Search
728 x 90

فلتان الدولار يؤجج الشارع… ومسكّنات الحكومة لا تنفع

فلتان الدولار يؤجج الشارع… ومسكّنات الحكومة لا تنفع

بعنف غير مسبوق وقلّ نظيره، عاد الزخم الى الشارع في كل المناطق، من الشمال الى الجنوب مروراً بالبقاع وكسروان والمتن وبيروت، ولا سيما وسط العاصمة الذي تعرض لتدمير ممنهج طاول الاملاك الخاصة.
وفي مفارقة ملفتة، اتحد الشارعان المتقابلان الخميس في 11 حزيران بعدما تقاتلا في السابع منه، رافعين شعار اقالة رياض سلامة بعد ملامسة سعر صرف الدولار الـ 7 آلاف ليرة . واذ سارع رئيس المجلس النيابي الى تقويض هذا الطرح قائلاً “نحن بحاجة إلى كل الناس ولسنا بحاجة إلى الاستغناء عنهم”، تعهد حاكم مصرف لبنان بضخ دولارات في السوق بسعر 3850 ليرة، مما اثار اكثر من تساؤل عن مصير هذا الضخ واذا سيكون تهريب الدولارات الى دمشق كما يحصل اليوم. 
في هذه الاثناء، ووسط اعتراض تيار المردة ومقاطعة وزيريه مجلس الوزراء، اقرت الحكومة التعيينات المالية والادارية، فيما ردّ رئيس الجمهورية التشكيلات القضائية الى مجلس القضاء الاعلى مع ملاحظات إعادة النظر في المناقلات، وذلك بعد توقيعها من قبل رئيس الحكومة حسان دياب ووزيرة العدل ماري كلود نجم ووزيرة الدفاع زينة عكر ووزير المال غازي وزني. 
واذ عاد الكلام على حكومة وحدة وطنية من اكثر من جهة، برزت معلومات عن تحرك جمهوري في الكونغرس الأميركي ضد إيران، ويتضمن مشروع القرار الجمهوري الحد من المساعدات المقدمة إلى لبنان “كون هذه الأموال تذهب لحزب الله”، كما عقوبات تطاول الرئيس نبيه بري ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل وغيرهما من المقربين من حزب الله. 
اقليمياً، قانون “قيصر” يطيح بالليرة السورية، وبشار الاسد يعيّن رئيس حكومة جديداً. اما دولياً، فتواصل التوتر في اكثر من ولاية اميركية على خلفية مقتل الشاب جورج فلويد من اصول افريقية على يد الشرطة.

“الانقلاب سقط”

الملف المالي على تعقيداته في ظل استمرار المشاورات مع صندوق النقد الدولي، والدولار تخطى عتبة الـ 7 آلاف ليرة في السوق السوداء في بعض المناطق، ورئيس الحكومة يقول ان الانقلاب سقط، 

– وزارة المال: الاجتماع الـ 11 مع صندوق النقد الدولي في حضور فريق من المصرف المركزي والبحث في تطبيق القواعد في المالية العامة (8 حزيران) – الاجتماع الـ 12: البحث في علاقة مصرف لبنان مع وزارة المال ودوره التمويلي وعلاقة وزارة المال مع المؤسسات العامة (9 حزيران) – الاجتماع الـ13 مع صندوق النقد: البحث في الموازنات العامة وإدارة المالية (11 حزيران)

– اجتماع مالي في بعبدا: أرقام خطة الحكومة منطلق لاستكمال المفاوضات مع الصندوق (8 حزيران)

– مقرر لجنة المال والموازنة النائب نقولا نحاس: “اجتماع بعبدا يتخطى المنطق والواقع. التفاوض من الحد الاعلى هو استسلام، اعتبار كل ديون الدولة هالكة هو استسلام وضرب موجع للمودع وللاقتصاد (8 حزيران)

– وزير الصحة حمد حسن وقّع مستحقات المستشفيات الحكومية والخاصة والفئة الثانية وغسيل الكلى (8 حزيران)

– نقيب المقاولين: مستحقات المقاولين والمهندسين والاستشاريين المتراكمة لدى الدولة 600 مليون دولار (8 حزيران)

– كنعان: لو تمّ الأخذ بتوصيات لجنة المال منذ 10 سنوات لما وصلنا الى الإنهيار المالي (9 حزيران)

– جمعية المصارف: الأرقام التي قدمتها الحكومة ل”الصندوق” لا تشكّل قاعدة صالحة للإنقاذ المالي (9 حزيران)

– “OMT” تنفي الاخبار المتداولة: خدمة تحويل الأموال إلى لبنان متوفّرة (10 حزيران)

– معلومات اعلامية عن تخطي سعر صرف الدولار عتبة الـ 7 آلاف ليرة – سلامة: كل ما يتم تداوله عن سعر صرف الدولار عار عن الصحة (11 حزيران)

– سفيرة الولايات المتحدة الأميركية دوروثي شيا من بعبدا: الولايات المتحدة الأميركية تدعم الخطوات الإصلاحية التي يقوم بها لبنان كي يتمكن من الخروج من الأزمة الاقتصادية المالية التي يعاني منها (11 حزيران)

جلسة مالية طارئة لمجلس الوزراء في السراي الحكومي حضرها سلامة. نقابة الصيارفة: المصرف المركزي سيضخّ الدولار النقدي (12 حزيران)

– اجتماع ثلاثي في بعبدا بين عون وبري ودياب – بري عن اقالة سلامة: نحن بحاجة إلى كل الناس ولسنا بحاجة إلى الاستغناء عنهم، وتم الاتفاق على تخفيض قيمة الدولار مقابل الليرة ابتداءً من اليوم وصولاً إلى 3200 – مجلس الوزراء من بعبدا: تشكيل خلية ازمة لمتابعة الوضعين المالي والنقدي. والتشدد في قمع مخالفات التلاعب بالدولار – تعهد حاكم مصرف لبنان بضخ دولارات في السوق بسعر 3850 ليرة – عون: مسؤولية ما حصل مالياً تتحملها جهات ثلاث: الحكومة ومصرف لبنان والمصارف وعليه فإن الخسائر يجب ان تتوزع على هذه الجهات وليس على المودعين – دياب: البلاد لم تعد تحتمل خضات إضافية المطلوب اجراءات قاسية لوضع حد لأي شخص او جهة تلجأ إلى هذا الأسلوب (12 حزيران)

– الحريري: التهويل باقالة سلامة جنون (12 حزيران)

– شقير: ضخّ الدولار لن يؤدي إلى نتيجة (12 حزيران)

– الراعي من بعبدا: قدمت للرئيس عون خطة انقاذية، وأدعو لتحديد المسؤوليات وعدم رميها على شخص واحد (12 حزيران)

– جنبلاط: جلسة محادثات صريحة وقيّمة مع اصدقاء لبنان سفراء الكويت والمملكة العريبة السعودية والامارات الذين اكدوا حرصهم التاريخي المعروف لاستقرار لبنان وسيادته (13 حزيران)

– جعجع: لجم سعر صرف الليرة له حلّ واحد فقط لا غير: الإصلاحات ثم الإصلاحات ثم الإصلاحات، بدءاً من المعابر غير الشرعيّة بين لبنان وسوريا وليس انتهاءً بملف الكهرباء الذي يُشكّل نزفاً يومياً وكبيراً للدولارات في لبنان (13 حزيران)

– وزير الصحة: الناس عم بتموت من وراء أموالها المسلوبة مش من الكورونا (13 حزيران)

– الفرزلي: لست مقتنعاً بإقالة سلامة و”سنفكّ رقبة” اي خطة تتضمّن سرقة مال الناس (13 حزيران)

دياب للبنانيين: اصبروا فودائعكم بأمان، الإنقلاب سقط وسنكشف الكثير قريباً. لن نسمح بأن تبقى ودائع الناس مجرّد أرقام وقد تصرّفوا بأموال الناس أمّا الدولة فليست مُفلسة. اصبروا لأن المعركة مع الفساد شرسة فالفاسدون لن يستسلموا بسهولة والمواجهة صعبة لكننا وضعنا ارضية صلبة لمعركة الانتصار على الفساد (13 حزيران)

زخم الشارع 

التحركات الشعبية بعد ارتفاع سعر صرف الدولار بشكل جنوني، عودة بقوة لزخم الشارع، 

– قطع طريق سعدنايل تعلبايا والطريق امام سراي طرابلس – فتح الطريق الدولية عند جسر نهر البارد في خراج بلدة المحمرة – عكار (7 حزيران)

– اعتصام طالبي أمام “التربية” “التعليم مش شحادة” اعتراضا على الامتحانات وزيادة الأقساط – قطع السير على اوتوستراد دير عمار بالاتجاهين امام معمل دير العمار الحراري – اعتصام عند مستديرة ببنين – العبدة (8 حزيران)

– تجمع في ساحة تقاطع ايليا احتجاجا على تردي الاوضاع الاقتصادية – قطع الطريق الدولية عند مفرق مكسة – قب الياس وطريق المريجات – شتورة وتعلبايا – سعدنايل – قطع طريق البداوي واوتوستراد التبانة وطريق عام حلبا- العبدة – محاولة قطع طريق دير عمار – مسيرة في صيدا احتجاجاَ على ارتفاع سعر الدولار – اعتصام امام منزل ميقاتي في طرابلس وهتافات ضد الفساد – اعتصام امام مصرف لبنان في الحمرا وعند جسر الزهراني – اعتصام في ساحة رياض الصلح احتجاجا على ارتفاع صرف سعر الدولار (9 حزيران)

– قطع طريق القياعة – قطع الطريق امام معمل ديرعمار إحتجاجا على التقنين الكهربائي – قطع طريق البحصاص وطريق القياعة (10 حزيران)

– دياب الغى مواعيده وجلسة طارئة لمجلس الوزراء في 12 حزيران – اقفال طرق في البقاع الأوسط وطرابلس وبيروت والذوق وصيدا والجنوب احتجاجاً على ارتفاع أسعار الدولار – وقفتان للتيار الوطني الحر امام قصري عدل بيروت وبعبدا: نريد الحقيقة حول الفيول المغشوش، واستعادة أموال اللبنانيين ومكافحة الفساد – تظاهرة احتجاجية على التعرض للدولة العثمانية وهتافات داعمة لأردوغان امام قناة الجديد في المصيطبة (11 حزيران)

اعمال شغب في رياض الصلح وصدامات مع الجيش ومكافحة الشغب – قطع طريق الصيفي – الجيش يمنع محتجين من السيطرة على شاحنتين في طرابلس – تظاهرة لحراك ساحة العلم في صور وفي ساحة النور في طرابلس وشوارع الملا وكركول الدروز ومار الياس في بيروت – تجمعات امام وزارة الداخليةقطع اوتوستراد الغازية وطرابلس- بيروت وطرق في النبطيه والبقاع الاوسط – جهاز الطوارئ والإغاثة الاسلامية: إشتباك بين الجيش ومتظاهرين في ساحة النور ومحيطها في طرابلس، وإصابة أكثر من 49 شخصا بينهم 6 عسكريين (12 حزيران)

– فهمي: هناك من يجيش على وسائل التواصل الاجتماعي وما حصل ليس بريئاً والتحقيقات مستمرة (12 حزيران) –  القوى الامنية ستعمل على ملاحقة من قاموا بتحطيم الاملاك العامة والخاصة (13 حزيران)

– إعادة فتح الطريق الدولية في سعدنايل بعد ٣ أيام على إقفالها – وقفة إحتجاجية في جونيه بعنوان “لا لدويلة داخل الدولة” – قطع طرق عكار الرئيسية، لليوم الخامس على التوالي، احتجاجا على سوء الاحوال المعيشية ورفضا لمنطق “المحاصصة في السلطة” – قطع طرق المحمرة، مستديرة العبدة، الطريق البحرية باتجاه نهر البارد، وطرق تعلبايا، سعدنايل، غزة، دار الحنان، المرج، الصويري، وطريق المصنع – راشيا، عند مثلث دار الحنان – مسيرة من بشارة الخوري باتجاه ساحة رياض الصلح تحت عنوان “لا لحكومة المحاصصات، نعم لحكومة إنتقالية بصلاحيّات إستثنائيّة” – مواجهات بين الجيش والمحتجين في باب التبانة في طرابلس (13 حزيران)

دريان مستنكراً شغب بيروت: لن نسكت بعد الان (13 حزيران)

– الحريري: العهد وحكومته يضربان استقلالية القضاء ويتفرجان على تخريب العاصمة (13 حزيران)

الفتنة في المرصاد

وكانت الفتنة كادت ان تودي بالسلم الاهلي نهاية الاسبوع الماضي، 

– قيادة الجيش: البلاد اجتازت قطوعاً كان من شأنه أن يجرنا إلى منزلق خطير، إذ أن ما حصل كاد يطيح بالوحدة الوطنية ويمزّق السلم الأهلي ويغذي الإنقسام (7 حزيران)

– الأزهر: لوأد الفتنة بين المسلمين في لبنان (7 حزيران)

– وقفة في ساحة رياض الصلح ضد الحرب الأهلية (7 حزيران) – مسيرة من قصر العدل الى تمثال الجندي المجهول في المتحف رفضاً للفتنة وتحصيناً للسلم الاهلي (9 حزيران)

– عويدات: إستنابات قضائية حول مثيري أعمال الشغب في 6 الجاري في بربور، طريق الجديدة، الشياح وعين الرمانة (9 حزيران)

وفي المساعي لوأد الفتنة، 

– جنبلاط في عين التينة: لن نستسلم ولن نتردّد وسنتابع في الحوار رغم فداحة الخسائر وقساوة الظروف مالياً وإقتصادياً ونأمل التعاطي مع المؤسسات الدوليّة بجديّة.ولا بد من الاتصال بالبنك الدولي وصندوق النقد (7 حزيران)

الحريري في كليمانصو (7 حزيران)

– رؤساء الحكومة السابقون في بيت الوسط (8 حزيران)

-دياب: حماية السلم الأهلي مسؤولية وطنية لكل القوى السياسية، وليس فقط الحكومة، ولذلك فإن لا أحد يستطيع التنصّل من هذه المسؤولية، في أي موقع كان. ما حصل هو جرس إنذار للتوقف عن شحن النفوس – القيادي في تيار المستقبل مصطفى علوش: هل يدرك الدكتور انه هو بحد ذاته بوجوده في رئاسة الحكومة أحد وجوه الفتنة. الإهانة لا تأتي فقط من الشتائم بل من الرويبضة التي تأتي بالتافه إلى الحكم بين الناس (8 حزيران) – ميقاتي: نلاحظ تراجعا في دور رئاسة الحكومة وحضورها (9 حزيران)

التيار الوطني الحر: الوحدة الوطنية من مبادئنا والفتنة تُحضّر في الغرف المظلمة (8 حزيران)

– المجلس الشرعي: من تعرّض للاساءة للسيدة عائشة يجب ان يُحاسب ، ونطالب الحكومة ببسط سيطرتها على كامل الأراضي اللبنانية وضبط التهريب كما ضبط سعر الدولار وإلّا الشعب لن يرحم أحدا ونحذر من الكيدية السياسية عبر فتح ملفات استنسابية (9 حزيران)

– قائد الجيش: الجيش يقوم بمهامه في المناطق اللبنانية كافة (9 حزيران)

– الحريري من دار الفتوى بعد اجتماع استثنائي: اتيت لاؤكد على وحدة المسلمين، ومندسون يريدون سفك الدماء ولن نسمح بتفتّت لبنان وإنزلاقه الى المجهول (9 حزيران)

وفي الموازاة، 

السفارة الأميركية في لبنان تدعو رعاياها لمن يريد مغادرة لبنان أن يملأ استمارة تحضيرا للسفر بدءاً من 12 حزيران، علما ان الرحلات مستمرة حتى ١٩ الجاري على متن خطوط الميدل إيست (12 حزيران)

– لقاء في دار خلدة تمهيداً لعشاء المصالحة الإثنين الذي يجمع بري وجنبلاط وارسلان في عين التينة: للإسراع في الإصلاح الجريء (13 حزيران)

همّ معيشي متصاعد

اما الهمّ المعيشي فإلى تصاعد، 

– “جمعية حماية المستهلك”: إما أن نحاسب المسؤولين عن الانهيار وإما الفوضى (7 حزيران)

– نقيب المقاولين مارون الحلو: الإدارة مكبّلة بسبب عدم اعتراف الحكومة حتى الآن بوجود قوة قاهرة والنكبة الكبيرة على القطاع هي تدابير المصارف وسعر صرف الدولار (8 حزيران)

– الاب عازار: 60% من الاهل باتوا تحت خط الفقر فكيف بامكاننا تعليم 700 الف تلميذ بالقطاع الخاص و60% منهم باتوا فقراء؟ (8 حزيران)

– اصحاب المطاعم في انطلياس: صرخة لانقاذ هذا القطاع الذي اصبح في الهاوية، ومناشدة وزارة السياحة تعديل القانون للسماح بتقديم الاراكيل من ضمن المسافة والشروط التي تحددها (9 حزيران)

– أبو شرف: توالت الاعتداءات على الجسم الطبي وهذا يرتدي مزيداً من الخطورة، ونقابة الأطباء تدعو جميع الأطباء المنتسبين إليها التوقف عن القيام بواجباتهم في 10 حزيران بإستثناء الحالات الطارئة (9 حزيران) – اضراب الأطباء استنكاراً للاعتداءات ومطالبةً بقانون يحميهم – بري: التطاول عليهم ممنوع – حسن : أطباء لبنان عذراً (10 حزيران)

– نقيب أصحاب المجمّعات السياحيّة البحريّة جان بيروتي: القطاع السياحي يدفع ثمن الأزمة وهو يمرّ بأسوأ أيامه (10 حزيران)

– دياب ترأس اجتماع لجنة معالجة النفايات: الحلول الطويلة الأمد مكلفة واي مشروع سيبنى على BOT (11 حزيران)

– نداء استغاثة من جمعية تجار جونيه وكسروان الى وزيري الاقتصاد والمال (11 حزيران)

أصحاب المولدات في البقاعين الغربي والأوسط: سنطفئ المولدات ليلة السبت وتقنين تصاعدي (11 حزيران)

عقوبات على بري وباسيل؟

وفي الموازاة، كلام على تةسيع دائرة العقوبات الاميركية لتطاول مؤيدين وداعمين لحزب الله،

– لجنة الدراسات في الحزب الجمهوري الاميركي: توصية بصدور تشريع بفرض عقوبات يُلاحق داعمي “حزب الله” ممن هم خارج الحزب كرئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل، اضافة الى عقوبات على كل وزراء “حزب الله” في الحكومة، كمامن يقدّمون أنفسهم على أنهم مستقلون وهم داعمون للحزب مثل النائب جميل السيد، الوزير السابق جميل جبق، والوزير السابق فوزي صلوخ (10 حزيران)

– المبعوث الأميركي لإيران براين هوك: حزب الله يسبب البؤس للبنانيين، وإيران تزوّده بـ 70 % من ميزانيته (11 حزيران)

محاربة الفساد؟

في محاربة الفساد، سجالات سياسية وتقاذف التهم بالتقصير، واشتباكات مع الجيش في طرابلس بعد اعتراض شاحنات محملة بمواد غذائية الى سوريا، 

– الرئيس عون: إن لم يشعر اللبنانيون أن من أفقرهم بات تحت المحاسبة فلن يتحقق إصلاح مرجوٌ ولن نتمكن من بناء وطن حديث تسوده سلطة القانون لأجيال المستقبل (8 حزيران)

– وزيرة العدل: أقف إلى جانب القضاة في معركة الاستقلالية مهما بلغ الثمن (8 حزيران)

– توقيف 4 صرافين مخالفين في شتورا (8 حزيران) – توقيف صرافين يعملان من دون ترخيص في صيدا (9 حزيران) – توقيف 6 صرافين وختم محلين في فرن الشباك والحمرا بالشمع الأحمر (10 حزيران) – توقيف صرافين وختم محلاتهم بالشمع الاحمر في شارع مار الياس وجونية وسد البوشرية وبرج البراجنة (11 حزيران) – ختم محال 5 صرافين بالشمع الأحمر وتوقيفهم (12 حزيران)

– إحالة مدير عام “أوجيرو” وعضوَين إلى النيابة العامة التمييزيّة (8 حزيران)

– البراكس: المستوردون يخزّنون ملايين ليترات المازوت والبنزين، فلتجبرهم الدولة على التسليم ولتسطّر الاقتصاد محاضر في حقهم (10 حزيران) – وزير الطاقة ريمون غجر من بعبدا: هناك كميات كافية من المازوت ونزوّد السوق اللبناني بحاجاته (11 حزيران)

– الجمارك تضبط كمية من الاجبان المهربة غير المطابقة للمواصفات (12 حزيران)

– وزير الزراعة عباس مرتضى: لإعلان حال الطوارىء في موضوع التهريب لمراقبة الحدود (13 حزيران)

اعتراض شاحنات محملة بالمواد الغذائية في البداوي ومستديرة ابو علي وباب التبانة في طرابلس، ومتوجهة الى سوريا – 23 مصاباً بينهم 4 عسكريين في مواجهات مع الجيش في طرابلس – الجمارك توضح: الشاحنات تنقل مساعدات لصالح الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي (13 حزيران)

خلاف على التعيينات

وفي الموازاة، استمرار الخلاف على التعيينات قبل ان يبت بها مجلس الوزراء،

– النائب انور الخليل : كتلة رئيس الجمهورية تتحمّل خسارة الكهرباء لتمسكها بهذا الملف وكذلك ملف التعيينات (8 حزيران)

– رئيس الجمهورية: ردّ التشكيلات القضائية الى مجلس القضاء الاعلى مع ملاحظات إعادة النظر في المناقلات (9 حزيران)

– الحريري: العهد القوي ينافس الرئيس القوي بسرعة الفشل والتخبط والكيدية وخرق الدستور واثارة العصبيات والجوع المزمن للامساك بالتعيينات والمواقع الادارية والمالية والاقتصادية (9 حزيران) – التعيينات ليست لملء الفراغ وانما للكيدية. هنيئا لهذا العهد القوي بما يقوم به، فنحن في تراجع مستمر وفي كل وقت هناك من يهدد بالاستقالة من الحكومة فأين هي حكومة التكنوقراط؟ ثمة انقلاب على صلاحيات رئيس الحكومة، وإذا بدن يحطوا بالسراي حدا منحط برئاسة الجمهورية حدا وما بقى يتفزلكوا.. لو في رئيس حكومة عنده شوي ذرة من الفهم ما بيقبل بما يحصل (11 حزيران) – عكر تردّ على الحريري: ما قاله غير صحيح (12 حزيران)

– فرنجيه يلتقي الريس موفداً من جنبلاط: التعيينات صورة وقحة عن المحاصصة ولن نشارك في جلسة مجلس الوزراء غدا (9 حزيران) – وزيرة العمل: سأقاطع جلسة الحكومة رفضاً للتعيينات المعلبة (9 حزيران)

– جعجع: ردّ التشكيلات القضائية 10 خطوات إلى الوراء (9 حزيران) – ما دامت 8 آذار تمسك بالقرار ستذهب الأمور إلى الأسوأ. أليس معيبا أن تقر الحكومة تعيينات بالمحاصصة؟ (11 حزيران) – طالما أن حزب الله وباسيل في السلطة تحضروا لخبر سيء مع كل إشراقة شمس (12 حزيران)

مكتب عكر: نفي ما تم تداوله عن اتجاه أو دور مزعوم لوزيرة الدفاع في السعي لتوزير قائد الجيش (9 حزيران)

– كتلة المستقبل: لن نتخلى عن مسؤولية حماية الصيغة اللبنانية واتفاق الطائف، ردّ مرسوم التشكيلات القضائية من قبل رئيس الجمهورية يؤكّد النيات الواضحة برغبة البعض باستمرار وضع يده على القضاء واستعماله لغايات سياسية (9 حزيران)

– تكتل لبنان القوي: للتشديد على اجراء التعيينات المالية وملء الشواغر (9 حزيران)

– الوزيرة لميا يمين: موقفنا كان واضحًا منذ البداية سبق وقلنا إننا لن نشارك في أي تعيينات لا تستند إلى الكفاءة والمجتمع الدولي (10 حزيران)

– مجلس الوزراء: تعيين نواب حاكم مصرف لبنان : وسيم منصوري سليم شاهين بشير يقظان والكسندر موراديان، تعيين نسرين مشموشي لمنصب رئيس مجلس الخدمة المدنية والقاضي مروان عبود محافظاً لبيروت، بولين ديب محافظا لمحافظة كسروان – جبيل، تعيين غسان نور الدين مديراً للاستثمار في وزارة الطاقة ومحمد أبو حيدر مديراً عاماً لوزارة الاقتصاد (10 حزيران)

– الفرزلي: انها حكومة المحاصصة والتدمير الفاشلة! لمصلحة من القضاء على القطاع المصرفي احد دعائم ازدهار لبنان؟ (11 حزيران)

– رامي الريس: وصف حكومة مستقلين لم يعد ينطبق على الواقع (11 حزيران)

وعلى الهامش، 

– رئيس الجمهورية وقّع مرسوم إنهاء خدمات مفوَّض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس الذي كان قدم استقالته في السابق (8 حزيران)

– جنبلاط: ظننت ان القذافي مات لكن يبدو انه تقمص في مجلس الوزراء اللبناني الذي يتأثر بالطرح الجماهيري وشعاره اللجان في كل مكان وخاصة لجنة التربية الجديدة (9 حزيران)

وفي المحليات، 

– قنبلة مولوتوف تستهدف مكتب هيئة قب الياس في “الوطني الحر” (7 حزيران)

– كلّف مدعي عام التمييز غسان عويدات شعبة المعلومات بإجراء اللازم فوراً لتوقيف تجار المخدرات الذين تسببوا بمقتل امرأة صودف مرورها وهي تحمل طفلها في شاتيلا (8 حزيران)

– حتي: الحل الدائم لأزمة النزوح هو في العودة الآمنة والكريمة وغير القسرية (9 حزيران)

كورونا لبنان

غرفة إدارة الكوارث: 11 إصابة جديدة، 9 إصابات بين المقيمين و2 بين الوافدين، وحالة وفاة (7 حزيران) – 19 إصابة، 14 للمقيمين و5 للوافدين والحصيلة 1350 (8 حزيران) – 18 إصابة للمقيمين والعدد الإجمالي 1368 (9 حزيران) – 25 إصابة وحالة وحالة وفاة واحدة، 7 حالات في مكسة وإقفالها ليومين (10 حزيران) – 14 إصابة جديدة، 11 منها للمقيمين و3 للوافدين (11 حزيران) – 20 اصابة جديدة، 13 للمقيمين و7 للوافدين والعدد التراكمي إلى 1422 (12 حزيران) – 6 إصابات في المية ومية (13 حزيران)

مرحلة جديدة من تخفيف التعبئة العامة: فتح النوادي والملاعب الرياضية وقاعات الـgym ضمن شروط (7 حزيران)

– نقابة المحامين: لا جلسات أمام المحاكم الأسبوع المقبل، وعودة العمل الى المحاكم في 22 حزيران (7 حزيران)

– المرحلة الرابعة من عودة اللبنانيين من 11 الى 19 حزيران – 4 رحلات من: اسطنبول والرياض ودبي ولندن – الأمن العام: فتح الحدود البرية مع سوريا في 16 و18 الحالي أمام اللبنانيين الراغبين بالعودة (11 حزيران) – 3 رحلات من جده وفرنكفورت وباريس (13 حزيران)

– الهيئات الاقتصادية: لاستثناء القطاع الخاص من الـ”مفرد – مجوز” (11 حزيران)

كورونا العالم

في العالم، الإصابات تجاوزت الـ 7,7 مليون حالة وأكثر من 418 ألف وفاة، والدول الـ 12 الاكثر اصابة هي: 

– الولايات المتحدة: ترامب يخصص 3 مليارات دولار لدعم الأميركيين الذين فقدوا وظائفهم بسبب كورونا (9 حزيران) – وزارة الخزانة: الاقتصاد الأميركي في موقع قوي لإعادة فتح تدريجي (10 حزيران) – 2117027 اصابة بعد تسجيل 105 اصابات جديدة، و116831 حالة وفاة بعد تسجيل 6 وفيات (13 حزيران)

– البرازيل: 829902 اصابة و41901 حالة وفاة (13 حزيران)

– روسيا: إلغاء نظام العزل الصحي في موسكو والسماح بالتحرك بتصاريح ابتداء من 9 حزيران (8 حزيران) – 520129 اصابة بعد تسجيل 8706 اصابة جديدة، و 6829 حالة وفاة بعد تسجيل 114 حالة وفاة جديدة (13 حزيران)

– الهند: 310131 اصابة بعد تسجيل 528 اصابة جديدة و8895 حالة وفاة بعد تسجيل 5 حالات وفاة جديدة (13 حزيران)

– بريطانيا: 292950 اصابة و41481 حالة وفاة (13 حزيران)

– اسبانيا: فرض وضع الكمامات إلى حين القضاء على كورونا نهائياً (9 حزيران) – 290289 اصابة و27136 حالة وفاة (13 حزيران)

– ايطاليا: 236305 اصابة و34223 حالة وفاة (13 حزيران)

– البيرو: 220749 اصابة و6308 حالة وفاة (13 حزيران)

– المانيا: 187251 اصابة و8863 حالة وفاة (13 حزيران)

– ايران: 184955 اصابة بعد تسجيل 2410 اصابة جديدة و8730 حالة وفاة بعد تسجيل 71 حالة وفاة جديدة (13 حزيران)

– تركيا: 175218 اصابة و4778 حالة وفاة (13 حزيران)

– الشيلي: 160846 اصابة و2870 حالة وفاة (13 حزيران)

وفي الموازاة، 

– فرنسا: الادعاء الفرنسي يفتح تحقيقا موسعا بطريقة إدارة أزمة كورونا – إعادة فتح برج إيفل أمام السياح اعتباراً من 25 حزيران في باريس (9 حزيران)

– الاتحاد الأوروبي: اقتراح فتح حدوده الداخلية اعتبارًا من 15 حزيران (11 حزيران)

وفي المنطقة، 

– الكويت: إعادة فتح المساجد اعتبارا من 10 حزيران بدءا من صلاة الظهر (7 حزيران)

– تونس: إنهاء حظر التجول في البلاد (8 حزيران)

– ابو ظبي: تمديد حظر التنقل بين مدن الإمارة ومنها وإليها لمدة أسبوع (8 حزيران)

– مصر: السماح بعودة السياحة والطيران إلى المحافظات الساحلية بدءا من أول تموز (11 حزيران)

شد الحبال الصيني- الاميركي

في هذه الاثناء، تواصل شد الحبال الاميركي- الصيني، 

– العضو الجمهوري في مجلس الشيوخ الأميركي ريك سكوت: الولايات المتحدة لديها ما يدل على أن الصين تحاول إبطاء محاولات دول غربية تطوير لقاح للوقاية من مرض كوفيد-19 أو إفشالها بالكامل (7 حزيران)

– بومبيو: هناك انتهاكات روسية لحقوق الإنسان ونطالبها بإطلاق سراح الأوكرانيين المحتجزين لديها (10 حزيران)

– وزير خارجية الاتحاد الاوروبي: أوروبا لن تنخرط في حرب باردة مع الصين (10 حزيران)

وفي موازاة جائحة كورونا، 

– وزير خارجية قطر: كأس العالم لكرة القدم 2022 في وقته (8 حزيران)

– المنظمة العالمية للطيران: خسائر العام المقبل بقطاع الطيران ستتجاوز 15 مليار دولار (9 حزيران)

– منظمة الصحة العالمية: انتقال كورونا من مصابين بلا أعراض نادر جدا (9 حزيران) – لتفادي الحكم المسبق بقضية تاريخ ظهور كورونا (10 حزيران) – تحذير من تفشي كورونا في افريقيا (11 حزيران)

– 4 دول أوروبية توقع عقدا مع شركة “إسترازينكا” لإنتاج نحو 400 مليون جرعة من لقاح لفيروس كورونا (13 حزيران)

تظاهرات اميركا

دولياً، التظاهرات مستمرة، وان خفتت بعض الشيئ، في اكثر من ولاية اميركية في اعقاب مقتل الشاب جورج فلويد من اصول افريقية على يد الشرطة، 

– ترامب يأمر الحرس الوطني بالانسحاب من واشنطن (7 حزيران)

– مجلس النواب الأميركي: مسودة تشريع للتعامل مع الشرطة والقضايا العرقية بعد وفاة جورج فلويد (8 حزيران)

– شاب اقتحم تجمعاً للمتظاهرين في سياتل تنديدا بمقتل جورج فلويد ودهس بعضهم بسيارته، واطلق النار على احدهم قبل اعتقاله (8 حزيران)

– منظمة الصحة العالمية تدعم احتجاجات أميركا: تظاهروا بالكمامات (9 حزيران)

– ترامب: لن يكون هناك خفض لتمويل الشرطة الأميركية أو تفكيكها (9 حزيران)

– حاكم ولاية نيويورك: توقيع قوانين تحدّ من صلاحيات الشرطة (11 حزيران)

– ترامب لحاكم ولاية واشنطن وعمدة المدينة: هذه ليست لعبة يجب إيقاف هؤلاء الفوضويين القبيحين على الفور – … ولعمدة سياتل: دعوة لاستعادة المدينة أو أن يقوم بذلك بنفسه، فالإرهابيون المحليون سيطروا على سياتل التي يديرها اليسار الراديكالي الديمقراطي (11 حزيران) – ترامب يطالب الشرطة بحظر أسلوب الخنق خلال الاعتقالات (12 حزيران)

… وكما في واشنطن، في لندن وباريس، 

– اشتباكات في لندن بين محتجين من أقصى اليمين ومتظاهرين ضد العنصرية (13 حزيران)

 الشرطة الفرنسية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين في باريس (13 نيسان)

وفي التحضير للإنتخابات الرئاسية الاميركية التي بدأت تحتدم، 

– ترامب يهاجم وزير الخارجية الأميركية الأسبق كولن باول بعد إعلان نيته التصويت للمرشح الديمقراطي جو بايدن: متغطرس ورطنا في حرب العراق (7 حزيران)

ترامب: استئناف المؤتمرات الانتخابية في مدينة تلسا في ولاية أوكلاهوما هذا الأسبوع، بعد توقف دام ثلاثة أشهر بسبب جائحة الكورونا (11 حزيران)

– جو بايدن: الجيش سيخرج ترامب من البيت الأبيض إذا خسر الانتخابات ورفض المغادرة (11 حزيران)

وفي الموازاة، 

– واشنطن: اتفقنا مع موسكو على موعد ومكان إجراء مفاوضات نووية بمشاركة الصين (8 حزيران)

– ترامب يوقع أمرا تنفيذيا بشأن فرض عقوبات على مسؤولين في المحكمة الجنائية الدوليةبومبيو: لا يحق للمحكمة الجنائية الدولية أن تحقق مع الجنود الأمريكيين في أفغانستان (11 حزيران) – فرنسا: استياء من فسح ترامب المجال أمام فرض عقوبات على مسؤولين في المحكمة الجنائية الدولية (12 حزيران)

قصف اسرائيلي

في الملف السوري، اعتراف اسرائيلي بقصف مواقع ايرانية، وقانون “قيصر” يطيح بالليرة السورية، والاسد يعيّن رئيس حكومة جديداً، 

– تظاهرات في السويداء تطالب برحيل بشار الأسد (7 و8 و9 حزيران)

– وكالة سبوتنيك: قائد القوات الجوية الإسرائيلية عميرام نوركين قال إن بلاده عززت ضرباتها الجوية على أهداف إيرانية وأخرى مدعومة من إيران في سوريا ولبنان (8 حزيران)

– هبوط الليرة السورية إلى مستوى قياسي جديد وتسجيلها سعر 3000 في مقابل الدولار الاميركي (8 حزيران)

غارة جوية روسية على بلدتي بليون وكنصفرة في ريف إدلب الجنوبي (9 حزيران)

– الخارجية الأميركية: العقوبات الأميركية على سوريا تهدف لمنع بشار الاسد ونظامه من الالتفاف على النظام المالي الدولي (10 حزيران)

– السفارة الأميركية في سوريا: استراتيجية الخروج الوحيدة المتاحة للنظام السوري هي قرار مجلس الأمن رقم 2254 (10 حزيران)

– وزير الدفاع التركي: الجماعات المتشددة تحاول تقويض وقف إطلاق النار في إدلب ونناقش الأمر مع روسيا (10 حزيران)

– الأسد يعفي رئيس مجلس الوزراء عماد محمد ديب خميس من منصبه، ويكلف مكانه حسين عرنوس، على ان تستمر الحكومة بأعمالها لحين انتخاب مجلس الشعب الجديد (11 حزيران)

وفي الداخل الاسرائيلي، 

إصابة مجندتين إسرائيليتين دهسا في القدس والمنفذ لاذ بالفرار (8 حزيران)

– رئيس الوزراء الفلسطيني: إسرائيل رفضت السماح لوزير الخارجية الألماني بزيارة رام الله غدا (9 حزيران)

– المحكمة العليا الاسرائيلية: الغاء قانون التسوية الذي يمنح المستوطنين حق الاستيلاء على أراض خاصة مملوكة لفلسطينيين (9 حزيران)

– وزير الخارجية الألمانية: نرفض الخطوات الإسرائيلية الأحادية وملتزمون بحل الدولتين وقلقون من خطة ضم أراض في الضفة (10 حزيران)

– وزير خارجية السعودية: الخطة الإسرائيلية تصعيد خطير (10 حزيران)

لجنة في الحزب الجمهوري تدعو لتصنيف الحوثيين جماعة إرهابية لعلاقتهم بالحرس الثوري الإيراني وتوصي بالانسحاب الأميركي من كل المنظمات غير القابلة للإصلاح في الأمم المتحدة (10 حزيران)

عقوبات جديدة على ايران

وفي الملف الايراني، 

– نتنياهو يدعو لفرض عقوبات دولية مشدّدة على إيران بسبب “انتهاكاتها” النووية (7 حزيران)

– المتحدث باسم الحكومة الإيرانية: طهران مستعدة لتبادل جميع السجناء مع الولايات المتحدة (8 حزيران)

– المتحدث باسم السلطة القضائية: الحكم على إيراني متهم بالتجسس لوكالة المخابرات الأميركية بالإعدام لتقديمه معلومات عن مكان قاسم سليماني (9 حزيران)

– بدء سريان عقوبات أميركية تستهدف قطاع النقل البحري الإيراني (9 حزيران)

– الوكالة الدولية للطاقة الذرية: إيران تمنع وصول المفتشين الدوليين إلى المواقع النووية الحرجة وتسرّع وتيرة برنامجها لتخصيب اليورانيوم، وتعمل على تقصير الوقت لبناء سلاح نووي (9 حزيران)

وعلى الهامش،

– فنزويلا تعلن وصول رحلة جوية من إيران محملة بمساعدات إنسانية (8 حزيران)

في تركيا،

– تركيا: أوامر باعتقال 149 شخصا معظمهم من قوات الأمن و 275 من أفراد الجيش للاشتباه بصلتهم بمحاولة الانقلاب الفاشلة 2016 (8 و9 حزيران)

ليبيا والحل السياسي

في ليبيا، تركيا ترسخ وجودها،

– الرئاسة التركية: أنقرة تخطط لتوسيع تعاونها مع حكومة الوفاق في ليبيا بصفقات جديدة في قطاعي الطاقة وإعادة الإعمار (7 حزيران)

– البعثة الأممية إلى ليبيا: ندعو إلى وقف إطلاق النار من أجل استئناف المحادثات بين الأطراف الليبية بنية صادقة (7 حزيران)

– الكرملين: الرئيس الروسي فلاديمير بوتن ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي بحثا هاتفياً الأزمة الليبية (8 حزيران)

– مجلس الوزراء السعودي يؤكد دعم الجهود المصرية لبدء مفاوضات سياسية في ليبيا (9 حزيران)

– الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية السفير حسام زكي: اتفاقات مسار برلين اصطدمت بغياب الإرادة الليبية للحل والعودة للمسار السياسي وهناك قوى خارجية تستفيد من ذلك وتغذيه (9 حزيران)

– أردوغان: مواصلة دعم حكومة السرّاج في ليبيا عسكريا (9 حزيران)

– الكرملين: بوتين وميركل يؤكدان على ضرورة وقف إطلاق النار في ليبيا وبدء مفاوضات تحت رعاية الأمم المتحدة (9 حزيران)

– البيت الأبيض: ترامب بحث مع السيسي سبل استئناف محادثات الأمم المتحدة بشأن ليبيا (10 حزيران) – الخارجية الأميركية: نجدّد موقفنا الداعم لوقف التدخلات الخارجية في ليبيا وندعو إلى وقف إرسال المرتزقة إلى هناك وتسهيل العودة للحوار (11 حزيران)

– الاتحاد الأوروبي: فرقاطات تركية منعت تفتيش سفينة شحن أسلحة متجهة إلى ليبيا (11 حزيران)

– موقع “فلايت رادار” الإيطالي: 3 طائرات شحن عسكرية تركية وسفينة على متنها أسلحة تقترب من غرب ليبيا (11 حزيران)

– الجيش الليبي يسيطر على خط إمداد رئيسي لحفتر بطول 350 كلم بين جنوب البلاد وغربها (11 حزيران)

– الدفاع التونسية: نرفض كل أشكال التدخل الأجنبي في ليبيا (11 حزيران)

في اليمن،

لجنة في الحزب الجمهوري تدعو لتصنيف الحوثيين جماعة إرهابية لعلاقتهم بالحرس الثوري الإيراني وتوصي بالانسحاب الأميركي من كل المنظمات غير القابلة للإصلاح في الأمم المتحدة (10 حزيران)

– الأمم المتحدة: نظام الرعاية الصحية في اليمن على وشك الانهيار ونقص التمويل يهدد برامج إغاثة حرجة (12 حزيران)

– التحالف السعودي الإماراتي: اعتراض وتدمير صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون باتجاه مدينة نجران (13 حزيران)

وفي الاقليميات، 

– فاينانشال تايمز: السعودية وقعت عقودا بقيمة 2.6 مليار دولار لشراء أسلحة بعد يومين فقط من إعلان إجراءات تقشف (8 حزيران)

– السلطات البحرينية تفرج عن الناشط الحقوقي نبيل رجب بعد 5 سنوات من الاعتقال (9 حزيران)

– وزير خارجية الإمارات: اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين اليونان وإيطاليا خطوة مهمة للحد من أنشطة تهريب البشر والهجرة غير الشرعية (11 حزيران)

– رفع دعوى قضائية في نيويورك تتهم مؤسسات مالية قطرية عدة، يسيطر عليها حاكم البلاد إلى حد كبير، بتقديم ملايين الدولارات لحركتي حماس والجهاد الفلسطينيتين لتنفيذ العديد من الهجمات الارهابية التي اودت بحياة اميركيين واسرائيليين (11 حزيران)

في المتفرقات الدولية، 

– الرئاسة الفرنسية تنفي أي نية لدى ماكرون للاستقالة (11 حزيران)

– مقتل 7 عناصر من الشرطة الأفغانية بهجوم لطالبان (13 حزيران)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات