Search
728 x 90



  • الفوضى اللبنانية الممهدة لتركيب نظام جديد

    الفوضى اللبنانية الممهدة لتركيب نظام جديد

    أبعاد محلية واخرى اقليمية ودولية خطيرة بدأت تغّير وجه لبنان ونظامه في انتظار التوقيت الملائم لتكريسه دستورياً بعدما تم توظيف ما يجري على الارض ليصبّ في مصلحة بعض الافرقاء بحيث يضع الاسس للذهاب الى مؤتمر تأسيسي بديلا من اتفاق الطائف واللعب على الوتر المسيحي تحريضاً مناطقياً او طائفياً.

  • ما بعد سليماني: اسقاط طائرة مدنية وتهديد بالرد وعقوبات

    ما بعد سليماني: اسقاط طائرة مدنية وتهديد بالرد وعقوبات

    سيطر اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني على تطورات الاسبوع المحلية والاقليمية، في اول رد ايراني على اغتياله عبر قصف قاعدتين اميركيتين في العراق لم يسفر عن اي ضحايا فيما فرضت واشنطن حزمة جديدة من العقوبات على شخصيات من الامن الايراني مرفقة بتأكيد انها ” لا ترغب باستخدام القوة العسكرية” على ايقاع التهديدات الايرانية بضربة أكثر إيلاماً إذا لجأت الولايات المتحدة الاميركية إلى التصعيد، كما قال وزير الخارجية الايرانية فيما اعلن مرشد الجمهورية الاسلامية ان “على القوات الأميركية مغادرة المنطقة “.
    واذ اسقط الحرس الثوري الايراني طائرة اوكرانية مدنية على متنها 176 راكباً “عن طريق الخطأ” فان هذه الحادثة المأساوية تفاعلت على نحو سلبي جدا بالنسبة الى طهران. فمن جهة ضغطت الحادثة كليا على موضوع سليماني واطاحته من الواجهة، ومن جهة اخرى تصاعد الغضب الغربي والعربي من العملية التي عزتها السلطات الايرانية الى “التوتر المتصاعد” الذي اثارته واشنطن فضلا عن غضب داخلي في الشارع الايراني بحيث نزل الايرانيون منددين باخفاء السلطة المسؤولية عن الحادثة لايام من اجل تشييع سليماني.
    وفيما حيّد الامين العام لحزب الله الساحة اللبنانية عن اي رد انتقامي، افادت وكالة انباء الحرس الثوري الإيراني بأن “”حزب الله ينقل معدات عسكرية نحو الحدود اللبنانية مع إسرائيل”.
    في هذه الاثناء بقيت الحكومة اللبنانية عالقة في عنق الشروط والشروط المضادة لتشكيلها في حين عاد التأليف الى الخانة الاولى بتأكيد رئيس المجلس النيابي نبيه بري “اذا ارادوا تشكيل حكومة بالصورة التي يحضرونها فأنا خارجها”، في وقت برز تحذير اممي من عدم التشكيل واطلت فضيحة تتصل بعدم تسديد لبنان اشتراكاته في الامم المتحدة ما ادى الى خسارته احتمال التصويت في الجمعية العامة للمنظمة الدولية.
    اقليمياً، بقيت ليبيا في عين العاصفة في وقت دخل البريكست سكّته القانونية دولياً بمصادقة مجلس العموم البريطاني على نصه، على ان يبرمه البرلمان الأوروبي في 29 كانون الثاني قبل يومين من موعده في 31 كانون الثاني 2020.

  • دياب رئيساً للحكومة، وهيل في بيروت… والفتنة في المرصاد

    دياب رئيساً للحكومة، وهيل في بيروت… والفتنة في المرصاد

    على ايقاع الفتنة المتنقلة التي تعصف بأكثر من منطقة، كُلّف الوزير السابق حسان دياب تشكيل الحكومة العتيدة بعد نحو 50 يوماً من استقالة حكومة الرئيس سعد الحريري. واذ شابت عملية التكليف اكثر من عثرة، لعلّ ابرزها تكليف دياب بـ 6 اصوات سنّة من اصل 26 صوتاً سنياً – مما اثار “ميثاقية” تكليفه في غياب الدعم السنّي له- ناهيك عن اختيار 42 نائباً عدم التسمية وعلى رأسهم نواب المستقبل، برز تبني الاعلام الغربي من دون استثناء عبارة “مرشح حزب الله” او “المدعوم من حزب الله” بالإشارة الى دياب.
    وغداة التكليف زار مساعد وزير الخارجية الاميركية للشؤون السياسية السفير ديفيد هيل بيروت مؤكداً ان الوقت حان لتشكيل حكومة تلتزم الاصلاحات، وان ليس للولايات المتحدة الأميركية دوراً في تحديد رئيس الوزراء أو الوزراء في الحقائب المختلفة.
    اقليمياً، مزيد من العقوبات الاميركية على ايران.
    وفي الدوليات، مجلس النواب الاميركي بدأ اجراءات عزل الرئيس دونالد ترامب عبر اتهامه باستغلال السلطة وبعرقلة عمل الكونغرس قبل ان يحيل الاتهامين الى مجلس الشيوخ.

  • ازمة المحروقات تشعل الشارع… والدولار يؤجّجه

    ازمة المحروقات تشعل الشارع… والدولار يؤجّجه

    اشعلت ازمة المحروقات الطرق قطعاً وتظاهرات بعدما كادت استفزازات من مناصري حركة امل وحزب الله تودي بهشاشة الاستقرار الامني في كل من بيروت وبعلبك اضافة الى طرابلس التي شهدت صدامات مع القوى الامنية، ناهيك عن سقوط ضحيتين حرقاً في حادث سير بفعل اقفال الطريق. واتت ازمة الدولار لتؤجج الازمة بعدما تعدّى سعر صرفه بالنسبة الى الليرة اللبنانية سقف الالفين ليصل الى 2300 ليرة لبنانية.
    وفيما بدت الاستشارات النيابية الملزمة بعيدة المنال بعد 45 يوماً على الاحتجاجات، سُجلت حركة خارجية حيال لبنان تمثلت بزيارة المدير العام للشؤون السياسية في وزارة الخارجية البريطانية ريتشارد مور كما الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية حسام زكي، في وقت شدد مجلس الامن الدولي على الحفاظ على الطابع السلمي للتظاهرات وعلى تشكيل حكومة جديدة قادرة على الاستجابة لتطلعات الشعب اللبناني. اما السفير الروسي في لبنان فأشار الى ان من الطبيعي ان يكون حزب الله ممثلاً في الحكومة العتيدة. 
    اقليمياً، ايران والعراق يرزحان تحت ضغط احتجاجاتهما التي حصدت مئات الضحايا.

  • الاستقلال في عرضين… وحرب كلامية شعواء

    الاستقلال في عرضين… وحرب كلامية شعواء

    اخذت الازمة السياسية في لبنان ابعادا خطيرة هذا الاسبوع في ظل تأزم سياسي وشخصي برز واضحا على مستويين: الاول علاقات متوترة وتباعد بين رؤساء المؤسسات الدستورية عكسه المشهد في عرض الاستقلال الذي كان رمزيا محدودا هذه السنة واقيم في وزارة الدفاع ،والثاني احياء الانتفاضة عيد الاستقلال بعرض شعبي مدني في ساحة الشهداء شاركت فيه كل فئات المجتمع واظهرت مدى استمرار السلطة في ممارسة الانكار ازاء ما يجري في الشارع منذ 37 يوما. وفيما بقيت الاستشارات النيابية الملزمة معلقة على توجيه رئيس الجمهورية دعوة في هذا الاطار في انتظار ضمانه تأليف الحكومة مسبقا، ازداد التأزم على خلفية موقف سني عكسه رؤساء الحكومات السابقين بالاصرار على الرئيس سعد الحريري رئيساً ورفض موقف رئاسة الجمهورية المصرة على ان يكون الوزير جبران باسيل جزءا من المعادلة السياسية وعدم ابعاده عن المشهد السياسي. وسعت فرنسا الى الحصول على موقف خارجي موحد من التعامل مع الوضع اللبناني من دون جدوى حتى الان.
    وإذ ارجأ رئيس المجلس النيابي الجلسة التشريعية للمرة الثانية تحت وطأة الشارع، فتحت المصارف ابوابها مشرعة ايّاها على تضييق غير مسبوق على ودائع اللبنانيين طاول مستويات متعددة من التعامل المصرفي وعلى سلسلة ازمات معيشية بدأت تلوح في الافق.
    اقليمياً، ايران والعراق بقيتا مشتعلتين بالتظاهرات الدامية، وتعذر تشكيل الحكومة لأول مرة في التاريخ الاسرائيلي.
    اما دولياً فبريطانيا تتحضر لانتخاباتها التشريعية المبكرة، ومدينة البندقية الايطالية تغرق بالمياه.

أحدث المقالات