Search
728 x 90



  • المادة 95 صندوق باندورا… تفتح باب المجهول

    المادة 95 صندوق باندورا… تفتح باب المجهول

    رسالة واحدة من رئيس الجمهورية الى المجلس النيابي تطالب بتفسير المادة 95 من دستور الطائف كانت كفيلة بإحداث زلزلة في الاوساط السياسية، مطلقة العنان لتكهنات واجتهادات يكاد لا يكون اي افق لها، بدءاً باهتزاز المناصفة المعتمدة بين الطوائف وصولاً الى الخوف من تعديل دستوري يطيح بالطائف، وحتى من انشاء هيئة تأسيسية تنسف الدستور من اساسه، وذلك في ظل تحليلات ربطت التعثر الحكومي الداخلي بالتطورات الاقليمية، ولا سيما الايرانية والسورية منها. 
    منحيان متباعدان – ان لم يكونا متناقضين- يقاربان هذا الطلب منطلقين من احقية طلب رئيس الجمهورية تفسير اي مادة دستورية في المجلس النيابي. 
    المنحى الاول يفسّره لموقع beirutinsights المرجع الدستوري النائب والوزير السابق إدمون رزق، أحد صائغي التعديلات الدستورية وفق اتفاق الطائف، معتبراً ان المادة 95 تفترض انسحاب المناصفة على كل الفئات الوظيفية الى حين الغاء الطائفية السياسية التي لم يحن بعد وقت الغائها.
    وهذا ما لا يوافقه به الخبير في الشؤون الدستورية النائب السابق د. صلاح حنين الذي يؤكد لـ beirutinsights ان المادة 95 في غاية الوضوح ولا تحتاج الى تفسير، اذ انها حصرت المناصفة بوظائف الفئة الاولى فقط، محذراً من اعتماد النصاب العادي في جلسة التفسير الدستوري. 

  • الكهرباء… بأي ثمن؟

    الكهرباء… بأي ثمن؟

    مهما كان الاسم الذي تحمله، اكان خطة كهرباء ام ورقة سياسة القطاع الكهربائي، فإن تسعة اعوام مرت على خطوطها العريضة منذ العام 2010. حازت ثلاث مرات على موافقة مجلس الوزراء، ونالت الدعم ، كل الدعم، من المجلس النيابي من دون ان تتحقق فعلياً. فهل تكون الثالثة ثابتة وبأي ثمن؟

  • رئيس ببندقية المقاومة… وايران وسوريا بين وارسو وسوتشي 

    رئيس ببندقية المقاومة… وايران وسوريا بين وارسو وسوتشي 

    نالت الحكومة الثانية للرئيس سعد الحريري في عهد الرئيس ميشال عون الثقة في مجلس النواب على خلفية التعهد بالتزامات مؤتمر سيدر واحد للإصلاحات الإدارية والاقتصادية . الا انه رافقها تأكيد الحريري في ذكرى اغتيال والده رفيق الحريري ان لبنان ليس دولة تابعة لأي محور وليس ساحة لسباق التسلح .
    فبين زيارة وزير الخارجية الايرانية محمد جواد ظريف والمستشار في الديوان الملكي السعودي نزار العلولا والامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط، انفجر سجال عنيف بين حزب الله والكتائب على خلفية التعرض للرئيس بشير الجميل واتهامه بالوصول الى سدة الرئاسة على دبابة اسرائيلية فيما اكد نائب حزب الله نواف الموسوي ان الرئيس ميشال عون وصل رئيساً ببندقية المقاومة، مما استدعى اعتذاراً من النائب محمد رعد.
    اقليمياً اشتداد الخناق على ايران تزامناً مع انعقاد مؤتمر وارسو الذي جمع اكثر من 60 دولة لكن بتمثيل ضعيف. اما دولياً، فترامب اعلن حال الطوارئ في البلاد ليتمكن من تمويل بناء الجدار على الحدود مع المكسيك.

أحدث المقالات