Search
728 x 90

الحكومة: تيتي تيتي…

الحكومة: تيتي تيتي…

لم يحرك مؤتمر الدول المانحة لدعم لبنان ركود تشكيل الحكومة العتيدة، ولا تكرار المجتمع الغربي ان لا مساعدات من دون اصلاحات، ولا تأكيد السفير الاميركي السابق في لبنان جيفري فيلتمان ان لبنان ليس اولوية بايدن، ولا تحذير وزير شؤون الشرق الأوسط البريطاني جيمس كليفرلي من تسونامي صامت متمثل بأزمة الأمن الغذائي… لا بل بدت الأمور تتجه الى صعوبة اكبر وسط تقاذف مسؤولية فشل التشكيل، في وقت جدد رئيس البنك الدولي الدعوة الى السلطات اللبنانية لوضع شبكة أمان اجتماعي، والانخراط في إصلاحات ضرورية شاملة، ومن بينها القطاع المالي.
وإذ لم يبرز الا بصيص امل ببدء محاربة الفساد، ادعت النيابة العامة التمييزية على قائد الجيش السابق العماد جان قهوجي و7 ضباط بجرم الاثراء غير المشروع، كما ادعاء مماثل على موظفين في الأمن العام ووزارة المهجرين.
في هذه الأثناء، تعقدت الساحة الاقليمية اكثر باغتيال قيادي في الحرس الثوري الإيراني مع ثلاثة من مرافقيه على الحدود العراقية- السورية، وذلك بعد ايام على اغتيال العالم النووي محسن فخري زادة في طهران.
اقليمياً ايضاً، الكنيست الإسرائيلي يصوت على حل نفسه بالقراءة التمهيدية، وانتخابات اسرائيلية مبكرة محتملة تزامناً مع بوادر حلحلة للأزمة الخليجية وتقارب سعودي – قطري بمسعى كويتي.
دولياً، الرئيس الاميركي دونالد ترامب يعلن بشكل غير رسمي انه سيخوض انتخابات 2024 كما أنه سيلجأ الى المحكمة العليا قريباً، والرئيس الديمقراطي الفائز جو بايدن في طريقه الى البيت الأبيض.

دعم… لكن بعد الاصلاحات

 “المؤتمر الدولي الثاني لدعم بيروت والشعب اللبناني” في باريس… مع ربط الدعم بالإصلاحات الغائبة الى اليوم،
– الاليزيه: حصر المساعدات وطرق توزيعها (1 كانون الأول)
– الرئاسة الفرنسية: لم تُنفذ أي إجراءات بموجب خارطة الطريق الفرنسية المقترحة لمساعدة لبنان على حل أزمة سياسية واقتصادية كبيرة كما لم يتم إحراز أي تقدم فيما يتعلق بمراجعة حسابات مصرف لبنان المركزي – ماكرون مفتتحاً المؤتمر: المساعدات الدولية إلى لبنان مرتبطة بتشكيل حكومة إصلاحات. لن نتخلى عن ضرورة القيام بالإصلاحات وعن التحقيقات في مرفأ بيروت. فرنسا تساهم في دعم الشعب اللبناني، وهذا الدعم لا يمكن أن يأتي عوض دعم السلطات اللبنانية، ولا يمكنه أن يستبدل ضرروة تشكيل حكومة (2 كانون الأول)
– أبو الغيط: على السياسيين تحمل مسؤولياتهم ولا يجب معاقبة الشعب (2 كانون الأول)
– الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس: نشدد على أهمية تلبية حاجات اللبنانيين، وخصوصاً منهم الأكثر حاجة الى المساعدة، وإعادة الاعمار بمساندة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وغيرهما من الدول والمنظمات (2 كانون الأول)
– رئيس البنك الدولي: نجدّد الدعوة الى السلطات اللبنانية لوضع شبكة أمان اجتماعي، والانخراط في إصلاحات ضرورية شاملة، ومن بينها القطاع المالي ( 2 كانون الأول)
– مديرة صندوق النقد الدولي: الصندوق ملتزم بمساعدة لبنان على تطبيق الإصلاحات الضرورية لكن ما زالت هناك حاجة إلى إطار مالي منسق ولبنان بحاجة إلى إستراتيجية موثوقة لإعادة تأهيل النظام المصرفي ( 2 كانون الأول)
– رئيس الجمهورية العماد ميشال عون: إنني مصمّم ومهما كلّفني الأمر على متابعة مسيرة التدقيق المالي الجنائي حتّى النهاية لتحرير الدولة اللبنانية من منظومة الفساد السياسي والاقتصادي والإداري التي أضحت رهينة لها بغطاءٍ من ضمانات مذهبية وطائفية واجتماعية. والتدقيق الجنائي سيبيّن جميع المسؤولين عن انهيار نظامنا الاقتصاديّ، كما سيفتح الطريق أمام الإصلاحات الضروريّة لإعادة بناء الدولة اللبنانيّة. وأطلب من المجتمع الدوليّ بأسره ألّا يتخلّى عن بلد الأرز (2 كانون الأول)
وفي الموازاة،
– متحدث باسم الخارجية الأميركية: بشكل عام ، تدعم الولايات المتحدة إجراء تدقيق للمؤسسات العامة الرئيسية في لبنان حتى يفهم الشعب اللبناني النطاق الكامل للتحديات التي يواجهها البلد (2 كانون الأول)

اصلاحات ثم اصلاحات

المواقف الخارجية من الحكومة العتيدة وتطورات لبنان لم تتراجع قيد أنملة عن المطالبة بالإصلاحات،
– السفير الاميركي السابق في لبنان جيفري فيلتمان: لبنان ليس اولوية ادارة بايدن التي ستركز على الملف الايراني الى جانب سياستها في اتجاه اسرائيل وسوريا. وبالتالي، فإنّ ما سيصيب لبنان هو ما سيتفرّع من هذه الملفات (30 تشرين الثاني)
– لودريان للاغتراب اللبناني: لبنان على مشارف الانهيار والطبقة السياسية ملزمة بالإصلاحات ومحاربة الفساد نوارسلوا مساعداتكم للشعب اللبناني (4 كانون الأول)
– الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والبنك الدولي: خطة استجابة ترتكز على مبدأ “الإنسان أولا” لمساعدة لبنان – سفير الاتحاد الاوروبي رالف طراف: لا يمكن ان يتوقع لبنان المساعدة من دون تحقيق الإصلاحات – المنسقة المقيمة للأمم المتحدة في لبنان نجاة رشدي: نكرر الدعوة لتشكيل حكومة جديدة تتحمل المسؤولية امام شعبها – مدير البنك الدولي كومارجاه: سيكون هناك هيئة اشراف تراقب المال الذي سيتم وضعه لإعادة الإعمار (4 كانون الأول)
– المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيش: قلق بشأن التأخير في التحقيق في انفجار ميناء بيروت. لا إجراءات – لا دعم … الجمود السياسي – الحكومي على حاله ولا اتصالات على خط التشكيل (4 كانون الأول)
نائب وزير الخارجية السعودية وليد الخريجي: السعودية تؤكد رفضها رفضها التام لممارسات حزب الله المدعومة من إيران، المعطلة للحياة السياسية والتي توفر الحماية للفساد والفاسدين (4 كانون الأول)

بريطانيا داعمة لكن…

زيارة بريطانية رفيعة المستوى لأول مرة منذ انفجار 4 آب،

– وزير شؤون الشرق الأوسط في المملكة المتحدة جيمس كليفرلي في بيروت، على رأس وفد يمثّل مجموعة من المؤسسات البريطانية – ومن بكركي: لحث السياسيين على تشكيل حكومة في اقرب وقت (2 كانون الأول) – في لبنان مؤشرات تبعث على القلق، تسونامي صامت متمثل بأزمة الأمن الغذائي، وأكرر ندائي لقادة لبنان بالقيام بما يلزم وتحقيق الإصلاحات اللازمة (3 كانون الأول)
كليفرلي زار عون وبري والحريري ودياب وقائد الجيش: قلق بريطانيا حيال الصعوبات التي تعترض عملية تأليف الحكومة الجديدة والتي تعرقل اتخاذ القرارات المتعلقة بالإصلاح (3 كانون الأول)
كليفرلي منهياً زيارته للبنان: دعوة المسؤولين اللبنانيين الى التحرك الآن لإنقاذ لبنان من كارثة اقتصادية شاملة (4 كانون الأول)

وفي الموازاة، مغادرة السفير البريطاني لبنان،
– السفارة البريطانية في لبنان: سفير المملكة المتحدة في لبنان كريس رامبلنغ سيغادر في كانون الاول بسبب ظروف عائلية. بعض أفراد الأسرة المرافقين للموظفين في سفارة بريطانيا في لبنان يغادرون بسبب الظروف الصعبة منذ عدة أشهر، ورأت أن هذا لا يغير التزام المملكة المتحدة بدعم أمن واستقرار لبنان (5 كانون الأول)

تأجيل مفاوضات الترسيم

تأجيل مفاوضات ترسيم الحدود مع اسرائيل الى اجل غير مسمى، وزيارة رئيس الوفد الاميركي المفاوض جون دو روشيه لبيروت،
– تأجيل جلسة مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان واسرائيل التي كانت مقررة في 2 كانون الأول في الناقورة (30 تشرين الثاني)
– الناطق باسم السفارة الاميركية: واشنطن ملتزمة تسهيل المفاوضات وتحديد موعد استئنافها يقرره لبنان واسرائيل (1 كانون الأول)
– السفارة الاميركية : ديروشر زار لبنان وأجرى محادثات بشأن الوساطة في ترسيم الحدود (2 كانون الأول)

وفي اطار مواز،
– بري التقى سفيرة الولايات المتحدة الاميركية دوروثي شيا (30 تشرين الثاني)

في هذه الأثناء،
– اهالي كوثرية السياد يوقفون دورية تابعة لقوات اليونيفل دخلت البلدة (4 كانون الأول) – تيننتي: على السلطات اللبنانية ضمان سلامة حركة اليونيفيل وحريّتها (5 كانون الأول)

وفي المقابل، استمرار الضغط على حزب الله،
– الخارجية الأميركية مرحبة بتصنيف لاتفيا وسلوفينيا لحزب الله: يوم جديد قادم لن يتمكن فيه عملاؤه من العمل من الأراضي الاوروبية (1 كانون الأول)
– بومبيو في منتدى حوار المنامة: معظم الدول أصبحت تصنف حزب الله “منظمة إرهابية” (4 كانون الأول) – نرحب بتصنيف سلوفينيا لحزب الله بكامله كمنظمة إرهابية وحملتنا الدبلوماسية ضده نجحت (5 كانون الأول)

لا تدقيق؟

التدقيق الجنائي ليس محسوماً بعد،
– رئاسة الجمهورية تحيل الى الحكومة قرار مجلس النواب عن التدقيق الجنائي (30 تشرين الثاني)
– جعجع: من دون إجراء التدقيق لن يكون هنالك أي عملية إصلاحية أو تواصل مع صندوق النقد. الأكثرية النيابية تتحكم بزمام الأمور، واليوم أحمل الأكثرية مسؤولية ما يحصل. فليستقيلوا ولنتجه نحو انتخابات نيابية مبكرة (1 كانون الأول)
– تعميم من رئاسة مجلس الوزراء الى المؤسسات العامة والبلديات واتحادات البلديات والمصالح المستقلة والمجالس والصناديق والادارات ذات الموازنات الملحقة حول إخضاعها للتدقيق الجنائي (2 كانون الأول)

اما الملف المالي،
– سلامة: سنسلّم حسابات الدولة لوزارة المال وودائع اللبنانيين موجودة في المصارف (1 كانون الأول)
– نجم: الحكومة مصرة على متابعة تنفيذ العقد مع الفاريز اند مارسال (1 كانون الأول)
استدعاء مدعي عام جبل لبنان القاضية غادة عون للصرافين “فئة أ” الذين يحصلون على الدولارات المدعومة من مصرف لبنان للتحقيق الخميس المقبل (1 كانون الأول)
– البنك الدولي : لبنان يعاني من ركود شاق وطويل، وانتقاد السلطات بسبب “الغياب المتعمد لإجراءات فعالة على صعيد السياسات” وتوقع أن يتباطأ النمو الاقتصادي الحقيقي إلى -19.2 بالمئة في 2020. وسيصبح أكثر من نصف السكان فقراء بحلول 2021 (1 كانون الأول)
– عون خلال استقباله وفداً من البنك الدولي والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي: ندعم الاهداف الاستراتيجية الواردة في “اطار الاصلاح والتعافي واعادة الاعمار (1 كانون الأول)
جلسة اللجان النيابية المشتركة لدرس وضع الدّعم والاحتياط الالزامي من دون أي توصية بانتظار ان تقوم الحكومة بإعداد دراسة شاملة بالتعاون مع مصرف لبنان حول موضوع الدعم والاحتياط (2 كانون الأول)
– عون إتّفق مع دياب على تفويض وزني التفاوض مع البنك الدولي حول قرض لمشروع شبكة الامان الاجتماعي في حالات الطوارئ للاستجابة للازمات (3 كانون الأول)
– عملة ورقية فئة 100 الف ليرة جديدة (3 كانون الأول)
– عون يوقع قانون إعطاء تعويضات لذوي ضحايا المرفأ (3 كانون الأول)
– القاضية المنفردة المدنية في بيروت الناظرة في قضايا الأمور المستعجلة كارلا شواح: حكم بإلزام أحد المصارف تحويل مبلغ من المال من حساب المدعي أ.ت الى جامعات الخارج ليتمكن أولاده من إكمال دراستهم: تقييد حق المودع المدعي بتحريك حسابه بحرية وإجراء تحويلات مالية داخلية أو خارجية يشكل خرقا للدستور والقوانين ولا يجوز تبريره بأي تعميم مصرفي (4 كانون الأول)
– جعجع: الاحتياطي الإلزامي ليس ملكاً لمصرف لبنان، واقتراح معجّل مكرر من “الجمهورية القوية” للمحافظة عليه (4 كانون الأول)

– نقيب الصيادلة: وقف الدعم ليس كارثة وطنية فحسب بل يعني أن المواطنين “سيقتلون بعضهم البعض في الشوارع” (6 كانون الأول)

قهوجي والاثراء غير المشروع

وفي محاربة الفساد، تطور لافت،
– النيابة العامة التمييزية: الادعاء على قائد الجيش السابق العماد جان قهوجي و7 ضباط بجرم الاثراء غير المشروع. والضباط هم: العميد محمد جعفر الحسيني (مدير مكتب قهوجي)-العميد جورج خميس- العميد عامر الحسن- اللواء عبدالرحمن الشحيتلي- العميد ادمون فاضل-المقدم احمد الجمل-العميد كميل ضاهر (2 كانون الأول)
– النائبة العامة الإستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون: الإستماع إلى عدد من الصرافين فئة (أ) وأحد موظفي مصرف لبنان حول المعلومات المتعلقة بالدولار المدعوم من مصرف لبنان (3 كانون الأول)
– القاضية غادة عون أصدرت قرارا بترك رئيس دائرة التدقيق في مصرف لبنان كمال الأمين بموجب سند إقامة (3 كانون الأول)
– المديرية العامة للأمن العام: تحقيق يجري منذ عشرة أيام مع عسكريين يُشتبه بقيامهم بعمليات اختلاس (4 كانون الأول)
– المحكمة العسكرية: أحكام تراوحت عقوبتها ما بين الغرامة المالية والأشغال الشاقة مدة 15 سنة، في حق ضباط كبار ورتباء وعسكريين في قوى الأمن الداخلي بالإضافة إلى مدنيين، بجرم اختلاس أموال أوكل إليهم أمر ادارتها وتزوير مستندات رسمية (4 كانون الأول)
– هيئة القضايا في وزارة العدل: شكوى أمام النيابة العامة التمييزية، ضد 17 موظفا في وزارة المهجرين بجرم الاثراء غير المشروع، بالاستناد الى تصريح هؤلاء عن ممتلكاتهم حديثا، سندا الى قانون الاثراء غير المشروع (5 كانون الأول)

تبعات اعلان وزير الداخلية محمد فهمي في حديث تلفزيوني ان 90% من القضاة فاسدون لم تنته بعد،
– استدعى النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات، فهمي للاستماع الى اقواله (30 تشرين الثاني) – فهمي: أحترم القانون وأعيش تحت سقفه وطموحي كطموح جميع اللبنانيين أن يكون لبنان دولة قانون بتماسكنا ووحدتنا (2 كانون الأول)

تشكيل الحكومة

تشكيل الحكومة لا يزال عالقاً في عنق الزجاجة، وتقاذف المسؤولية،
رئاسة الجمهورية: المعلومات عن دور لرئيس “تكتل لبنان القوي” النائب جبران باسيل في عملية التشكيل لا تمت للحقيقة بصلة. ان تشكيل الحكومة يتم بالاتفاق بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والرئيس المكلف سعد الحريري ولا دور لاي طرف ثالث فيه (30 تشرين الثاني)
– باسيل: لا نريد إلا وحدة المعايير (30 تشرين الثاني)
– “امل”: للإسراع في قيام حكومة انقاذية (30 تشرين الثاني)
– الراعي عن الدعوات الى استقالة رئيس الجمهورية: الرئيس لا يعامل بهذا الاسلوب بل وفق الاصول الدستورية، ولبنان ليس ورقة مساومة أمام أي حل اقليمي او دولي، وللاسراع في تشكيل الحكومة من دون أي شروط، والفيدرالية او التقسيم كحل غير وارد، ولضرورة تطبيق اللامركزية الادارية الموسعة ( 1 كانون الأول) – المطارنة الموارنة يحذرون من محاولات تمييع تشكيل الحكومة، وننتظر سن القوانين لتطبيق اجراء التدقيق الجنائي (2 كانون الأول) – الأيام الآتية ستكون أصعب مما هي اليوم بسبب الممارسة السياسية المدانة (5 كانون الأول) – ندعو رئيس الجمهورية والرئيس المكلّف تشكيل حكومة إنقاذ استثنائية خارج المحاصصة الحزبية والسياسية وإلى تخطّي كلّ الأسباب (6 كانون الأول)
جنبلاط: يبدو انهم يعملون على خلق عقدة درزية وهي غير موجودة. لكن اذا كان الإتجاه وفق هذه الطريقة فمن الأفضل ان نتعاطى مع الحكومة المقبلة كما فعلنا مع حكومة حسان دياب (1 كانون الأول) – لعب الأولاد في التحاصص يعرقل الحكومة – عضو كتلة “المستقبل” النائب وليد البعريني رداً: كفى محاضرات بالعفة والتعفف، بينما التاريخ شاهد على امراء التحاصص وضمان الحصص، أكان في السياسة واحجام الكتل أو في الشق المالي والصناديق والتنفيعات (3 كانون الأول)
– نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم: البلد يتجه الى الهاوية اذا لم تتألّف الحكومة في أسرع وقت (2 كانون الأول)
– المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان: تصعيد لا سابق له إذا ارتكب المصرف المركزي هذه الإبادة القذرة في حق شعب لبنان المنهوب. أننا لن نقبل بأن يجوع اللبنانيون فيما مَن نهب البلد آمن وسط قصوره وإمبراطورياته المالية والنقدية (2 كانون الأول)
– طوني فرنجية: الحكومة ترمي بالكرة إلى ملعب مصرف لبنان وهو بدوره يعيدها إلى حكومة تصريف الأعمال التي تنقلها إلى مجلس النواب؛ ومن رئيس الجمهورية إلى رئيس الحكومة المكلّف.”إذا أراد الله بقوم شرّاً منحهم الجدل ومنعهم العمل” (2 كانون الأول)
– بري: إذا كان الوضع الاقتصادي على شفير التوسل حتى لا نقول أكثر ‏فما الداعي الى التأخير بيوم واحد في تأليف الحكومة ‏(3 كانون الأول)
– التيار الوطني الحر : المماطلة في تشكيل الحكومة تُحمِّل الرئيس المكلف مسؤولية أخلاقية ووطنية (5 كانون الأول)
– عضو كتلة المستقبل محمد الحجار: حملة لتحميل الحريري مسؤولية التأخير في إصدار مراسيم تشكيل الحكومة (5 كانون الأول)

لا صور فرنسية

اما في التحقيق بانفجار مرفأ بيروت في 4 آب، فالأقمار الصناعية الفرنسية لم تكن فوق المرفأ في 4 آب،
– الصحافي في راديو فرانس انترناسيونال بول خليفة: جوابا على طلب لبنان لفرنسا تسليمه صور الاقمار الاصطناعية لانفجار مرفأ بيروت اجابت السلطات الفرنسية أن الاقمار لم تكن تعمل في الرابع من آب فوق هذا الموقع (30 تشرين الثاني)
– اهالي ضحايا فوج الاطفاء يلتقون القاضي صوان: المحقق على قدر المسؤولية وعلى بري ان يتصرف (1 كانون الأول)
– المجلس الأعلى للدفاع: تمديد فترة التعبئة العامة لمدة 3 اشهر من 1/1/2021 حتى 31/3/2021 – رئيس الجمهورية: الوضع الراهن في البلاد هو وضع استثنائي يتطلب متابعة استثنائية – للتركيز على الأمن الإستباقي لإحباط مشاريع العبث بالامن (3 كانون الأول)
– وقفتان لأهالي شهداء المرفأ أمام المرفأ والعدلية: لإحالة جريمة تفجير 4 ىب الى المجلس العدلي (4 كانون الأول)
– حزب الله”: تقديم دعويين ضد النائب السابق فارس سعيد وموقع “القوات اللبنانية” الالكتروني، “لاتهامهما الحزب بمسؤولية ما عن انفجار المرفأ (4 كانون الأول)

– البطريرك الراعي: التأخير في كشف حقيقة انفجار مرفأ بيروت يرافقه تصفيات أشخاص أمنيين في ظروف مشبوهة آخرها في قرطبا منذ ثلاثة ايام (6 كانون الأول)

في الملف المعيشي،
– اقرار مشروع قانون الاعفاء من رسوم الميكانيك لعام 2020 (30 تشرين الثاني)
– إطلاق “رؤية القوات الدوائية” من معراب – حاصباني: هدفنا ترشيد الدعم وتأمين الأدوية – سعد: الخطة تتبعها خطوات تطبيقية تشريعية (30 تشرين الثاني)
– المصلحة الوطنية لنهر الليطاني: شكوى أمام النيابة العامة التمييزية ضد مجهول في جرم سرقة أغطية الريغارات التابعة للمصلحة على طول شبكة بلدة كفرفالوس، كرخا، بقسطا في قضاء جزين وشرق صيدا (30 تشرين الثاني)
– قطع طريق ضهر البيدر من قبل عائلة المخطوف عدنان دباجة وتهديد بالتصعيد بتحركات اخرى في حال لم يفرج عن ابنها (30 تشرين الثاني)
– اجتماع في مقر العمالي عرض أوضاع قطاع الأفران: رفض رفع الدعم كليا عن المواد الاساسية (1 كانون الأول)
امنياً،
الجيش يدهم منطقة حوش السيد علي عند الحدود اللبنانية السورية بحثا عن مطلوبين (1 كانون الأول)
وزارة الخارجية تتابع قضية الباخرة المخطوفة في نيجيريا (1 كانون الأول)
– العثور على العقيد المتقاعد في الجمارك منير أبو رجيلي جثة في قرطبا وقد ضُرب بآلة حادّة على رأسه (2 كانون الأول)

وفي الأخبار المحلية،
– انتخابات اليسوعية: اشكال بين طلاب من حزب الله وآخرين من القوات اللبنانية وسقوط جرحى (1 و2 كانون الأول) – فوز كاسح للنادي العلماني والمستقلين (4 كانون الأول)
– ارجاء محاكمة الحاج وغبش الى 16 كانون الأول (4 كانون الأول)
– اوقفت السلطات اللبنانية رجل الأعمال اللبناني الفرنسي زياد تقي الدين، الذي يُعد أحد الشهود الأساسيين في قضية التمويل الليبي لحملة الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي (4 كانون الأول)

ارقام كورونا الى الأعلى

كورونا لبنان، الخروج من الاقفال التام وارقام الاصابات لا تزال تحلّق،
وزارة الصحة: تسجيل 1000 اصابة و 14 حال وفاة (30 تشرين الثاني) – 1511 إصابة و15 حال وفاة (1 كانون الأول) – 22 حالة وفاة و1842 إصابة (2 كانون الأول) – 1520 إصابة جديدة و12 حالة وفاة (3 كانون الأول) – 11 حالة وفاة و1478 إصابة (4 كانون الأول) – 1622 إصابة و12 حالة وفاة (5 كانون الأول)
– وزير التربية: استكمال التعلم المدمج الذي يوازن بين البعد الصحي والبعد الاجتماعي – وزير الصحة: الاعراض عند الأطفال أقل شدة وخفيفة باستثناء الأطفال الذين يعانون من أمراض مزمنة ومستعصية، وعلى الأهالي عدم المجازفة بإرسالهم إلى المدرسة إلى حين تأمين اللقاح اللازم (30 تشرين الثاني)
– وزير الصحة حمد حسن: منظمة الصحة العالمية تكفلت بعلاج ألف مريض كورونا بمن فيهم سجناء رومية (4 كانون الأول) –  الدواء كالرغيف ويجب أن يبقى مدعوماً (5 كانون الأول)
– وزيرة العدل ماري كلود نجم ورئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي سهيل عبود: تعليق الجلسات في المحاكم والدوائر القضائية لغاية 4 أيار 2021 باستثناء جلسات اصدار الأحكام (4 كانون الأول)

– وزير الداخلية محمد فهمي: تمديد القرار رقم 1495 تاريخ 29/11/2020 المتعلقّ بتعديل التدابير والاجراءات الوقائية لمواجهة وباء كورونا، وذلك لغاية الساعة الخامسة صباحاً من نهار الإثنين الواقع فيه 14/12/2020 (5 كانون الأول)

وفي جائحة كورونا عبر العالم،
– الفاتيكان: البابا فرنسيس ألغى مراسم كانت تستهل تقليديا موسم عيد الميلاد في روما في الثامن من كانون الأول في سبانش ستيبس بسبب قيود مكافحة كورونا (30 تشرين الثاني)
– رئيسة المفوضية الأوروبية: اتفاقية “شنغن” التي تشكل العمود الفقري للاتحاد الأوروبي تعطلت بسبب الجائحة (30 تشرين الثاني)
– “الصحة العالمية” تحذر: اللقاحات لا تعني اختفاء كورونا (4 كانون الأول) – يمكن للعالم أن يبدأ الحلم بنهاية كورونا (5 كانون الأول)

… والسباق على لقاح كورونا متواصل،
– ترامب يطالب هيئة الغذاء والدواء بمنح ترخيص عاجل للقاح موديرنا (30 تشرين الثاني)
– لقاح تحالف “فايزر وبايونتيك” المضاد لكوفيد-19 حصل على ترخيص لاستخدامه في المملكة المتحدة وسوف يصبح متوفراً اعتباراً من الأسبوع المقبل (2 كانون الأول)
– بايونتك: نعمل على إيصال لقاحنا إلى 34 محافظة في الصين، و2% من الخاضعين لتجارب اللقاح عانوا من صداع خفيف وإعياء (2 كانون الأول)
– وصول أول شحنة من لقاح فايزر إلى بريطانيا (3 كانون الأول)
رئيس وزراء فرنسا: اللقاحات ضد كورونا ستكون مجانية للجميع في البلاد (3 كانون الأول)
– الاتحاد الأوروبي يقترح التوصل لمعاهدة دولية للتصدي للأوبئة في المستقبل (3 كانون الأول)
– الشرطة الأوروبية “يوروبول”: تحذير من احتمال حدوث جرائم منظمة مرتبطة بلقاحات فيروس كورونا، وتشمل محاولة مجرمين محتملين بيع لقاحات مضادة خطيرة أو سرقة شحنات لقاحات حقيقية (4 كانون الأول)

– بوتين: روسيا أنتجت ما يقرب من مليوني جرعة من “سبتونيك V” (5 كانون الأول)

اغتيال مسؤول في الحرس الثوري

تصعيد التوتر في المنطقة بعد اغتيال مسؤول في الحرس الثوري الايراني اثر اغتيال عالم نووي في طهران،
– اغتيال قيادي في الحرس الثوري الإيراني مع 3 من مرافقيه باستهداف سيارتهم بغارة مجهولة (30 تشرين الثاني)
– مصادر عراقية: القائد بالحرس الثوري قتل بطائرة مسيرة بعد عبوره منفذ القائم مع سوريا (30 تشرين الثاني)
– قائد حرس الثورة الإيرانية اللواء حسين سلامي: فلينتظر الأعداء ردودنا ولكن نحن من يعيّن زمن الرد ومكانه ومداه (30 تشرين الثاني)
– المتحدث باسم الحكومة الإيرانية: تجري حاليا دراسة كل أبعاد عملية الاغتيال لإعداد الرد المناسب (2 كانون الأول)

اما اغتيال العامل النووي فلم تطو فصوله بعد،
– إيران تتهم إسرائيل و”مجاهدي خلق” بالضلوع في اغتيال فخري زاده – رئيس السلطة القضائية في إيران يمنح الضوء الأخضر لأجهزة الأمن لشن حملة اعتقالات لملاحقة مرتكبي اغتيال فخري زاده – وزير الدفاع الإيراني: سنسرع وتيرة البرنامج النووي بعد اغتيال فخري زادة (30 تشرين الثاني)
– الخارجية الإسرائيلية تطلب من كل سفاراتها وممثلياتها رفع التأهب الأمني تحسبا من رد إيراني على اغتيال فخري زاده – الجيش الاسرائيلي ينشر بطاريات القبة الحديدية في محيط ميناء حيفا (30 تشرين الثاني)
– الخارجية الروسية: ادانة بشدة قتل العالم فخري زاده وقلق إزاء الطبيعة الاستفزازية لهذا العمل الإرهابي (30 تشرين الثاني)
– الخارجية اللبنانية: ادانة اغتيال فخري زادة ودعوة الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس تفادياً من الانزلاق نحو السيناريو الأسوأ في المنطقة (30 تشرين الثاني)
– الخارجية الإيرانية: إيران ستردّ بشكل مؤلم جداً على جريمة اغتيال فخري زادة (1 كانون الأول)
– الجبير: النظام الإيراني قائم على الإغتيالات حول العالم منذ الثورة التي اختطفها الخميني وفقدنا العديد من مواطنينا بسبب سلوك إيران الإجرامي وغير القانوني (1 كانون الأول)

وفي التجاذب الاميركي – الايراني حيال الاتفاق النووي الايراني،
– بايدن: أفضل وسيلة لتحقيق بعض الاستقرار في الشرق الأوسط هي التعامل مع البرنامج النووي الإيراني، ونؤيد فرض مزيد من القيود على برنامج إيران الصاروخي (2 كانون الأول)
– روحاني: رفض مشروع قانون وافق عليه البرلمان يدعو لتعليق عمليات التفتيش الدولية وتعزيز تخصيب اليورانيوم ويعتبر أن مشروع القانون يضر بالجهود الدبلوماسية لاستعادة الاتفاق النووي (2 كانون الأول) – واشنطن لا تستطيع إلغاء ممرّنا الجوّي لجدواه الإقتصاديّة (5 كانون الأول)
– الوكالة الدولية للطاقة: إيران تخطط لتركيب 3 وحدات طرد مركزي جديدة في نطنز (4 كانون الأول)
– وزير خارجية ألمانيا: من مصلحتنا التفاوض مع إيران على اتفاق نووي أوسع، وموقفنا من إيران واضح لا أسلحة نووية ولا صواريخ باليستية تهدد المنطقة (4 كانون الأول)

– وزير الخارجية السعودية: يجب التشاور مع دول الخليج بشأن أي اتفاق نووي بين واشنطن وطهران (5 كانون الأول)

في هذه الأثناء،
– إيران تنقل المعتقل احمد رضا جلالي، حامل الجنسية السويدية لسجن رجائي تمهيدا لإعدامه – البرلمان الأوروبى يطالب إيران بوقف إعدام جلالى (1 كانون الأول)
– المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي: جمهورية التشيك ستفتح قريبا مكتب تمثيل دبلوماسي في القدس (3 كانون الأول)

مصالحة خليجية بعد “ابراهام”

… ما بعد اتفاق ابراهام،
– “رويترز” عن مسؤول أميركي كبير: السعودية توافق على السماح للطائرات التجارية الإسرائيلية بعبور أجوائها في الطريق إلى الإمارات (30 تشرين الثاني)
– وفد بحريني برئاسة وزراء الصناعة والتجارة والسياحة في إسرائيل ( 1 كانون الأول)
– بومبيو من البحرين : عندما نتحدث عن التصدي لأعمال الحرس الثوري الإيراني فإن إسرائيل جزء أساسي من المهمة وليست عدوا (1 كانون الأول)
– وزير خارجية البحرين: نسعى لشراكة أكبر مع الولايات المتحدة لدعم الاستقرار في المنطقة (1 كانون الأول)
– البحرين تنفي استيراد بضائع من المستوطنات الإسرائيلية في الضفة والجولان (4 كانون الأول)

وتزامناً، حلحلة للخلافات الخليجية،
– وزير الخارجية الكويتي: السعودية وقطر على استعداد لإنهاء خلافاتهما (4 كانون الأول)
– أمير الكويت: المصالحة ستعيد لكياننا الخليجي تماسكه في مواجهة التحديات – رسالة شكر الى ترامب على جهود واشنطن منذ الأيام الأولى لنشوب الخلاف الخليجي (5 كانون الأول)
– وزير خارجية السعودية: نحن نسعى ونتقدم لحل الأزمة الخليجية ونأمل أن يحدث ذلك قريبًا (5 كانون الأول)

نحو الانتخابات الرابعة

اسرائيل تبدو متجهة الى انتخاباتها الرابعة في سنتين بعد تصويت اولي للكنيست على حل نفسه،
– الكنيست الاسرائيلي يصوت في قراءة تمهيدية اولى (61 صوت مؤيد مقابل 54 رافض) على حل نفسه واتجاه الى انتخابات مبكرة (2 كانون الأول)
– المدير السابق لل”سي آي إي” جون برينان: إسرائيل ساعدت في اغتيال بن لادن ونتنياهو انسان غير خلوق (4 كانون الأول)
وفي سوريا،
– واشنطن: 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن قائد تنظيم “حراس الدين” في سوريا (30 تشرين الثاني)
– وزارة الدفاع التركية: مقتل عسكري تركي في عفرين في شمال سوريا (3 كانون الأول)

… وانتخابات نيابية في الكويت،

– انتخابات برلمانية في الكويت وخسارة جميع المرشّحات الـ 28 (5 و6 كانون الأول)

اما توتر شرقي المتوسط فلم يخف وهجه،
– بيان فرنسي إيطالي: التعاون مع تركيا مرتبط بتغيير مواقفها (4 كانون الأول)
اردوغان : آمل أن “تتخلص” فرنسا من ماكرون “في أسرع وقت ممكن” (4 كانون الأول)
– وزير خارجية اليونان: نرفض أحلام تركيا في العثمانية الجديدة (4 كانون الأول)
– الكونغرس: فرض عقوبات على تركيا سيكون إجباريا على الإدارة الأميركية بسبب منظومة S-400 (4 كانون الأول)

وفي الداخل التركي،
– أردوغان: استثمارات قطر في تركيا لا تعني أنها تسيطر على البلاد (30 تشرين الثاني)

الحوثيون في اليمن يواجهون احتمال تصنيفهم منظمة ارهابية من قبل واشنطن،
– جماعة الحوثي تطالب بفدية مالية قدرها 200 ألف ريال عماني مقابل الإفراج عن عدد من البحارة الهنود المحتجزين لديها. وهي تحتجز 20 بحارا من الجنسيتين الهندية والبنجالية، منذ شباط من العام الجاري (3 كانون الأول)
– وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني: الحوثي يستخدم مطار صنعاء كمركز تدريب يشرف عليه خبراء من حزب الله وإيران (4 كانون الأول)
– وزير خارجية عمان: لا نعتقد أن تصنيف طرف رئيسي في اليمن إرهابيا أو محاصرته يساعد في الحل (5 كانون الأول)
– العمليات التجارية البحرية البريطانية: هجوم يستهدف سفينة بالقرب من الشواطئ الجنوبية لليمن (5 كانون الأول)

وفي العراق،
– مقتدى الصدر: من لا يشترك في الانتخابات القادمة مسؤول عن إيصال الفاسدين للحكم مرة أخرى (30 تشرين الثاني)
– الكاظمي: أطراف في العراق تحاول فرض واقع تحت عناوين مختلفة (2 كانون الأول)

وفي ناغورنو كاراباخ،
– أذربيجان تعلن دخولها إقليماً ثالثاً سلّمته أرمينيا (30 تشرين الثاني)
– بيان ثلاثي أميركي روسي فرنسي يدعو لانسحاب كامل وفوري للمرتزقة من كاراباخ (3 كانون الأول)
– أردوغان: موقف فرنسا من الوضع في كاراباخ أثبت أنها جزء من المشكلة وقد حاولت لعب الدور نفسه في لبنان (5 كانون الأول)

ترامب في 2024؟

الاخبار الدولية تبدأ من اعلان غير رسمي لرئيس الاميركي دونالد ترامب بترشحه مرة ثانية للإنتخابات العام 2024، والمجمع الانتخابي يؤمن فوز بايدن فيما ترامب يقول انه سيلجأ الى المحكمة العليا قريباً،
– الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن يعلن أسماء فريقه الاقتصادي: جانيت يلين وزيرة للخزانة كأول امرأة تتولى هذا المنصب، سيسيليا روس أول امرأة من أصول إفريقية لقيادة مجلس المستشارين الاقتصاديين، نيرا تاندين في منصب مديرة مكتب الإدارة والميزانية في البيت الأبيض، جاريد برنشتاين وهيذر بوشي في مجلس المستشارين الاقتصاديين (30 تشرين الثاني)
– حلف شمال الأطلسي يدعو بايدن إلى قمة بعد تنصيبه رئيساً للولايات المتحدة (30 تشرين الثاني)
– ولاية أريزونا تصدق على نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز بها جو بايدن ونائبته كامالا هاريس (30 تشرين الثاني) – إعادة فرز ثانية لأصوات ولاية جورجيا تظهر فوز بايدن (2 كانون الأول)
– وزير العدل الأميركي: لم نجد دليلاً على “تزوير” يغيّر نتيجة الانتخابات (1 كانون الأول)
– ترامب: كانت 4 سنوات رائعة نحاول أن نكملها وإلا سنراكم في 2024 (2 كانون الأول) – الانتخابات الرئاسية تم تزويرها لكننا سنفوز بها وسنتوجه إلى المحكمة العليا قريباً (6 كانون الأول)
– بايدن: لن أتحيز لخياراتي ولن أقوم بحركات مفاجئة لإلغاء قرارات ترامب (2 كانون الأول)
– أ.ف.ب: بايدن يؤمن الأصوات المطلوبة في المجمع الانتخابي لإعلان فوزه رسميا بالانتخابات (5 كانون الأول)

… وملف البريكست لا يزال مفتوحاً،
– ميركل: أوروبا ليست مضطرة لصفقة بريكست بأي ثمن (30 تشرين الثاني)

… وحرب فرنسا على الارهاب مستمرة،
– محكمة فرنسية: حكم بالسجن 15 شهراً على مغني راب بتهم تتعلق بتمجيد الإرهاب، بسبب أغنية مصورة قام بنشرها على وسائل التواصل الإجتماعي في أعقاب مقتل مدرس التاريخ صامويل باتي (30 تشرين الثاني)
وزير الداخلية الفرنسية يعلن حل التجمع ضد الإسلاموفوبيا في فرنسا (2 كانون الأول)

… وفي المانيا وهولندا،
– عملية دهس في مدينة ترير الالمانية والضحايا 5 والجرحى 15، والمنفذ الماني (1 كانون الأول)
الشرطة الهولندية: إصابة شخصين في حادث طعن داخل متجر وسط مدينة لاهاي وفرار المشتبه به (2 كانون الأول)

اما حرب اقليم تغراي فالى تفاقم،
– رئيس وزراء إثيوبيا: قواتنا لم تقتل أي مدنيين في حرب تغراي ولن ندمر عاصمة الإقليم (30 تشرين الثاني)
– بومبيو يعبر في اتصال مع رئيس الوزراء الإثيوبي عن قلقه من الأعمال العدائية ومخاطر الصراع في إقليم تغراي (30 تشرين الثاني)

وفي المتفرقات الدولية،
– اتفاق الحكومة الأفغانية وحركة طالبان بشأن مفاوضات السلام بينهما بعد مفاوضات في قطر – بومبيو: الولايات المتحدة ستواصل مع المجتمع الدولي دعم عملية السلام في أفغانستان (2 كانون الأول)
– إصابات جراء انفجار في مستودع قرب مدينة بريستول (3 كانون الأول)
– مسؤول دفاعي أميركي: الولايات المتحدة ستسحب كل قواتها تقريباً من الصومال بحلول 15 كانون الثاني وستترك فرقة صغيرة في مقديشو (4 كانون الأول)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات