Search
728 x 90



  • ” ربيع” لبنان ينتهي كما ” ربيع” الدول العربية

    ” ربيع” لبنان ينتهي كما ” ربيع” الدول العربية

    كيف يمكن لـ “ربيع” لبنان ان ينتهي كما انتهى “ربيع” الدول العربية؟ 
    ما هي ظروف فشل الانتفاضة الشعبية اللبنانية، ومن الرابح ومن الخاسر فيها؟

  • الانزلاق الخطير في لبنان اقتصادياً فسياسياً

    الانزلاق الخطير في لبنان اقتصادياً فسياسياً

    لبنان ينزلق الى وضع خطير جداً قد يغدو في وضع اكثر خطورة اذا تم السعي الى اطاحة رئيس الجمهورية في هذه المرحلة باعتباره ورقة لا يمكن لـ حزب الله خسارتها في هذه الظروف على الاقل، كما السعي الى اجراء انتخابات نيابية مبكرة قد تهدف الى انتزاع الاكثرية النيابية من يده.

  • “حكومة باسيل” و”صرف الدولار” يطيحان بعيد الميلاد

    “حكومة باسيل” و”صرف الدولار” يطيحان بعيد الميلاد

    لم تحل عطلة الميلاد ومفهوم التسامح والمحبة الذي يحمله العيد دون اندلاع موجة من التقاذف الكلامي النابي بين اكثر من فريق سياسي قلّ نظيره من قبل. واذ تكثفت الدعوات الخارجية لتشكيل حكومة تلبي مطالب الشعب، شكلت عبارة رئيس الجمهورية من بكركي يوم الميلاد عن حق الوزير جبران باسيل في تشكيل الحكومة كونه رئيس اكبر كتلة نيابية، غضباً سنّياً ومسيحياً اصبغ على الحكومة العتيدة صفة “حكومة باسيل”.
    مالياً انشغلت الاوساط المعنية بمعلومة عن تحويل 6 شخصيات سياسية ما يقارب الـ 6,5 مليار دولار الى سويسرا في وقت نشأ لبس حول قول حاكم مصرف لبنان ” ما حدا بيعرف لوين بيوصل سعر صرف الدولار” رغم مسارعة مصادره الى التأكيد ان القول جاء ردا على سؤال حول سعر الصرف لدى الصرّافين. هذا في وقت ابدت وكالة بلومبيرغ قلقها من كون لبنان في دائرة الخطر في 2020، ولا سيما حين يُفترض سداد سندات خزينة بقيمة 1.3 مليار دولار في 9 آذار. 
    اقليمياً ليبيا في دائرة الاهتمام بعد رفض التدخل الخارجي في شؤونها في اعقاب طلب حكومة الوفاق رسمياً دعماً عسكرياً تركياً، في حين استمرت احتجاجات ايران وسجل العراق استقالة رئيسه “بدلا من تكليف شخص مرفوض من المتظاهرين بتشكيل الحكومة”.
    دولياً، شد الحبال في اوجه بين الرئيس الاميركي دونالد ترامب ورئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، والاضواء مركزة على اقتراب موعد البريكست في بريطانيا.

  • تداعيات قاتلة لـ”حكومة مخادعة “ تكرس سياسات التهور والتفرد 

    تداعيات قاتلة لـ”حكومة مخادعة “ تكرس سياسات التهور والتفرد 

    ماذا لو لم يتم استدراك السياسات المتفردة التي تخرق الدستور احياناً، وآخرها الموقف الذي اطلقه رئيس الجمهورية من بكركي معطياً الحق للوزير جبران باسيل، كونه رئيس اكبر كتلة نيابية، بتشكيل الحكومة؟ وما هي تداعيات حكومة لا تحظى بغطاء سنّي وسياسي، على العهد نفسه وعلى لبنان؟

  • لا فرصة لرئيس قوي بعد الان 

    لا فرصة لرئيس قوي بعد الان 

    على ابواب السنة الرابعة من العهد، احداث وتطورات كثيرة تثير علامات استفهام كبيرة حول المرحلة المقبلة، ولا سيما بعدما خسر رئيس الجمهورية دعم افرقاء اساسيين من المسيحيين، كما من الدروز والسنّة. فهل لا تزال فرصة لـ”رئيس قوي” بعد اليوم؟

أحدث المقالات