Search
728 x 90

تفاهم معراب الى الهاوية وروحاني في سويسرا والنمسا

تفاهم معراب الى الهاوية وروحاني في سويسرا والنمسا

اسبوع ساخن بملفاته السياسية والحكومية والبيئية. تفاهم معراب يلفظ انفاسه الاخيرة فيما تأليف الحكومة في الثلاجة حتى إشعار آخر. اما الجبهات السورية فحامية جنوباً شرقاً، وتتأرجح بين الهدنة والاتفاقات بالمفرق شمالاً.

لعلّ الحدث الابرز محلياً في الاسبوع  الممتد بين الثاني والسابع من تموز 2018، هو سقوط اجواء التهدئة بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية مع تهاوي تفاهم معراب ومفهوم “اوعا خيّك” – او على الاقل اهتزازهما بقوة شديدة- اثر الحملة العنيفة التي شنّها رئيس التيار الوطني الحر وزير خارجية تصريف الاعمال جبران باسيل على القوات اللبنانية متهماً اياها بخرق الاتفاق. فردت محطة MTV مساء الخميس بتقرير كشفت فيه بعض بنود التسوية السياسية بين الفريقين، المتعلقة بتوزيع متساو للحصص الوزارية والمناصب الرسمية. وأعقبت محطة  LBCI في اليوم التالي، كاشفة المزيد عن الاتفاق.

جنبلاط وجعجع في بعبدا

وفيما غابت غالبية اركان الدولة، من رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري، الى رئيس المجلس النيابي نبيه بري، ووزير الخارجية وغيرهم في إجازات صيفية، لم تنجح زيارتا رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع (2 تموز) ورئيس اللقاء الديمقراطي وليد جنبلاط  (4 تموز)  الى القصر الجمهوري في إضفاء اي اجواء ايجابية على ملفي تأليف الحكومة وارساء التهدئة بين الاطراف الثلاثة.

جعجع أعلن على الاثر ان القوات لم تضع فيتو على احد، ولا ترضى بوضع فيتو عليها، كاشفاً ان الرئيس عون اكد له ان التيار في عين والقوات في عين.

اما جنبلاط فأكد انه لمس حرص الرئيس عون على وحدة الجبل ولبنان، كاشفاً ان “الجلسة كانت عامة ولم نتحدث عن تشكيل الحكومة”.

وفي موقف متقدم من ازمتي الحكومة واللاجئين السوريين، طالب المطارنة الموارنة اثر اجتماعهم الشهري في الكرسي البطريركي في بكركي بضرورة التوصل الى اتفاق على خطة شاملة وطنية في شأن عودة اللاجئين الى بلادهم، في انتقاد غير مباشر لتولي لجان من حزب الله تنظيم عودة من يرغب منهم. وحذروا من ان كل تأخير في تشكيل الحكومة سيمنع تفعيل الاقتصاد ويعرض الاهتزاز المالي للإهتزاز.

روحاني في سويسرا والنمسا

في المقلب الايراني، وقبيل إعلان الجانب الاوروبي عن حزمته الاقتصادية التي من المقرر تقديمها الى ايران بهدف ابقائها في الاتفاق النووي بعد الانسحاب الاميركي الاحادي منه، قام الرئيس الايراني حسن روحاني بزيارة رسمية الى كل من سويسرا والنمسا، بدأها في الثاني من تموز واستغرقت يومين ، مطالباً الدول الأوروبية باتخاذ خطوات عملية للحفاظ على الاتفاق النووي.

اما وزير الخارجية محمد جواد ظريف فغّرد بعد اجتماع اللجنة المشتركة لوزراء خارجية الاتفاق النووي في فيينا ان “ايران ستحتفظ بحق التصرف في مواجهة السلوك السيئ للولايات المتحدة بعد خروجها الاحادي من الاتفاق النووي، لكن ، وبناء على طلب باقي الاعضاء الآخرين، ستؤجل ايران هذه الاجراءات لضمان مصالح الشعب الايراني. ” ولفت الى ان اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي كان بناء واكقر جدية.

ترامب وبوتين الى هلسنكي

بعد لقائه الزعيم الكوري الجنوبي كيم يونغ اون، اكد رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب استعداده للقاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين في 16 الجاري في هلسنكي، والملف السوري ابرز مواضيع البحث بين الرئيسين.

. وفي اثر مباشر للأزمة السورية، اهتز ائتلاف الحكومة الالمانية اثر استقالة وزير الداخلية الالماني من منصبه على خلفية أزمة الهجرة، ومن ثم تراجعه عنها بعد اتفاقه مع المستشارة الالمانية انغيلا ميركي حول منع دخول المهاجرين غير الشرعيين عبر النمسا.

دولياً ايضاً ، هزت بريطانيا حادثة تعرّض بريطانيين لغاز الاعصاب نفسه الذي استخدم ضد الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته

المعارضة: نعم للتفاوض مع موسكو في جنوب سوريا

في الشق العربي، بقيت تطورات سوريا متمحورة في الجنوب – الغرب حيث وافقت الفصائل المعارضة على استئناف المفاوضات مع موسكو، اثر تصعيد عسكري غير مألوف. وقد تدخل الأردن لمحاولة الحد من العنف ووقف موجة أخرى من النزوح مقفلا حدوده مع سوريا.

هذا، فيما لا يزال الغموض يلف اي اتفاق اميركي- تركي حيال منبج في الشمال السوري.

كما كان لافتاً اعلان تنظيم “داعش” مقتل أحد أبناء زعيمه أبو بكر البغدادي  في محافظة  حمص.

هذا، واستمرت مأساة المهاجرين طالبي اللجوء الى اوروبا حيث أحصي فقدان 63 مهاجرا إثر حادث غرق جديد قبالة السواحل الليبية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث المقالات