Search
728 x 90



  • البدائل المرّة للتضييق الاميركي على ” حزب الله” 

    البدائل المرّة للتضييق الاميركي على ” حزب الله” 

    ما هو ثمن تسليم حزب الله سلاحه والتخلي نهائياً عنه؟ وما هي كلفة تحوّله حزباً سياسياً صرفاً من دون سلاح؟ الكلام الاميركي في هذا الصدد لا يريح لبنان ولا يلقى صدى ايجابياً في الواقع اللبناني.

  • هل تقرع طبول الحرب… وماذا ينتظر الشرق الاوسط؟                 السفير عبد الله بو حبيب: خوفي ان يتحول التهويل حرباً

    هل تقرع طبول الحرب… وماذا ينتظر الشرق الاوسط؟ السفير عبد الله بو حبيب: خوفي ان يتحول التهويل حرباً

    بين التصعيد الذي يقابله تصعيد اكبر، ومن المهادنة الكلامية التي تسبق الهجوم اللفظي العاصف، تقف العلاقات الاميركية- الايرانية، ومن ورائها الشرق الاوسط برمته على فوهة بركان. هل ستقع الحرب، ام ان الصراع مهما احتدم سيبقى تحت السيطرة تمهيداً للتفاوض حول اتفاق نووي جديد فيما المنطقة على قاب قوسين من تغييرات جذرية عنوانها العريض “صفقة القرن”؟
    سفير لبنان السابق في واشنطن د. عبد الله بو حبيب يستند الى معرفته المعمقة بأروقة البيت الابيض والى خبرته الدبلوماسية المشحذة ليقرأ لـ beirutinsights المرحلة المقبلة. هو على اطلاع عميق بالسياسة الاميركية، وكتب “الضوء الاصفر، السياسة الاميركية تجاه لبنان” في 1991. كما صدر له اخيراً كتاب “اميركا القيم والمصلحة، نصف قرن من السياسات الخارجية في الشرق الاوسط”.

  • صفقة القرن والصراع الوجودي أين الديبلوماسيّة اللبنانيّة؟

    صفقة القرن والصراع الوجودي أين الديبلوماسيّة اللبنانيّة؟

    “صفقة القرن” صفعة جديدة للانتلجنسيا الدَّوليّة والعربية، للأمم المتّحدة وجامعة الدول العربيّة، للمرجعيّات المسيحيّة والإسلاميّة واليهوديّة.
    الديبلوماسية اللبنانية مدعوة لإعداد ملف تفاوضي متكامل لرفع الصوت حيال ما يريده لبنان ويراه ويناضل من أجله. والأولويّة لتفكيك دوغماتيّات هشّة بغية التأسيس لاشتباك ديبلوماسي متماسك مع الساعين لفرض التوطين وإجهاض حق العودة.

  • الأونروا أزمة موازنة أم خطر على الهويّة؟

    الأونروا أزمة موازنة أم خطر على الهويّة؟

    ما تواجِهُه الأونروا خطير. وما يواجهه اللّاجئون الفلسطينيّون أشدّ خطورة. والمطلوب البحث في قضايا ثلاث أساسيّة في بُنية الأونروا، وهي أوّلًا الانتقال من العمل الإغاثي إلى العمل التنموي، وثانيًا الترشيق البيروقراطي، وثالثًا التأكيد على الجوهر السياسي الذي يحكُم قضيّة اللّاجئين الفلسطينيّين.

  • التهديد بالحرب من اجل الحوار !

    التهديد بالحرب من اجل الحوار !

    قد لا يكون اي بديل عن الحوار امام طهران في ظل ضيق هامش خياراتها المتاحة. ثلاثة احتمالات بديلة امامها بعدما صعّدت الولايات المتحدة الاميركية عقوباتها عليها.

أحدث المقالات