Search
728 x 90



  • البدائل المرّة للتضييق الاميركي على ” حزب الله” 

    البدائل المرّة للتضييق الاميركي على ” حزب الله” 

    ما هو ثمن تسليم حزب الله سلاحه والتخلي نهائياً عنه؟ وما هي كلفة تحوّله حزباً سياسياً صرفاً من دون سلاح؟ الكلام الاميركي في هذا الصدد لا يريح لبنان ولا يلقى صدى ايجابياً في الواقع اللبناني.

  • هل تقرع طبول الحرب… وماذا ينتظر الشرق الاوسط؟                 السفير عبد الله بو حبيب: خوفي ان يتحول التهويل حرباً

    هل تقرع طبول الحرب… وماذا ينتظر الشرق الاوسط؟ السفير عبد الله بو حبيب: خوفي ان يتحول التهويل حرباً

    بين التصعيد الذي يقابله تصعيد اكبر، ومن المهادنة الكلامية التي تسبق الهجوم اللفظي العاصف، تقف العلاقات الاميركية- الايرانية، ومن ورائها الشرق الاوسط برمته على فوهة بركان. هل ستقع الحرب، ام ان الصراع مهما احتدم سيبقى تحت السيطرة تمهيداً للتفاوض حول اتفاق نووي جديد فيما المنطقة على قاب قوسين من تغييرات جذرية عنوانها العريض “صفقة القرن”؟
    سفير لبنان السابق في واشنطن د. عبد الله بو حبيب يستند الى معرفته المعمقة بأروقة البيت الابيض والى خبرته الدبلوماسية المشحذة ليقرأ لـ beirutinsights المرحلة المقبلة. هو على اطلاع عميق بالسياسة الاميركية، وكتب “الضوء الاصفر، السياسة الاميركية تجاه لبنان” في 1991. كما صدر له اخيراً كتاب “اميركا القيم والمصلحة، نصف قرن من السياسات الخارجية في الشرق الاوسط”.

  • الإمارات في متنِ الأخوّة الإنسانيّة ولبنان يعدِم السياسة بعد اغتيال السياسات!

    الإمارات في متنِ الأخوّة الإنسانيّة ولبنان يعدِم السياسة بعد اغتيال السياسات!

    وثيقة الاخوّة الانسانية علامة استثنائية في أزمنة الدجل الشعبوي المفتعل وجسر قيّم من الاعتدال بين الاديان بفضل حكمة قيادة الإمارات وريادتها في الحوكمة واستدامتها في توكيد مندرجات التلاقُح الديني التعدّدي.
    اما في لبنان، فمعالجة بالمسكّنات وحال بنيوية مهترئة لا تُعالَج بالبحث عن مواقع لتحسين مواقع، وتحصيل مكاسب.

  • لعنة الاكراد في لعبة الكبار

    لعنة الاكراد في لعبة الكبار

    الاكراد رابع اكبر مجموعة عرقية في الشرق الاوسط، يتوزعون على خمسة بلدان ويعانون من لعنة اللعبة السياسية للكبار التي حوّلتهم ورقة مساومة في اكثر من دولة في المنطقة. دفعوا عبر العصور ثمن تحالفاتهم الخاطئة احياناً، وصراعاتهم الداخلية التي حالت دون تأسيسهم دولة مستقلة تجمعهم رغم الادوار الاستراتيجية التي لعبوها اخيراً، اكان في العراق ام سوريا. فأسسوا كياناً شبه مستقل في الاولى، وخذلتهم واشنطن في الثانية بعدما تخلّت عنهم.

  • المسيحيّون المشرقيّون  بين الأقلوية والحماية … والانتحار

    المسيحيّون المشرقيّون بين الأقلوية والحماية … والانتحار

    مستقبل المسيحيين في الشرق الاوسط والعالم العربي امام اربعة تحديّات في حقبة تتنامى فيها العصبيّات القومية، مما يفترض حماية لخصوصياتهم ويستدعي حواراً حول كل المسائل الاشكالية.

أحدث المقالات