Search
728 x 90

الى الوراء… دُر

الى الوراء… دُر

اعاد الادعاء على رئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب ووزراء المال علي حسن خليل والأشغال العامة والنقل غازي زعيتر ويوسف فنيانوس، في جرم الإهمال والتقصير والتسبب بوفاة وايذاء مئات الأشخاص في انفجار المرفأ، عقارب الساعة الى الوراء، مجمّداً مشاورات تشكيل الحكومة الى اجل غير مسمى، في وقت هبّ الشارع السني، المؤيد والمعارض لدياب، للدفاع عنه وعن موقع رئاسة الحكومة، متهماً المحقق العدلي القاضي فادي صوان بخرق الدستور.
وكان سبق الادعاء، اشتعال جبهة بعبدا – عين التينة من خلال مقدمات نشرات اخبار المحطتين التابعتين للموقعين، وبحجة ضرورة حسم الملف الحكومي.
وحضر لبنان ايضاً في الزيارة الرسمية التي قام بها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الى فرنسا حيث أكد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ان “الشعب اللبناني يجب ألا يبقى رهينة بيد أي طبقة سياسية”، وذلك فيما اعلن الاليزيه عن زيارة له للبنان في 22 و23 كانون الأول الجاري.
في هذه الاثناء، اثار الكلام عن رفع الدعم او ترشيده تحركات شعبية على الارض لم تستثن اي منطقة.
وبعيداً عن السياسة، صدر حكم المحكمة الدولية الخاصة باغتيال الرئيس رفيق الحريري، بحق سليم عياش “العضور البارز في حزب الله” بخمس عقوبات بالسجن المؤبد، متهماً ان لسوريا مصلحة في اغتيال الحريري.
اقليمياً، انضم المغرب الى قافلة الدول التي طبّعت علاقاتها مع اسرائيل، في ما وازى اعتراف واشنطن بسيادته الكاملة على منطقة الصحراء الغربية.
دولياً، اكد الإعلام الأميركي ان الولايات الخمسين ومقاطعة واشنطن العاصمة صادقت على نتائج الإنتخابات الرئاسية في فوز جو بايدن في وقت يصر الرئيس دونالد ترامب انه الفائز.
اما البريكست فيبدو انه واقع من دون اتفاق مع الاتحاد الاوروبي بعد وصول المفاوضات مرة جديدة الى حائط مسدود.

تحقيقات المرفأ

تطور لافت شهده ملف التحقيق في انفجار 4 آب، تمثّل بالادعاء على رئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب ووزراء المال علي حسن خليل والأشغال العامة والنقل غازي زعيتر ويوسف فنيانوس ، في جرم الإهمال والتقصير والتسبب بوفاة وايذاء مئات الأشخاص ،
– تحرك لأهالي شهداء مرفأ بيروت في صوفر للضغط لكشف الحقيقة (8 كانون الأول)
– مجلس القضاء الأعلى: وجود شبهات جدّية تتعلق ببعض المسؤولين الحكوميّين، وهيئة مكتب مجلس النواب تؤكد عدم إيجاد أي شبهة بالنسبة للأشخاص الوارد ذكرهم فيه حسب المستندات المرسلة، والنتائج الفرنسية المتطوّرة والمتخصّصة التي تحلّل العيّنات المستخرجة من موقع الانفجار، لن تصدر قبل شهر شباط أو آذار 2021 (10 كانون الأول)
– المحقق العدلي في ملف انفجار مرفأ بيروت القاضي فادي صوان: الادعاء على رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب وعلى الوزراء السابقين للمال علي حسن خليل والأشغال العامة والنقل غازي زعيتر ويوسف فنيانوس، في جرم الإهمال والتقصير والتسبب بوفاة وايذاء مئات الأشخاص (10 كانون الأول)
– مكتب دياب: دياب رجل مؤسسات ويحترم القانون ويلتزم الدستور الذي خرقه صوان وتجاوز مجلس النواب، والرئيس دياب قال ما عنده في هذا الملف ونقطة على السطر، ولن نسمح باستهداف موقع رئاسة الحكومة من اي جهة كانت (10 كانون الأول)
– الوزير علي حسن خليل: انا تحت القانون وانا مستعد واذا كانت علينا 1 % من المسؤولية امام الناس نحن ننحني امام العدالة (10 كانون الأول )
– وزير الصناعة: حسان دياب بيشرفكم (10 كانون الأول )
– وزير الداخلية والبلديات محمد فهمي: رئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب صرلو بالقصر من مبارح العصر. اللّهم صوّب بوصلة القضاء (10 كانون الأول )
– دريان وسلام اتصلا بدياب – سلام: رئاسة مجلس الوزراء ليست مكسر عصا لاي كان (11 كانون الأول) – الحريري من السراي: رئاسة الحكومة ليست للابتزاز ولن نقبل بتخطّي الدستور (11 كانون الأول)
– السنيورة: الحيادية في تحقيقات “المرفأ” تفرض الاستماع الى عون (11 كانون الأول)
– مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان: الادّعاء على رئاسة الحكومة استهداف سياسي (11 كانون الأول) – المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى : قلق شديد امام محاولة فرض وقائع جديدة استجابة لمزاجية شخصية ومصالح فئوية خاصة، مما يوجه طعنات مدمّرة الى النظام السياسي الذي يقوم على مبدأ عمل السلطات وتحديد صلاحيات كل منها وقواعد التعاون في ما بينها. كما انه يهدد صيغة العيش المشترك (12 كانون الأول)
– حزب الله: استهداف سياسي وعلى المحقق العدلي إعادة مقاربة الملف (11 كانون الأول)
– الوزير السابق غازي زعيتر: صوان تجاوز صلاحياته وخالف الدستور، ولن نسكت بعد اليوم (11 كانون الأول)
– كرامي: الاستقواء على دياب يطيح بالتحقيق (11 كانون الأول)
– جنبلاط: التحقيق في كارثة المرفأ لا بد ان يشمل الجميع من دون استثناء (11 كانون الأول)
– أرسلان: قرار صوّان يظهر قصد التشفي (11 كانون الأول)
– مدير مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية: الرئيس عون لم يتدخل اطلاقاً بالتحقيق الجاري في موضوع تفجير المرفأ، وهو طالب بالإسراع في التحقيق لكن طلب الإسراع لا يعني التدخل. وهو علم بالنيترات في 21 تموز الماضي ولا يتدخل في التحقيقات (12 كانون الأول)

– مجلس القضاء الأعلى: من المستغرب جداً، أن تصبح آلية تعيين رئيس وأعضاء مجلس القضاء الأعلى، المنصوص عليها في القوانين النافذة المرعية الإجراء، مأخذاً على المجلس، بقصد اتّهامه بغير وجه حقّ بالتبعية للسلطة التي عيّنته، ومن دون النظر إلى أدائه ونتيجة عمله. ولا يصحّ اتّهام أي قاضٍ بالتسييس جزافاً (12 كانون الأول)
– عضو كتلة التنمية والتحرير النائب فادي علامة: تسخير القضاء لغايات سياسية شعبوية، مرفوض بالمطلق، وان كل ما نشهده من استدعاءات واستجوابات وادعاءات، يزيد الامور تعقيدا، ويقحم البلاد في نفق من السجالات العقيمة (12 كانون الأول)
– نائب رئيس حزب “الكتائب” جورج جريج: عينهم في القاضي فادي صوّان ولا يهمّنا أيّ مسؤول مهما علا شأنه ولا حماية لكبير ولا تدفيع ثمن لصغير فمسؤولية الإجرام لا تستثني أحداً من رأس الهرم إلى أسفله (12 كانون الأول)
– جعجع: المسؤوليّة تقع في انفجار المرفأ على الدولة اللبنانيّة ككل – وفي أعنف هجوم على عون: هناك من يكذب على اللبنانيّين منذ 30 سنة. كانت هناك فرصة لعهد ميشال عون أن يكون الأفضل، ولكن تبيّن أنّهم كلّما وصلوا الى السلطة طالبوا بالمزيد، وربما سيطالبون بالبابويّة في المستقبل. إذا ألغينا الطائفيّة سيصبح رئيس الجمهورية إما حسن نصرالله وإما نبيه بري (12 كانون الأول)

– الهيئة السياسية للتيار الوطني الحر: استخدام الحماية الطائفية والمذهبية لوقف مسار التحقيق قي قضية انفجار المرفأ أمرٌ خطير (12 كانون الأول)

من جهته، الرئيس ميشال سليمان يرفع مسؤولية انفجار المرفأ عن عهده، ومجلس القضاء الأعلى يرفض التعرض لأي قاض،
– مكتب سليمان: حمولة النيترات أفرغت خلال الفراغ الرئاسي، بعد انتهاء ولايته بخمسة اشهر (11 كانون الأول)

حكومة عالقة

تشكيل الحكومة تعقد أكثر بالإدعاء على دياب، ولقاءان سابقان بين الرئيس المكلف سعد الحريري ورئيس الجمهورية… من دون نتيجة،
– الحريري في بعبدا : تشاورت مع الرئيس عون وسأعود وألتقيه الأربعاء (7 كانون الأول)
– لقاء الحريري وعون في بعبدا – الحريري: تشكيلة حكومية من 18 وزيراً من اصحاب الاختصاص، والأجواء إيجابيّة (9 كانون الأول)
– رئاسة الجمهورية: عون استقبل الحريري الذي قدّم له تشكيلة حكومية كاملة في المقابل سلم الرئيس عون الرئيس المكلف طرحا حكوميا متكاملا يتضمن توزيعا للحقائب على اساس مبادئ واضحة، والرئيس عون إتفق مع الرئيس المكلّف على دراسة الاقتراحات المقدمة ومتابعة التشاور لمعالجة الفروقات بين هذه الطروحات (9 كانون الأول)
– تيمور جنبلاط: البدع الخارجة عن الدستور تعطّل عملية تأليف الحكومة (10 كانون الأول)
– لقاء الراعي والمنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيش – الراعي: وجوب تشكيل حكومة في اسرع وقت، تنال ثقة اللبنانيين والمجتمع الدولي لكي تتمكن من انقاذ لبنان من المشاكل التي ارهقت اهله واستنزفت مقدراته (11 كانون الأول)
– المفتي قبلان: للاتفاق على ولادة الحكومة والشارع إذا خرج عن صبره لن يكون منضبطا (11 كانون الأول)

… وارتفاع نسبة التوتر بين عين التينة وبعبدا وسط تراشق كلامي في مقدمات اخبار محطتي تلفزيون الجهتين،
– بري : المجتمع الدولي بأسره مع لبنان وان لا احد في العالم يمكن له ان يصدق التأخير الحاصل في ملف تأليف الحكومة ولو ليوم واحد، فتأليف حكومة اليوم قبل الغد يمثل شرطا اساسيا (7 كانون الأول)
– المكتب السياسي لحركة امل : حسم الملف الحكومي بات حاجة أكثر من ملّحة وضرورية، ولم يعد يمتلك أحد من اللبنانيين والمسؤولين ترف خسارة الوقت (7 كانون الأول)

في هذه الأثناء، مواقف مختلف الافرقاء لم تتغير،
رئيس الحزب “الديمقراطي اللبناني” النائب طلال أرسلان: اقتراح الرئيس المكلف لحكومة من 18 وزيرا غبن واجحاف وظلم لطائفة الموحدين الدروز (9 كانون الأول)
– علّوش: أي حكومة تضم حزب الله او المشمولين بالعقوبات لن يتم التعامل معها من قبل الجهات الدولية (9 كانون الأول)

وفي الموازاة،
– النائب شامل روكز: تأسيس حركة سياسية جديدة تحاكي ثورة 17 تشرين وتحمل روحية جديدة من التعاطي السياسي على المستوى الوطني (11 كانون الأول) – وفي اطلاق “لقاء لبنان وطني”:أتخذ خطوة الى الوراء لمراجعة نفسي (12 كانون الأول)

تحذير اوروبي

زيارة وفد اوروبي الى لبنان،
– وفد نيابي أوروبي ضمّ النائبين الفرنسيين تييري مارياني وجان لين لاكابيل في لبنان – زيارة بعبدا والسراي الحكومية والخارجية – عون: نرحّب بأي مساعدة يمكن ان يقدّمها الاتحاد الاوروبي لتحقيق خطة النهوض الاقتصادي التي سيكون تطبيقها من اولويات الحكومة العتيدة (7 كانون الأول)
الاتحاد الأوروبي لـ”القيادة السياسية اللبنانية”: لتنفيذ الإصلاحات من دون تأخير (8 كانون الأول)

وفي الموازاة، اهتمام دبلوماسي غربي بعاصمة الشمال طرابلس،
سفيرة الولايات المتحدة دوروثي شيا تجول في طرابلس: ملتزمون دعم الدولة (9 كانون الأول) – شيا من غرفة طرابلس: الدعم جاهز لكن الإصلاحات ضرورية، والمطلوب حكومة لتطبيقها (10 كانون الأول)
– السفيرة الفرنسية آن غريو من غرفة طرابلس: ماكرون المحرّك الاستراتيجي لنقف معكم وإلى جانبكم (11 كانون الأول)

وفي المقلب الآخر،
– الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في باريس – الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون : لبنان يعاني من عدم تنفيذ المسار السياسي المطلوب ويجب ألا يبقى الشعب رهينة بيد أي طبقة سياسية – السيسي : حثّ كل القوى السياسية اللبنانية لتشكيل حكومة تواجه مشاكل البلاد. نحن لن نتخلى عن لبنان (7 كانون الأول)
الاليزيه: ماكرون في لبنان في 22 و23 كانون الأول (11 كانون الأول)
كوبيتش: حزب الله حاضر بشكل كبير بالتقارير التي أرسلها للأمين العام ولمجلس الأمن، ونقف إلى جانب الشعب اللبناني ومطالبه بمحاربة الفساد وضرورة المحاسبة (11 كانون الأول)

بين رفع الدعم وترشيده

الوضع المالي عالق في ترشيد الدعم او رفعه عن بعض السلع ،
ممثل موزعي المحروقات فادي أبو شقرا: لا رفع للدعم عن المحروقات في الوقت القريب والتركيز على اقتراح ترشيد الدعم (8 كانون الأول)
دياب: يجب إقرار قانون “الكابيتال كونترول” لضبط حركة التحويلات الى الخارج للحفاظ على مستقبلنا المالي والاقتصادي والهدف من ترشيد الدعم استخدام الأموال الموجودة لمدة أطول من دون تدفيع المواطن الثمن. نحاول ترشيد الدعم قدر الإمكان لكي نحافظ على المخزون الإحتياطي النقدي المتبقي لفترة أطول (8 كانون الأول)
رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي: البنك الدولي رفض المساعدة بسبب عدم القيام بالإصلاحات المطلوبة من قبل المعنيين (8 كانون الأول)
جعجع: الاحتياطي الإلزامي ليس ملكاً للحكومة، اي حكومة، ولا للمصرف المركزي، انه ما تبقى من اموال المودعين، وجريمة كبرى المسّ به تحت اي حجة من الحجج (9 كانون الأول)
وزير الصحة حمد حسن: ترشيد الدعم يجب ان يكون بشكل مدروس مع عدم المس بأدوية الامراض المزمنة والمستعصية، ورفع الدعم لن يمس كل الادوية وذلك من أجل الطبقة الفقيرة أما الطبقة الميسورة فسيكون امامها خيارات (9 كانون الأول)
رئيس جمعية تجار بيروت نقولا شماس: إفلاسات جديدة ستطال القطاع التجاري بعد نهاية هذه السنة (9 كانون الأول)
مصرف لبنان: الطلب من المصارف استلام طلبات التحاويل من ذوي الطلاب اللبنانيين وتنفيذها وفقاً لأحكام القانون رقم 193 (9 كانون الأول)
نقيب مستوردي الأدوية كريم جبارة: الأدوية المزمنة والمستعصية لن تتأثر بالغاء الدعم (10 كانون الأول)
نقيب الصيادلة غسان الأمين: إرتفاع نسبة إستهلاك أدوية الإكتئاب في لبنان 12.5% عام 2020 (11 كانون الأول)
– عون يتسلم مطالب “جمعية صرخة المودعين”: لوضع حد للغبن واحترام قوانين تحفظ حقوقهم (11 كانون الأول)

… ورفع الدعم يحرك الشارع مجدداً،
ممثلة صندوق الأمم المتحدة للطفولة اليونيسف في لبنان يوكي موكو والمديرة الإقليمية لمنظمة العمل الدولية ربا جرادات : سيكون تأثير إلغاء دعم الأسعار على الأسر الأكثر ضعفًا في البلاد هائلا، ومع ذلك لا يوجد شيء تقريبا للمساعدة في تخفيف أثر ذلك (7 كانون الأول)
نقيب المطاحن والأفران علي ابراهيم : المطاحن لم تسلّم الأفران الطحين غير المدعوم لأنّها عزمت بيعه بالدولار، بعد قرار وزير الاقتصاد دعم طحين الخبز اللبناني فقط. الطحين غير المدعوم يدخل في إنتاج الكعك والمناقيش وخبز الهمبرغر وغيره، وستصبح هذه المنتوجات جميعها بالدولار، ولن يستطيع الفقير شراء المنقوشة (7 كانون الأول)
اعتصامات وقطع طرق في مختلف المناطق – اعتصام امام بلدية طرابلس من قبل موظفي الاتحاد للمطالبة برواتبهم – اقفال اوتوستراد كازينو لبنان من قبل أصحاب الحانات والملاهي الليلية بإقفال الأوتوستراد إحتجاجا على توقف أعمالهم (7 كانون الأول)
– الاتحاد العمالي العام: إضراب عام على الأراضي اللبنانية كافة الأربعاء 16 كانون الأول كبداية لأوسع تحرّكات سيشهدها البلد ضد رفع الدعم (9 كانون الأول)

وعلى الهامش،
– تحرك امام مفرزة بيروت القضائية في فردان احتجاجا على استدعاء العميد جورج نادر الى التحقيق على خلفية دخوله ومجموعة من الثوار الى وزارة الخارجية بعد ثورة 17 تشرين (8 كانون الأول)
– اعتصام أهالي مدينة زحلة وقرى قضائها دعماً لتمديد العقد التشغيلي لـ”كهرباء زحلة” (11 كانون الأول)
الاثراء غير المشروع والاختلاس

… والتدقيق الجنائي معلق،
تكتل لبنان القوي يسأل عن مصيري التحقيق في انفجار المرفأ والتدقيق في حسابات “المركزي” (8 كانون الأول)
الحاج حسن: لاستكمال التدقيق الجنائي والوفاء للمقاومة مع ترشيد الدعم (8 كانون الأول)

اما محاربة الفساد، فتتركز على الاثراء غير المشروع واختلاس الاموال،
– ارجأ قاضي التحقيق الاول بالانابة في بيروت شربل ابو سمرا الى 8 كانون الثاني المقبل النظر في ادعاء النيابة العامة الاستئنافية في جرم الاثراء غير المشروع، على 8 ضباط ، لم يحضر منهم 3 هم قائد الجيش السابق جان قهوجي زالعميد عامر حسن والعميد كميل ضاهر (10 كانون الأول)
الأمن العام: ضبط عسكريين يشتبه باختلاسهم اموالا عامة (10 كانون الأول)
– لم يحضر حاكم مصرف لبنان رياض سلامة إلى جلسة الاستفسار التي دعته إليها القاضية غادة عون في قصر العدل في بعبدا بملف الصيارفة والدولار المدعوم وأرسل كتاب اعتذار قال فيه إنّه لم يمثل بسبب ظروف أمنيّة. وأبدت القاضية عون تفهّمها واستمعت إلى مدير العمليات النقدية في مصرف لبنان مازن حمدان (10 كانون الأول)

… وتقاذف اتهامات بين ادارة النفط وادارة المناقصات،
– المديرية العامة للنفط: حرصاء على مبادئ الشفافية والحيادية – إدارة المناقصات في التفتيش المركزي للمكلفين بشؤون الطاقة والنفط في البلاد: المجلس النيابي هو سلطة الرقابة الأولى (11 كانون الأول)

وفي الموازاة،
المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم : تأكيد معلومات عن عمليات اغتيال واردة : الأفضل التنبّه الى الامن حالياً (7 كانون الأول)
سفير لبنان لدى دولة الامارات العربية المتحدة فؤاد دندن: السلطات الاماراتية لم تصدر قرارا رسميا بمنع إعطاء التأشيرات السياحية للبنانيين وكذلك لجنسيات أخرى، عكس ما يتمّ تداوله ولا يزال (9 كانون الأول)

في هذه الأثناء،
– صدى انفجارات في جباع في اقليم التفاح وأخبار انها في مركز لحزب الله – مصادر قريبة من حزب الله: ليس انفجارا لمركز من مراكز الحزب انما عبارة عن مناورة للجيش اللبناني في منطقة كفرفالوس (7 كانون الأول)
المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: الحكم على سليم عياش، العضو البارز في حزب الله – الذي أدانته في آب الفائت بإرتكاب عمل إرهابي والتآمر لقتل الرئيس الشهيد رفيق الحريري و21 آخرين في العام 2005 . ودعوة أولئك الذين يحمون سليم جميل عياش من العدالة إلى تسليمه للمحكمة الخاصة بلبنان، ويجوز استئناف الحكم و/أو العقوبة في غضون 30 يومًا (11 كانون الأول) بخمس عقوبات بالسجن المؤبد – الرئيس المكلف سعد الحريري: العقوبة التي انزلت بسليم عياش يجب وضعها موضع التنفيذ وعلى السلطات القضائية والامنية اللبنانية القيام بواجبها في هذا الخصوص (11 كانون الأول)

اما السلاح غير الشرعي،
رئيس الجمهورية: الوضع الأمني المتردي في منطقة بعلبك- الهرمل لا يجوز ان يستمر والقوى العسكرية والأمنية مدعوة الى ان تقوم بمسؤولياتها كاملة، لا سيما وان القيادات السياسية في المنطقة رفعت الغطاء عن هؤلاء المسلحين (10 كانون الأول)

اصابات لبنان لم تتراجع

الاصابات بكورونا لبنان لم تتراجع ابداً،
وزارة الصحة : تسجيل 984 إصابة جديدة بالفيروس و16 حالة وفاة (7 كانون الأول) – 1274 إصابة جديدة و20 حالة وفاة (9 كانون الأول) – 1778 اصابة جديدة و14 حالة (10 كانون الأول) – 1518 اصابة جديدة و12 وفاة (11 كانون الأول)
وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن : حجزنا مع شركة “فايزر” الأميركية حوالي مليوني لقاح ستوزّع مجاناً على الفئات المستهدفة ضمن الخطة التي تتم مناقشتها مع الشركة واللجنة الوزارية المختصة، ما يؤمن تلقيح 30% من المجتمع اللبناني، وسيحدد ثمن اللقاح وفق القانون المحدد في وزارة الصحة العامة (7 كانون الأول) – مليونان و100 ألف جرعة من لقاح كورونا في طريقها إلى لبنان (11 كانون الأول)
نقيب اطباء لبنان في بيروت شرف ابو شرف : وضع كورونا لا يبشر بالخير وذاهبون الى كارثة صحية نتيجة المخالفات (7 كانون الأول)

سباق اللقاح

وفي السباق الدولي الى لقح كورونا،
هيئة الغذاء والدواء الأميركية: بيانات كفاءة لقاح فايزر استوفت المعايير (8 كانون الأول)
بريطانيا: بحلول الربيع ستنتهي عملية التلقيح للأشخاص الأكثر عرضة لكورونا (8 كانون الأول)
شركة “فايزر” الأميركية وشريكتها الألمانية “بيونتيك” إن الوثائق المتعلقة بتطويرهما لقاح كورونا تعرضت لاختراق إلكتروني، وذلك بعد اختراق وكالة الأدوية الأوروبية EMA (9 كانون الأول)
هيئة الغذاء والدواء في السعودية توافق على تسجيل لقاح كورونا “فايزر – بيونتك” (10 كانون الأول)
هيئة الدواء الأوروبية: بيانات فعالية وسلامة لقاح فايزر قوية جدا (10 كانون الأول)
روسيا وأسترازينيكا تعلنان عن تجارب سريرية مشتركة للقاحهما ضد فيروس كورونا (11 كانون الأول)
الأمم المتحدة: لا يوجد لقاح يمكنه إصلاح ضرر “كورونا” (11 كانون الأول)
الصحة العالمية: تم تأمين مليار جرعة من 3 لقاحات ضد كورونا (11 كانون الأول)

المغرب الى قافلة التطبيع

مفاعيل ما بعد اتفاق ابراهام تتجلى يوماً بعد يوم، والمغرب انضم الى قافلة الدول التي طبّعت علاقاتها مع اسرائيل،
– ترامب: المغرب سيعترف بإسرائيل وواشنطن ستعترف بسيادة المغرب على الصحراء الغربية (10 كانون الأول )
الديوان الملكي المغربي: الرئيس الأميركي أصدر مرسوما رئاسيا يقضي باعتراف واشنطن بسيادة المغرب الكاملة على منطقة الصحراء الغربية كافة (10 كانون الأول )
– نتنياهو: اتفاق السلام مع المغرب تاريخي وسنبدأ بإنشاء مكاتب ارتباط بين بلدينا كخطوة أولى لعملية التطبيع (10 كانون الأول )
– الديوان الملكي المغربي: الملك محمد السادس عبر للرئيس ترامب عن امتنانه للموقف التاريخي مؤكدا له على استمرار التشاور والتنسيق (10 كانون الأول )
وزير الخارجية الايرانية محمد جواد ظريف: إيران لا تعارض التطبيع بين الفلسطينيين وإسرائيل – مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي ولايتي: تطبيع المغرب مع “إسرائيل” خيانة للعالم الإسلامي (11 كانون الأول)
السفير الأميركي في المغرب: قرارات قريبة لتعزيز الشراكة بين واشنطن والرباط (11 كانون الأول)
– الخارجية الفرنسية: باريس تعتبر خطة الحكم الذاتي المغربية للصحراء أساساً لمحادثات جادة وذات مصداقية (11 كانون الأول)

… والتطبيع على قدم وساق مع الدول التي سبقت المغرب فيما السودان وقع مع روسيا انشاء مركز لأسطولها الحربي،
رئيس موانئ دبي العالمية : منشآت التخزين في دبي جاهزة للتعامل مع لقاحات كوفيد-19 وإسرائيل ستصبح حلقة وصل منطقية وإستراتيجية للغاية مع أوروبا (7 كانون الأول)
روسيا والسودان يوقعان اتفاقية إنشاء مركز دعم تقني ولوجستي للأسطول الحربي الروسي في السودان (8 كانون الأول)
وزير الخارجية السعودية يؤكد على موقف المملكة الداعم لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب (8 كانون الأول)
جاريد كوشنر: تطبيع العلاقات بين السعودية وإسرائيل حتمي (10 كانون الأول )
بيان إماراتي بريطاني: أثر تاريخي لاتفاقية السلام مع إسرائيل على المنطقة (11 كانون الأول)

وفي الداخل الفلسطيني،
إطلاق النار على فلسطيني حاول تنفيذ عملية طعن في حاجز قلنديا شمال القدس (7 كانون الأول)

وفي الموازاة،
– حنان عشراوي تؤكد استقالتها من منظمة التحرير الفلسطينية وتدعو لإجراء إصلاحات (9 كانون الأول)

في هذه الأثناء،
– بومبيو يعلن عن إدراج السعودية وإيران وباكستان والصين وكوريا الشمالية على لائحة الدول التي تشكل مصدر قلق خاص في مجال الحرية الدينية (7 كانون الأول)

الثأر لفخري زادة

الملف النووي الايراني يراوح مكانه وايران تتعهد بالثأر لدم فخري زادة،
– ولايتي : لاشك أننا سنثأر لدم فخري زادة بأسرع مما يتصور البعض (7 كانون الأول)
– بيان ألماني فرنسي بريطاني : إعلان طهران عزمها رفع التخصيب في نطنز مقلق ومخالف للاتفاق (7 كانون الأول)
– مرشح بايدن لمنصب مستشار الأمن القومي: سنسعى لاحتواء إيران من خلال الانضمام مجددا إلى الاتفاق النووي (8 كانون الأول)
– الولايات المتحدة تصنف السفير الإيراني في اليمن حسن إيرلو على قائمة العقوبات المرتبطة بالإرهاب (8 كانون الأول)
– بومبيو: الحرس الثوري الإيراني يدعم أجندة العنف لتفجير الأوضاع في مناطق في الشرق الأوسط والولايات المتحدة ستواصل التصدي لسلوك إيران الخبيث في المنطقة (8 كانون الأول)
– “العفو الدولية” تدعم طلب محاسبة طهران عن مجازر 1988 (9 كانون الأول)
– الخارجية الإيرانية تدرج إسم السفير الأميركي كريستوفر هنزل باليمن على قائمة الحظر الإيرانية وتؤكد على دوره المحوري في الأزمة الانسانية هناك – مصلحة تشخيص النظام الإيراني: السلاح المستخدم في اغتيال فخري زاده يعود للناتو – روحاني: فرص الدبلوماسية باتت متاحة أكثر من أي وقت آخر والعودة الى الاتفاق النووي لا تحتاج إلى مفاوضات جديدة (9 كانون الأول)
– غوتيريش: على إيران العودة إلى تنفيذ اتفاق 2015 وروحاني مستعد لإزالة أجهزة الطرد المركزي بشرط (9 كانون الأول)
– قائد القيادة المركزية الأميركية: إيران قد تضرب إسرائيل (10 كانون الأول ) – البنتاغون: نراقب عن كثب مؤشرات مقلقة بشأن استعدادات لهجوم محتمل من قبل إيران في العراق – مسؤول أميركي في البنتاغون: تحليق القاذفات كان رسالة ردع تهدف إلى تنبيه إيران من خطورة اتخاذ أي إجراء عدواني ضد قواتنا أو قوات التحالف في المنطقة – بومبيو: قرار إيران بزيادة تخصيب اليورانيوم يهدف لتهديد المجتمع الدولي (11 كانون الأول)

– الدفاع الجوي الإيراني: نرصد تحركات القاذفات الأميركية وسنرد في حال وقوع أي خطأ (12 كانون الأول)

وفي الموازاة،
– إعلام إيراني: تم التعرف على من أمر بتنفيذ عملية اغتيال فخري زاده والشواهد تظهر تورط إسرائيل (8 كانون الأول)

– وسائل إعلام إيرانية رسمية: تنفيذ حكم الإعدام شنقاً بحق الصحافي المعارض روح الله زم الذي كان يدير قناة “آمد نيوز” المعارضة على موقع تلغرام. وقد تمت إدانته بتهم مناهضة الثورة الإسلامية والإفساد في الأرض (12 كانون الأول)

والى العراق يصل البابا في آذار 2021،
– الفاتيكان : البابا فرنسيس سيزور العراق للفترة ما بين 5 و8 آذار 2021 وتستمر لمدة 4 أيام، وتشمل 5 مناطق من بينها بغداد وأربيل والموصل وسهل اور المرتبط بذكرى النبي ابراهيم وقرقوش في سهل نينوى (7 كانون الأول)
– مساعد وزير الخارجية الأميركية ديفيد شينكر: السفارة الأميركية في بغداد باقية ولن تغلق (8 كانون الأول)
– أنباء عن حرق دائرتي كهرباء ومرور قضاء دربندخان في إقليم كردستان – مقتل متظاهرين اثنين في السليمانية خلال احتجاجات تأخر الرواتب (8 كانون الأول)
– السفير الأميركي في بغداد: المرحلة التالية تشمل تقليص وجودنا العسكري في العراق (10 كانون الأول)
– التحالف الدولي: شركاؤنا نفذوا منذ بداية كانون الاول 18 عملية ضد داعش في العراق وسوريا (11 كانون الأول)

اما الملف اليمني،
– وزير الإعلام اليمني : اعترافات خلية تجسسية تابعة للحوثيين تؤكد تواجد خبراء من إيران والفصائل العراقية (7 كانون الأول)
– وزارة الخزانة الأميركية: تعيين مسؤول بالحرس الثوري مبعوثا لدى الحوثيين يظهر عدم اكتراث طهران بحل الصراع (8 كانون الأول)
– التحالف بقيادة السعودية في اليمن: اعتراض وتدمير زورقين مفخخين جنوب البحر الأحمر (9 كانون الأول) – قواتنا ستتولى الإشراف على إخراج القوات العسكرية من عدن وابين (10 كانون الأول) – عملية فصل القوات في أبين وخروجها من عدن مستمرة وتسير بإشراف من قوات التحالف (11 كانون الأول)
– عقوبات أميركية على 5 مسؤولين حوثيين ، بينهم رئيس جهاز الأمن في ميليشيا الحوثي عبد الحكيم الخيواني (10 كانون الأول)
– الخزانة الأميركية: عقوبات بموجب قانون ماغنيتسكي تستهدف أفرادا وكيانات في اليمن وروسيا وهاييتي (10 كانون الأول)

اما في ليبيا،
– وزير خارجية الأردن: اتفقنا مع اليونان وقبرص على ضرورة حل أزمة ليبيا (8 كانون الأول)

… وفي وسوريا،
– المبعوث الأميركي إلى سوريا: ننوي فرض عقوبات على سوريا خلال الأسابيع المقبلة ولكن لا يمكن تحديدها الآن كما يجب مواصلة الضغط على الأسد لتأكيد عدم وجود أي مخرج للأزمة سوى الحل السياسي (9 كانون الأول)
– المرصد السوري: 11 قتيلا و13 جريحا في الانفجار الذي استهدف حاجزا للفصائل الموالية لتركيا في رأس العين (10 كانون الأول)
– الجيش الإسرائيلي: تموضع إيران في سوريا تباطأ بسبب أنشطتنا (10 كانون الأول) – رئيس الأركان الإسرائيلي: شن حرب إلكترونية ضد إيران في سوريا (11 كانون الأول)
– أكراد سوريا: روسيا لم تطلب تسليم مدينة “عين عيسى” وتركيا تستغل الفرص لتوسيع احتلالها وأي هجوم تركي جديد سيكون له تداعيات كارثية، والصمت الروسي على هجمات تركيا يثير بعض المخاوف (11 كانون الأول)

عقوبات اوروبية واميركية

التجاذب التركي الاوروبي شرقي المتوسط يستدعي عقوبات في القمة الاوروبية في بروكسل،
– قمة اوروبية للبحث في الموقف من تركيا وفي البريكست (10 و11 كانون الأول) – تكليف جوزيب بوريل بحث خيار عقوبات إضافية ضد تركيا في الربيع (11 كانون الأول)
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: العقوبات الجديدة على تركيا تظهر أن الاتحاد الأوروبي لن يقبل أي أفعال مزعزعة للاستقرار (11 كانون الأول)
– أردوغان: التوجه الأميركي لفرض عقوبات على تركيا يعبر عن عدم احترام لحليف في الناتو (11 كانون الأول)
– الخارجية التركية: دفع اليونان المهاجرين إلى عرض بحر إيجة وتورط “فرونتكس” في هذه الإجراءات أمر مخز للاتحاد الأوروبي (11 كانون الأول)
– الكونغرس الأميركي يجيز فرض عقوبات على أنقرة على خلفية اقتنائها لمنظومة الصواريخ الروسية إس 400 (11 كانون الأول)

في تركيا ايضاً،
– الناطق باسم الرئاسة الروسية : نأمل في الإفراج قريباً عن الصحافيين الروس المحتجزين في تركيا (7 كانون الأول) – وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف في اتصال هاتفي مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو: ارتياح لقرار المحكمة التركية الإفراج عن الصحافيين الروس (8 كانون الأول)
– تركيا تأمر باحتجاز 304 من العسكريين للاشتباه بصلاتهم بغولن (8 كانون الأول)
– الرئاسة الفرنسية: لاحظنا تشددا في اللهجة الأميركية ضد تركيا (9 كانون الأول)

وفي الأخبار الاقليمية،
شجار داخل البرلمان التونسي بين نواب من الكتلة الديمقراطية ونواب من ائتلاف الكرامة وإصابة أحد نواب الكتلة الديمقراطية (7 كانون الأول)
– الكويت توقف منح الوافدين إقامة لأكثر من سنة (9 كانون الأول)

الى ذلك،
– أردوغان من اذربيجان: أرمينيا تحتاج إلى قيادة جديدة (10 كانون الأول)

مصادقة على النتائج

ورغم اقتراب موعد استلام الفائز الرئاسي الديمقراطي جو بايدن مهامه في البيت الأبيض ومصادقة الولايات الخمسين على نتيجة الانتخابات، ترامب لا يزال مصراً انه الفائز،
– وكالة بلومبيرغ: مدعي عام تكساس يقاضي ولايات ميشيغن وبنسيلفانيا وجورجيا وويسكونسن أمام المحكمة العليا بتهمة التذرع بكورونا لتجاهل قوانين الانتخابات (8 كانون الأول)
– الإعلام الأميركي: جميع الولايات الخمسين ومقاطعة واشنطن العاصمة صادقت على نتائج الإنتخابات الرئاسية (9 كانون الأول)
– الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن يقدم مرشحه لويد أوستن لمنصب وزير الدفاع (9 كانون الأول)
– ترامب: إدارة بايدن ستبقى ملطخة بالفضيحة لسنوات وعلى المحكمة العليا القيام بما يمليه الدستور (11 كانون الأول) – لقد خذلتنا حقا المحكمة العليا (12 كانون الأول)
– محكمة في ويسكونسن ترفض دعوى تقدمت بها حملة ترمب لإبطال فوز جو بايدن في الولاية (11 كانون الأول)

وبعيداً عن الانتخابات الرئاسية،
– الكونغرس الأميركي يقرّ مشروع قانون الدفاع رغم تهديد ترامب باستخدام الفيتو (11 كانون الأول)
– سيارة تقتحم تجمعا احتجاجيا لمنظمة “حياة السود مهمة” في نيويورك وإصابة عدة أشخاص (12 كانون الأول)

فرنسا تتشد حيال الاسلام السياسي،
– الداخليّة الفرنسيّة: التشديد على الفصل بين الدين والدولة والإسلام السياسي يحصل على دعم خارجي (9 كانون الأول)
– بدء محاكمة المتهمين بتفجيرات باريس 2015 في أيلول المقبل (11 كانون الأول)

وبعيداً عن ملف التطرف الديني،
– انتهاء محاكمة ساركوزي والحكم في الاول من اذار عام 2021 (10 كانون الأول )

والبريكست لم يجد له حلاَ بعد، وهو على لائحة البحث في القمة الاوروبية في بروكسل،
– رئيس وزراء بريطانيا: ماضون في بريكست باتفاق أو بدون اتفاق (9 كانون الأول)
– المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل: ثمة فرصة بعد للتوصل إلى اتفاق بشأن مرحلة ما بعد بريكست (9 كانون الأول)
– جونسون: من المرجح للغاية الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق (11 كانون الأول)
الجنيه الإسترليني يسجل مزيدا من الخسائر بعد تصريحات جونسون عن بريكست (11 كانون الأول)

العلاقات الروسية الاميركية بين مدّ وجزر،
– البحرية الروسية تعلن مشاركتها بتدريبات مناورات “أمان-2021” مع الأطلسي للمرة الأولى منذ عقد، وثلاث دول في الناتو – الولايات المتّحدة والمملكة المتّحدة وتركيا – ستُشارك بأساطيلها إلى جانب البحريّة الروسيّة (11 كانون الأول)
– الخارجية الروسية: العقوبات الأميركية الأخيرة على مؤسسات وشخصيات روسية مفتعلة وغير مبنية على أدلة (11 كانون الأول)

وفي اثيوبيا، لم تهدأ بعد اوضاع اقليم تيغراي،
– الحكومة الإثيوبية تقر بأن قواتها اطلقت النار على فريق للأمم المتحدة في إقليم تيغراي (8 كانون الأول)
– الولايات المتحدة تؤكد وجود قوات إريترية في إقليم تيغراي الإثيوبي (11 كانون الأول)

وفي المتفرقات الدولية،
– المملكة المتحدة: عقوبات على 11 سياسيا ومسؤولا عن انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في روسيا وفنزويلا وغامبيا وباكستان (10 كانون الأول)
– روسيا: إصابة اثنين في إنفجار يشتبه أن انتحارياً نفذه قرب مقر جهاز الأمن الاتحادي في إقليم شمال القوقاز (11 كانون الأول)

– الأمين العام للأمم المتحدة يدعو العالم إلى إعلان حال طوارئ مناخية (12 كانون الأول)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات