للادراك بأن ثمة من لم يغفر بعد لاستعادة الحضور والدور بعد سنين التنكيل والاقصاء منذ العام 1990 حتى العام 2005 (16 حزيران)
– عين التينة: رئيس الجمهورية ميشال عون هو صاحب القول: “بعدم أحقية الرئيس ميشال سليمان بأية حقيبة وزارية او وزارة”. فلنذهب الى الحل (16 حزيران)
– رئاسة الجمهورية: الرئيس سليمان لم يكن لديه، عند انتخابه، أي تمثيل نيابي ولم يحظ بدعم اكبر كتلة نيابية في مجلس النواب كما هو حال الرئيس عون حالياً. ومع ذلك، اعطي الرئيس سليمان ثلاثة وزراء على الأقل في كل حكومة تم تشكيلها حتى نهاية عهده (16 حزيران)
– عين التينة: طالما الأمر كذلك لماذا أعلن “التكتل” أنه لن يشارك ولن يعطي الثقة؟ (16 حزيران)
– عضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي خريس: مواقف القيادات السياسية في “التيار الوطني الحر” لن تثمر الا الخراب ولا تبني أوطانا ولا تحمي طوائف او شعوبا (17 حزيران)
– عضو تكتل لبنان القوي النائب جورج عطالله: يبدو أن هناك من اكتشف أن كل من رباهم من أرانب وحمام زاجل فشلوا في المهمة المكلفين بها، الأمر الذي إستدعى تدخله المباشر، فسقط إدعاء العيش المشترك، وسقط إدعاء الحفاظ على الميثاقية، والنبيه من الإشارة يفهم (17 حزيران)

وفي المواقف السياسية، رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط يتوقع اياماً صعبة جداً،
– الراعي يفتتح أعمال السينودس: عدم تأليف الحكومة يعطل مقدرات الدولة (14 حزيران) – البيان الختامي لسينودس أساقفة الكنيسة المارونية: نؤيّد الراعي في تحركه الوطني الهادف إلى انقاذ لبنان بعد تعثّر التأليف (19 حزيران) – كأنكم في حقل الفوضى تسلمون الدولة الى اللا دولة (20 حزيران)
– رئيس المجلس التنفيذي في “حزب الله” السيد هاشم صفي الدين: نتمسك بمبادرة بري وحزب الله والمعضلة بثقافة تستسيغ النفاق والتلطي خلف المصالح السياسية والمذهبية لتحقيق مآرب شخصية (14 حزيران)
– روكز : مشكلة عون بالمقربين منه والحريري يجب ان يعتذر. رئيس الجمهورية يتمنى وصول “الصهر” الى الرئاسة وطبعاً لست أنا المقصود (14 حزيران)
– جعجع:‏ حزب الله و”التيار” يتحملان مسؤولية الملف الحكومي. تبين أن هناك رئيس جمهورية في قصر بعبدا لكنه غير موجود وهناك رئيس حكومة تصريف ‏أعمال في السراي وليس موجوداً كما هو الحال بالنسبة للأكثرية النيابية، و‏الحلّ الوحيد هو انتخابات نيابية مبكرة (14 حزيران) – مقولة تحصيل حقوق المسيحيين هي الكذبة الجديدة التي يطالعنا بها “التيار” (19 حزيران)
– نائب رئيس المجلس النيابي ايلي الفرزلي من بيت الوسط: الرئيس بري لا يزال بانتظار الجواب على المساعي التي بذلت. وحتى تاريخه، لم يبلَّغ إلا بعض البيانات والتصاريح التي تحمل في طياتها موقفا سلبيا، ولتخرج من البال إمكانية إحراج الرئيس المكلف لإخراجه (15 حزيران)
– لبنان القوي: إيجابية مطلقة حيال مبادرة برّي (15 حزيران) – باسيل: على الحكومة التزام برنامج ترشيد الدعم وإقرار البطاقة التمويلية. ومع تأليف حكومة بسرعة برئاسة الحريري، وهذا الخيار نحن ملزمون به وفق الدستور (16 حزيران)
– نائب تيار المستقبل محمد الحجار: في ظل المعطيات الحالية لا أمل بتشكيل حكومة (16 حزيران) الولع بالسلطة والاصرار على احكام النفوذ على كل شيء في البلد أوصلنا الى ما نحن اليه (17 حزيران)
– ميقاتي: بري وضع النقاط على الحروف وعلى الجميع تسهيل مهمة الرئيس المكلف (16 حزيران)
– لقاء مسائي لنصف ساعة بين رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط والرئيس نبيه بري في عين التينة (16 حزيران)

– “الوفاء للمقاومة”: إن التنازلات المتبادلة ضرورة حاكمة على الجميع، وليست منقصةً لأحد، في حين أنّ التصلّب سيؤدي إلى تعطيل الحلول وتعقيد المعالجات (17 حزيران) – عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب حسن فضل الله: لا حل للتشكيل إلا بتفاهم عون والحريري (20 حزيران)
– رئيس الحزب الاشتراكي وليد جنبلاط: آن الاوان لجعل التسوية فوق كل اعتبار بعيدا عن الحسابات الشخصية الضيقة. ان مبدأ التسوية ليس بدعة بل اساس في الحياة وفي السياسة، وتذكروا ان الحقد يقتل صاحبه اولا (18 حزيران) – لا حل قريباً والأيام المقبلة صعبة جداً (20 حزيران)

– باسيل: المثالثة مرفوضة، أزمة التشكيل كشفت أزمة النظام والدستور والممارسة والنوايا وأنّ معركة الدفاع عن الحقوق ليست من باب المزايدة بل من باب حماية وجودنا الحرّ. وللأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله: أقبل بما تقبل به أنتَ لنفسك وهذا آخر كلام لي بالحكومة. ولجعجع: هل تعتقد أنّك تخفي جريمتك بسكوتك إذا تحجّجت أننا لا نقوم بمعركة حقوق بل نقوم بمعركة مصالح؟ (20 حزيران)

… ورسالة من نائب برتقالي سابق الى حزب الله،
– رسالة من النائب السابق نبيل نقولا إلى الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصر الله: بسبب عمليات التهريب للمواد الأساسية إلى خارج الحدود، والتي بدأت أصابع الاتهام توجه إلى جماعات مدعومة منكم. وكأنكم اليوم تقفون متفرجين على نهب الدولة، “طبعا دون مشاركتكم”، وسرقة المالية العامة، وتوظيف آلاف اللصوص في وزارات يجهلون مقرها. كنتم تراقبون تهريب مئات الملايين من الدولارات إلى الخارج من قبل حلفاء، وخصوم، ولم تحركوا ساكناً، بل كان نائب من كتلة حزبكم يخرج من فترة إلى أخرى يلوح بملفات فساد. لم نسمع منكم أي كلام جدّي حول التدقيق الجنائي الذي يطالب معاقبة كل من امتدت يده إلى المال العام حتى لو كان أقرب الأقربين، أو من العائلة (15 حزيران)

… وتحركات دبلوماسية في الداخل والخارج،
– السفيرة الفرنسية آن غريو في عين التينة وبيت الوسط (15 حزيران) – وعند رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل (17 حزيران)
– الامن العام: زيارة للمدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم إلى روسيا، ولقاءان نائب وزير الخارجية سيرغي فيرشينين ومع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الدوما ليونيد سلوتسكي (16 حزيران)
– النائب الفرنسي عضو لجنة الدفاع غويندال رويار في بكركي: لحكومة طوارئ تلبي الحاجات الملحة للبنانيين (17 حزيران)

وفي الكلام السياسي من أكثر من جهة على تغيير النظام اللبناني،
– رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط: هناك نظرية تحالف الاقليات لاحزاب الممانعة وهناك التعددية الحضارية القديمة التي تتلاقى مع مشروع الفدرالية الحديث العهد. لن نخون هويتنا وتراثنا وشهداءنا (15 حزيران)

في هذه الأثناء،
– نائب رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الدفاع ووزيرة الخارجية والمغتربين بالوكالة في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر في الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب في الدوحة: لبنان وشعبه يحتاج لاهتمام استثنائي (15 حزيران)

مؤتمر دعم الجيش،
قبيل المؤتمر الدولي الافتراضي برعاية الأمم المتحدة في فرنسا لدعم الجيش اللبناني، تحذير من البنك الدولي،
– البنك الدولي: لا تصريحات عن الجيش اللبناني وانه مهدد الآن بأحد أسوأ الانهيارات المالية. ويكرّر البنك الدولي تحذيراته ان لبنان يغرق، حول الظروف الاجتماعية والاقتصادية الأليمة التي لم يتم حلها من الكساد المتعمّد وهي تُهدّد بإخفاقات وطنية منهجية لها عواقب إقليمية وعالمية محتملة (16 حزيران)
– وزيرة الدفاع زينة عكر: 3 خطوط دعم: مساعدة الجيش من خلال توفير المواد الغدائية والمساعدات العينيَّة. دعم نظام الرعاية الصحية في الجيش اللبناني، صيانة المعدات المتوافرة حاليًّا.تزويد الجيش بقطع غيار لمعداته وأجهزته (17 حزيران)
– قائد الجيش العماد جوزيف عون: استمرار تدهور الوضع الاقتصادي والمالي في لبنان سيؤدي حتماً الى انهيار المؤسسات ومن ضمنها المؤسسة العسكرية وبالتالي فإنّ البلد بأكمله سيكون مكشوفاً أمنياً (17 حزيران)
– وزير الدفاع الايطالي Lorenzo Guerrini: علينا الاستجابة إلى حاجات الجيش اللبناني من خلال تأمين متطلبات الدعم الاساسي له – وزيرة الدفاع الفرنسية:معنيون بأن يبقى الجيش اللبناني قادراً على القيام بمهامه في المحافظة على الأمن والاستقرار (17 حزيران)

وضع معيشي مزري

الوضع المعيشي والمالي المزري يفوق كل المواضيع أهمية شعبياً،
– الأمم المتحدة: نصف اللبنانيين يعيشون في حال من الفقر ومستوى الفقر الحاد ارتفع من 8% عام 2019 إلى 23% عام 2020 (14 حزيران)
– كنعان بعد لجنة المال: البنك الدولي مستعد لاعادة النظر بتخصيص المليار دولار من قروضه وفق الحاجات الملحّة (14 حزيران)
– مصرف لبنان: لإقرار خطة لترشيد الدعم، ما يؤدي الى حماية العائلات الأكثر حاجة ويضع حداً للتهريب المتمادي على حساب اللبنانيين. لن نستعمل التوظيفات الإلزامية، والدفعات التي نقوم بها حالياً هي من ضمن الفائض عن التوظيفات الإلزامية (16 حزيران)
– جعجع: مد اليد إلى الاحتياطي الالزامي سرقة موصوفة (16 حزيران)
– حاكم مصرف لبنان رياض سلامة: تنفيذ عمليات بيع الدولار على منصة Sayrafa أصبح يومياً اعتباراً من الإثنين 21 الجاري (17 حزيران)
– المدعية العامة في جبل لبنان القاضية غادة عون: كل الأرقام حول تحويل الأموال النقدية إلى الخارج في الملف الذي أحقق فيه في موضوع تحويلات شركة مكتف وغيرها، هي غير دقيقة. الأرقام لا يعرفها أحد إلا الخبراء وأنا (19 حزيران)

حياتياً، تحركات الشارع لم تتوقف فيما الأزمات تتراكم،
– وزير التربية: امتحانات الشهادة الرسمية قائمة وفي موعدها ولن تكون صعبة (14 حزيران)
– قطع طرق في المناطق احتجاجاً على الأوضاع المعيشية المتردية (14 و15 و16 حزيران)
– طوابير سيارات أمام محطات المحروقات في بيروت وفي معظم المناطق – ممثل موزعي المحروقات فادي أبو شقرا: موضوع أزمة المحروقات تُرك بيد 3 جهات هي مجلس النواب والحكومة ولجنة الأشغال لإيجاد حلّ سريعاً إما برفع الدعم أو ترشيده أو إيجاد بديل ( ابتداء من 14 حزيران)
– النائب العام لدى محكمة التمييز القاضي غسان منيف عويدات: تعميم على النيابات العامة لضرورة التشدد بملاحقة جرائم احتكار المواد الطبية وحليب الاطفال وضبطها وبيعها وفقا للاصول الموجزة (14 حزيران)
– عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات جورج البراكس: شركات استيراد المحروقات وزّعت في السوق اليوم في حدود 10 ملايين طن من البنزين، وفي الأمس 12 ألفاً، لكنه لفت إلى أن محطات المحروقات لم تحصل على الكميات الكافية لتلبية الطلب المرتفع (15 حزيران)
– مجلس الانماء والاعمار: الموافقة على اتلاف شركة Vivacity and Prodigy عشرين طناً من حليب الأطفال ومواد غذائية اخرى غير صالحة للإستهلاك – شركة Vivacity and Prodigy: تاريخ انتهاء صلاحية معظم هذه المنتجات يعود إلى عامي 2018 و2019 وأوائل عام 2020، أي قبل البدء ببرنامج دعم المواد الغذائية (15 حزيران)
– عضوا تكتل “الجمهورية القوية” النائبان فادي سعد وبيار بو عاصي: المطالبة بالوصفة الطبية الموحدة وترشيد الدعم والانفاق وبتعزيز صناعة الدواء وضبط التهريب والتخزين والهدر (15 حزيران)
– نائب رئيس جمعية الصناعيين جورج نصراوي: إما لا تسلّم المادّة للمصانع إطلاقاً أو تسلّم “بالقطارة”، وهذا الواقع يشكّل خطراً على القطاع، كون المازوت العامل الأهمّ لأنه مادّة تشغيلية وفقدانها يوقف كلّ نشاط المصنع خصوصاً وأن التيار الكهربائي أيضاً غير متوافر (15 حزيران)
– تأييد تيار المستقبل والتيار الوطني الحر والهيئات الاقتصادية وجمعية المصارف لاضراب الاتحاد العمالي – اضراب الاتحاد العمالي وموظفي الإدارات العامة “أمام انهيار المنظومات الصحية والتربوية والاقتصادية” (16 حزيران)
– نقيب مستوردي الأدوية كريم جبارة: مخزون مئات الادوية وحليب الرضّع والادوية المزمنة سينتهي بعد بضعة أسابيع وآلاف المرضى اللبنانيين لن يجدوا هذه العلاجات الضرورية لهم. يجب ان نستورد الادوية بسرعة والا فالكارثة ستقع في تموز (19 تموز)
– كريدية: لا تغيير في تعرفة الإنترنت إذ أن الصلاحية لاتخاذ هكذا قرار تعود حصراً لمجلس وزراء مجتمعاً وقائماً (18 حزيران)
– تكدس النفايات في شوارع كسروان والمتن بسبب إقفال مطمر الجديدة (19 حزيران)

وفي الأفق اعادة تحريك ملف مفاوضات ترسيم الحدود البرية مع اسرائيل،
– الوسيط الأميركي لعملية التفاوض غير المباشر في شأن ترسيم الحدود البرية الجنوبية السفير جون دوروشيه في بعبدا – رئيس الجمهورية العماد ميشال عون: لا يمكن لإسرائيل ان تفرض وجهة نظر أحادية على مسار المفاوضات (14 حزيران)
– في اول موقف رسمي لها منذ توليها مهامها، وزيرة الطاقة الإسرائيلية كارين الحرار: على الرغم من القضية القانونية القوية لإسرائيل، نحن مستعدون للنظر في حلول إبداعية لإنهاء هذا الملف (17 حزيران)

وهل تتجه التحقيقات بانفجار مرفأ بيروت في 4 آب الى التدويل؟
– أكثر من خمسين منظمة، بينها العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش: دعوة الأمم المتحدة إلى إنشاء بعثة تحقيق دولية في انفجار مرفأ بيروت، بعدما لم يحرز التحقيق المحلي خلال عشرة أشهر أي تقدّم (15 حزيران)

في هذه الأثناء، ضبط شحنة كابتاغون الى السعودية، ورفع الحظر عن التفاح اللبناني،
– الإمارات ترفع حظر استيراد التفاح اللبناني (17 حزيران)
– شعبة مكافحة المخدرات في الجمارك: ضبط كمية كبيرة من حبوب الكبتاغون موضّبة في مستوعبين محمّلين بالحجارة، مُعدّة للتهريب إلى السعودية، وتمّ توقيف بعض الأشخاص المتورطين بالعملية (18 حزيران)

في محاولة محاربة الفساد،
– وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الاعمال حمد حسن: دهم لأحد مستودعات المواد الطبية وكواشف المختبرات في بيروت (14 حزيران)
– قاضية التحقيق الأول في الشمال سمرندا نصار: لمنع تسليم المازوت لعشر محطات محروقات توزعت بين مناطق المنية والعبدة وعكار وصولا الى الكورة، لكونها تبيع المادة المذكورة بأسعار السوق السوداء وذلك تمهيدا لتهريبها الى سوريا عبر منطقة الهرمل (15 حزيران)

وفي التضييق على حزب الله،
– رئيس لجنة الرهائن والمفقودين حول العالم والمحرر من السجون الايرانية نزار زكا: حزب الله عنصر اساسي في سياسة اخذ الرهائن بالتنسيق مع الحرس الثوري (14 حزيران)

اما في موضوع هرب لرئيس التنفيذي السابق لشركة نيسان كارلوس غصن من اليابان،
– وكالة أنباء كيودو: اعتراف العسكري السابق في القوات الخاصة مايكل تيلور ونجله بيتر أمام محكمة في طوكيو بتهمة مساعدة كارلوس غصن بشكل غير قانوني على الفرار من اليابان في نهاية عام 2019 مختبئا في صندوق وعلى متن طائرة خاصة (14 حزيران)

رئيسي رئيساً 

الانتخابات الرئاسية الايرانية شهدت نسبة مشاركة متدنية جداً مع تسجيل فوز القاضي المتشدد ابراهيم رئيسي بعد انسحاب 3 مرشحين،
– المرشح محسن مهر عليزاده: الانسحاب من السباق الرئاسي الايراني (16 حزيران)
– أحمدي نجاد: لن أقوم بالتصويت في الانتخابات لأن نتيجتها واضحة (18 حزيران)
– انتخاب القاضي المتشدد ابراهيم رئيساً رئيساً لإيران بمشاركة 48.8% من الناخبين – الرئيس الإيراني المنتخب: سأشكل حكومة ثورية ومناهضة للفساد (19 حزيران)
– المرشد الاعلى علي خامنئي: الإقبال على التصويت يظهر التأييد الشعبي للمؤسسة (19 حزيران)
– منظمة “العفو الدولية”: رئيس إيران الجديد – المُعاقب اميركيا – انتهك حقوق الإنسان والأقليات خلال رئاسته للقضاء ودعم قتل المئات منهم نساء وأطفال خلال احتجاجات إيران 2019 (19 حزيران)
– وكالة أنباء العراق: الكاظمي يتلقى دعوة لزيارة إيران من الرئيس الجديد (19 حزيران)
– إسرائيل: على المجتمع الدولي أن يقلق من انتخاب إبراهيم رئيسي رئيسا لإيران (19 حزيران)

– الخارجية الاميركية: أسف الولايات المتحدة لحرمان الايرانيين من عملية انتخابية حرة ونزيهة، وتعهد بمواصلة المفاوضات النووية بعد الانتخابات الايرانية (19 حزيران)

في الملف النووي الايراني، ايران تعلن انتاج 6.5 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 60%،
– روحاني: إيران لا تسعى لامتلاك أسلحة نووية (14 حزيران)
الناتو يدين دعم إيران المالي والعسكري للميليشيات (14 حزيران)
– إيران: إنتاج 6.5 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 60% (15 حزيران)
– منسق مفاوضات فيينا: نحن أقرب لاتفاق لكن لن أجزم بأن الجولة السادسة هي الأخيرة (15 حزيران)
– بيان أوروبي أميركي: قلقون من انتهاك إيران للاتفاق النووي (15 حزيران)
– الوكالة الدولية للطاقة الذرية: الاتفاق مع إيران لن يتم قبل تشكيل حكومة إيرانية جديدة بعد الانتخابات الرئاسية (16 حزيران)
– رئيس هيئة الأركان الأميركية: لم أر أدلة على أن لدى الإيرانيين استراتيجية وطنية للحصول على سلاح نووي (17 حزيران)

– الاتحاد الأوروبي: أطراف الاتفاق النووي الإيراني تعقد اجتماعاً رسمياً في فيينا (20 حزيران)

في الموازاة،
– موقع “تانكر تراكرز” المتخصص في تعقب سفن النفط: فرقاطة “مكران” ومدمرة “سهند” اللتان تمكنتا الأسبوع الماضي من دخول المحيط الأطلسي لأول مرة بعد عبور سواحل جنوب إفريقيا قبل أيام، تعودان ادراجهما وفي طريقهما الى سوريا (15 حزيران) – السفينتان الإيرانيتان تغيران وجهتهما من الأطلسي إلى الساحل الغربي لإفريقيا (17 حزيران)

الاعتداءات الحوثية بالإيقاع نفسه كما المعارك اليمنية الداخلية، واجتماع لمجلس التعاون الخليجي،
– الدفاعات السعودية تعترض مسيرة مفخخة أطلقتها الميليشيات الحوثية تجاه خميس مشيط – استهداف قاعدة فيكتوريا الأميركية في مطار بغداد بطائرة مسيرة (14 حزيران)
– الخارجية الأميركية: محاولات هجوم الحوثيين تستهدف المدنيين والأطفال وندينها بقوة (14 حزيران)
– وسيط الأمم المتحدة في اليمن لمجلس الأمن الدولي: الأطراف لم تستطع بعد تجاوز خلافاتها (15 حزيران)
– الخارجية الأميركية: الولايات المتحدة تعتبر سلطة عُمان شريكا مهما للحل السلمي في اليمن (15 حزيران)
– وزراء خارجية دول مجلس التعاون: الترحيب بمبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية ، والهجمات الحوثية الإرهابية تمثل تهديدا للأمن الإقليمي والدولي (16 حزيران)
– الحوثيون يعلنون استهداف مطار أبها السعودي بطائرتين مسيرتين والتحالف يؤكد التصدي للهجوم (17 حزيران)
– تحالف دعم الشرعية في اليمن: الدفاعات الجوية تعترض وتدمر طائرة بدون طيار “مفخخة” أطلقتها الميليشيات الحوثية تجاه خميس مشيط جنوب السعودية (19 حزيران)
47 قتيلا في المعارك بين القوات الحكومية وميليشيا الحوثي في مأرب (19 حزيران)

– الخارجية اليمنية: سياسة النظام الإيراني في المنطقة تخريبية وعدوانية (20 حزيران)

… وفي العراق،
– طائرة تركية تستهدف مركبة لحزب العمال الكردستاني في إحدى قرى السليمانية شمال العراق (19 حزيران)

– إغلاق منطقة البغدادي في الأنبار بعد هجوم بصاروخين على قاعدة عين الأسد (20 حزيران)

في الموازاة،
– البنتاغون يسحب 8 بطاريات باتريوت من دول بينها العراق والكويت والأردن والسعودية (19 حزيران)

“اسوأ” محطات الصراع

الحكومة الاسرائيلية الجديدة تبدأ عملها وسط توعّد بنيامين نتنياهو،
– رئيس الوزراء الإسرائيلي: علينا الاستعداد للعودة الأميركية للاتفاق النووي مع إيران (14 حزيران)
– نتنياهو يصف الحكومة الجديدة بـ”حكومة الكراهية” ويقول إنه سيطيح بها بسرعة (14 حزيران)
– رئيس الحكومة الفلسطينية: بمغادرة نتنياهو تكون قد طويت واحدة من أسوأ المحطات في تاريخ الصراع مع إسرائيل (14 حزيران)
– رئيس الأركان الإسرائيلي عشية مسيرة للمستوطنين في القدس: ندعو للاستعداد لمواجهة مع غزة (14 حزيران)
– الجيش الإسرائيلي: إحباط عملية تهريب أسلحة عند الحدود مع الأردن، وإصابة ضابط احتياط في اشتباك مع مشتبه فيهم (14 حزيران)
– مسيرة المستوطنين “مسيرة الاعلام” بمشاركة الآلاف من اليمنيين الإسرائيليين إلى منطقة باب العمود في القدس – 17 إصابة خلال مواجهات بين الفلسطينيين المحتجين على “المسيرة” والقوات الاسرائيلية في محيط البلدة القديمة في القدس (15 حزيران)
– وزير خارجية مصر: نتطلع للتواصل مع حكومة إسرائيل الجديدة لتحقيق السلام (16 حزيران)
– مواجهات بين الفلسطينيين والجيش الاسرائيلي في المسجد الأقصى ومحيطه (18 حزيران)

اما في سوريا،
– الخارجية الأميركية: لن نعمل مباشرة مع نظام الأسد وسنواصل الضغط عليه وعلى حلفائه للعودة إلى طاولة المفاوضات (15 حزيران)

… والتوتر الشرق اوسطي على حاله بين تركيا والدول المحيطة بالبحر الأبيض المتوسط،
– الخارجية التركية: بيان ختام اجتماع 7 دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي ( اليونان، قبرص، فرنسا، ايطاليا، اسبانيا، البرتغال، مالطا) في أثينا في 11 حزيران لا قيمة له (15 حزيران)
– وزير الخارجية الفرنسية: ننتظر من تركيا أفعالا حول ملفات حساسة خصوصا في ليبيا وسوريا وأيضا في شرق المتوسط وملف قبرص (18 حزيران)

… واردوغان الى اذربيجان،
– الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في العاصمة الأذربيجانية باكو عقب مشاركته في قمة حلف شمال الأطلسي في بروكسل (15 حزيران)

في المتفرقات الاقليمية،
– نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية في الجزائر 23 %، الأدنى تاريخياً (15 حزيران)
– مؤتمر وزراء الداخلية العرب اختتم اعماله: تفعيل التعاون في المجالات الأمنية (17 حزيران)

قمة بايدن بوتين

في الأخبار الدولية، اول قمة بين الرئيسين الاميركي جو بايدن والروسي فلاديمير بوتين في جنيف،
– المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف: الخطاب الأميركي بشأن ردع روسيا وجعلها تدفع ثمن تصرفاتها، لن يُلقي بظلال إيجابية على القمة (16 حزيران)
– مسؤول بارز في إدارة بايدن: لا توقع نتائج كبيرة من أول قمة للرئيسين (16 حزيران)
– لقاء مصغر في جنيف بين الرئيسين الأميركي جو بايدن والروسي فلاديمير بوتين ووزيري الخارجية أنتوني بلينكن وسيرغي لافروف، قبل جلسة عمل موسعة – الكرملين: القمة بين بايدن وبوتين انتهت بعد ساعتين من المحادثات (16 حزيران)
– بايدن: اتفقنا مع روسيا على منع إيران من امتلاك سلاح نووي – الخارجية الاميركية: القمة كانت ناجحة (16 حزيران)
بيان أميركي روسي: سنطلق قريبا حوارا ثنائيا شاملا بشأن الاستقرار الاستراتيجي، ونهدف إلى إرساء الأساس للتدابير المستقبلية للحد من التسلح وتخفيف المخاطر (16 حزيران)
– بوتين: مستعد لمواصلة الحوار مع واشنطن إذا كانت مستعدة لذلك (17 حزيران)

وفي الموازاة،

– الكونغرس الأميركي يصوّت لصالح سحب سلطات شنّ الحرب من البيت الأبيض (17 حزيران)

وقمة الناتو في بروكسل،
– لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل على هامش قمة الناتو في بروكسل (14 حزيران)

– البيان الختامي لقمة الناتو: التزام بالوقوف إلى جانب أفغانستان وضمان استمرار عمل مطار كابل (14 حزيران)

شد الحبال الاميركي – الروسي على أشدّه،
بوتين:الولايات المتحدة لم تقدم دليلا على اتهامها لنا بهجمات إلكترونية وقلقون من تنامي قدرة الناتو في الفضاء الإلكتروني (14 حزيران)
– بايدن: حلف الأطلسي مهم للغاية لمصالح الولايات المتحدة (14 حزيران)
– روسيا: أميركا تتحمل مسؤولية انهيار معاهدة الأجواء المفتوحة (18 حزيران)

… والأوروبي- الصيني ايضاً،
– أمين عام الناتو: الصين تحيط برنامجها العسكري بغموض تام (14 حزيران)

في المقابل، تقارب اميركي- اوروبي في ظل قمة الناتو،
– البيت الأبيض: الاتفاق مع أوروبا بشأن بيونغ وإيرباص أنهى خلافا استمر 15 عاما (15 حزيران)

… على عكس وضع بيلاروسيا وروسيا… كما بولندا،
– الاتحاد الأوروبي: عقوبات جديدة على بيلاروسيا على خلفية تحويل مسار طائرة لاعتراض صحافي معارض (16 حزيران)
– بولندا: هجوم إلكتروني مصدره روسيا استهدف كيانات سياسية (18 حزيران)

… وسد النهضة لا يزال مدار جدل،
وزير خارجية مصر: نهر النيل ملكية مشتركة لدول المنبع والمصب (15 حزيران)
– إثيوبيا تبدأ بناء سد جديد على نهر ديدسا الذي يغذي النيل الأزرق
وزير الري الإثيوبي: التعبئة الثانية لسد النهضة ستتم في موعدها ولا تخضع للنقاش وهي متفق عليها مع مصر والسودان (15 حزيران)

وفي الأخبار الدولية المتفرقة،
– المملكة المتحدة تعلن التوصل إلى اتفاق تجاري مع أستراليا لما بعد بريكست (15 حزيران)
– المدعي العام الفرنسي يطالب بسجن ساركوزي 6 أشهر (17 حزيران)
– إثيوبيا تطالب الاتحاد الأفريقي بوقف التحقيق في مزاعم بانتهاكات ارتكبت في إقليم تيغراي (17 حزيران)
– سقوط جرحى خلال تفريق الشرطة حفلا صاخبا في غرب فرنسا (19 حزيران)

– الشرطة الكندية: 5 مصابين 3 منهم أطفال جراء إطلاق نار خلال حفل في تورونتو (20 حزيران)

كورونا الى تراجع

الاصابات بكورونا في لبنان الى تراجع مستمر،
– وزارة الصحة: 45 إصابة جديدة بكورونا و3 حالات وفاة (14 حزيران) – 170 إصابة و3 وفيات (15 حزيران) – 115 إصابة و4 حالات وفاة (16 حزيران) – 165 إصابة جديدة بكورونا و3 حالات وفاة (17 حزيران) – 104 إصابات و 4 حالات وفاة (19 حزيران)
مدير مستشفى رفيق الحريري فراس الأبيض عن تسجيل 41 إصابة بكورونا على متن رحلات وصلت لبيروت: الأمور لن تنتهي بشكل جيد (19 حزيران)

… وفي بعض العالم، تخفيف القيود فيما التشدد في البعض الآخر،
– فرنسا تلغي إلزامية وضع الكمامات في الخارج وحظر التجول (16 حزيران)
– الاتحاد الأوروبي: رفع القيود على المسافرين الوافدين من ثماني دول ومناطق بينها الولايات المتحدة ولبنان (16 حزيران)
– الخزانة الأميركية: تخفيف عقوبات على إيران وسوريا وفنزويلا للسماح بإيصال مساعدات خاصة بمكافحة كورونا (17 حزيران)
– تونس: الحجر الصحي الشامل وتغلق الولايات التي تشهد انتشارا لفيروس كورونا اعتبارا من 20 حزيران (19 حزيران)

السباق على اللقاح عالمياً،
– شركة نوفافاكس الأميركية: لقاحنا أثبت كفاءة عالية بعد دراسة موسعة وهو آمن وأثبت كفاءة بنسبة 90%، ويمكن حفظه في المبردات التقليدية ولا يحتاج ظروف حفظ خاصة (14 حزيران)
– شركة “أسترازينيكا”: انتكاسة في تطوير علاج ضد فيروس كورونا لم تثبت فعاليته على الأشخاص المعرضين للفيروس (15 حزيران)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات