Search
728 x 90



  • زياد الصائغ
    • المقالات
    • القراءات
    AUTHOR

    زياد الصائغ

    زياد الصائغ خبير ومستشار في السياسات العامّة. باحث لبناني وخبير في قضايا اللاّجئين الفلسطينيين ومفاوضات السّلام في الشرق الأوسط، والنّازحين - الّلاجئين من سوريا وسياسات العمل والحماية الاجتماعيَّة، منسق مبادرة "لبنان الأفضل". مستشار السياسات واستراتيجيات التواصل في وزارة الدولة لشؤون النازحين (شباط 2017 – كانون الثاني 2019)، وهو عضو – خبير لجنة التّواصل السّياسي لقضايا اللاجئين الفلسطينيين في لجنة الحوار الّلبناني - الفلسطيني في رئاسة الحكومة، ومستشار للسياسات مع مؤسسة أديان. مستشار السياسات والتواصل في مجلس كنائس الشرق الأوسط (أيلول 2018 – ...). عضو اللجنة الاستراتيجية في المركز الماروني للتوثيق والأبحاث (أيلول 2018 – ...). عمِل مديراً تنفيذيّاً لملتقى التأثير المدني (تموز 2012 - كانون الثاني 2016). مستشار في رسم السياسات واستراتيجيات التَّواصل في رئاسة الحكومة اللبنانية لرئيس لجنة الحوار اللبناني – الفلسطيني (2006 – 2009)، ومستشار في رسم السياسات ورئيس فريق عمل وزير العمل (كانون الثاني 2010 – حزيران 2011)، ومستشار وطنيّ للسياسات لمنظَّمة العمل الدولية في المكتب الإقليمي للدّول العربية للمنظمة في بيروت (أيلول 2011 – حزيران 2013). عَمِل سابقاً مستشاراً لإستراتيجيّات التواصل في مجلس كنائس الشرق الأوسط، ولنقابة المعلّمين في لبنان، وللمؤسسة الصحيّة للطائفة الدرزية، وللقاء مسيحيّي المشرق، ولمركز الدِّراسات والأبحاث المشرقية. له دراسات متخصّصة في قضية اللاَّجئين الفلسطينيين والسوريين، ومسائل العمل والحماية الاجتماعية والحوار المسيحي – الإسلامي والفكر العربي والمواطنة، وينشُر دورياً مقالات متخصّصة في جريدتي النهار والحياة.

مقالات الكاتب

  • مناصفة التوافق… وتناقض الهويّة والدّور!

    مناصفة التوافق… وتناقض الهويّة والدّور!0

    ثلاث مسائل يفترض مناقشتها بحكمة وحنكة وقناعة وصدق، بعيداً عن التّجامل والتّذاكي والتّكاذب: لبنان القديم والآباء المؤسّسون، لبنان الجديد وبؤس الاحتلال / الوصاية، لبنان المعاصر ومأساة اللاّحكمة… من اجل العودة الى القاعدة الأخلاقيّة في الانتماء.

    المزيد
  • الالتباس القاتل وعمل اللاّجئين الفلسطينيّين!

    الالتباس القاتل وعمل اللاّجئين الفلسطينيّين!0

    من عطّل إدراج وثيقة “الرؤية اللبنانية – الفلسطينية الموحدة لقضايا اللجوء الفلسطيني في لبنان”، التي وقّعتها عام 2017 الأحزاب اللبنانيّة على طاولة الحوار الوطني، على جدول أعمال مجلس الوزراء بعدما طلب رئيس الحكومة ذلك مرّتين منذ العام 2018، ولأي غايات؟

    المزيد

أحدث المقالات