Search
728 x 90

فلسطين جديدة… بريشة اميركية

فلسطين جديدة… بريشة اميركية

خطف اعلان الرئيس الاميركي دونالد ترامب والى جانبه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ما يطلق عليه “صفقة القرن ” الاضواء المحلية والخارجية . ففيما ان التأزم اللبناني اخذ بعده هذا الاسبوع في جلسة اقرار للموازنة حيث تبنى رئيس الحكومة الجديدة الموازنة التي كانت اعدتها الحكومة السابقة واقرت بغالبية 49 صوتا فقط في ظل تحصين وراء جدران عازلة على نحو غير مسبوق لمجلس النواب، فإن ” خطة السلام” المفترضة اعادت الايحاء بإمكان التفاف القوى السياسية اللبنانية على اختلافها على موقف موحد من هذا الموضوع. اذ ان لبنان المعني بموضوع رفض توطين الفلسطينيين على ارضه شهد مواقف اجمعت على عودة الفلسطينيين واعطائهم حقوقهم وتالياً اعتبار “صفقة القرن” مجحفة وغير عادلة. وذلك فيما بقي موضوع اعداد البيان الوزاري عالقاً بالمراوحة لكن مشاركة الحكومة الجديدة في اجتماع لمجلس الوزراء العرب حول صفقة القرن بدا امتحاناً اول على طريق موقف الحكومة الجديدة.
اما المسألة العالمية الاخرى التي نافست الاعلان عن صفقة القرن فكان تفشي فيروس الكورونا من الصين وانتشار مخاوف بإصابات تطاول دولا اخرى بعيداً منها مما خلق حالاً من الذعر في انحاء العالم.

“صفقة القرن”

اعلان بنود صفقة القرن بحضور رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو ومنافسه بين يغانتس وقع كالصاعقة في الاحداث الاقليمية، 

وزير الدفاع الإسرائيلي: لن نقبل بأي شكل من الأشكال وتحت أي ظرف بإقامة دولة فلسطينية (26 كانون الثاني)

ترامب: دول عربية عدة وافقت على صفقة القرن وهي تعتبرها صفقة عظيمة. لا بدّ من أن يرضى الفلسطينيون بخطة السلام لأنّها تصبّ في صالحهم (27 كانون الثاني)

نتنياهو من واشنطن: خطة ترمب للسلام قد تكون فرصة القرن (27 كانون الثاني)

زعيم تكتل أزرق أبيض الإسرائيلي بيني غانتس: العمل على تطبيق خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط بشكل فوري عقب الانتخابات الإسرائيلية المقبلة (27 كانون الثاني)

اعلان صفقة القرن من 80 صفحةترامب: آخر فرصة للفلسطينيين، نشر خريطة مقترحة لخطة السلام الإسرائيلية الفلسطينية. القدس ستبقى عاصمة غير مجزأة لإسرائيل. اعتراف الولايات المتحدة بالمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية، وموافقة إسرائيل على تجميد النشاط الاستيطاني لمدة أربع سنوات في الوقت الذي يجري فيه التفاوض على إقامة دولة فلسطينية يمكن أن تكون عاصمتها القدس الشرقية ، وتُربط بطرق وجسور وأنفاق من أجل الربط بين غزة والضفة الغربية. تمكين اللاجئين الفلسطينيين من العودة لدولة فلسطينية في المستقبل وإنشاء “صندوق تعويضات سخية (28 كانون الثاني)

نتنياهو: القدس مدينة مفتوحة لكل الديانات و خطة ترامب لا تلحظ عودة لاجئين فلسطينيين الى اسرائيل. سأقدم إقتراحاً لمجلس الوزراء للموافقة على سريان سلطة إسرائيل على غور الأردن وشمال البحر الميت ومستوطنات الضفة الغربية . ويسعدني أن أرى سفراء عمان والإمارات والبحرين هنا. وهذا مؤشر لا للمستقبل فحسب بل للحاضر أيضا (28 كانون الثاني)

– وزير الأمن الإسرائيلي: لن نسمح بأن تعترف حكومة إسرائيل بدولة فلسطينية أيا تكن الظروف (28 كانون الثاني)

– إسرائيل: تشكيل طاقم خاص لفرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت والمستوطنات (29 كانون الثاني)

– نتنياهو في روسيا – الكرملين: نتنياهو أطلع بوتين على تفاصيل الخطة الأميركية للسلام وموسكو مستمرة في تحليلها ودراستها (30 كانون الثاني)

– جاريد كوشنر: خطة ترمب تمنح إسرائيل الفرصة للتمتع بمزيد من الأمن في المنطقة (28 كانون الثاني) – واشنطن تريد أن من إسرائيل أن تنتظر إلى ما بعد انتخاباتها في آذار المقبل، قبل أن تقوم بأي تحرك نحو ضم مستوطنات الضفة الغربية (30 كانون الثاني) – القادة الفلسطينيون يبدون حمقى للغاية لرفضهم الفوري لما سمي بـ “صفقة القرن”، وهم يحتاجون ربما إلى قليل من الوقت لأخذ حمام بارد واستيعاب الخطة (31 كانون الثاني)

غزة والضفة تغليان

وغداة اعلان “صفقة القرن” تصاعد التوتر على جبهة غزة، 

– مواجهات بين الجيش الاسرائيلي وفلسطينيين في مدينة بيت لحم في الضفة الغربية (28 كانون الثاني)

– الجيش الإسرائيلي: إطلاق صاروخ من قطاع غزة على إسرائيل للمرة الأولى منذ الإعلان عن خطة ترامب (29 كانون الثاني)

– تظاهرات فلسطينية في مناطق عدة من الضفة الغربية تنديداً بـ “صفقة القرن” واصابة 48 فلسطينيا، خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي – اصابات عدة واعتقالات على بوابات المسجد الاقصى (31 كانون الثاني)

– الجيش الاسرائيلي: رفع حال التأهب في كل الأراضي الفلسطينية تحسباً لردود فعل على صفقة ترامب – قذيفة مدفعية اسرائيلية على موقع تابع لحركة “حماس” في غزة (31 كانون الثاني)

ردود الفعل العربية كانت مدينة مع ترحيب البعض بخطة السلام، 

– الرئاسة الفلسطينية: لن تمر أي صفقة من دون موافقة شعبنا الفلسطيني (26 كانون الثاني)

– الفلسطينيون يهددون بالانسحاب من اتفاقية أوسلو في حال الإعلان عن خطة ترامب للسلام (26 كانون الثاني)

تنظيم الدولة الإسلامية يحث في تسجيل صوتي أتباعه والمسلمين عموما على مهاجمة اليهود وإفشال خطة ترامب للشرق الأوسط (27 كانون الثاني)

الرئاسة الفلسطينية تدعو السفراء العرب والمسلمين لعدم المشاركة في مراسم الإعلان عن الخطة الأميركية للسلام (27 كانون الثاني)

– محمود عباس: لن نقبل بدولة فلسطينية من دون القدس – هنية اتفق مع عباس على استمرار التنسيق لمواجهة “صفقة القرن” (28 كانون الثاني)

الأردن: تحذير من ضم أي أراض فلسطينية لإسرائيل ضمن خطة السلام الأميركية – وزير الخارجية الأردنية: المملكة تريد سلاما حقيقيا عادلا وفق قرارات الشرعية الدولية ينهي الاحتلال ويحفظ حقوق الشعب الفلسطيني ويحمي مصالح الأردن (28 كانون الثاني)

– حزب الله: لم تكن لتحصل صفقة القرن لولا تواطؤ وخيانة عددٍ من الأنظمة العربية وسيكون لصفقة القرن انعكاسات بالغة وهي خطوة خطيرة للغاية (28 كانون الثاني)

وزير الخارجية ناصيف حتّي: الموقف اللبناني يستند إلى القمة العربية عام 2002 ويدعو لتحقيق سلام عادل بقيام دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية (29 كانون الثاني)

قطر ترحب بجهود تحقيق السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل في إطار الشرعية الدولية – أمير قطر يؤكد للرئيس الفلسطيني محمود عباس استعداد بلاده بذل الجهود للتوصل إلى حل عادل وشامل ودائم للقضية الفلسطينية (29 كانون الثاني)

الخارجية الجزائرية: لا سبيل لحل القضية الفلسطينية من دون إشراك الفلسطينيين ناهيك إذا كان الحل موجها ضدهم (29 كانون الثاني)

-اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب في جامعة الدول العربية: رفض “صفقة القرن” بالإجماع ودعوة المجتمع الدولي لدعم حق الشعب الفلسطيني – عباس: لن أقبل هذا الحل إطلاقاً ولن أسجل في تاريخي أنني بعت القدس. وقطع كل العلاقات بما فيها الامنية مع واشنطن (1 شباط)

… وايرانياً، 

وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف: رؤية الولايات المتحدة للسلام تبدو أشبه بطريق سريع نحو الجحيم (29 كانون الثاني)

تخوف دولي من تصاعد التوتر

… والامر سيان دولياً، 

وزير خارجية بريطانيا: نتواصل مع الشركاء لتخفيف حدة التوتر في الشرق الأوسط (27 كانون الثاني)

روسيا: “صفقة القرن” تتجاهل قاعدة التسوية المعترف بها دوليا وواشنطن لم تتشاور معنا حول إعلانها جملة وتفصيلا – بوغدانوف: لمفاوضات مباشرة بعد إعلان ترامب خطته للشرق الاوسط (28 كانون الثاني)

الخارجية التركية: خطة ترامب للسلام ولدت ميتة وهي خطة ضم للاراضي تهدف إلى نسف حل إقامة الدولتين وإلى سلب الأراضي الفلسطينية (28 كانون الثاني) – اردوغان: خطة ترامب للسلام في الشرق الاوسط غير مقبولة على الإطلاق (29 كانون الثاني) – صفقة القرن “مشروع احتلال” والقدس ليست للبيع (30 كانون الثاني) – تنديد بـ”خيانة” بعض الدول العربية بسبب مواقفها من خطة ترامب حول الشرق الأوسط (31 كانون الثاني)

– منظمة العفو: صفقة القرن تسعى إلى تقويض العدالة الدولية (29 كانون الثاني)

فرنسا: أي خطة للسلام في الشرق الأوسط يجب أن تتفق مع القانون الدولي والمبادئ المتفق عليها دوليا (29 كانون الثاني) – ماكرون: نحتاج الى مشاركة الجانبين للتوصل الى اتفاق سلام (30 كانون الثاني)

موازنة “اكسبرس”

في الاخبار المحلية، اقرار الموازنة بجلسة نيابية سريعة ولجنة صياغة البيان الوزاري في اجتماعات يومية، 

– الجميّل: وصلتنا 3 اوراق من المجلس وابلغنا انها فذلكة ارسلها وزير المالية الجديد لكن لا يحق له ارسال اي امر قبل اخذ الحكومة الثقة وتبني الموازنة – وزني ردا: لم أرسل فذلكة جديدة – رئيس “الكتائب”: مبلشين منيح! (26 كانون الثاني)

– مجلس النواب يقرّ الموازنة العامة بغالبية 49 صوتاً ومعارضة 13 بحضور المستقبل والاشتراكي – برّي خفّض كلمات النواب من 23 كلمة إلى 6 كلمات “للإسراع في التصويت على الموازنة لأسباب أمنية” – دياب: لن نعرقل موازنة اعدتها الحكومة السابقة – كتلة “المستقبل” صوّتت ضد الموازنة و”الاشتراكي” امتنع وفريد الخازن صوّت ضدها والقوات اللبنانية قاطعت (27 كانون الثاني)

الحريري: “المستقبل” لن تكون اداة للمقاطعة وتعطيل المؤسسات (27 كانون الثاني)

جنبلاط: خطوة تصديق الموازنة أفضل من الفراغ (27 كانون الثاني) – عسى ان يشمل البيان الوزاري المطالب المعيشية للمواطن وان تحدد بوضوح كيفية إصلاح قطاع الكهرباء، كونه يسود الانطباع بأن السفن التركية أصبحت ملكاً لكهرباء لبنان ومن يستأثر بها منذ أعوام كأي مولد غير شرعي (1 شباط)

الدكاش: الحكومة تألفت بـأمر من حزب الله، ولدراسة موازنة جديدة تراعي الوضع الراهن (27 كانون الثاني)

الانتهاء من صياغة البيان الوزاري بعد 8 جلسات وتوزيع نسخ منه على الوزراء (1 شباط)

النأي بالنفس اولوية

اما المواقف الخارجية من الحكومة، 

إيران: مستعدون لدعم الحكومة اللبنانية بشكل كامل (26 كانون الثاني)

– وزير الخارجية الفرنسية : الكرة في ملعب اللبنانيين، سنتحدث عن الحكومة عندما نعرف نياتها وتوجهاتها، وعلى الحكومة اتخاذ الإجراءات التي نصّ عليها اجتماع باريس لدعم لبنان (27 كانون الثاني)

– مساعد وزيرة الخارجية الأميركية السابقة لشؤون الشرق الأدنى جيفري فيلتمان: توقع ان تقوم السلطات اللبنانية بممارسة «صيد الساحرات» ضد الزعماء السياسيين ممن لم يلتحقوا بحكومة رئيس الوزراء الجديد حسان ديّاب (27 كانون الثاني)

– برقية تهنئة من أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح إلى الرئيس حسان دياب في اول ترحيب عربي رسمي بتشكيل الحكومة الجديدة (28 كانون الثاني) – أمير الكويت لجنبلاط: دعمنا للبنان راسخ (1 شباط)

كوبيش: تنفيذ القرارات الدولية والنأي بالنفس أولوية (28 كانون الثاني)

وعلى الهامش اول زائر رسمي اجنبي الى بيروت منذ تشكيل الحكومة،

وزير الخارجية القبرصي نيكوس كريستودوليديس: دعوة باسم الاتحاد الاوروبي للوزير ناصيف حتّي لحضور اجتماعات وزراء خارجية الاتحاد في بروكسل في 17 شباط وعرض الخطة الاقتصادية أمامهم، والتحضير لقمة ثلاثية لبنانية قبرصية يونانية في نيقوسيا في الربيع المقبل (31 كانون الثاني)

حتي: “ناقشنا صفقة العصر وأزمة النزوح السوري التي أثقلت الاقتصاد اللبناني وشدّدنا على ضرورة عودة اللاجئين إلى بلادهم (31 كانون الثاني)

وفي الموازاة،

– لقاء يجمع السيد نصرالله مع ابنة قاسم سليماني (27 كانون الثاني)

– الجيش تسلم هبة عتاد فرنسية (30 كانون الثاني)

ابتعاد الحكومة عن النزاعات؟

ومواقف داخلية من الحكومة والعهد، 

وزير الصناعة والتجارة عماد حب الله: إنها حكومة الفريق الواحد وليس اللون الواحد (26 كانون الثاني)

قاسم: البعض في لبنان لا يعجبه العجب – قاووق: سنكون في طليعة مراقبي أداء الحكومة (26 كانون الثاني)

– بري: الانقاذ ليس مستحيلاً اذا ابتعدت الحكومة عن النزاعات (29 كانون الثاني)

– جعجع: القوات قرأت الوقائع فانسجمت مع خيارات الناس (29 كانون الثاني)

– وزير الداخلية: لا مشكلة مع دار الفتوى (30 كانون الثاني)

تطبيع مع سوريا؟

وفي موقف لافت من وزير الزراعة عباس مرتضى حيال العلاقات مع سوريا في موازاة موقف بري بوجوب الابتعاد عن النزاعات، 

– مرتضى: الاولوية ستكون بعد نيل الحكومة الثقة للتوجه نحو سوريا لبناء افضل العلاقات معها وتسهيل انسياب البضائع عبر اراضيها الى مختلف الاسواق العربية وتخفيض رسوم الترانزيت عليها، وامل في ان يشمل هذا التوجه اعضاء الحكومة كافة (31 كانون الثاني)

هجوم متبادل اشتراكي – برتقالي

،وهجوم متبادل عنيف بين الوزير السابق سليم جريصاتي والحزب التقدمي الاشتراكي 

جنبلاط: لا أمل في عهد يحيط نفسه بجدران الانتقام من الطائف والثأر من ١٤ آذار والحقد من المحكمة (30 كانون الثاني)

– جريصاتي: العهد لا يفشل لانه ينتقم ولا ينتقم لانه يفشل. العهد يخوض معركة غير متكافئة ضد الفساد السلطوي. ان المتضررين من الانتصار في هذه المعركة معروفون، كما المستفيدين من الفشل (30 كانون الثاني)

– النائب بلال عبدالله: ‏السجال مع الفاشلين مربك، خاصة من فقدوا توازنهم بعد خسارة لقب المعالي…اساسا كان “مبهبط” عليهم (30 كانون الثاني)

– النائب هادي ابو الحسن: كم تؤلم الحقيقة عندما تعري جوقة العهد وموتوريه وتكشفهم على حقيقتهم (30 كانون الثاني)

– النائب فيصل الصايغ: سيذكر اللبنانيون أن بعبدا سقطت للأسف مرتين في التاريخ : في الأولى نتيجة خطأ في الخيارات العسكرية سنة 1990 ، وفي الثانية نتيجة خطأ في الخيارات السياسية والاقتصادية سنة 2020 . المفارقة، أو المأساة، هي أنه في الحالتين كان “سيد القصر” نفسه (30 كانون الثاني)

– سجال تويتري بين ابو فاعور وحاصباني على خلفية لجنة مشتركة من وزارتي وزارتي الزراعة والصحة لسلامة خاو الدجاج من المضادات الحيوية (1 شباط)

لا ودائع محجوزة؟

وفي الاخبار المالية، 

– مجلس النواب: تعليق الملاحقات القضائية بحق المتعثرين في القروض المدعومة وإعطاء فترة سماح 6 أشهر، والغاء المادة المتعلّقة بإعفاء الجمعيات من الرسوم والضرائب (27 كانون الثاني)

– تراجع سندات لبنان الدولارية وإصدار 2022 يهبط 1.9 سنتات قبيل قرار محتمل بشأن إعادة هيكلة الديون (27 كانون الثاني)

 جمعية المصارف: العمل ستة أيام في الأسبوع (28 كانون الثاني)

– رئيس الجمهورية: إجراءات مالية واصلاحات بنيوية: التعدي على حرية الاخرين لن يتكرر (29 كانون الثاني)

– دياب: طلبت من الحكومة والقطاع المصرفي إعداد خطة لاستعادة الثقة (29 كانون الثاني)

– سلامة: النظام المالي اللبناني سيبدأ بالتحرك بممارسة عملية الصيرفة بكل حرية، ما من “Haircut” لا الآن ولا بالمستقبل، الفارق في سعر الصرف بين المصارف والصرافين مؤقت (30 كانون الثاني)

– بنك سيدروس: لسنا طرفا في أي عملية استحواذ أو دمج لا سرا ولا علنا (31 كانون الثاني)

– وزير المال غازي وزني: عدم المسّ بالودائع، وحثّ جمعية المصارف على خفض معدّلات الفوائد لتحريك عجلة الاقتصاد وتخفيف الأعباء على المالية العامة (31 كانون الثاني)

– رئيس جمعية المصارف سليم صفير: لا ودائع محجوزة، فهي موجودة في المصارف، وستظل موجودة، ولا “Haircut” على الودائع (31 كانون الثاني)

– نقيب الصرافين: التعاون مع مصرف لبنان لايجاد استقرار في سعر الصرف (31 كانون الثاني)

– دياب: الوضع الاقتصادي في البلد وفي كل القطاعات يعاني من صعوبات، لكن علينا أن نتحمّل قليلاً على أمل أن تستطيع الحكومة تحقيق إنجاز يؤدي إلى الخروج من الأزمة، والهيئات الاقتصادية شريكة في صياغة البيان الوزاري (31 كانون الثاني)

– وزير الصناعة عماد حبّ الله : جزء من سياسة الحكومة كما وزارة الصناعة هو تحويل الاقتصاد من “ريعي” إلى “منتج”، ونتابع مع المركزي ضخ الـ300 مليون دولار سريعاً وفق ما طلبت جمعية الصناعيين (31 كانون الثاني)

– جعجع: هناك محاولات لاختزان أموال الناس او الحسم منها وهذا مرفوض ولا يجوز ان يتحملوا ما وصل إليه الوضع في لبنان (31 كانون الثاني)

-“فتيش”: ابقاء التصنيف الائتماني لـ”عودة” و”بيبلوس” عند RD  (الاول  من شباط)

مكاتب السفر ترفع الصوت

اما الملفات المعيشية فلا تحسن فيها، وجاء دور مكاتب السفر في رفع الصوت، 

– جمعية تجار بيروت : شماس: حقوقنا مهدورة ونحن في أزمة تدميريّة ونريد أن نتساوى مع القطاعات الأخرى ولا أحد يحق له أن يصدر حكم الإعدام على القطاع التجاري (26 كانون الثاني)

– رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل: المصانع غير قادرة على تحويل الأموال لشراء المواد الأولية التي يجب تأمينها وقد وعدنا بحل في أسرع وقت (26 كانون الثاني)

– اساتذة “اللبنانية” يحذرون من المسّ بحقوق الجامعة (27 كانون الثاني)

– ممثلة تجمع مستوردي المستلزمات والأدوات الطبية: بعد موافقة مصرف لبنان على نِسَب القطع بالعملة الأجنبية 85/15 في ما خصّ استيراد المستلزمات الطبيّة، تم حل مسألة الأموال العالقة في المصارف، وتبقى مشكلة القبول بالتحويلات الداخلية من العملة الأجنبية، ومستحقات المستشفيات (27 كانون الثاني)

– أصحاب مكاتب السفـر: تلويح باللجوء إلـى القضاء لمعالجة مشكلة التسعير – اعتصام لاصحاب شركات السياحة في طرابلس احتجاجا على تعامل MEA معهم بالدولار (29 كانون الثاني)

– دياب خلال لقائه نقابة أصحاب محطات المحروقات: الحل لا يكمن فقط بزيادة سعر الصفيحة بل هناك سبل أخرى من دون زيادة على البنزين والمازوت والغاز المنزلي (31 كانون الثاني)

محاربة الفساد – تابع

وفي محاربة الفساد، 

– المدعية العامة الاستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون : الإدعاء على رئيس بلدية بصاليم في جرم التلاعب بتسعيرة المولدات الكهربائية (29 كانون الثاني)

– النائب العام المالي القاضي علي إبراهيم: الادعاء على مديري هيئة “أوجيرو” السابق والحالي وعلى المدير المالي في الهيئة، في جرائم هدر المال العام والإهمال الوظيفي والإثراء غير المشروع، والادعاء على 6 صيارفة بجرم مخالفة قانون الصيرفة (29 كانون الثاني)

– الحركة البيئية اللبنانية: تمديد فترة الأعمال في مشروع سد المسيلحة،جاء نتيجة ظهور عيوب كبيرة في الخزان، جعلته لا يمتلئ بأكثر من الثلث، وليس بسبب عدم انتهاء الأعمال كما ادعت وزارة الطاقة (29 كانون الثاني)

– حبشي: إذا كان بيد حسن فضل الله ملفات عن الفساد تفضل لنحاربه معاً، أما إذا كنا نملك معلومات ولا نعرضها فذلك يثبت ان هناك تواطؤاً. هناك هدر للمال العام وسوء إدارة في وزارة الطاقة يتحمل مسؤوليته الوزراء المتعاقبون منذ 2008. كما أوجيرو تدفع التأمين الصحي الشخصي للمدير العام وهو 6527$ سنوياً (30 كانون الثاني)

– القاضي ابراهيم يدّعي على صرافين اثنين بجرم مخالفة قانون تنظيم مهنة الصرافة (31 كانون الثاني)

– فضل الله: تبلغت الانتهاء من التحقيق في التحويلات المالية (31 كانون الثاني)

وعلى الهامش، 

– تعليقا على تقرير تلفزيوني حول امتلاكه ٧١ عقارًا في لبنان، مكتب الحريري: لا يملك سوى عقار واحد هو منزله في بيروت (26 كانون الثاني)

لـ “يوم حجب الثقة”

واستمرار التحركات في الشارع مع قرار رسمي بفتح طرق وسط المدينة، 

– اليوم 102 على التحركات الشعبية: تظاهرات في 26 مدينة اغترابية تحت شعار “معكن للآخر” مسيرات رفضاً لحكومة المحاصصة جنوباً ووقفات احتجاجية بقاعاً رفضاً لسياسة كم الافواه – قطع اوتوستراد الجية باتجاه بيروت – (26 كانون الثاني)

– اليوم 103 على التحركات الشعبية: اشكال بين الجيش ومحتجين في محيط المجلس النيابي تزامناً مع جلسة التصويت على الموازنة – حاجز في نهر الكلب لتفتيش الحافلات المتوجهة الى بيروت – قطع طريق كورنيش المزرعة وقصقص وذوق مكايل – اعتصام امام دارة النائب بهية الحريري في مجدليون – مسيرة من مصرف لبنان الى البرلمان مرورا بوزارة المال: لخطة إنقاذ مالية متكاملة (27 كانون الثاني)

– اليوم 104 على التحركات الشعبية: ازالة الحواجز الحديدية عند مداخل ساحة الشهداء وفتح الطريق عند جريدة النهار باتجاه مسجد محمد الامين – اعتصام لأصحاب مكاتب السفر أمام مكتب طيران الشرق الاوسط في جيفينور (28 كانون الثاني)

– اليوم 105 على التحركات الشعبية: اعتصام امام وزارة الداخلية – توقيف الناشط ربيع الزين بعد التحقيق معه في قضية حرق جورج قزي للصراف الآلي لأحد المصارف في زوق مصبح – اعتصام امام السفارة السويسرية للمطالبة بالكشف عن حسابات المسؤولين الفاسدين – وقفة تضامنية في ساحة الشهداء تضامناً مع الفلسطينيين ضد “صفقة القرن” – اعتصام على جسر الرينغ وطريق البحصاص وجبيل احتجاجاً على توقيف ربيع الزين ونشطاء آخرين (29 كانون الثاني)

– اليوم 106 على التحركات الشعبية: وقفة احتجاجية امام بلدية بيروت تزامناً مع انعقاد جلسة لجنة الاتصالات – وقفة تضامنية مع الناشطين ليندا مكاري وربيع الزين امام فرع المعلومات في سرايا طرابلس (30 كانون الثاني)

– اليوم 107 على التحركات الشعبية: رد طلبات إخلاء السبيل للموقوفين ربيع الزين وجورج قزي ومحمد سرور – قطع اوتوستراد البالما في الشمال وجونيه في كسروان  لبعض الوقت – هيئة تنسيق الثورة: لحجب الثقة عن الحكومة وتشكيل حكومة من مستقلين فعلاً وانتخابات نيابية مبكرة – تظاهرة أمام مدخل مجلس النواب وهتافات للمحاسبة واسترجاع الاموال المنهوبة – مسيرة من أمام محطة القطار في مار مخايل نحو “مراكز الفساد (31 كانون الثاني)

-اليوم 108 على التحركات الشعبية:  اعتصام امام مصرف لبنان ومسيرة في وسط بيروت – مسيرات “لن ندفع الثمن” تنطلق من نقاط تجمّع مختلفة في المناطق (1 شباط)

تحذير من فتنة

اما المواقف المحلية من التحركات الشعبية، 

– وزير الداخلية: المتظاهرون السلميون يمثلونني ولكن لا يجوز القيام بأعمال شغب (26 كانون الثاني)

– باسيل: قلة قليلة من المتظاهرين لجأت إلى العنف ونحن مع حماية التظاهر شرط عدم الإعتداء على الأملاك العامة والخاصة الذي يضرّ أصلاً بمطالب المتظاهرين (26 كانون الثاني)

– القمة الروحية في بكركي: نناشد الثوّار افساح المجال للحكومة للقيام بمسؤولياتها (28 كانون الثاني)

بري الى محازبي حركة “امل” خصوصا واللبنانيين عموماً: تحذير من فتنة في لبنان يعمل بعض مستغلي الشارع على وأدها ودعوة الحركيين الى الخروج من الساحات لتجنب الوقوع في فخ الصراع المذهبي (30 كانون الثاني)

تسليح تركي في ليبيا؟

اقليمياً، ليبيا لا تزال في الطليعة، 

– بعثة الأمم المتحدة في ليبيا: هبوط العديد من طائرات الشحن لتزويد أطراف الصراع بالأسلحة المتقدمة والمقاتلين (26 كانون الثاني)

– أردوغان في الجزائر من ضمن جولة افريقية: الحل في ليبيا ليس عسكريا، وحفتر لم يلتزم بمسار السلام لا في موسكو ولا برلين – المتحدث باسم حفتر: الحل في ليبيا ليس سياسيا إنما يأتي بالقتال والحرب (26 كانون الثاني)

– الجيش الوطني الليبي: تركيا تنقل مسلحي “جبهة النصرة” من سوريا إلى ليبيا بوتيرة عالية (26 كانون الثاني)

– الخارجية التركية: فرنسا المسؤول الرئيس عن المشاكل التي تعيشها ليبيا منذ بدء الأزمة في الـ2011 (29 كانون الثاني)

– مصدر عسكري فرنسي: حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول رصدت فرقاطة تركية تواكب سفينة تقل آليات نقل مدرعة ترفع العلم اللبناني في اتجاه العاصمة الليبية (30 كانون الثاني)

– الخارجية الفرنسية: تركيا لم تحترم تعهداتها في برلين حول ليبيا (31 كانون الثاني)

مقتل منظّم اغتيال سليماني؟

… والملف الايراني على حاله بعد اغتيال قائد الحرس الثوري قاسم سليماني، 

– وزارة الخارجية العمانية: اجتماع وزيري خارجية عمان وايران لبحث أمن الملاحة البحرية في مضيق هرمز – الخارجية الإيرانية: ظريف وبن علوي أكدا على ضرورة التعاون لضمان أمن الملاحة البحرية وأمن الطاقة في مضيق هرمز (26 كانون الثاني)

– ظريف: ترامب يحلم بـ”اجتماع ثنائي” مع إيران، وللتفاوض على طاولة 5+1 يجب العودة إلى الأوضاع التي كانت قبل 2017 وتعويض خسارة إيران (26 كانون الثاني)

– الحرس الثوري الإيراني: ثمن دماء الفريق قاسم سليماني هو خروج القوات الأميركية من المنطقة (26 كانون الثاني)

– قائد القيادة المركزية الاميركية الجنرال كينيت ماكنزي: لقد جلبنا بعض الأصول البحرية والمارينز المهمة إلى المنطقة لإرسال إشارة إلى إيران مفادها أننا في الوقت الذي لا نسعى فيه إلى الحرب معها، لكننا مستعدون للرد إذا وجب الأمر – وزير الدفاع الأميركي مارك اسبر: أميركا وفرنسا تدركان خطر إيران وينبغي العمل سوياً لجعلها تتصرف كدولة طبيعية (27 كانون الثاني)

– وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي: ينبغي تنسيق أدوارنا لضمان الأمن البحري في الخليج (27 كانون الثاني)

– وزارة الدفاع الأميركية: تحطم طائرة في أفغانستان، ونفي أن تكون حركة طالبان قد أسقطتها – طالبان: اسقاط طائرة تجسس اميركية وعلى متنها ضباط اميركيين رفيعي المستوى (27 كانون الثاني) – وكالة مهر الايرانية: الضابط الأميركي المسؤول عن التخطيط لقتل سليماني كان على متن الطائرة العسكرية الأميركية التي سقطت الاثنين، وسط أفغانستان، وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن إسقاطها (28 كانون الثاني)

روحاني: الانتخابات البرلمانية في شباط سيكون لها تأثير على السياسة الإقليمية والدولية (28 كانون الثاني)

– وزير الخارجية البريطانية: إيران تبتعد عن أعراف المجتمع الدولي وينبغي محاسبتها على هذا الأمر ونريد منها العودة للالتزام بالاتفاق النووي (30 كانون الثاني)

– بومبيو: لدينا 12 مطلبا من إيران ولا يمكن لبلد أن يأخذ رعايا بلد آخر كرهائن. على إيران وقف دعم حزب الله – الخزانة الأميركية تفرض عقوبات على مسؤولي منظمة الطاقة الذرية الإيرانية – مجلس النواب الأميركي يوافق على اثنين من التدابير الرامية لتحجيم قدرة ترامب على القيام بعمل عسكري ضد إيران (30 كانون الثاني)

براين هوك: وكلاء إيران باتوا أضعف اليوم كما تشير الدلائل والنظام الإيراني يعاني ظروفا اقتصادية صعبة (30 كانون الثاني)

مواجهات وصواريخ

وفي العراق مواجهات وصواريخ على قواعد تضم جنوداً اميركيين، 

– مقتدى الصدر يلغي التظاهرات المناهضة للولايات المتحدة في العراق “لتجنب فتنة داخلية” (26 كانون الثاني)

– مواجهات بين الأمن والمتظاهرين في وسط بغداد وساحة الوثبة وفي الناصرية وفي البصرة – اطلاق الرصاص الحي في اتجاه المتظاهرين في كربلاء وفي محافظة ذي قار (26 كانون الثاني)

– مفوضية حقوق الإنسان العراقية: 12 قتيلاً و230 جريحاً في صفوف المتظاهرين خلال يومين (26 كانون الثاني)

– سقوط خمسة صواريخ قرب السفارة الأميركية في العاصمة العراقية – رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي: استهداف السفارة الأميركية تصرف فردي غير مسؤول ويضر بمصالح البلاد وملتزمون بحماية مقار البعثات الدبلوماسية في بغداد (26 كانون الثاني)

– الجيش الألماني يستأنف تدريب المقاتلين الأكراد شمالي العراق (26 كانون الثاني)

روسيا: يتوجب على بغداد توفير الأمن لكل الهيئات الدبلوماسية (27 كانون الثاني)

– الولايات المتحدة تعلن إصابة شخص جراء الهجوم الصاروخي على السفارة الأميركية في بغداد (27 كانون الثاني)

– بومبيو في اتصال مع رئيس الوزراء العراق: غضب من استمرار هجمات جماعات مدعومة من إيران على منشآت أميركية في العراق (27 كانون الثاني) – البنتاغون: عدد الجنود الأميركيين الذين أصيبوا بارتجاج في الدماغ جراء الصواريخ البالستية التي أطلقتها إيران على قاعدة عين الأسد في غرب العراق مطلع الشهر الحالي، ارتفع إلى 50 جنديا (28 كانون الثاني) – الولايات المتحدة تعمل على نشر صواريخ باتريوت في العراق بعد القصف الإيراني (30 كانون الثاني)

– متظاهرون يغلقون الطريق الدولي السريع الرابط بين بغداد والمدن الجنوبية بالكتل الخرسانية (27 كانون الثاني)

– قيادة العمليات المشتركة العراقية: طائرات «إف 16» مستمرة بتنفيذ عمليات ضد «داعش» (29 كانون الثاني)

– مقتدى الصدر يتوافق مع تحالف الفتح على تقديم محمد توفيق علاوي مرشحاً لرئاسة الوزراء إلى رئيس الجمهورية (29 كانون الثاني)

– الأمم المتحدة تحذر من أن يؤدي استخدام القوة في العراق إلى إزهاق الأرواح (30 كانون الثاني)

– السيستاني يندد باستخدام القوة لإخلاء مخيمات المحتجين في العراق (31 كانون الثاني)

– الجيش العراقي: سقوط 5 قذائف قرب قاعدة عسكرية تستضيف أميركيين شمالي البلاد (31 كانون الثاني)

تظاهرات في بغداد ومدن عراقية عدة ومواجهات بين متظاهرين وأنصار مقتدى الصدر في ساحة التحرير وسط بغداد عقب تكليف علاوي برئاسة الحكومة (1 شباط)

-رئيس الوزراء العراقي الجديد محمد علاوي: أتعهد بتشكيل حكومة بعيدة عن المحاصصة الطائفية والحزبية وسأعاقب المسؤولين عن قتل المحتجين (1 شباط)

قصف حوثي

… وفي اليمن، 

غارات جويّة للتحالف السعودي تستهدف منطقة مجازة الشرقية الحدودية بين محافظة صعدة اليمنية وعسير السعودية – 10 غارات للطيران السعودي الأميركي على مديرية نهم في اليمن خلال الساعات الماضية (26 كانون الثاني)

– بومبيو: الولايات المتحدة ستواصل العمل مع شركائها الدوليين لإحلال السلام في اليمن وتجدد القتال فيها غير مقبول (28 كانون الثاني)

– المتحدث العسكري باسم الحوثيين: تنفيذ عمليات استهدفت شركة “أرامكو” في جيزان وأهدافاً حساسة – آرامكو تمتنع عن التعليق (29 كانون الثاني) – استهداف مطارات في نجران وجازان ومواقع بخميس مشيط في السعودية (31 كانون الثاني)

شمال سوريا يغلي

اما الملف السوري فتحذير من التصعيد شمالاً، 

– انفجار سيارة مفخخة في اعزاز (26 كانون الثاني)

– وزارة النفط السورية: استهداف المرابط البحرية في بانياس من خلال زرع عبوات ناسفة بواسطة ضفادع بشرية (27 كانون الثاني)

– الخارجية الروسية: لافروف وتشاووش أوغلو بحثا التسوية في سوريا وضمان نظام خفض التصعيد في إدلب (27 كانون الثاني) – الدفاع الروسية: الجيش السوري يقصف مسلحين في منطقة خفض التصعيد في إدلب (29 كانون الثاني)

– البيت الأبيض: ترامب يبحث هاتفياً ملفي سوريا وليبيا مع أردوغان (28 كانون الثاني)

وزارة الدفاع التركية: سنرد على أي هجوم من الحكومة السورية على مواقع المراقبة التابعة لنا في إدلب (28 كانون الثاني)

– المرصد السوري: قوات موالية للنظام السوري تستهدف رتلا عسكريا تركيا غرب حلب (29 كانون الثاني) – تعزيزات للقوات الموالة لتركيا في ريف حلب (31 كانون الثاني)

– الجيش السوري: تحرير مدينة معرة النعمان الاستراتيجية شمال غرب سوريا (29 كانون الثاني) – استعادة السيطرة على 5 قرى في ريف ادلب الجنوبي والشرقي (31 كانون الثاني)

– الأمم المتحدة: ندعو مجلس الأمن لوقف الوضع المذري في شمال سوريا حيث 2,8 مليون شخص بحاجة للمساعدة – البعثة الأممية إلى سوريا: نجدد الدعوة لوقف النار في المناطق كافة (29 كانون الثاني)

– المبعوث الأميركي إلى سوريا: الطائرات السورية والروسية نفذت 200 غارة على إدلب خلال الأيام الثلاثة الماضية. 700 ألف شخص سيفرون نحو الحدود التركية بسبب معارك إدلب مما سيخلق أزمة دولية – روسيا تنفي مسؤولية طائراتها عن قصف مخبز أو مستشفى في إدلب (30 كانون الثاني)

– الكرملين: روسيا تفي تماما بالتزاماتها في إدلب السورية لكنها تشعر بقلق بالغ من هجمات المسلحين في المنطقة (31 كانون الثاني)

– أردوغان: قد نلجأ لعملية عسكرية جديدة في سوريا إذا لم يتم حل مشكلة إدلب (31 كانون الثاني)

– توقيف عضو بارز في “جماعة سورية متطرفة بتهم جرائم حرب” في فرنسا (31 كانون الثاني)

اجراءات عزل ترامب

دولياً، استمرار اجراءات عزل ترامب، 

– زعيم الأغلبية الجمهورية ميتش ماكونيل: عدم توفر النصاب الكافي لمنع استدعاء الشهود في محاكمة ترامب (29 كانون الثاني)

– البيت الأبيض يمنع مستشار ترامب السابق للأمن القومي جون بولتون من نشر معلومات سرية في كتابه الجديد – ترامب عن بولتون الذي أبدى استعداده الإدلاء بإفادته في المحاكمة للبت في عزله: لو سمعت له لكنا بالحرب العالمية السادسة (29 كانون الثاني)

… والتصويت اوروبياً على البريكست، 

– البرلمان الاوروبي: التصويت على اتفاقية انسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي (29 كانون الثاني)

– انزال علم بريطانيا من المجلس الأوروبي في بروكسيل قبيل خروج المملكة المتحدة رسميا من الاتحاد الأوروبي (31 كانون الثاني)

– ماكرون يحذر بريطانيا: لا يمكن أن تكونوا خارج الاتحاد الأوروبي وداخله (31 كانون الثاني)

“هلع “كورونا

وفيروس كورونا يثير هلع دولي شامل، 

– الصين: التوصل لدواء مضاد لفيروس كورونا الذي أسفر عن مقتل 56 شخصا وأكثر من ألف إصابة – اول اصابة بفيروس كورونا في كندا (26 كانون الثاني) – لا داعي للذعر والإجراءات المفرطة بشأن “كورونا” (31 كانون الثاني) – السلطات الصينية: احتواء فيروس كورونا لا يزال مهمة شاقة ومعقدة (31 كانون الثاني)

– تأجيل بطولة العالم لألعاب القوى في الصين إلى2021 بسبب وباء كورونا (29 كانون الثاني)

– إصابات بفيروس كورونا في ما لا يقل عن 17 دولة وارتفاع عدد الإصابات إلى نحو 12 آلاف شخص، توفي منهم 259 في الصين – وزارة الصحة اللبنانية: لا اصابات بين اللبنانيين في يوهان (30 و31 كانون الثاني و1 شباط)

– منظمة الصحة العالمية: اعلان حال الطوارئ لانتشار فيروس كورونا (30 كانون الثاني) – إغلاق الحدود قد يسرع انتشار الفيروس، ويجب ابقاء نقاط العبور الحدودية الرسمية مفتوحة لمراقبة الوافدين (31 كانون الثاني)

– البيت الأبيض: فيروس كورونا يمثل حال طوارئ في أميركا ونتحقق من إصابة أكثر من 191 شخصاً (31 كانون الثاني)

مذكرة باعتقال غصن

وفي ملف رئيس شركة نيسان السابق كارلوس غصن، 

– تفتيش مكتب أحد محامي كارلوس غصن في اليابان (29 كانون الثاني)

– الادّعاء في طوكيو: مذكرة اعتقال في حق كارلوس غصن بسبب خروجه من اليابان بطريقة غير قانونية (30 كانون الثاني)

وفي المتفرقات الدولية، 

– الشرطة الفرنسية توقف 13 متظاهرًا ضد “إصلاح نظام التقاعد” (29 كانون الثاني)

– اعتقال فتاة هدّدت بتفجير نفسها على متن طائرة في إحدى مطارات موسكو (30 كانون الثاني)

– استراليا: اعلان حال الطوارئ في العاصمة كانبيرا والمناطق المحيطة تحسباً لخروج حريق غابات كبير عن السيطرة في ظل ارتفاع درجة الحرارة وهبوب رياح قوية (31 كانون الثاني)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات